research centers


Search results: Found 4

Listing 1 - 4 of 4
Sort by

Article
Metaphoric Image in Contemporary Iraqi Architecture
الصورة الإستعارية في العمارة العراقية المعاصرة

Authors: Dr. Ali haider Saad Al-Jameel د.علي حيدر سعد الجميل --- Mazin Jaber omar Al-Nima مازن جابر عمر النعمة
Journal: AL Rafdain Engineering Journal مجلة هندسة الرافدين ISSN: 18130526 Year: 2012 Volume: 20 Issue: 1 Pages: 35-57
Publisher: Mosul University جامعة الموصل

Loading...
Loading...
Abstract

AbstractMetaphor is considered as one of the concepts that were adopted by Post_Modern Architecture in the context of the suggestions for solving the problems of Modern Architecture concerning form, meaning and intercommunication. As the direct result of the metaphoric process is the (Metaphoric Image), this research aims to define the specialties of Metaphoric Images in Contemporary Iraqi Architecture within the period from 1950 until now. In fact, the research presents a new approach to classify Iraqi Architectural Trends according to the concept of Metaphoric Image. In the application section, (23) metaphoric images were selected from the contemporary Iraqi Architecture and studied by a questionnaire regarding different aspects of the concept of Metaphoric Image. The data collected was statistically treated, and according to the results, the images were analyzed and classified, to get finally, the conclusions, which clarify their specialties. Final discussion confirmed the possibility of the approach metaphoric images in clarifying and defining the differences between different Iraqi Architectural trends.

المستخلص تعدّ الصورة الاستعارية نتيجة مباشرة لعملية الاستعارة التي عُدّت واحدة من المفاهيم التي تبنّتها عمارة ما بعد الحداثة في سياق بحثها عن حلول لمشاكل العمارة الحديثة، المتعلقة بالشكل والمعنى والاتصال. يحاول البحث الحالي تحديد خصائص الصورة الاستعارية وبيان أهميتها في مجال العمارة العراقية المعاصرة منذ عقد الخمسينات ولحد الآن, وبذلك يطرح البحث مقاربة جديدة لتصنيف نتاجات الممارسة المعمارية العراقية الحديثة باعتماد الصورة الاستعارية كمعيار للتصنيف.لتحقيق أهداف البحث تم في الجانب التطبيقي إنتخاب (23) صورة استعارية من منتج العمارة العراقية المعاصرة, وبعد استبيان آراء نخبة من المختصين في حقل العمارة بشأنها من ناحية جوانب محددة مرتبطة بخصائص الصورة الاستعارية، تمت معالجة البيانات احصائيا. ووفق النتائج المستخرجة تم تحليل وتصنيف الصور الاستعارية والخروج بالنتائج المبينة لخصائصها. وقد أظهرت النتائج والتحليلات النهائية إمكانية المقاربة الخاصة بالصورة الاستعارية والتقاط تمايزات توجهات العمارة العراقية عن بعضها وبيان الفروقات والاختلافات بينها. الكلمات الدالّة: الصورة الاستعارية، العمارة العراقية المعاصرة


Article
Ornamentation and Modern Architecture in Iraq
التزيين والعمارة الحديثة في العراق

Authors: . Ghada Al Slik غادة موسى رزوقي --- Fawzia Irhayyim Hussein فوزية ارحيم حسين
Journal: Journal of Engineering مجلة الهندسة ISSN: 17264073 25203339 Year: 2019 Volume: 25 Issue: 6 Pages: 115-122
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

Despite the history of Baghdad city extends into a long history, most of the contemporary buildings of Baghdad have been shaped in the era of modernity. Furthermore, most of the buildings of modernity in Baghdad are types of modernity buildings in Iraq as a whole, and due to all the joints of change and development are taking place in Iraq starts from Baghdad. Accordingly, all selected buildings, which would be presented as case studies of modernity will be exclusively in Baghdad. Although the importance of this significant modernist product, which represents the identity of Baghdad, which should be preserved by the renewal and preservation policies, the problem of research was emerged as follow: new finishing materials have been used to cover their exterior facades, which are unrelated to the notion of modernity.The aim of this research is highlighting this Phenomena, which occurred after 2003 in Iraq, and characterized by changing the monuments of modernity buildings. This change was either by undergoing a lot of changes of their facades design or by covering them with new materials. Thus, the use of these materials, specifically plates of aluminum will be analyzed and then, discussed the effects implications, since these buildings represent a cultural and architectural heritage that establishes architectural successes. Consequently, the research methodology will depend on the choice of buildings that built in an important era (between 1950s and 1960s), analysis their facades before and after changes, in order to identify the reasons that resulted to the usage of such materials and suggest recommendations, which can address their negative impacts.

تمثل الحداثة في العراق بكل اجناسها المتنوعة ومنها العمارة، انجازا معرفيا هاما ومميزا، وقد اعتبر كثيرون حصيلة تلك الحداثة ونتائجها بمثابة اضافة حضارية يفتخر بها المجتمع العراقي. ولعل المنتج المعماري الحداثي البغدادي هو الابرز وربما الاهم، لان اغلب مباني الحداثة في بغداد تمثل النمط الحداثي في العراق عموما ولان كل مفاصل التغير والتطورالتي تحدث في العراق تبدأ من بغداد. وعليه سوف تكون الحالات الدراسية المنتخبة لابنية تعود الى عمارة الحداثة في بغداد. ولكن وبرغم اهمية هذا المنتج الحداثي المهم والذي يمثل هوية بغداد التي ينبغي الحفاظ عليها، وضمن سياسة التجديد والحفاظ التي طالت تلك الصروح المعمارية العائدة لتلك الحقبة، الان ان الكثير من تلك السياسيات لم تحافظ على اهمية تلك الابنية من خلال تغليفها بالالواح المعدنية الملونة وبذلك تحددت مشكلة البحث في (استخدام مواد تغليف حديثة (الالواح المعدنية) والتي لاتمت لفكر الحداثة بصلة). اما هدف البحث فهو مناقشة الاثار المترتبة على هذه الممارسات والتي ادت الى تغيير واجهة بغداد الحديثة كون هذه الابنية تمثل ارثا حضاريا ومعماريا. وبناءا على ذلك، فان منهجية البحث ستعتمد اختيار ابنية يعود انشائها لتلك الحقبة المهمة (الخمسينات والستينات من القرن العشرين) وتحليل واجهاتها قبل وبعد عملية التجديد لغرض التوصل الى الاسباب التي ادت الى استخدام مثل هكذا مواد وتقديم التوصيات لمعالجة تلك النتائج. وقد توصل البحث الى نتائج اكدت على تعرض تلك الابنية الى سياسة تجديد مثار للجدل، اذ يرى البعض انها قد تؤدي الى قطع المسار التاريخي للعقد الاستثنائي الحداثي للعمارة العراقية.


Article
Place Identity of Residential Environment in Iraqi Contemporary Architectural Trends and its Impact on Academic Architectural Product
الهوية المكانية لبيئة السكن في توجهات العمارة العراقية المعاصرة وانعكاسها على النتاج المعماري الأكاديمي

Loading...
Loading...
Abstract

Iraqi contemporary architecture is characterized with rise of some trends associated with Iraqi pioneers who had various attitudes in expressing place identity. Two main trends which are swinging between the conservative one who adopts the domestic architectural heritage and the second trend who tends to follow international architectural tendencies entirely could be mentioned . Today, in spite of these trends are more than fifty years old , there still some argument about this issue. The architectural works reflect more variation and ambiguity in expressing the contemporary local environment with no serious attempts to have a stable background for this case . Within such situation , this paper tries to explain the role of academic institutions in dealing with this issue as these institutions are producers of new generations of architects who could be motivated to have a positive participation in local environment . A sample of third year students works concerning housing projects is selected for the study. Key words : Architectural identity, Place identity, Iraqi architecture, Residential architecture, Architectural education .

شخص الواقع الفعلي لنتاج العمارة العراقية المعاصرة وادبياتها ظهور مجموعة من التوجهات الرئيسة التي عكست معززة بنتاج مجموعة من المعماريين الرواد تباينات من رؤى متعددة لأسلوب تحقيق الهوية المكانية في نتاجها. وقد احتلت هذه التوجهات في مواقفها وطبيعة نتاجها مواقع مميزه ومختلفة على محور شكل احد طرفيه التوجه ألحفاظي المعبر عن أقصى التمسك بالتراث المحلي من جهة بينما شكل طرفه الثاني توجه الانقياد الكامل لتوجهات العمارة الغربية المعاصرة وتطورها المستمر. واليوم ,وبعد أكثر من نصف قرن من تعامل حركة العمارة المعاصرة مع هذه التوجهات المختلفة وما تفرع عنها, وبدلا من أن يؤسس هذا الجدل لتوجه واضح لصياغة الهوية المعبرة عن البيئة المحلية المعاصرة, فان النتاج المعماري لازال يعكس وعلى النقيض مزيدا من التنوع والتشتت في التعبير وخاصة مع التغييرات المستمرة في تقييم هذه التوجهات سواء في طبيعة النظرة إلى القيم التراثية المحلية من جهة أو إزاء التأثيرات المتتابعة لتطور العمارة العالمية المعاصرة وتوجهاتها من جهة أخرى أو بالإشكاليات التي تطبيق التوجهات التي قدمت صيغا مختلفة للتوفيق بينهما.وضمن هذا الواقع المعبر عن إشكالية تحقيق الهوية في عمارتنا المعاصرة يهدف هذا البحث_ ومن خلال تشخيص أهم التوجهات المعمارية المحلية المؤثرة في توجيه التعبير عن هوية المكان في مشاريع السكن ضمن النتاج الأكاديمي لطلبة العمارة في جامعة الموصل _ إلى تشخيص دور المؤسسة الأكاديمية المعمارية في توجيه السمات المستقبلية لهوية العمارة العراقية من خلال تأثيرها في بناء موقف الطالب الأكاديمي_ كمنتج مستقبلي للعمارة_ من توجهات العمارة المحلية المختلفة وتعزيز قدرته على التعامل مع آليات كل منها .الكلمات الدالة : الهوية المعمارية ,هوية المكان , العمارة العراقية , العمارة السكنية , التعليم المعماري .


Article
The Textural Effects and Heritage Continuity in Contemporary Iraqi Architectural Product
التأثيرات الملمسية وتواصلية التراث في النتاج المعماري العراقي المعاصر

Author: Nasma M. Thabit نسمة معن محمد ثابت
Journal: AL Rafdain Engineering Journal مجلة هندسة الرافدين ISSN: 18130526 Year: 2012 Volume: 20 Issue: 3 Pages: 23-52
Publisher: Mosul University جامعة الموصل

Loading...
Loading...
Abstract

AbstractThe present study defines the research problem as a reformulation of a scientific aspect to study the relations between heritage and textural effects under the influence of the continuity. The studies discuss the relations of textural effects with heritage continuity. This research clarifies how strategically use the concept textural effects in architecture in achieving the communicated for architectural product depending heritage usage on different levels mentally. Formally and specially, research contains four axes: firstly, discusse the relation between textural effects and heritage continuity, and secondly, discusse the studies about textural effects, then differentiation the theoretical framework, thirdly, at last concluding the applying operations which represented by electing six main items of detailed theoretical field as the following. Firstly, the aims of textural effects, kind of textural effects, applications level of textural effects, Types depend on formal properties and Nature of the resources of textural effects, which limit the concept in architecture. In addition, the application of the items by electing four important projects in contemporary Iraqi architecture (as models) and crystallized the hypothesis, secondly. The application of the theoretical framework has revealed two patterns of utilization of textual effects in Iraqi Architecture, which attributed to designer architectural style. Similar results obtained from the theoretical framework had also been made by other observers, all of these points paid special attention about this effect in general. It is relation with heritage continuity in specific, which clarifies the utilization of it in two types. The revelations demonstrate the validity of the assumptions made in the development of the theoretical framework. Finally, this paper lays down a set of guidelines for other architects who wish to apply the type of Iraqi Architect to produce an Iraqi Architecture with textural effects under influence of continuity. Keywords Textural Effects, Heritage Continuity, Contemporary Iraqi Architecture

ألخلاصةتحددت مشكلة البحث بأهمية إثراء المعرفة فيما يخص طبيعة العلاقة بين التراث والتأثيرات الملمسية وارتباطاتهما النظرية تحت تأثير التواصلية ومناقشة الطروحات التي تناولت علاقةهذه التأثيرات بتواصلية التراث، وتحدد هدف البحث بطرح توضيح شامل لتوظيف التأثيرات الملمسية في العمارة في تحقيق الخلق المتواصل للنتاج المعماري المعتمد استلهام التراث وعلى مختلف المستويات الفكرية والشكلية فضلاً عن الفضائية، في العمارة بشكل عام وفي العمارة العراقية بشكل خاص، أما إجراءات البحث فقد تدرجت في أربعة محاور: وضح المحور الأول المفهومين الأساسيين وهما التراث والتأثيرات الملمسية وعلاقة كل منهما بالآخر، وحقيقة المعرفة المطروحة عن المفهومين، بينما تم في المحور الثاني مناقشة الدراسات التي تناولت مفهوم التأثيرات الملمسية ثم اشتقاق الإطار النظري الذي ضم ست مفردات رئيسية هي (ماهية التأثيرات الملمسية وأهداف توظيفها ونوعهاومستوى تطبيقها و وأنماطها تبعا لخصائصها الشكلية فضلا عن طبيعة مراجعها) (المحور الثالث)،أما في المحور الرابع فقد تم طرح إجراءات التطبيق المتمثلة بانتخاب المفردات الخمس الأخيرة للقياس ثم انتخاب عينة القياس وصياغة فرضية البحث المتمثلة بتوظيف المفهوم في العمارة العراقية المعاصرة وتباين أهداف توظيفها ونوعهاومستوى تطبيقها وأنماطها تبعا لخصائصها الشكلية فضلا عن طبيعة مراجعها بحسب الموقف الفكري للمصمم،أظهرت النتائج وجود أسلوبين لتوظيف التأثيرات الملمسية في النتاجات المعمارية العراقية والتي ارتبطت بقيم معينة لمتغيرات الاطار النظري،أثبتت الاستنتاجات فرضية البحث،وأكدت آراء بعض المنظرين حول هذه التأثيرات عموما وعلاقتها بتواصلية التراث خصوصا،والتي تبين استثمارها بنمطين متباينيين (نمط خاص بالمعمار العراقي وآخر خاص بالمعمار الغربي)، وقد دل هذا على أن بامكان المعماريين اتباع النمط الأول لانتاج عمارة عراقية بتأثيرات ملمسية خاصة تحقق التواصل مع التراث العراقي الأصيل.الكلمات الدالة: التأثيرات الملمسية، تواصلية التراث، العمارة العراقية المعاصرة

Listing 1 - 4 of 4
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (4)


Language

Arabic (3)

English (1)


Year
From To Submit

2019 (1)

2012 (2)

2010 (1)