research centers


Search results: Found 163

Listing 1 - 10 of 163 << page
of 17
>>
Sort by

Article
The role of the exchange rate in effect on the Iraqi economy For the period (2003 – 2012)
أثر سعر الصرف على الناتج المحلي الإجمالي – دراسة حالة العراق كنموذج للمدة ( 2003 – 2012 )

Author: Saad Saleh Hussein سعد صالح عيسى
Journal: Tikrit Journal For Administration & Economics Sciences مجلة تكريت للعلوم الادارية والاقتصادية ISSN: 18131719 Year: 2016 Volume: 12 Issue: 36 Pages: 245-259
Publisher: Tikrit University جامعة تكريت

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract The exchange rate policy , one of the economic policies tired in the Iraqi economy , because of their impact on most of the internal and external variables such as GDP , as the aim of this research to study the effect of exchange rate changes and their impact on the gross domestic product during the period (2003 - 2012) , that's where the change in exchange rates lead to a change in reverse in GDP , as the decline in the exchange rates of the Iraqi dinar against the dollar leads to increased GDP , and this is proved by the descriptive analysis and record annual data for the exchange rate and GDP.

المستخلص تعد سياسة سعر الصرف إحدى السياسات الاقتصادية المتبعة في إدارة الاقتصاد العراقي ، لما لها من اثر على معظم المتغيرات الداخلية والخارجية ومنها الناتج المحلي الإجمالي ، اذ يهدف هذا البحث إلى دراسة أثر تغير أسعار الصرف ومدى تأثيرها على الناتج المحلي الإجمالي خلال المدة ( 2003 – 2012 ) ، حيث إن التغير في أسعار الصرف يؤدي إلى تغير بشكل عكسي في الناتج المحلي الإجمالي ، ويؤدي انخفاض أسعار صرف الدينار العراقي مقابل الدولار الى زيادة الناتج المحلي الإجمالي ، وهذا ما تبين من خلال التحليل الوصفي والقياسي للبيانات السنوية لسعر الصرف والناتج المحلي الإجمالي .


Article
.A Critical Study to the Arabic
دراسة نقدية لمنهج الصرف العربي بين القدماء والمحدثين

Author: Adil Abdul Jabbar Zayer عادل عبد الجبار
Journal: The Arabic Language and Literature مجلة اللغة العربية وادابها ISSN: 20724756 Year: 2008 Volume: 1 Issue: 7 Pages: 134-148
Publisher: University of Kufa جامعة الكوفة

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract This research deals with criticism to the modernist and ancient morphological publications. The modernists tried in their publications to search for a new spbstitutionl programs instead of the morphological program which the Linguists depended on it previously . But these programs do not bring the simple method which let the learner in the universities to digest the subject of morphology . Despite of some of the modernists attempt to introduce critical signs and as existed but they could not produce a simple method . For example the one who studies morphology must know everything about the subject of sound and must not renew the morphological program in a way which does not give the great participations of the ancients or only depending on western linguists . The purpose of morphology is the keep the structure of Arabic language in its all levels . The researcher introduces propositions developing the morphological program by keeping on the idioms and by collecting them in one aspect between the ancients and modernists


Article
اثر التضخم على سعر الصرف التوازني للدينار العراقي للمدة 1990-2005 (بحث تطبيقي)

Author: م.م. صباح نوري عباس
Journal: Journal of Baghdad College of Economic sciences University مجلة كلية بغداد للعلوم الاقتصادية الجامعة ISSN: 2072778X Year: 2008 Issue: 17 Pages: 53-76
Publisher: Baghdad College of Economic Sciences كلية بغداد للعلوم الاقتصادية

Loading...
Loading...
Abstract

One of the most important economic and monetary almost specifically reflecting on the economy and the robustness of any state is the currency exchange rate for those state shares the exchange rate to guide monetary policies of the country's economic and financial if properly used as a tool . We have contributed in different economic literature to clarify and explain the different exchange rate regimes and the factors instrumental in positively and negatively among those factors inflation , which reflects the impact of the exchange rate for the national currency on the parallel market it . Has had a clear impact this factor in the exchange rate of the Iraqi dinar in the time that followed the second gulf war because of different circumstances and multiple overburdened economic problems contributed to the country in one way or other in unstable equilibrium exchange rate of the dinar for a period of 1990-2005 and the research Maihol addressed through three detectives addressed first and second research methodology and theoretical framework thesis third and last presentation of results , analysis and conclusions and recommendations .

ان من أهم المؤشرات الاقتصادية والنقدية بالتحديد التي تعبر عن قوة اقتصاد ما ومتانته لأي دولة هي سعر الصرف لعملة تلك الدولة حيث يساهم سعر الصرف في توجيه سياسات البلد الاقتصادية النقدية منها والمالية إذا ما أحسن استخدامه كأداة . ولقد ساهمت الأدبيات الاقتصادية المختلفة في توضيح وشرح أنظمة أسعار الصرف المختلفة والعوامل المؤثرة عليها سلبا وإيجابا ومن بين تلك العوامل التضخم الذي يعكس إثره في سعر صرف العملة الوطنية في السوق الموازية لها . ولقد كان لهذا العامل الأثر الواضح في سعر صرف الدينار العراقي في المدة التي أعقبت حرب الخليج الثانية بسبب الظروف المختلفة والمتعددة التي أثقلت البلاد بمشاكل اقتصادية ساهمت بشكل أو بأخر في عدم استقرار سعر الصرف التوازني للدينار للمدة 1990-2005 وهذا ما يحاول البحث تناوله من خلال ثلاثة مباحث تناول الأول منها منهجية البحث والثاني الإطار النظري والمبحث الثالث والأخير عرض النتائج وتحليلها والاستنتاجات والتوصيات .


Article
The impact of exchange rate changes on domestic public debt through interest rate
أثر تغيرات سعر الصرف على الدين العام الداخلي من خلال سعر الفائدة / العراق حالة دراسية للمدة من 2004- لمنتصف 2012

Loading...
Loading...
Abstract

AbstractThe exchange rate has influence on the interest rate. In turn, the interest rate affects the IPO in the local debt securities. Thus, the fiscal policy linked with monetary policy, , through financing of the budget deficit through IPO in domestic public debt securities. Therefore, the relationships between the two policies are reflected on the net government borrowing from the banking system which in turn affects the domestic liquidity and the monetary base.The evaluation shows that there is a direct impact on the bond underwriting debt for each of the exchange rate in the parallel market and the average nominal interest rate through the first and second class tests.

المستخلصان تغيرات سعر الصرف تمارس تاثيراً على سعر الفائدة. و بدورها فان سعر الفائدة يوثر على الاكتتاب في سندات الدين المحلي الداخلي. لذلك ترتبط السياسة المالية بالسياسة النقدية ، من خلال تمويل عجز الموازنة العامة عن طريق الاكتتاب في سندات الدين العام الداخلي. لذلك فان العلاقة بين السياستين تنعكس في النهاية على صافي الاقتراض الحكومي من الجهاز المصرفي ، وهو مايؤثر بدورة على السيولة المحلية والقاعدة النقدية .من خلال التقدير تبين هنالك تاثير مباشرة على الاكتتاب في السندات الدين لكل من سعر الصرف في السوق الموازي ومتوسط سعر الفائدة الاسمي وذلك من خلال اختبارات الدرجة الاولى والثانية


Article
The Impact of Exchange Rate Changes on General Level of Goods Prices in Erbil City for the Period 1994 – 2006
أثر تغيرات سعر الصرف في المستوى العام لأسعار المواد في مدينة اربيل للمدة 1994-2006

Author: محمد سلمان محمد البرواري خديجة قادر سمايل
Journal: TANMIAT AL-RAFIDAIN تنمية الرافدين ISSN: PISSN: 1609591X / EISSN: 2664276X Year: 2011 Volume: 33 Issue: 102 Pages: 213-227
Publisher: Mosul University جامعة الموصل

Loading...
Loading...
Abstract

The exchange rate is regarded as one of the most important prices because it is depended by the country to exchange products with other countries. In other words, it determines the country competitive ability. Exchange rate affects the balance of payments, real growth, inflation rate and connects the national with international economy through three markets: commodity markets, asset markets and production factors markets. The importance of the research rises from analyzing the reasons, scope and the trend of changes taken place with Dinar exchange rate and their reflection on the level of goods prices and inflation rates in Erbil City during the period of study. The research aims to apply a theoretical side of exchange rate, besides knowing the trend of Dinar exchange rate changes in Erbil Markets and the affect of their changes on general level of goods prices. The research problem is represented in Iraqi Dinar exchange rate that is fluctuated against foreign currencies especially the U.S Dollar and their reflection on general prices level in Erbil City. The hypotheses are:-Exchange rate changing and affects the general prices level in Erbil City within the research period.-Inflation rate moved within same period.To realize the hypothesis, the research was divided into two parts; the first one related to the exchange rate issues (theoretical side), while the second concerns the Iraqi Dinar exchange rate and its changes in the City. The research also showed that the exchange rate in Erbil City faced three stages:-First One: Through the period 1992 – 2003.-Second: Through the period 2004- 2006.-Third: Through 2007 till now.Latterly, the research reached some conclusions and suggestions; the general price level in Erbil City affected directly by exchange rate suggested that the Central Bank must continue its role in stabling the Dinar through continuously intervene selling the Dollar.

يعد سعر الصرف من الأسعار المهمة التي بالاعتماد عليها تتمكن الدول من مبادلة منتجاتها بمنتجات الدول الأخرى, بعبارة أخرى يحدد القدرة التنافسية للاقتصاد. ويؤثر على ميزان المدفوعات, والنمو الحقيقي, ومعدلات التضخم, ويربط الاقتصاد الوطني بالاقتصاد العالمي من خلال أسواق السلع, وسوق الأصول, وسوق عناصر الإنتاج. تكمن الأهمية في تحليل أسباب ومدى واتجاه التغيرات التي حصلت لسعر صرف الدينار وانعكاسها في مستوى أسعار المواد ومعدلات التضخم النقدي في مدينة اربيل لمدة الدراسة. ويهدف البحث إلى إعطاء مدخل نظري لإطار سعر الصرف, فضلاً عن التعرف على اتجاه تغيرات أسعار صرف الدينار في أسواق المدينة وأثر تلك التغيرات في مستوى الأسعار العام للمواد فيها.مشكلة البحث متمثلة في "تأرجح أو تقلب سعر صرف الدينار العراقي في مدينة أربيل أمام العملات الأجنبية (الدولار بخاصة) وانعكاسه في المستوى العام للأسعار فيها. وفرضية البحث متكونة من:1. تغير سعر الصرف وأثره في مستوى أسعار السلع والمواد خلال مدة البحث. 2. تحرك معدل التضخم بالمدينة المدة نفسها.ولتحقيق فرضية البحث فقد قسم على مبحثين, أولهما خصص كمدخل إلى أسعار صرف العملات, بينما خصص الثاني لأسعار صرف الدينار وتغيراتها في مدينة أربيل. كما أظهر البحث أن سعر الصرف في مدينة أربيل قد مر بثلاث مراحل:-المرحلة الاولى: للفترة 1992 – 2003.-المرحلة الثانية: للفترة 2004 – 2006.-المرحلة الثالثة: 2007 ولغاية الآن.وأخيراً توصل البحث إلى مجموعة من الاستنتاجات والمقترحات, أهمها التأثر المباشر لمستوى الأسعار العام خلال مدة البحث. ويقترح البحث استمرار البنك المركزي في العمل على استقرار قيمة الدينار من خلال عملية بيع الدولار بخاصة (أو ما يسمى بالبيع بالمزاد).


Article
Lexical Trench Mark and its Impact on Guiding Content (Ocean-Sea Explication as a Model)
القرينة المعجمية وأثرها في توجيه المعنى تفسير البحر المحيط أنموذجاً

Author: Ahamed Khudheir `Abass Al-`Ali أحمد خضير عباس العلي السعيدي
Journal: AL-AMEED JOURNAL مجلة العميد ISSN: 22270345 23119152 Year: 2013 Volume: 2 Issue: 1 Pages: 279-319
Publisher: Shiite Endowment ديوان الوقف الشيعي

Loading...
Loading...
Abstract

The three language systems i.e. Phonetics, grammar and syntaxproduce many contexts help in understanding and determinemeaning. This study states that lexicon has its own system wherethe content of the meant system has many relations ; a given word,in the mind of the lexicographer or the native speaker, is linked to asemantic field and a set of relations as well…and this is the basis onwhich the lexical fields ,semantic fields, are based.This lexical system determines the context of lexical meaning,lexical context; Lexical meaning doesn’t mean that it is irrelativeto the relations it has with other linguistic vocabulary. Such adeep-rooted denotation, in the mind of the native speaker,should be used for founding the written text and coining speechand in text analysis as well so that the lexical meaning will be thecontext required in this regard. This runs counter to what may beunderstood that such a context is an extra one in that it is ratherusing the lexical meaning outside the context and its connectionsjust to understand the text in a given context .This type of context has a great effect in determining theaccordance and semantic harmony among sentence constituents inthe context. This can be seen clearly in states of lexical collocationswhich represent the lexical aspect of grammatical collocations.This study is of many parts to indicate the effect of thementioned context ; the parsing might depend on lexical meaning,i.e. however you direct the meaning, parsing is directed as well.The grammatical rule is linked to the lexical meaning whosevalidity reckons upon it , if conditioned to have a specific meaning.In addition, a lexical meaning might lead to a functional one ;grammatical or syntactic.It might happen that a lexical cohesion is found among thevocabulary of a text which leads to clarification and understandingof meaning by a receptor, or there might be a lexical paradoxamong those vocabularies. Such a paradox is divided into twotypes: a close paradox where the two words have an symmetricalrelation as that of metaphor which leads to a state of interpretationor explanation. The second one is the distant paradox where thereis no a relation or link among the words in paradox that leads todeletion of meaning or turning the text into mere nonsense. Thelatter type is excluded from the study since its application leads tothe explanation of the Glorious Quran.Inclusion adds a lexical meaning to words since it expandsthe lexical denotation of a word and it has a rhetorical précisas acknowledged by Abu Hayyan. It also has a strong link withparadox for it represents one of the ways used as an escapein interpretation. This may be due to structural paradox whichmeans structure in surface that is incorrect or different from thegrammatical rule , then we need to interpret it.

إن أنظمة اللغة الثلاثة )الصوت، والنحو، والصرف( تُفرِز قرائن متعددة تُعينعلى فهم المعنى وتحديده، والبحث ب أن للمعجم نظاماً يرتكز على أن محتوياتهترتبط بعدة علاقات من بينها أن الكلمة المفردة في ذهن صاحب المعجم أو ذهن ابناللغة مرتبطة بمجال دلالي ولها أذرع من العلاقات، وهذا هو الأساس الذي تبنىعليه الحقول المعجمية )الحقول الدلالية(.والنظام المعجمي هذا يفرز لنا قرينة المعنى المعجمي أو القرينة المعجمية، ومنثَمَّ لا تعني الدلالة المعجمية أن تكون تلك الوحدة المعجمية مجردة من امتداداتها أوعلاقاتها بالمفردات اللغوية الأخرى، على أن توظف تلك الدلالة المترسخة في ذهنابن اللغة في إنشاء النص وسبك التعبير ثم في مرحلة أخرى تحليل النص وإبرازمعناه واستكناه دلالته فيكون المعنى المعجمي قرينة على ذلك. وهذا على خلافما قد يفهم -لكونه معجماً- أن تكون هذه القرينة خارج السياق، بل هي توظيفللمعنى المعجمي المعروف خارج السياق وعلائقه وارتباطاته لفهم معنى النصوإدراكه في السياق.ولهذه القرينة أثر كبير في تحديد التوافق وإظهار الانسجام الدلالي بين مفرداتالجملة في السياق وهو ما يمكن تلمسه بوضوح في تتبع مظاهر التوارد المعجميالذي يمثل الجانب المعجمي لقرينة التضام.ومن ثم كان للبحث عدة محاور تبرز أثر تلك القرينة في توجيه المعنى، من بينهاأن المعنى المعجمي قد يرتكز عليه الإعراب فكيفما وجهت هذا المعنى توجه عندكالإعراب. وقد ترتبط القاعدة النحوية بالمعنى المعجمي إذ قد تتوقف صحتها عليهإذا اشترط فيها معنى معين، ثم إن المعنى المعجمي قد يؤدي معنى وظيفياً )صرفياًأو نحوياً(.وقد تكون بين مفردات النص ملاءمة معجمية وهذا يؤدي إلى وضوح المعنىوفهمه من المتلقي، أو تكون بينها مفارقة معجمية وهذه انقسمت إلى نوعين: مفارقةقريبة وهي أن تكون بين الكلمتين المفارَقتين علاقةٌ اُمتثلُ ما عرَفهُ البلاغيون منعلاقات المجاز ووجودها يؤدي إلى التأويل والتفسير، ومفارقة بعيدة وهي أن لايكون فيها علاقة أو رابط يربط بين كلمات المفارقة ووجودها في النص يؤدي إلىانتفاء المعنى أو أن النص لغو، وهذا الأخير لا يكون في بحثنا لأن مجال التطبيق فيههو تفسير القرآن.والتضمين يُكسِب الكلمة معنًى معجمياً مضافاً من كلمة أخرى، فهو ضربمن توسيع الدلالة المعجمية للكلمة، وفيه إيجاز بلاغي أقره أبو حيان، وهو يمتُّبصلة قوية إلى المفارقة لأنه يمثل مسلكاً من مسالك التأويل رُهيَب إليه من المفارقة،وقد يكون ذلك بناء على مفارقة تركيبية وهذه تعني أن التركيب في ظاهره غير سليمأو مخالف للقاعدة النحوية فيُحتاج إلى تأويله.


Article
الانشطة الحضرية في مدينة بغداد وأثرها على تدهور بيئة مجرى نهر دجلة

Author: سوسن صبيح حمدان
Journal: AL-Mostansiriyah journal for arab and international studies مجلة مركز المستنصرية للدراسات العربية والدولية ISSN: 2070898X Year: 2018 Volume: 60 Issue: 60 Pages: 152-163
Publisher: Al-Mustansyriah University الجامعة المستنصرية

Loading...
Loading...
Abstract

In general, rivers suffer from many environmental problems, mainly environmental pollution and the qualitative deterioration of the water resource, which negatively affects the water and fish wealth of the rivers, as well as their effects on the economic activities that depend on them. The city of Baghdad suffers from many environmental problems that directly or indirectly affected On the streams of rivers, especially the Tigris River, as the human activity of different types, especially the economic factors are important factors affecting the natural river and exposure to the risk of pollution, and this comes from the focus of these activities on the banks of the Tigris River to benefit from water wealth K A basic or secondary component is included in its various uses, with no consideration of the provision of means of protection to avoid the risks resulting from the spread of pollutants and industrial, agricultural and health waste, which leak between the wastes resulting from the activities of the other city and interfere to affect the natural characteristics of the river.

تعاني الانهار بصفة عامة من مشاكل بيئية عديدة يأتي في مقدمتها التلوث البيئي والتدهور النوعي للمورد المائي، مما ينعكس سلباً على الثروة المائية والسمكية في الانهار، فضلاً عن تأثيراتها على الانشطة الاقتصادية المعتمدة عليها، وتعاني مدينة بغداد من مشاكل بيئية عديدة أثرت بصورة مباشرة أو غير مباشرة على مجاري الانهار لاسيما نهر دجلة، اذ يشكل النشاط البشري على اختلاف انواعه لاسيما الاقتصادي منه من العوامل المهمة التي تؤثر على خصائص النهر الطبيعية وتعرّضه الى مخاطر التلوث، وهذا متأتي من تركز هذه الانشطة عند ضفتي نهر دجلة للاستفادة من الثروة المائية كعنصر اساسي او ثانوي يدخل ضمن استخداماتها المختلفة، مع عدم مراعاة توفير وسائل الحماية لتفادي المخاطر الناجمة عن انتشار الملوثات ومخلفات الصرف الصناعية والزراعي والصحي، والتي تتسرب بين النفايات الناتجة عن نشاطات المدينة الأخرى، وتتداخل لتؤثر على خصائص النهر الطبيعية وتعرّض النهر الى مخاطر التلوث.


Article
(زال) في كلام العرب أنواعها وتصاريفها ودلالاتها
(Zaleh) in Arabic Language: Its Types, Subjugation, and Meanings

Loading...
Loading...
Abstract

It is a problematic matter for lots of researchers and scholars to distinguish between the types of verb (Zala) in the past, present and the origin. That is because the image of its past is one, although it, in fact, falls into three types. Each one differs from the other two at the origin of its substance, the remark of its middle letter (ayn), its present and the origin, and the misunderstanding caused by moving its remark , transferring or deleting. Then one present tense may co-occur in more than one of its types. This motivates the researcher to give the subject a special research collecting what is said in it, explaining all of its types attributing them to their substances and origins, showing the faces of participation and separation among its types, and displaying the discord among derivationalists in some affairs, preferring what he sees as outweighing by the evidence, relying, at all, on the mothers of the sources .

يُشْكِل على كثير من الباحثين والدارسين التفريق بين أنواع الفعل (زال) في ماضيه ومضارعه ومصدره ، ذلك أن صورة الماضي فيه واحدة ، مع أنه في الحقيقة على ثلاثة أنواع ، يختلف كل منها عن قسيميه في أصل مادته ، وحركة عينه ، ومضارعه ومصدره ، وفيما حصل فيه من إعلال بنقل حركة أو بقلب أو بحذف ، ثم إن المضارع الواحد قد يشترك في أكثر من نوع من أنواعه . مما دعا الباحث إلى أن يخصه ببحث يجمع أطراف الكلام فيه ، ويشرح كل نوع من أنواعه ، ويرجعه إلى مادته وأصله ، ويبين وجوه الاشتراك والافتراق بين أنواعه ، ويعرض لخلاف الصرفيين في بعض مسائله ، ويرجح ما يراه راجحاً بالدليل ، معتمداً في جميع ذلك على أمهات المصادر .


Article
Morphological responses in the eloquence explanations for Harwi (433 AH), Zamkashari (538 AH) and Al-bli (691 AH)
الردود الصرفيّة في شروح الفصيح للهروي(ت433هـ) والزمخشري(ت538هـ) واللبلي(ت691هـ)

Loading...
Loading...
Abstract

Dealt with in this paper some morphological responses in the annotations to selected eloquent Imam Thalab, and they and the HroaZamakhshariAllbula and, taking those responses in the balance of scientific research. Research has shown the lack of responses morphological on Thalab, they did not exceed the toes to stop one, other than their responses to others, in particular in the door of the acts of Allbula, it has more of this kind and the son of Derstwe particular; for the frequency response the last words of General and languages Almrdhulh in his view , and that that bunker on the Thalab, in the door of the discharge was the argument of the Thalab, found in Arabia or what it has come out, unlike their response to the other, there are texts see them as they went to, or chosen. Thank God that His grace is righteous.

تناولت في هذا البحث بعض الردود الصرفيّة في شروح مختارة لفصيح الإمام ثعلب، وهنّ للهروي والزمخشري واللبلي، واضعًا تلك الردود في كفّة البحث العلمي. وقد أظهر البحث قلّة الردود الصرفيّة على ثعلب، إذ لم تتجاوز أصابع الكف الواحدة، بخلاف ردودهم على غيره، ولا سيّما في باب الأفعال من اللبلي، فقد أكثر من هذا النوع وعلى ابن درستويه خاصّة؛ لكثرة ما ردّ الأخير من أقوال العامّة واللغات المرذولة في نظره، وبان أنّ ما ردّوه على ثعلب في باب التصريف كانت الحجّة فيه لثعلب، أو وُجد في العربيّة ما يُخرّج له عليه، بخلاف ردّهم على غيره، فثمّة نصوص تشهد لهم فيما ذهبوا إليه أو اختاروه. والحمد لله الذي بنعمته تتمّ الصالحات.


Article
In the linguistic contextual studies: Two morphological forms of One verb(Naja) and (Anja) as used in the holy Quran. Semantic Study
في الدراسات اللغوية السياقية فِعْلا النجاة ( أنجى و نَجَّى ) في قصص القرآن دراسة دلالية

Loading...
Loading...
Abstract

This is a study of the contextual meaning of two morphological forms of one verb which are (Naja) and (Anja) as used in the holy Quran> Although the linguist Sebawayh (D. 180 AH.) states that the addition of Hamza to the three forms verb is intended to signify plurality (and also erasing), other linguists believed that these two forms are the same in meaning and that the second is an emphatic form of the first. Yet, the second form connotes the quickness of response and answer. So (Anja) is used for quickness as it is faster than (Naja) in relieving distress. Finally, I agree with the correspondence between meaning and utterance in all the Quranic verses as dictated by the context in which they occur.

هذا البحث يدرس الدلالة السياقية بين صيغتي ( فَعَّلَ) و ( أَفْعَلَ ) في لفظتين هما ؛ ( نَجّى ) و (أنجى ) كما استخدمتا في القران الكريم. ، وعلى الرغم مما ذكره سيبويه (180هـ) بإن زيادة الهمزة على الفعل الثلاثي قد يراد بها التعدية ، وجُعِلَ من معانيها الإزالة ، الا ان عدد من القدامى ذهب إلى أن الأولى بمعنى الثانية ، وهي توكيد لها ؛ وإنما خالفَ بين الصيغتين لكراهة التكرار . ومع هذا الفعل نتبين من معانيها سرعة الاستجابة للطلب ، وسرعة التنفيذ ، والمفاجأة ، فيستعمل ( أنجى ) للإسراع فيها ؛ لأن (أنجى ) أسرع من ( نجَّى ) في التخلص من الشِدَّة والكرب " . وختاما أخلصُ إلى تأييد القول الذي يرى ضرورةً في حصول التوافق اللفظي المعنوي في مجمل آي القرآن الكريم ؛ ألفاظه وحروفه، أسمائه وأفعاله ، أدواته وأصواته ، بحسب المقام وبحسب الحال المجتمعي الذي ظهر في أحوال السياق ، فكان مدعاةً للتنوع .

Listing 1 - 10 of 163 << page
of 17
>>
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (163)


Language

Arabic (83)

English (47)

Arabic and English (31)


Year
From To Submit

2019 (26)

2018 (28)

2017 (21)

2016 (18)

2015 (16)

More...