research centers


Search results: Found 12

Listing 1 - 10 of 12 << page
of 2
>>
Sort by

Article
Determination of solar window for Baghdad city using pv system program
تحديد النافذة الشمسية لمدينة بغداد باستخدام برنامج PV.SYSTEM

Authors: Emad J.Mahdi عماد جليل مهدي --- Imad J.Kadhim عماد جواد كاظم --- Asmaa H.Moslem اسماء حسن مسلم
Journal: Baghdad Science Journal مجلة بغداد للعلوم ISSN: 20788665 24117986 Year: 2014 Volume: 11 Issue: 2 عدد خاص بالمؤتمر النسوي الثاني Pages: 590-597
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

Been using a pv system program to determine the solar window for Baghdad city . the solar window for any location can be determine by deviating left and right from the geographical south as well as deviation according to the amount of tilt angle with the horizon for fixed panel so that will not change the average of solar radiation incident over the whole year and this lead to help in the process of installation of fixed solar panel without any effect on annual output .the range of solar window for Baghdad city between two angles ( -8 - +8 ) degrees left to right of the geographical south and tilt angle that allowed for the horizon range between angles (21- 30) degrees so that the amount of solar radiation that falling on the solar panel in this range of fixed angles about5.6 kw.h/m2 yearl.

تم استخدام برنامج PV-system لتحديد النافذة الشمسية لموقع مدينة بغداد. ان النافذة الشمسية لاي موقع تحدد بالانحراف يميناً ويساراً عن الجنوب الجغرافي يميناً ويساراً وكذلك بالانحراف بحسب مقدار زاوية الميل مع الافق للوح الشمسي الثابت بحيث لن يتغير معدل الاشعاع الشمسي الساقط على مدار سنة كاملة وهذا يؤدي الى اعطاء سماحية في عملية نصب الالواح الشمسية الثابتة بدون اي تأثير على طاقتها الخارجة كمعدل سنوي.وكانت النافذة الشمسية لمدينة بغداد منحصرة بين زاويتين -8 درجة الى زاوية +8 درجة يمين ويسار الجنوب الجغرافي وزاوية الميل المسموح بها عن الافق منحصرة بين الزوايا 21-30 درجة بحيث تكون طاقة الاشعاع الشمسي الساقط على اللوح الشمسي بهذا المدى من الزوايا ثابتة وهي بقيمة 5.6 كيلواط.ساعة/م2 كمعدل سنوي.


Article
Legal system of one of the window and its impact on foreign investment (Comparative study)
النظام القانوني للنافـذة الواحـدة واثـره على الاستثمـار الاجنبي ( دراسـة مقارنـة)

Authors: hasan ali kadem حسـن علي كاظـم --- ahmed hlel abd awon احمـد هليـل عبـد عـون
Journal: Risalat al-huquq Journal مجلة رسالة الحقوق ISSN: 20752032 Year: 2015 Issue: 1 Pages: 126-154
Publisher: Kerbala University جامعة كربلاء

Loading...
Loading...
Abstract

The One stop shop of the important criteria for the success of the investment process, as activating the role facilitates a lot of procedures that were complex and reduces the number of actors sectoral during correspondence official through for approval by the delegates of those actors sectoral One stop shop, in addition to the investment of time optimally, which provides for the expeditious completion of the investor requests for his investment in the One stop shop(One stop shop), one had to carry out all the procedures for investors who are seeking investment licenses, by facilitating the functioning of the legal and regulatory requirements faced by investors.And the One stop shop system in the field of investment faces many problems during its application, and has important implications for foreign investment, so it is necessary to diagnose these problems, and show these effects through this research through a comparative study with the legislation of Arab investment.

تعد النافذة الواحدة من المعايير المهمة لنجاح العملية الاستثمارية ، إذ بتفعيل دورها يسهل الكثير من الإجراءات التي كانت تتسم بالتعقيد ويقلل من عدد الجهات القطاعية أثناء المخاطبات الرسمية من خلال حصول الموافقة من قبل مندوبي تلك الجهات القطاعية في النافذة الواحدة ، إضافة إلى استثمار الوقت بشكل أمثل مما يؤمن للمستثمر سرعة إنجاز الطلبات الاستثمارية لمشروع ، وفي النافذة الواحدة ( one stop shop) ، تقوم جهة واحدة بتولي القيام بكافة الاجراءات المتعلقة بالمستثمرين الذين يسعون للحصول على اجازات استثمار عن طريق تسهيل سير المتطلبات القانونية والتنظيمية التي تواجه المستثمرين.وان نظام النافذة الواحدة في مجال الاستثمار يواجه العديد من المشاكل اثناء تطبيقه ، وله اثار مهمة على الاستثمار الاجنبي ، لذا من الضروري ان نشخص هذه المشاكل ، ونبين هذه الاثار من خلال هذا البحث عن طريق الدراسة المقارنة مع تشريعات الاستثمار العربية.


Article
Studying The Effect of Window type On Power Spectrum

Author: T . Abed Zena . E . Dallalbashi Faten . A . Taha . Soad
Journal: Tikrit Journal of Engineering Sciences مجلة تكريت للعلوم الهندسية ISSN: 1813162X 23127589 Year: 2012 Volume: 19 Issue: 2 Pages: 63-70
Publisher: Tikrit University جامعة تكريت

Loading...
Loading...
Abstract

The representation that describes signal’s frequency behavior can be divided into two categories: linear representation such as the Fourier-transform and quadratic representation such as power spectrum. Power spectrum characterizes the signal’s energy distribution in the frequency domain, and can answer whether most of the power of the signal resides at low or high frequencies. By performing spectral analysis, some important features of signals can be discovered that are not obvious in the time waveform of the signal. One problem with spectrum analysis is that the duration of the signals is finite, although adjustable. Applying the FFT method to finite duration sequences can produce inadequate results because of “spectral leakage”, to reduce the spectral leakage FFT window function is applied. Power spectrum parameters are window size, window type, window over lap and number of FFT. The aim of this work is to demonstrate the effect of varying window type on the power spectrum using Mat Lab software. Five windows have been compared to study their effect on the spectrum of a typical data.

تمثيل الإشارة التي تصف خواصها من حيث التردد تقسم إلى قسمين القسم الأول تمثيل خطي ويشمل تحليلات فوربر والقسم الثاني غير خطي ويشمل قدرة الطيف . قدرة الطيف تصف توزيع الطاقة في حيز التردد. تحليل الطيف يبين وضعية قدرة الإشارة إذا كانت متمركزة في الترددات العالية أو في الترددات الواطئة. بتطبيق تحليل الطيف تظهر بعض الخواص المهمة للإشارات والتي لا يمكن ملاحظتها في حيز الزمن. احد المشاكل المتعلقة بتحليل الطيف فترة الإشارة تكون محددة بالرغم من تنظيمها. بتطبيق FFT على فترة محددة لإشارة معينة تكون النتائج غير دقيقة والسبب في ذلك يعود إلى تسرب الطيف. تستخدم دالة النافذة FFT لتقليل تسرب الطيف. تعتمد قدرة الطيف على نوع النافذة , حجم النافذة, تداخل النافذة و عدد نقاط FFT. الغاية من هذا العمل دراسة تأثير تغير نوع النافذة على قدرة الطيف باستخدام برمجيات .Mat Labتم استخدام خمسة أنواع من النوافذ ومقارنة تأثير كل نوع على قدرة الطيف لبيانات مختلفة.


Article
آليات الأظهار للطباعة النافذة في فن الكرافيك

Author: وجدان نجاح عبدالرزاق الشمري
Journal: Journal of University of Babylon مجلة جامعة بابل ISSN: 19920652 23128135 Year: 2016 Volume: 24 Issue: 3 Pages: 1288-1312
Publisher: Babylon University جامعة بابل

Loading...
Loading...
Abstract

تأتي أهمية هذا البحث (آليات الإظهار للطباعة النافذة في فن الكرافيك) مع تزايد أهمية هذه التقنية في حياة الفنان ، وما لها من دور مهم في أظهار المكانة الفنية وتأثيرها على الطرفين ( الفنان / المتلقي ) كونها تمثل الأبداع في الحرفة وبعدّها مهارة يدوية تؤدي الغرض الجمالي. وأن للأعمال الكرافيكية العراقية حضور مميز في المحافل الفنية الدولية والعربية لما تتمتع به من أمكانية في آليات أظهارها، وخوض فنانيها التجريب على الخامات والوسائط الطباعية المختلفة وللكشف عن تلك الآليات الأظهارية جاء البحث الحالي على فصول ، ضم الفصل الأول الأطار المنهجي، وتم به عرض مشكلة البحث التي وردت فيها ماهي آليات الأظهار للطباعة النافذة في فن الكرافيك؟ وبعد ذلك جاءت أهمية البحث والحاجة اليه وتبعها حدود البحث والأهداف ثم تحديد وتعريف المصطلحات. أما الفصل الثاني فقد خصص للأطار النظري والدراسات السابقة ومؤشرات الأطار النظري، واشتمل على ثلاث مباحث تضمن فيها :المبحث الأول (الجذر التاريخي للطباعة النافذة) واشتمل هذا المبحث على تقديم نبذة تأريخية للطباعة النافذة و تطورها وأرتباطها بالتقنيات الألكترونية والحاسوب.والمبحث الثاني (الطباعة النافذة وتجهيزاتها) بحث فيه مفهوم الطباعة النافذة وطريقة الطباعة من السطح النافذ والتجهيزات الأساسية والأدوات الازمة للطباعة النافذة . اماالمبحث الثالث(تقنيات الطباعة النافذة ) ضمنت فيه تقنيات الطباعة النافذة والتي اشتملت على تقنية الأستنسل وآليات اظهارها وتقنيات الشاشة الحريرية واليات اظهارها ومن ثم مؤشرات الإطار النظري. و تضمن الفصل الثالث تحديد مجتمع وعينة البحث ، ومنهج البحث ،ومن ثم تحليل عينة البحث المتكونة (4)نموذج . وخصص الفصل الرابع لأستعراض النتائج والأستنتاجات والتوصيات والمقترحات .

The importance of this research (The mechanisms of show for silk screen of graphic art )With the growing importance of this technique in human life , and have an important role in the emergence of the status of art and its impact on the parties artist and the receiver it represents the creativity in the graphics as a handy skill lead aesthetic purpose. Although business graphics Iraqi attend a distinct Arab and international technical forums because of its potential to appear mechanisms , and engage artists experimentation on raw materials of various print media and to detect those of Shaw mechanisms came current research on the seasons, which included the first chapter methodological framework was presented the research problem, which the backs of printed graphic art in the Shaw? And then came the importance of research and the need for him and followed the limits of research and goals and then defining terms. The second chapter devoted to the theoretical framework and previous studies and indicators of the theoretical framework and included three sections which included .Section (silk screen historical root) included this section to provide a brief history of the silk screen, evolution and linked computer. The second section (silk screen and equipment) discuss the concept and method of silk screen printing of the porous surface and equipment needed for the basic screen of silk and tools. Section III (silk screen techniques) and included a Stencil technique. And mechanisms of emergence and silk screen techniques and mechanisms of its appearance then FRAMWORK theoretical indicators. The third chapter included identifying community the research sample , and the methodology of the research , then the research sample consisting of (4) model analysis. The fourth chapter is devoted to display the results, conclusions, recommendations and proposals


Article
((From here and there)) Read the biography of his author (Dr. Saleh al-Dhalimi
(( من هنا وهناك )) قراءة في سيرة مؤلفه (الدكتور صالح الظالمي)

Author: Khalil Abdul Sada خليل عبدالسادة
Journal: The Arabic Language and Literature مجلة اللغة العربية وادابها ISSN: 20724756 Year: 2019 Volume: 1 Issue: 29 Pages: 25-40
Publisher: University of Kufa جامعة الكوفة

Loading...
Loading...
Abstract

Many writers write articles, thoughts and memoirs, and open, some of what they write, window or windows overlooking their readers on the sides of their human and literary personalities, as their pens keys to open those windows and balconies, to escape them, willingly or otherwise, features contribute, to varying degrees, Identify the features of their characters

يكتب كثير من الأدباء مقالات وخواطر ومذكرات، فيفتحون، ببعض ما يكتبون، نافذة أو نوافذ يطلّ منها قرّاؤهم على جوانب من شخصياتهم الإنسانية والأدبية، إذ إنّ أقلامهم مفاتيح تفتح تلك النوافذ والشرفات، لتتسرّب منها، بإرادتهم أم بغيرها، ملامح تسهم، بدرجات متفاوتة، في تحديد ملامح شخصياتهم.


Article
The legal guarantees for the governmental and general sector employees under the Iraqi laws
الضمانات القانونية لموظفي الدولة والقطاع العام في ظل القوانين العراقية النافذة

Author: Hasan Muhamed Dahham حسن محمد دحام
Journal: Research and Islamic Studies Journal مجلة البحوث والدراسات الاسلامية ISSN: 20712847 Year: 2016 Issue: 43 Pages: 191-212
Publisher: Directorate of Research and Studies / Sunni Endowment دائرة البحوث والدراسات /ديوان الوقف السني

Loading...
Loading...
Abstract

1- The legislation of the adjusted influent discipline law No. 14 -1991 is the most important guarantee 2- The attempt of the legislator to confirm the employment duties is one of the most important, so there are no rights for the administration to punish the employees with penalties that the law doesn’t mention them, and it must restricted with elements of the law and not with as it sees the matter.3- Define the administrative sides that have the authority in enforcing the law, and reducing the administrative procedures.4- The administrative decisions must not gain immunity .where the employees could challenge the decision which it is not according with the law in front of the employees court without presenting a complain,so it will be guaranteed as the law assured it.

1. La législation en vigueur de la loi de discipline n ° 14 de l'année 1991, modifiée est l'une des garanties les plus importantes.2. L'effort du législateur de déterminer les tâches fonctionnelles est l'une des garanties juridiques importantes, où il n'y a pas d'arbitraire et de l'innovation pour les irrégularités de la part de l'administration attribué à leurs employés sans avoir une base juridique.3. L'engagement du législateur au principe de (pas de punition sans texte légitime) est l'une des garanties juridiques, cela signifie qu'il n'y a pas de droit pour l'administration de punir ses employés sans loi prescrite, et il faut pour elle de respecter les reliques inscrits dans la loi, et non pas d'analyser ses reliques selon ses moyens.4. Déterminer les autorités administratives qui ont la compétence d'appliquer la loi, et de réglementer les procédures administratives.5. Pas renforcer les décisions administratives, de sorte que l'employé peut casser la décision qui vient à l'encontre des dispositions de la loi devant le tribunal des employés, sans présenter aucune plainte, et cela est considérée comme une garantie solide pour lui... etc.


Article
Accuracy and safety of CT guided transthoracic needle biopsy
دقة وأمان عملية الخزعة النافذة في الصدر بمراقبة المفراس الحلزوني

Author: Mustafa Nema مصطفى نعمة
Journal: Journal of the Faculty of Medicine مجلة كلية الطب ISSN: 00419419 Year: 2012 Volume: 54 Issue: 1 Pages: 18-22
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

Background:Image guided transthoracic needle biopsy (TTNB) has great diagnostic value for the definitive characterization of lung lesions and is an established primary procedure to diagnose pulmonary nodules. It is traditionally performed as an outpatient procedure. It is safe, accurate, sensitive, and can obviate surgical procedure.Objective: to assess the accuracy and safety of CT-guided TTNB in Baghdad Teaching HospitalPatients & Methods: From December 2009 to September 2011, we conducted a prospective study of 43 consecutive outpatient and inpatient lung biopsies. An informed consent was obtained from the patients. No sedation is required. All biopsies were performed using CT guidance without CT fluoroscopy and were performed under local anesthesia using a 16 gauge core biopsy needle with internal automated gun.A posteroanterior inspiratory CXR was obtained 30 minutes after biopsy.All complications were recorded. If there was no pneumothorax, the patient was discharged. If there was a small asymptomatic pneumothorax, serial radiographs has been performed, patients also were discharged if no change in size was noted.Results: A total of 43 patients underwent CT guided TTNB of peripheral lung lesions (mean age 60 years) and a male to female ratio of 28:15. The operation was successful in 40 out of 43 patients. The sample was adequate in 39 out of 43 patients. Complications were recorded in 4 patients (the most common complication was pneumothorax). No patient needed chest tube insertion.Conclusion: CT guided TTNB is safe and an accurate procedure and can be performed as an out-patient procedure under local anesthesia.

المقدمة: تعد عملية الخزعة النافذة في الصدر بمراقبة الفحص الشعاعي ذات قيمة تشخيصية عالية لغرض التشخيص النهائي لبعض أمراض الرئتين كما انها من العمليات المعروفة لتشخيص عقد الرئتين. ومن المعروف ان هذه العملية تجرى للمرضى غير الراقدين , وتعد أيضا من العمليات الأمينة والدقيقة كما انها تنفي الحاجة للعمليات الجراحية المفتوحة.الغرض من الدراسة: دقة ومقدار سلامة فحص الخزعة النافذة في الصدر بمراقبة المفراس في مستشفى بغداد التعليمي حيث ان هذه العملية تجرى لأول مرة في مستشفياتنا.طريقة الدراسة: تم اجراء الدراسة ل 43 مريضا لديهم عتمة رئوية من الراقدين وغير الراقدين بعد أخذ موافقتهم الخطية وشرح طبيعة العملية ومضاعفاتها المتوقعة – في قسم الأشعة في مستشفى بغداد التعليمي للفترة من كانون الاول 2009 الى ايلول 2011. استخدم التخدير الموضعي ولم يعط أي نوع من المهدئات وتمت العمليات بمراقبة المفراس الحلزوني دون الفلوروسكوبي بأستعمال ابرة الخزعة التلقائية قياسها 16 . اجري الفحص الشعاعي السيني للصدر بعد نصف ساعة من اتمام العملية لتشخيص المضاعفات وفي حال عدم وجودها – بالأخص الاسترواح الجنبي – يخرج المريض من المستشفى , أما في حالة وجود الاسترواح , يبقى المريض تحت المراقبة وتؤخذ له رقائق شعاعية متعاقبة لحين التأكد من استقرار الاسترواح.النتائج: كان مجموع المرضى 43 ومعدل العمر60 سنة ونسبة الرجال الى النساء 1.8:1. تمت العملية بنجاح ل 40 مريضا وكانت العينات المأخوذة كافية للفحص النسيجي ل39 مريضا. ولم تظهر مضاعفات الا ل 4 مرضى وكان معظمها الاسترواح ولم يحتاج أي واحد منهم لانبوب بزل الصدر.الاستنتاج:أن عملية الخزعة النافذة في الصدر بمراقبة المفراس أمينة ودقيقة ويمكن اجراؤها للمرضى غير الراقدين تحت التخدير الموضعي.


Article
The application of laparoscopy in abdominal trauma at Al-Jumhoori Teaching Hospital in Mosul

Loading...
Loading...
Abstract

Objective: To evaluate laparoscopy as a diagnostic and therapeutic method in selected cases in abdominal trauma, and its value in avoiding unnecessary laparotomies at Al-Jumhoori Teaching Hospital in Mosul, Iraq. Patients and methods: From October 2009 to October 2011, sixty hemodynamically stable patients who were admitted with abdominal trauma (48 blunt, and 12 penetrating injuries), were submitted to diagnostic laparoscopy (DL) in the operating theatre of the Emergency Department of Al-Jumhoori Teaching Hospital in Mosul. Data collected and analyzed. Results: Negative and non therapeutic laparotomies were avoided in 38 patients (63.3%), and laparoscopic intervention was done in 4 patients (17.4%). The mean hospital stay of the (DL) negative patients was 2.1 days, and for the (DL) positive patients with laparoscopic intervention was 2.4 days, while of the patients with therapeutic laparotomy was 5.7 days. All the patients were discharged with no reported complication and no deaths were reported.Conclusion: Laparoscopy can be performed safely and effectively in hemodynamically stable patients with abdominal trauma. The most important advantages are reduction of the negative and non therapeutic laparotomy rate and shortening of hospitalization. Keywords: Blunt abdominal trauma, penetrating abdominal trauma, diagnostic laparoscopy.

الخلاصةالهدف: لمعرفة مدى فعالية منظار البطن كأداة تشخيصية في حالات إصابات البطن وإمكانية استخدامه في التعامل مع بعض هذه الإصابات.المرضى والأساليب: من تشرين الاول 2009 ولغاية تشرين الأول 2011 أجري منظار البطن التشخيصي لستين مصابا بإصابات البطن المختلفة (48 إصابات البطن الكليلة و12 إصابات البطن النافذة). تم إجراء المنظار في صالة عمليات الطوارئ في المستشفى الجمهوري التعليمي في الموصل.النتائج: تم تجنب عمليات استكشاف البطن غير الضرورية وغير العلاجية في 38 مريضا (63.3%) وتم التعامل مع 4 حالات منظارياً (17.3%) وكانت مدة رقود المرضى الذين كان منظار البطن التشخيصي لهم سلبيا (2.1) يوم والمرضى الذين كان منظار البطن التشخيصي لهم ايجابيا وتم التعامل مع إصاباتهم منظارياً (2.4) يوم، في حين كانت مدة رقود المرضى الذين أجريت لهم عمليات فتح البطن العلاجية (5.7) يوم. وقد غادر كل المصابين المستشفى بدون تسجيل أي مضاعفات ولم يتم تسجيل أي وفاة بين المصابين.الخلاصة: يمكن إجراء منظار البطن التشخيصي للمرضى المصابين بإصابات البطن بصورة أمينة وفعالة. أهم الفوائد من استخدام منظار البطن التشخيصي هي التقليل من عمليات فتح البطن الاستكشافية غير ضرورية والتقليل من فترة رقود المرضى في المستشفى.


Article
The role of administrative supervision scope and the single window to increase the efficiency of investment (Case study: Sudanese Ministry of Investment)
دور نطاق الإشراف الإداري والنافذة الموحدة في رفع كفاءة الاستثمار (دراسة حالة تجربة وزارة الاستثمار السودانية)

Authors: ناندي أبو العلا عبده دسـوقي --- عامر سالم الشيخ القراي
Journal: journal of Economics And Administrative Sciences مجلة العلوم الاقتصادية والإدارية ISSN: 2227 703X / 2518 5764 Year: 2017 Volume: 23 Issue: 100 Pages: 199-217
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

Investment drives the wheel of the development of different developed and developing countries. Sudan is a model for a developing country facing a lot of difficulties in the field of both local and foreign investment. The present study was focused on the problem of poor diversification and efficiency of both local and foreign investment in Sudan. Also, it clarified the important role of administrative supervision to strengthen the efficiency of investment, taking the experience of the Sudan as a model. The researchers used the well-known descriptive and analytical tools (questionnaire, interview, observation) to complete this study. A well designed questionnaire was used. It included all questions that could cover all aspects of the subject of the study. In the present study 125 questionnaires were distributed among the target groups. Ninety one questionnaires were retrieved (73%) from the total distributed questionnaires. Data were statistically analyzed using SPSS program. In the present study, 62.3% of participants saw that the ministry of investment provides many methods that would simplify investment procedures. At the same time, 91.2% of participants assured that the ministry of investment applies a standard single window investment system in cooperation with other government agencies related to investment. Also, 83.9% of the respondents agreed that each job have an accurate and specific administrative supervision scope. Moreover, 90% of the respondents accepted that there are many external factors that may alter the scope of specific supervision. At the same time, 87.8% of the participants agreed that the ministry of investment provides a suitable environment for investment in Sudan, especially for foreign investment.Based on the obtained results, the study has proposed a set of recommendations to help simplify investment procedures especially: -Periodical and continuous reviewing of the organizational structural system and job descriptions for managers and employees in the Ministry of investment by academics and specialists for continuous development. This is important to harmonize the international and local changes and avoid problems in the field of investment.-We also stress on the importance of coordination among the relevant authorities.-Developing more efficient modern communication tools and optimization of modern technology to simplify procedures for foreign and local investment.-We also stress on the importance of quality control.

المستخلصيقود الاستثمار عجلة التنمية في الدول المتقدمة والنامية. ويعد السودان أحد الدول النامية التي تواجه الكثير من الصعوبات في مجال الاستثمار المحلي والأجنبي. وقد تناولت الدراسة مشكلة ضعف تنوع وكفاءة الاستثمار المحلي والأجنبي في السودان و دور الإشراف الإداري وأهميته في رفع كفاءة الاستثمار متخذةً تجربة السودان نموذجا. استخدم الباحثان أدوات المنهج الوصفي التحليلي (الاستبانة، المقابلة، الملاحظة) لإكمال هذه الدراسة. تم تصميم استبانة مشتملة على كل الأسئلة التي تغطي جوانب موضوع الدراسة جميعها. و تم توزيع )125) استبانة على الفئات المستهدفة وكانت نسبة المسترد منها (73%) بواقع (91) استبانة من إجمالي الاستبانات الموزعة. بعد ذلك تم تحليل النتائج إحصائيا باستخدام برنامج الإحصاء .(SPSS)توصلت الدراسة إلى عدة نتائج أهمها: راى62.3% من المشاركين أن الوزارة تسعي إلي تبسيط الإجراءات، كما وافق 91.2% من المشاركين أن وزارة الاستثمار تطبق نظام النافذة الموحدة بالتعاون مع الجهات الحكومية ذات الصلة بالاستثمار، وأقر 83.9% من المشاركين بوجود وظيفة لكل نطاق إشراف محدد. كما وافق 90% من المشاركين أن هناك عوامل خارجية تتدخل في تحديد نطاق الإشراف، ووافق 87.8% من المشاركين أن الوزارة توفر المناخ الصالح للاستثمار وخاصة لاستثمارات الأجنبية. وبناءً على هذه النتائج قدمت الدراسة مجموعة من التوصيات للمساعدة فى تبسيط اجراءات الاستثمار من أهمها: -أن تتم مراجعة الهيكل التنظيمي والوصف الوظيفي بصورة دورية ومستمرة بواسطة أكاديميين ومتخصصين لمواكبة التغيرات وتفادي المشكلات.- التنسيق مع الجهات ذات الصلة عند تحديد نطاق الإشراف.-تطوير وسائل الاتصال والاستفادة من التكنولوجيا لتبسيط إجراءات الاستثمار خاصة الأجنبي.-كما نؤكد على ضرورة الاهتمام بالجودة


Article
UNUSUAL CAUSES OF HEAD INJURIES
إصابات الرأس بكيفيات غير معتادة

Author: Walid W.H. Al-Rawi وليد وهيب الراوي
Journal: IRAQI JOURNAL OF MEDICAL SCIENCES المجلة العراقية للعلوم الطبية ISSN: P16816579,E22244719 Year: 2006 Volume: 5 Issue: 1 Pages: 74-81
Publisher: Al-Nahrain University جامعة النهرين

Loading...
Loading...
Abstract

Background: Although the patterns of common causes of head injury (HI) are well established all over the world, however, unusual causes of HI, incurred inadvertently to many patients, do occur every now and then.Objective: To bring to the attention of the practicing neurosurgeon the possibility of an unusual pattern of HI. Furthermore, such injuries may endanger the patient's life.Methods: A retrospective study of 30 HI cases encountered by the author between 1986 – 2003. The Accident and Emergency Hospital in Amara, The Teaching Hospital in Basrah, The Neurosurgical Hospital and The Teaching Hospital at Kadhimiyah, Baghdad. All had 3 standard plain skull X-ray projections: postero-anterior, lateral, and Townes views; occasionally, occipito-mental and orthopentgraphic views were done. Although few cases needed conventional angiographic examination, none of them had the test because of the non-availability of the contrast medium. Few patients had computerized tomography (CT) examination. All cases presented before magnetic resonance (MR) imaging was introduced into the country. Results: Different age groups are represented. Although both sexes were affected, however, most of the victims were males (24, 80%), and most injuries were compound and of a penetrating nature; all calvarial regions are represented in this study. There was no death in this series as all patients made, in due course, an excellent recovery.Conclusions and recommendations: Under certain situations, especially when the financial resources are limited, or up-date neuro-imaging machines are unavailable, plain skull X-ray films prove adequate investigative tool disclosing the extent of bony damages and state of penetration. Domestic animals and tools can, un-expectedly, be harmful; an educational program in this respect is helpful. A protective safety helmet may be mandatory in certain professions when the risk of having a HI is likely. Although most of our patients suffered a certain degree of transient morbidity, however, they were back to normal active life. The practicing neurosurgeon may face an unusual type of HI that may constitute a serious threat to the victim's life. Addressing the management of such events, an urgent non-hesitating attitude is to be practiced by following the standard lines of dealing with penetrating injuries.Key words: Unusual causes of head injury, penetrating injury, plain skull X-ray.

خلفية الدراسة: بالرغم من أنّ الكيفيات الشائعة الحدوث في إصابات الرّأس هي معروفة و مثبّة في مختلف دول العالم، إلاّ أنّه هناك كيفيات غير دائمة الحدوث تحدث عن دون قصدٍ بين الحين و الآخر. هذه دراسة مسترجعة عن كيفيات غير معتادة لإصابات في الرّأس متسبّبة عن دون قصد جمعت خلال سبع عشرة سنة تحت إشراف الباحث بين الأعوام 1986 م – 2003 م.هدف الدراسة: توجيه عناية جرّاح الأعصاب الممارس إلى إحتمال حدوث مثل هذه الكيفيات التي قد تهدّد حياة المصاب.طريقة العمل: شملت الدراسة حالات إصابات بكيفيات غير معتادة واجهت الباحث في مستشفى الطوارىء بالعمارة و المستشفى التعليمي بالبصرة و مستشفى جراحة الأعصاب ببغداد و المستشفى التعليمي بالكاظمية ببغداد أيضاً. كانت معظمها في الجهة اليمنى الصدغية و الجبهوية و غير قاتلة بالرّغم من تهديدها لحياة المصابين. كان معظم كان معظم المصابين من الذكور (24، 80%) و من مختلف الأعمار. و كان سلّم كلاسكو للسبات يتراوح بين 12 – 15. كلّ الاصابات كانت مضاعفة و البعض منها نافذة للتجويف القحفي. أثبتت الفحوص الشعاعية بالأجهزة التقليدية، دون تلوين الأوعية الدموية و قبل توفّرالفحص المحوري الطبقي و الرنين المغناطيسي، جدواها و فائدتها في تقييم الكسور و نفاذية الأجسام الغريبة الى التجويف القحفي. بالرغم من أنّ قسما من كسور الجمجمة كانت خطّية، الاّ أنّ غالبيتها من النوع المنخفضة المهشمّة. لم تكن في أي من المرضى إصابات أخرى خارج الرأس. تم ﺇجراء التداخل الجراحي، بعد إعطائهم مضادّات الصرع و المضادات الحياتية، تحت التخدير العام بتنظيف و هندمة الجرح و رفع الكسر المنخفض و رفع الجسم الغريب و خياطة الأم الجافية (أو ترقيعها باستعمال لفّفة أو صفّاق العضلة الصدغية).النتائج: تحسّن حال جميع المرضى بدون مضاعفات و أظهروا أداءً طبيعياً في النمو و المدرسة و العمل.الإستنتاج: تحت ظروفٍ معيّنةٍ، و خصوصاً عندما تكون الموارد المالية المتاحة محدودة، أو في حال عدم توفّر أجهزة التشخيص الشعاعي الحديثة المتطوّرة، فإنّ جهاز الأشعّة السينية الإعتيادى في فحص الجمجمة يكون كافياً للتحرّي أو كشف مدى التلف العظمي أو نفاذية الجسم الغريب للتجويف القحفي. إن كثيرا من الأدوات و المستلزمات المستعملة يومياً، و كذلك بعض الحيوانات الأليفة، في حالات معينة، قد تسبب أذىً ملحوظاً كإصابات الرأس؛ و لما كان بالإمكان منع مثل هذه الحوادث كاتّخاذ الحيطة و الحذر و بوسائل الارشاد و التثقيف، و حتّى ارتداء خوذة الحماية، فأنّ احتمال حدوثها ينبغي أن يؤخذ على محمل الجدّ و يجب التذكير المستمر بهذه الأخطار التي من الممكن أن تهدّد حياة المصاب. فبالتعرّض للإدارة العلاجية لمثل هذه الحالات، ينبغي على جرّاح الأعصاب عدم التردّد في تطبيق الأسس القياسية عند التعامل مع حالات الإصابات النافذة للتجويف القحفي.مفتاح الكلمات: إصابات الرأس بكيفيات غير معتادة، الاصابات النافذة، الفحوص الشعاعية بالأجهزة التقليدية

Listing 1 - 10 of 12 << page
of 2
>>
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (12)


Language

Arabic (5)

English (4)

Arabic and English (3)


Year
From To Submit

2019 (1)

2017 (1)

2016 (3)

2015 (1)

2014 (2)

More...