research centers


Search results: Found 3

Listing 1 - 3 of 3
Sort by

Article
المنهج النبوي في تقويم الأخلاق والسلوك

Author: رحيق رعد محمد المشايخي
Journal: Journal of College of the Great Imam University مجلة كلية الإمام الأعظم (رحمه الله) الجامعة ISSN: 18176674 Year: 2018 Issue: 25 part 1 Pages: 127-172
Publisher: Faculty of Imam Azam كلية الامام الاعظم

Loading...
Loading...
Abstract

فقد أحدث الإسلام تغييراً نوعياً وكمياً في حياة البشرية بما أسسه منفكر تغيرت به نفوس معتنقيه أولاً فأحدث ذلك تغييراً في مجتمعاتهم فتغير به وجهالدنيا، وأضاء سماء الإنسانية بنجوم آيات الكتاب والسنة تدلها على ما يسعدها فيالدارين.


Article
وسائل إصلاح المجتمع في المنهج النبوي (دراسة انتقائية)

Loading...
Loading...
Abstract

Summary Any prudent to the Book of Allah is aware that his basic guidance and reform through change and building so he called for reform and urged him and forbade corruption and warned from it, revealed the Quran to be the spirit of this religion and tongue-speaking and completed his grace sent the Prophet Muhammad (peace be upon him) a ring of prophets and make his universal message remains until the clock, and prudential to obtain the Muslims today realize that they are caught in what heed God from it and become many Muslim societies suffering of corruption, which, if not bestow reformers the fire raging not keep nor devastating, and reformers in the Islamic nation to stand the reasons for this corruption to be able to confront it and stand on the reasons that led to the corruption of society is very important to put her hand on the nation reservoir of the disease to have the treatment. The reasons for corruption of society are many, but the most serious of which is the main reason her and the rest of the reasons a result of it and emerging with him, namely reluctance to approach God Almighty, has been the goal of the reform is evident in the curriculum Prophet, a plan drawn by the Holy Prophet (peace be upon him) and walked them in the reform of society and remove the causes of corruption, which is to lay the foundations fixed that build upon the reform process in all areas in a statement means of reform that should be introduced, as the fittest Islam, the Holy Quran and Sunnah of the Prophet (peace be upon him) community who came down the onwards from communities of renewable and that took a gift, it is the sponsor that fit contemporary societies and addresses issues of renewable, because - thank God - carries all the elements of growth and regeneration which is capable to make it fit for the application in every society but differed effervescence a little or a lot about the elements of the community who came down the Quran. Will not fit last of this nation, but including a reconciliation first, and will continue to approach the Prophet at different times and generations solution to every problem, and that the text of an interview Messenger of Allah (peace be upon him) (left in you once take it will not be deceived at all, the book of God and Prophet's Approach)

ملخص البحثالمتدبر لكتاب الله تعالى يدرك إن رسالته الأساسية الهداية والإصلاح من خلال التغيير والبناء ذلك انه دعا إلى الإصلاح وحث عليه ونهى عن الفساد وحذر منه ، فأنزل القرآن الكريم ليكون روح هذا الدين ولسانه الناطق وأتم نعمته بإرسال النبي محمد ( صلى الله عليه وسلم ) خاتما للنبيين وجعل رسالته رسالة عالمية باقية حتى قيام الساعة ، والمتدبر لأحوال المسلمين اليوم يدرك أنهم وقعوا في ما حذرهم الله تعالى منه وأضحت كثير من المجتمعات المسلمة تتلظى بنار الفساد الذي إن لم يتداركه المصلحون فسيتحول إلى نار مستعرة لا تبقي ولا تذر ، وعلى المصلحين في الأمة الإسلامية إن يقفوا على أسباب هذا الفساد ليتمكنوا من مواجهته والوقوف على الأسباب التي أدت إلى إفساد المجتمع أمر في غاية الأهمية لتضع الأمة يدها على مكمن الداء فيتيسر لها العلاج . وأسباب فساد المجتمع كثيرة ، لكن من أخطرها والذي يعد السبب الرئيسي لها وبقية الأسباب نتيجة له وناشئة عنه ألا وهو الإعراض عن منهج الله عز وجل ، وقد كان هدف الإصلاح جليا في المنهج النبوي وهو الخطة التي رسمها الرسول الكريم ( صلى الله عليه وسلم ) وسار عليها في إصلاح المجتمع وإزالة أسباب فساده ، وهي تتمثل في وضع الأسس الثابتة التي تبني عليها عملية الإصلاح في جميع المجالات وفي بيان وسائل الإصلاح التي يجب الأخذ بها ، وكما أَصلح الإسلام بالقرآن الكريم وبسُنة النبي ( صلى الله عليه وسلم ) المجتمع الذي نزل فيه وما بعده من المجتمعات المتجددة والتي أخذت بهديه ، فهو كفيل بأن يصلح المجتمعات المعاصرة ويعالج القضايا المتجددة ، لأنه - بحمد الله - يحمل كل عناصر النمو والتجدد وهي كفيلة بأن تجعله صالحا للتطبيق في كل مجتمع وإن اختلفت مقوماته قليلا أو كثيرا عن مقومات المجتمع الذي نزل فيه القرآن . ولن يصلح آخر هذه الأمة إلا بما صلح أولها ، وسيظل المنهج النبوي على اختلاف الأزمان والأجيال الحل لكل مشكلة ، وذلك بنص حديث رسول الله ( صلى الله عليه وسلم ) (تركت فيكم ما إن تمسكتم به فلن تضلوا أبدا ، كتاب الله وسنتي ) .


Article
حل الإشكالية المنهجية في العلوم الإنسانية المنهج البنيوي أنموذجا مقترحا

Author: علي عباس مراد
Journal: Journal of Political Sciences مجلة العلوم السياسية ISSN: ISSN 18155561 EISSN 2521912X DOI 10.30907 Year: 2010 Issue: 41 Pages: 147-168
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Listing 1 - 3 of 3
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (3)


Language

Arabic (3)


Year
From To Submit

2018 (1)

2013 (1)

2010 (1)