research centers


Search results: Found 63

Listing 1 - 10 of 63 << page
of 7
>>
Sort by

Article
القرعة في الفقه الإسلامي وبعض تطبيقاتها

Author: السيد عثمان علي محمد
Journal: tikrit university journal for sientific asslmic مجلة جامعة تكريت للعلوم الاسلامية ISSN: 11592073 Year: 2012 Issue: 13 Pages: 335-417
Publisher: Tikrit University جامعة تكريت

Loading...
Loading...
Abstract

المقدمة: الحمد لله الذي رفع بعض خلقه على بعض درجات وميز بين الخبيث والطيب بالدلائل والسمات. وتفرد بالملك فاليه منتهى الطلبات والرغبات. واشهد ان لا اله الا الله وحده لا شريك له ذو الأسماء الحسنى والصفات. الناقد البصير لا خفى الخفيات, الحكم العدل فلا يظلم مثقال ذرة ولا يخفى عنه مقدارذلك في الأرض والسماوات. واشهد ان محمداً رسول عبده ورسوله المبعوث بالآيات البينات والحجج النيرات, الآمر بتنزيل الناس ما يليق بهم من المنازل والمقامات-صلى الله عليه وسلم-وعلى اله وصحبه السادة النجباء الكرماء الفضلاء. أما بعد: فان الإسلام أرشدنا الى اتباع الرسول-صلى الله عليه وسلم-بتوجيه من الله سبحانه [وماآتاكم الرسول فخذوه وما نهاكم عنه فانتهوا﴾(1) وعلى ضوء هذا الأمر الالهي وأهمية احياء سنن الرسول-صلى الله عليه وسلم-علينا ان نهتم به ونتخلق بخلقه الحسن لانه موصوف عند ربه ب [وانك لعلى خلق عظيم ﴾ (2).لايخفى على احد أن كل انسان حريص على حقه وانه يحاول الحصول عليه بما لديه من قوة او حيلة لكن الشارع الحكيم لم يترك الامر في فراغ ولم يدع الانسان وهواه ليستوفي حقوقه بفسه, بل دعاه الى اتباع شريعته والالتزام باحكامه وجعل ذلك ضمانا لكافة الحقوق, بأن وضع امامه ميزانا عادلا يزن به الامور ويقاضي خصومه بالاحتكام اليه, فكانت الشريعة الاسلامية خير مورد له للتمتع بحقوقه وصيانتها من عبث العابثين وتجاوز المعتدين فكان الفقه الاسلامي بما يتضمن من احكام دقيقة واجراءت حكيمة وقواعد صريحة بالمرصاد لكل من يريد التطاول على حقوق الآخرين بهضمها او تضييعها او تلبيسها, كما كان في الوقت نفسه قانونا لتنظيم حياته وتسيير امورها الشخصية والاسرية والاجتماعية والقضائية.وقد اغنى الفقهاء والباحثون كثيرا من المجالات النظرية والتطبيقية للفقه بالدراسة والبحث والتحقيق واتوا على جميع ابواب الفقه بالعناية والاهتمام المثير للاعجاب, لكن الفقه الاسلامي بحر بل محيط زاخر بالعجب العجاب بحيث لا تتوقف مسيرته عند حد ولا يستنفد اغراضه في عصر او عصور عند جيل او اجيال, وكلما اتسعت مدارك الانسان المسلم وتنوعت اهتماماته وحاجاته كان في قواعد الفقه المستقاة من الشريعة مايكفيه, ولست هنا بصدد الاستدلال على هذه الحقيقة ولا اريد الخوض في مسألة صارت من البديهيات كما لا انوي الاشارة الى الآلاف من الكتب والموسوعات والمصادر والبحوث والدراسات والمقالات الفقهية التي تزخر بها المكتبات في كل بلد من بلاد العالم, لأن ذلك يستغرق وقتا طويلا بلا شك.وتعد القرعة واحدة من اهم القواعد والوسائل الشرعية التي أمضاها الشارع الحكيم ونصبها امام الفقيه او القاضي، حتى المسلم العاقل المحتاط لدينه ليستفيد منها في اداء واجباته وتحصيل حقوقه, فكان لها دور مشهود في حسم كثير من القضايا المتنازع عليها, وعلى سبيل المثال اذا زاد عدد المستحقين لشيء ما عن الحصص الموجودة ولم توجد ثمة صفة مرجحة لاحدهم كانت القرعة حلا فاصلا وحاسما تطيب به نفوسهم.ونظرا لأهمية القرعة وكونها ذات صلة بحياتنا المعاصرة فقد اخترتها موضوعا لبحثي وقد عنونتها بــ ((القرعة في الفقه الاسلامي ونماذج من تطبيقاتها)) وقسمته الى مقدمة وفصلين وخاتمة.تكلمت في المقدمة عن أهمية وسبب اختياري لهذا البحث وقسمت الفصل الاول الى ثلاثة مباحث:المبحث الاول يبحث عن تعريف القرعة لغة واصطلاحا وطبيعتها. و في المبحث الثاني تكلمت عن مشروعية القرعة وقسمته الى خمسة مطالب تكلمت في المطلب الاول عن مشروعيتها في الكتاب وفي الثاني مشروعيتها في السنة وفي الثالث مشروعيتها بالاجماع وفي الرابع مشروعيتها في العقل وفي الخامس ذكرت أقوال العلماء بشأنها.وفي المبحث الثالث تناولت احكام القرعة في ثلاثة مطالب :في المطلب الاول تكلمت عن كيفية القرعة وفي الثاني عن لزومها وفي الثالث حول تعارضها مع القواعد و الاصول الاخرى.اما الفصل الثاني فقد خصصته لنماذج من التطبيقات الفقهية للقرعة.ووزعته على مبحثين:المبحث الاول : في مجالات القرعة عند العلماء ، ويتضمن مطلبين:المطلب الاول: في المواضع التي تسستعمل فيها القرعة عند الجمهور المطلب الثاني: مجالات القرعة عند الحنفية.المبحث الثاني : نماذج تطبيقية في ابواب فقهية مختلفة ، ويشتمل على ثلاثة مطالب:المطلب الاول : في القسمة بين الشركاء.المطلب الثاني : في القسم بين الزوجات.المطلب الثالث : في الدعوى والبينات و الصلح.وفي الخاتمة لخصت اهم نتائج البحث ، وقد بذلت جهدي ليكون هذا البحث قائما على اسس علمية متينة بالرجوع الى مصادر المعتمدة و الاشارة الى مظان الاقوال والآراء ، دون الانحياز الى رأي معين الا ما ساقني الدليل اليه وهو جهد بشري فما كان فيه من ثواب فمن الله عزً وجل وماكان فيه من خطأ فمني و من الشيطان و أستغفر الله منه ، و أسأل الله العلي القدير أن يجعل بحثي المتواضع هذا صدقة جارية أقدمها لنفسي عند ربي راجيا منه القبول. و أخيرا رحم الله امرءاً اهدى الي عيوبي. البـاحـث


Article
شركة العقود في الفقه الإسلامي

Author: الدكتور جميل علي رسول
Journal: tikrit university journal for sientific asslmic مجلة جامعة تكريت للعلوم الاسلامية ISSN: 11592073 Year: 2013 Issue: 16 Pages: 1-52
Publisher: Tikrit University جامعة تكريت

Loading...
Loading...
Abstract

AbstractsThis research declares for us that contract companies is one of this companies which is award between consenting partners and these companies are very useful in order to merchants can do enormous and great projects that one person can't do it alone. Also these companies are very necessary in order to develop society and to produce the requests of individuals and in order to society's economy develop and advance and interact with its around to develop. also the research talked about the term of company and evidence of its legitimacy of company and about its elements and contemporary types and their judgment in Islamic Fiqih.In spite of these points which is interrelated with company is described in two sections. The research found that the companies that are right are not only those companies which is described by old scientists and the names that they mentioned are not described in holly Quran and sunah but some of these companies built because of their necessity so that any kind of company which is built now a days which is not against the basic principles which is described in holly Quran and sunah so it is right and religious let them to do their works as many companies that described in the research which is done in groups.

ملخّص البحثيبيّن البحث أنَّ الشَّركة من العقود الجائزة بالتَّراضي بين الشّركاء، وأنّها ضرورية لكي يقدر التّجّار على إقامة المشاريع الكبرى الَّتي يتعذَّر على الواحد القيام بها، كما أنَّها ضروريَّة لكي يتقدَّم المجتمع، ويستجيب لحاجات أفراده، ويزدهر اقتصاده وينتعش، ويستطيع أن يتفاعل مع من حوله في النّموّ والتَّرقّي.كما تكلَّم البحث عن مفهوم الشَّركة، وأدلَّة مشروعيتها، وأقسامها، وأركانها، وأنواعها المعاصرة، وحكمها في الفقه الإسلامي، وغير ذلك من الأمور المتعلّقة بعقد الشَّركة وذلك في مبحثين.وتوصّل البحث إلى أنَّ الشَّركات الجائزة لا تنحصر في الأَقسام الَّتي ذكرها الفقهاء القدامى، وأنَّ تلك التَّسميّات الَّتي أطلقوها على تلكم الأقسام لم ترد في الكتاب والسّنّة، بل بعضها وليدة حاجات عصرهم، وبناءً على ذلك فإنَّ كلَّ شركة تحدث في عصرنا ولا تتعارض مع المباديء الأساسيَّة الواردة في الكتاب والسّنّة، فهي جائزة، ككثير من الشَّركات الجماعيَّة المذكورة في البحث


Article
The option injustice- acomparative study between Islamic jurisprudence and law of the Iraqi civil.
خيار الغبن – دراسة مقارنة بين الفقه الإسلامي والقانون المدني العراقي

Author: إيناس مكي عبد نصار
Journal: journal of Human Sciences مجلة العلوم الانسانية ISSN: 19922876/25239899 Year: 2012 Volume: 1 Issue: 11(عدد خاص بالمؤتمر) Pages: 113-128
Publisher: Babylon University جامعة بابل

Loading...
Loading...
Abstract

تعد الخيارات من الوسائل العلاجية الوقائية التي تمنح للمتعاقد بعد ابرام العقد للتأكد من اختياره إمضاء العقد او فسخه بإرادته المنفرده ودون توقف على إرادة المتعاقد الاخر ، لذا فقد تضمن بحثنا احد هذه الخيارات وهو خيار الغبن والذي يؤثر على المعاملة وصحة العقد بعّده من العيوب التي تشوبه بعد اقترانه بالتغرير ، ذلك لان المشرع يحرص على تنظيم المعاملات التي يعقدها الناس واستقرارها دفعاً للغش والخداع وتجنباً للنزاع الذي قد يحدث بين المتعاقدين ، ويؤكد على ان يكون رضا المتعاقدين غير مشوب بأي عيب من شأنه ان يجعل العقد موقوف لذا فقد تناولنا هذا الخيار بصورة منهجية مقارنة بين نصوص القانون المدني العراقي والفقه الإسلامي بمذاهبه المختلفة وذلك في أربعة مباحث أوضحنا في الاول مفهوم خيار الغبن في ثلاثة مطالب خصصنا الاول لتعريف خيار الغبن ، وكرسنا الثاني لمعيار تحقق الغبن ، واما المطلب الثالث فقد افردناه لشروط تحقق الغبن ، واما المبحث الثاني فقد تناولنا فيه تطبيقات خيار الغبن في الفقه الإسلامي والقانون المدني في مطلبين ، وبينا في المبحث الثالث مسقطات خيار الغبن .


Article
The rule of the agency boy in Islamic jurisprudence
حكم وكالة الصبي في الفقه الإسلامي

Author: Warqaa Miqdad Haider ورقاء مقداد حيدر
Journal: Journal of Islamic sciences مجلة العلوم الاسلامية ISSN: 22259732 Year: 2015 Volume: 1 Issue: 11 Pages: 531-55
Publisher: Iraqi University الجامعة العراقية

Loading...
Loading...
Abstract

861/50001. Islam is interested in training the boy to enter the social life before puberty and gave him the freedom to perform actions that predicted damage it and make vested Boulez surveillance.2. Islam is given limited freedom to the boy to test their intellectual growth to help the guardian to determine the extent of the freedom they deserve.3. Islam has enjoined on parents and others to set limits to prevent the other two from the exploitation of the small boy and the lack of appreciation for the results of his actions stone him has enjoined in case it turned out the boy's exam in his actions that he is not eligible to win some freedom in some actions that are forbidden him to prevent harm him.4. If it turns out that the intellectual growth of the boy well as tests showed the success of his actions and not others to exploit the ability of the boy was given the freedom of his agency, and some scholars have gone to stop until the guardian's consent to increase his disposal to preserve the interests of the boy.5. emerges from these things that I mentioned that along with the boy is the strongest because it goes with the interest and the presence or absence and every act leads to damage to the interests of small deemed null and void.

1.إن الإسلام اهتم بتدريب الصبي على ولوج الحياة الاجتماعية قبل البلوغ وأعطاه الحرية في التصرفات التي توقع ضرراً عليه وجعل المراقبة منوطة ً بوليه.2.إن الإسلام أعطى حرية محدودة للصبي لاختبار مدى نموه الفكري ليساعد الولي على تحديد مدى الحرية التي يستحقها.3.أوجب الإسلام على الأولياء وغيرهم وضع حدود تمنع الأخريين من استغلال صغر الصبي وعدم تقديره لنتائج أفعاله فقد أوجب الحجر عليه في حال تبين بعد امتحان الصبي في تصرفاته انه ليس أهلا لنيل بعض الحرية في بعض تصرفاته ان يحجر عليه لمنع الأذى عنه.4.اذا تبين ان النمو الفكري للصبي جيداً حيث بينت الاختبارات لتصرفاته النجاح وعدم قدرة الآخرين استغلاله أعطي الصبي الحرية في وكالته وبعض الفقهاء ذهبوا إلى التوقف حتى موافقة الولي على تصرفه زيادة في المحافظة على مصالح الصبي. 5.يظهر من هذه الأمور التي ذكرتها أن جانب الصبي هو الأقوى لأنه يدور مع المصلحة وجودا وعدما وكل عمل يؤدي إلى الإضرار بمصلحة الصغير يعتبر باطلا.


Article
ميراث البنت في الفقه الإسلامي والقانون العراقي

Author: قحطان هادي عبيد
Journal: TIKRIT UNIVERSITY JOURNAL FOR RIGHTS مجلة جامعة تكريت للحقوق ISSN: 25196138 Year: 2010 Volume: 2 Issue: 7 Pages: 270-309
Publisher: Tikrit University جامعة تكريت

Loading...
Loading...
Abstract

البنت ونعني بها البنت الصلبية المباشرة فرع الشخص المؤنث فانها من الفروع الوارثة في الفقه الإسلامي وقانون الأحوال الشخصية وهي ترث بناءً على النصوص القطعية من الكتاب العزيز والسنة الصحيحة وأولها قولهِ تعالى { يُوصِيكُمُ اللَّهُ فِي أَوْلاَدِكُمْ لِلذَّكَرِ مِثْلُ حَظِّ الأُنْثَيَيْنِ فَإِن كُنَّ نِسَآءً فَوْقَ اثْنَتَيْنِ فَلَهُنَّ ثُلُثَا مَا تَرَكَ وَإِن كَانَتْ وَاحِدَةً فَلَهَا النِّصْفُ وَلأَبَوَيْهِ لِكُلِّ وَاحِدٍ مِّنْهُمَا السُّدُسُ مِمَّا تَرَكَ إِن كَانَ لَهُ وَلَدٌ فَإِن لَّمْ يَكُنْ لَّهُ وَلَدٌ وَوَرِثَهُ أَبَوَاهُ فَلأُمِّهِ الثُّلُثُ فَإِن كَانَ لَهُ إِخْوَةٌ فَلأُمِّهِ السُّدُسُ مِن بَعْدِ وَصِيَّةٍ يُوصِي بِهَآ أَوْ دَيْنٍ آبَآؤُكُمْ وَأَبناؤُكُمْ لاَ تَدْرُونَ أَيُّهُمْ أَقْرَبُ لَكُمْ نَفْعاً فَرِيضَةً مِّنَ اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ كَانَ عَلِيماً حَكِيماً } (1) فانهُ الدليل المبين لميراث البنت والأساس الشرعي لتوريثها ، لذلك اجمع العلماء على توريثها وعلى حالاته ولم يكن هناك خلاف بين الفقهاء في إحكام توريثها ، وهو ايضاً ما كان عليه قانون الأحوال الشخصية العراقي المرقم (188) لسنة 1959م قبل صدور قانون التعديل الثاني لقانون الأحوال الشخصية العراقي المرقم ( 21) لسنة 1978م الذي عدل ميراث البنت وجعلهُ يخالف إجماع الفقهاء في ميراثها والأحكام المتفق عليها في توريثها .
حيث أعطى هذا التعديل قوة حجب للبنت تفوق ما لها من قوة الحجب في الفقه الإسلامي وجعلها تفوق قوة الحجب التي للابن إذا أخذنا بظاهر النص الذي أوجده هذا التعديل ، هذا الأمر أدى إلى مخالفة أصول علم الميراث في توريث الفرع الوارث الأنثى مع غيره من الورثة كبنت الابن وابن الابن والأخت الشقيقة والأخ الشقيق والاخت لاب والاخ لاب والجد والجدة وأبناء الأخوة الأشقاء وأبناء الأخوة لأب والأعمام الأشقاء والأعمام لأب وأبناء الأعمام الأشقاء وأبناء الأعمام لأب .
لذلك أثرنا اختيار هذا التعديل ليكون موضوعاً لبحثنا هذا بما يترتب عليه من الأحكام وما أوجده من العلل محاولين تشخيصها وتقويم موقف القانون العراقي من ميراث البنت في ضوء أصول علم الميراث المتفق عليها وموقف القوانين المقارنة .
بناءً على ما تقدم سنقسم البحث على ثلاثة مباحث كلاً منها في مطلبين ، المبحث الاول يتضمن ميراث البنت ومن معها من الورثة في الفقه الإسلامي ، أما المبحث الثاني فيتضمن ميراث البنت ومن معها في القانون العراقي ، والمبحث الثالث يتضمن تقويم موقف القانون العراقي من ميراث البنت الذي اوجدهُ التعديل الثاني في ضوء موقف القوانين المقارنة .
ونختتم البحث بخاتمه تبين أهم النتائج التي تم التوصل إليها والمقترحات القانونية المنظِِمة لموضوع البحث .


Article
حكم القياس على الرخص في الفقه الإسلامي

Author: ياسين خلف محمد
Journal: tikrit university journal for sientific asslmic مجلة جامعة تكريت للعلوم الاسلامية ISSN: 11592073 Year: 2012 Issue: 10 Pages: 31-66
Publisher: Tikrit University جامعة تكريت

Loading...
Loading...
Abstract

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على سيدنا محمد  ، وعلى آله وأصحابه ، وتابعيهم ومن اتبعهم باحسان الى يوم الدين .أما بعد :ففي ختام هذا البحث توصلت الى نتائج أهمها :1.لا يوجد تعريف للرخص متفق عليه بين المذاهب الاسلامية ، فلكل واحد من المذاهب له رؤيته الخاصة لكل منهما .2.إن القول بجريان القياس في الرخص لا يعني إنشاء رخصاً جديدة غير منصوص عليها بل أن هذه الرخص قد بينتها أدلة أخرى قياسا على المنصوص عليها ، لسد حاجة الناس وتخفيفا عنهم على أن لا تخرج عن القواعد العامة للدين الاسلامي .3.إن في تشريع الرخص رفعا للحرج والضيق الذي يقع فيه المسلم في بعض الأحيان ، فأينما وجد الحرج والضيق وجدت الرخصة تخفيفا على الناس ، وهذا يسري في كل زمان ومكان .4.إن من منع القياس في الرخص ، كأبي حنيفة ( رحمه الله ) ، ومن وافقه قاسوا في الرخص وبالغوا فيها ، فان الاقتصار على الاحجار في الاستنجاء من أظهر الرخص ، وهم قد عدوه الى كل النجاسات ـ كما بينا ـ . 5.إن الأدلة التي استدل بها كل واحد من المذهبين في إثبات رأيه بجواز القياس في الرخص ، او عدم جوازها أغلبها أدلة عقلية ، ليس فيها نص قطعي .6.إن القول بجريان القياس في الرخص دليل على شمولية الشريعة الاسلامية وصلاحيتها لكل زمان ومكان ، من خلال إيجاد الحلول وإعطاء الأحكام لكل من تعرض للضيق والحرج . وأخيراً : فهذا آخر مافتح الله علي به ، ووفقني لكتابته في هذا الموضوع ، فلعلي قد أصبت في بعض مواضيعه ومسائله ، فذلك من فضل الله ، وحسن توفيقه وإعانته . وإن أخطأت فمني ومن الشيطان ، وأستغفر الله العظيم على ذلك . وصلى الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم . وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين


Article
تصحيح الخلل في شروط الصلاة وأحكامه في الفقه الإسلامي

Author: الدكتور عباس علي محمود القيسي
Journal: tikrit university journal for sientific asslmic مجلة جامعة تكريت للعلوم الاسلامية ISSN: 11592073 Year: 2013 Volume: 2 Issue: 20 Pages: 177-208
Publisher: Tikrit University جامعة تكريت

Loading...
Loading...
Abstract

ملخصفللصلاة في الإسلام منزلة لاتعدلها منزلة أي عبادة أخرى , فهي عماد الدين الذي لايقوم إلا به , وقد بلغ من عناية الإسلام بالصلاة أن أمر بالمحافظة عليها في الحضر والسفر والأمن والخوف ووضع لها شروط وأركان لا تصح الصلاة إلا بها ، وقد يحصل للمكلف خلل في شروط الصلاة لابد له من تداركها وجبرها حتى تصح منه هذه العبادة العظيمة كما أراد الله تعالى ،ولذالك كله اخترت أن يكون عنوان بحثي (تصحيح الخلل في شروط الصلاة وأحكامه في الفقه الأسلامي ) أملا" في الإصلاح والمنفعة ، وقد توصلت الى نتائج منها أن الخلل قد يؤدي إلى بطلان العبادة وقد يتدارك ويجبر بسجود سهو أو فدية أو قضاء .


Article
دعوى القذف دراسة مقارنة بين الفقه الاسلامي والقانون الوضعي

Author: أ.د ساجر عبد ناصر الجبوري، أ.م.د شبلي احمد عيسى شبيلات
Journal: TIKRIT UNIVERSITY JOURNAL FOR RIGHTS مجلة جامعة تكريت للحقوق ISSN: 25196138 Year: 2011 Volume: 3 Issue: 9 Pages: 120-156
Publisher: Tikrit University جامعة تكريت

Loading...
Loading...
Abstract

This study aims to illustrate the great jurisprudence heritage which left to us our scholars (Allah have mercy on them ) in the lawsuits and the evidences through defamation lawsuit. The researcher focuses on the point dispute pertaining defamation to explain what is agreed on and what is disagreed on. Then he states the legislation positivism in comparison with views of scholars(Allah have mercy on them(Defamation is stoning adultery , denial rates, sodomy which to be proved by witnesses and confession. the right to sue a suit of defamation is for defamed person alone. The right is transferred after his death to his heirs. The Islamic law scholars define superficial defenses as defenses of invalidity , the objective defense as opponent defenses. no one has the right to forgive the offender in defamation lawsuit because the legitimate boundaries are the right of Allah which doesn’t accept amnesty or dropping or discharge, That was the prominent result of the study.

تهدف هذه الدراسة إلى بيان التراث الفقهي العظيم الذي خلفه لنا فقهاؤنا رحمهم الله في الدعاوي والبينات, من خلال دعوى القذف وقد تم التركيز على تحرير محل النزاع في المسائل المتعلقة به, لبيان المتفق علية والمختلف فيه منها وتبع ذلك بيان ما ذهبت إليه التشريعات الوضعية ومقارنتها بآراء الفقهاء رحمهم الله تعالى. و من أبرز نتائج هذه الدراسة أن القذف يتعلق بجرائم العرض من الزنا ونفي النسب واللواط وأن وسائل اثباتها الاساسية هي الشهادة والإقرار, وأن الحق في رفع دعوى القذف يكون للمقذوف وحده وينتقل بعد موته للورثة, وأن فقهاء الشريعة الإسلامية قد عرفوا الدفوع الشكلية تحت مسمى دفوع إبطال الدعوى, والدفوع الموضوعية تحت مسمى دفوع الخصومة, واذا ثبت موجب القذف فليس هنالك مجال للعفو اوالاسقاط او التنازل او الصلح, لأن الحدود من حقوق الله تعالى.


Article
Piety rules in Islamic fiqh
أحكام البرِّ في الفقه الإسلامي

Author: Haizumah Shakir Rasheed الدكتورة حيزومه شاكر رشيد
Journal: Research and Islamic Studies Journal مجلة البحوث والدراسات الاسلامية ISSN: 20712847 Year: 2011 Issue: 24 Pages: 161-188
Publisher: Directorate of Research and Studies / Sunni Endowment دائرة البحوث والدراسات /ديوان الوقف السني

Loading...
Loading...
Abstract

The subject of the research deals with piety and its virtues and what stated about it`s importance and inducing on it as it stated. ln the Quran verses and prophet sayings (Hadith) and address to the rewards happen by it`s blessings in this world and hereafter and then it divides the subject beginning with piety of the parents and to do good for them in their lives and after they pass away...and then it stated the piety for the relatives and it ends with the piety of the poor and orphans


Article
Sale busybody (comparative study between Islamic jurisprudence and civil law)
بيع الفضولي (دراسة مقارنة بين الفقه الإسلامي والقانون المدني)

Author: زينب محمود محمد حسين البعاج
Journal: Journal of Kufa legal and political science مجلة الكوفة للعلوم القانونية والسياسية ISSN: 20709838 Year: 2010 Volume: 1 Issue: 8 Pages: 97-149
Publisher: University of Kufa جامعة الكوفة

Listing 1 - 10 of 63 << page
of 7
>>
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (63)


Language

Arabic (43)

Arabic and English (18)


Year
From To Submit

2019 (3)

2018 (3)

2017 (3)

2016 (4)

2015 (4)

More...