research centers


Search results: Found 45

Listing 1 - 10 of 45 << page
of 5
>>
Sort by

Article
التنظيم القانوني للدعاية الانتخابية

Author: Ahmed fhadel Husian أحمد فاضل حسين
Journal: AL - Bahith AL - A’alami مجلة الباحث الاعلامي ISSN: 1995 8005 / EISSN 2617 9318 Year: 2010 Volume: 2 Issue: 9 Pages: 55-72
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

تعتبر الانتخابات في العصر الحديث من اهم الوسائل القانونية التي يستخدمها الافراد والاحزاب السياسية للوصول للسلطة لذا فأنها تحتاج الى تنظيم قانوني يتمثل في التشريع الدستوري وتشريعات القوانين المتعلقة بالانتخابات والانظمة والتعليمات التي تنظم العملية الانتخابية .
والعملية الانتخابية تمر بمراحل عديدة مثل الترشيح والموافقة على الترشيح والدعاية الانتخابية ويوم الانتخابات واعلان النتائج وتعتبر الدعاية الانتخابية من اهم المراحل التي تمر بها العملية الانتخابية , فمن خلال الدعاية الانتخابية يستطيع كل مرشح التعبير عن افكاره وبرنامجه الانتخابي وتوضيحه للناخبين لكي يستطيع الحصول على تأييد الناخبين , والدعاية الانتخابية تعتبر حقا قانونيا لكل المرشحين ينبغي ان تقوم على اساس مجموعة من المبادئ والاسس القانونية مثل التساوي بين المرشحين وفسح المجال لهم للتعبير عن افكارهم وحيادية السلطات العامة امام جميع المرشحين واتاحة الفرصة لهم لعرض افكارهم للناخبين وفسح المجال بالتساوي لكل المرشحين في الاستعانة بوسائل الاعلام بمختلف انواعها من صحافة وتلفزيون واذاعة وانترنيت...الخ , وكذلك فأن الدعاية الانتخابية تحتاج الى قيود توضع لتنظيمها بحيث يلتزم جميع المرشحين بهذه القيود وإلا تعرضوا للعقوبات التي تفرضها قوانين الانتخابات والانظمة والتعليمات الصادرة من الجهة المشرفة على الانتخابات حيث تملك هذه الجهة مراقبة المرشحين اثناء الحملة الانتخابية وكذلك تراقب وسائل الاعلام ولها الحق في فرض العقوبات والغرامات عليهم اذا اخلوا بالقواعد الموضوعة لتنظيم الحملة الانتخابية . اذا التنظيم القانوني للدعاية الانتخابية يتمثل في وضع مبادئ قانونية اساسية لتنظيم هذا الحق وفي الوقت نفسه وضع قيود لتنظيم هذا الحق على الجميع الالتزام بها سواء من قبل المرشحين او السلطات وفرض عقوبات على كل من يخالفها , لذا ونظرا لاهمية الدعاية الانتخابية واهمية التنظيم القانوني لها أثرنا البحث في هذا الموضوع خاصة ان الانتخابات تعتبر في العصر الحاضر هي الوسيلة القانونية للوصول للسلطة , لذا سوف نتعرف على كيفية معالجة قوانين الانتخابات والانظمة والتعليمات للحق في الدعاية الانتخابية وذلك في قانون الانتخابات العراقي والانظمة والتعليمات الصادرة من المفوضية المستقلة للانتخابات في العراق بشأن الحملات الانتخابية والقيود عليها والعقوبات المفروضة على من يخالفها , كذلك نتعرف على المعالجة القانونية لهذا الحق في بعض قوانين الانتخابات العربية مثل قانون الانتخابات الفلسطيني والجزائري واليمني.
لذا فسوف نبحث هذا الموضوع في مبحثين :
المبحث الاول : المفهوم الاعلامي والقانوني للدعاية الانتخابية
المبحث الثاني : الدعاية الانتخابية في ظل القوانين والتشريعات الانتخابية


Article
The Constitution and Legal of the deputies of the of ministries in the Iraq _ A comparative study
التنظيم القانوني لوكلاء الوزارات في العراق _ دراسة مقارنة _

Author: Dr . Kamal Ali Hussein د. كمال علي حسين
Journal: The Law Journal for Researches and studies مجلة القانون للدراسات والبحوث القانونية ISSN: 20724934 Year: 2017 Issue: 15 Pages: 72-123
Publisher: Thi-Qar University جامعة ذي قار

Loading...
Loading...
Abstract

The purpose of this paper is to try to clarify the legal rules that regulating the legal status of the deputies of the ministries in the Iraqi state structure by clarifying the constitutional and legal mechanisms that should by followed in appointing these deputies in their positions . This research also aims to addressing the administrative competencies granted to the deputies in the ministries , whether their competencies originally granted to them under the legal texts or the jurisdictions delegated to them by the competent minister or other senior administrative bodies in the state . This paper will explain the legal responsibility that may be subject to the deputies in the exercise of the their functions in the ministry .

يهدف هذا البحث إلى محاولة بيان القواعد القانونية التي تولت تنظيم المركز القانوني لوكلاء الوزارات في هيكل الدولة العراقية ، عن طريق توضيح الأليات الدستورية والقانونية الواجبة الإتباع في تعيين هؤلاء الوكلاء في مراكزهم الوظيفية ، مع التطرق الى الاختصاصات الإدارية الممنوحة للوكلاء في الوزارات ، سواء أكانت إختصاصات أصيلة منحت لهم بموجب النصوص القانونية ، أم الإختصاصات المفوضة إليهم من قبل الوزير المختص أو سواه من الجهات الإدارية العليا في الدولة ، ومن ثم الانتقال الى بيان المسؤولية القانونية التي قد يخضع لها الوكلاء في معرض ممارستهم لمهامهم الوظيفية في الوزارة .


Article
Recreational and concentration of insulin to regulate blood sugar program for people with Type II diabetes ages (35 ــ-45 years)
أثر برنامج ترويحي وتركيز الأنسولين لتنظيم سكر الدم للمصابين بالسكري النوع الثاني بأعمار ( 35 ـــ 45 سنة )

Authors: Dr. Falah Hassan Abdullah فلاح حسن عبد الله --- Kamil Jassem Naji كلمل جاسم ناجي
Journal: Al.Qadisiya journal for the Sciences of Physical Education مجلة القادسية لعلوم التربية الرياضية ISSN: 77911991 Year: 2017 Volume: 17 Issue: 1part(1) Pages: 104-115
Publisher: Al-Qadisiyah University جامعة القادسية

Loading...
Loading...
Abstract

The study aimed to numbers recreational program for patients with type II diabetes (NIDDM) The research sample was from individuals who are not practitioners of the activities of recreational sports people with type II diabetes (NIDDM) the age of (35-45) years were selected (20) per person deliberate way. After completing medical, biological and physiological tests were excluded injured (high blood pressure, atherosclerosis, angina pectoris, smoking rooms) so that the sample is ready for the implementation of the program has become a recreational sample has reached its final form (11) individuals. They were randomly divided into experimental and control group two groups. As the number of the experimental group (6) members and control (5) members were the most studied variables represented blood sugar and insulin.

ملخص البحثهدفت الدراسة لإعداد برنامج ترويحي للمرضى المصابين بمرض السكري من النوع الثاني (NIDDM) أما عينة البحث فكانت من الأفراد غير الممارسين للأنشطة الترويحية الرياضية المصابين بمرض السكري من النوع الثاني (NIDDM) بعمر من (35 - 45) سنة وقد تم اختيار (20) فرداً بالطريقة العمدية . بعد إكمال الفحوصات الطبية والبيولوجية والفسيولوجية وتمّ استبعاد المصابين (بارتفاع ضغط الدم , تصلب الشرايين , الذبحة الصدرية , المدخنين) بحيث أصبحت العينة جاهزة لتنفيذ البرنامج الترويحي وقد بلغت العينة بشكلها النهائي (11) فرداً . وتم تقسيمهم عشوائياً إلى مجموعتين تجريبية وضابطة . إذ بلغ عدد المجموعة التجريبية (6) أفراد والضابطة (5) أفراد وكانت أهم المتغيرات المدروسة متمثلة بسكر الدم والأنسولين واستخدم الباحث المنهج التجريبي بأسلوب المجموعتين الضابطة والتجريبية لملاءمته طبيعة البحث وكانت أهم الإستنتاجات أن البرنامج الترويحي المستخدم كان ذا تأثير فعّالٍ وإيجابي في خفض مستوى كل من متغيرات ( الأنسولين , السكر )


Article
Houthi movement in Yemen: a study in political geography
الحركة الحوثية في اليمن : دراسة في الجغرافية السياسية

Author: jwad sandl jazee جواد صندل جازع
Journal: Journal of Research Diyala humanity مجلة ديالى للبحوث الانسانية ISSN: 1998104x Year: 2011 Issue: 49 Pages: 163-512
Publisher: Diyala University جامعة ديالى

Loading...
Loading...
Abstract

From the evidences presented in the research and the analysis of the motives that caused the emersion of the Hothi movement and then, Hothism as a phenomenon in Yemeni an society which caused a change in the methods followed by the Hothi movement. The methods were based on reinforcing the principles of Zeidi doctrine by defecating its followers to make it occupy its status among the other religion ideologies in the country. This research points out that a change happened in the perspectives of Hothi movement established Hothism towards a military movement, especially after Hussein Badir Al-dean Al-Hothi became the leader of the Hothi movement and responsible of(The Youth Union) which was established by the Hothi movement to be a field for its ideological and cultural actions. Later on, the union was renamed as(The union of Youth Believers) in 1992 and became a secret organization equipped by firearms and fighting methods rather than cultural notions to achieve the aims of the new movement namely: regaling the power of Emamah (Islamic Leadership) which was fallen after the revolution of 1962, and other aims related to regional and international agendas justified by the bad economical and conditions that the people of Yemen in general and especially the people at Saada suffer from . Through all these circumstances, the Hothi movement led a military conflict against the government of Yemen by using a propaganda against the United States and accusing the government by being a servant to United States. Since the beginning 0f the Hothi rebelation in 2004, and the start of military conflect gains the Yemenian government and its social and economical benefits till 2010 which was developed through six phases. This reflected very dangerous results on the security,stabillty and prosperity of Yemen. Furthermore, this issue became an international affair and allowed many countries (United States West European countries, Iran, and Saudi Arabia) to interfere with the Yemenian local affairs using their own agendas and aims which caused weakness in the Yemenian unity. Also it made suitable circumstances to the growth of terrorist organizations like Al- Qaida as well as the fatal losses in social and economical sectors and delaying the development plans to reduce poverty and unemployment and refining the sectors of health, education, and economy. Through all this, Hothi movement has participated in complicating the Yemenian situation and increased the problems . In spite of that, the Yemenian government attempted to deal with crisis pacifically through local and international intercessions . One of the most prominent intercessions was the Quatrain one (although there was a break) which is still trying to achieve national conciliation and solving the problems supported by the procedures of Yemenian government to achieve a nonviolent solution.

من معطيات البحث وتحليل الدوافع التي أدت إلى ظهور تيار الحوثية وبعده تشكّل الحركة الحوثية ,كظاهرة في المجتمع اليمني, والتي أسفر عنها تبدل في المنهج الفكري الذي اعتمده تيار الحوثية ,القائم على تعزيز مبادئ المذهب الزيدي, من خلال تثقيف أتباع المذهب حتى يحتل المذهب مكانته من بين المذاهب الدينية في اليمن .من هذه المؤشرات وغيرها التي وردت في متن البحث , ظهر تحول في اتجاه التيار الحوثي والحركة التي انبثقت عنه نحو الأسلوب العسكري في عملها خاصة بعد استلام حسين بدر الدين الحوثي قيادة الحركة الحوثية ومسؤولية(اتحاد الشباب) الذي أنشاه تيار الحوثية ليكون ميدانا لنشاطه الفكري والثقافي. إلا إن حسين بدر الدين غير اسمه ليكون(تنظيم الشباب المؤمن) عام 1992 وأضفى عليه صفة السرية وجهزه بالأسلحة وغّير أسلوبه الثقافي والفكري إلى اسلوب عسكري صدامي لتحقيق أهداف الحركة الجديدة ,ومنها إعادة حكم الإمامة التي إطاحة به ثورة عام 1962,وأخرى مرتبطة بأجندات إقليمية ودولية, و بعضها مبطنة بالأوضاع الاقتصادية والاجتماعية المتردية التي يعاني منها اليمن بشكل عام ومحافظة صعده بشكل خاص .
في ظل هذه الأوضاع قادت الحركة الحوثية صراعها المسلح ضد نظام الحكم القائم, معتمدة شعارات معادية إلى الولايات المتحدة الأمريكية و( إسرائيل) , مع تضمينها بشعارات تتهم الحكومة اليمنية بتبعيتها للولايات المتحدة الأمريكية
لقد افرز تمرد الحركة الحوثية منذ عام 2004, وبدء الصراع المسلح ضد الحكومة والمجتمع اليمني ومصالحه الاقتصادية وتركيبته الاجتماعية لغاية 2010 , والذي امتد ست مراحل , نتائج خطيرة على الأمن والاستقرار والرخاء اليمني. حيث أدى التمرد الحوثي إلى تدويل القضية القائمة مما سمح بذلك للأطراف الدولية والإقليمية (الولايات المتحدة الأمريكية ودول أوربا الغربية, وإيران والسعودية وغيرها) بالتدخل في شؤون اليمن كل حسب منهجه وأهدافه , فاضعف الوحدة اليمنية القائمة وهيأة البيئة المناسبة لجميع القوى المعادية للوحدة والنظام بالترعرع والنشاط, وعززت من فرص قوة التنظيمات الإرهابية وفي مقدمتها القاعدة. بالإضافة إلى الخسائر الجسيمة التي حصلت في المجالات الاقتصادية والاجتماعية و البشرية, , كما عطلت خطط التنمية القائمة للتخفيف عن الفقر والبطالة وتحسين المستوى الصحي والتعليمي والاقتصادي. وبهذا ساهم التمرد في تعقيد الوضع المتري ,أصلا , وزيادة مشاكله.
وبالرغم من ذلك, فقد سعت الحكومة اليمنية إلى احتواء الأزمة بالطرق السلمية سواء عن طريق الوساطات الداخلية أو الوساطات الخارجية, وأبرزها الوساطة القطرية, التي لازالت قائمة, بالرغم من انقطاعها لمدة, إلا إنها عادت من اجل تحقيق المصالحة وحل المشكلة, مدعومة بإجراءات الحكومة اليمنية لتسهيل الحل السلمي.


Article
تـَصْمْيِـمُ وبِناءُ وتطبيق مِقْياسٍ لِتَقييمِ تَنظيمُ بطولَات العاب القوى

Authors: م.د أكرم حسين جبر الجنابي --- أ.م. علاء جبار عبود جواد
Journal: Al.Qadisiya journal for the Sciences of Physical Education مجلة القادسية لعلوم التربية الرياضية ISSN: 77911991 Year: 2012 Volume: 12 Issue: 2 Pages: 239-276
Publisher: Al-Qadisiyah University جامعة القادسية

Loading...
Loading...
Abstract

إن اهتمام دول العالم في إعداد البطولات الدولية والعالمية وصل الى مستوى يثير الاهتمام الكثير من المهتمين والمنظمين للبطولات لما تسخره هذه الدول من إمكانيات وطاقات عالية سواء كانت بشرية او مادية او معنوية لنجاح هذه البطولات وهذا يتطلب من هذه الدول حشد جميع ما تملكه لإنجاح هذه البطولات وهذا النجاح غير محدد بمقاييس رقمية تحول هذه النجاحات المعنوية الى ارقام يمكن من خلالها التعرف على مستوى النجاح لكل بطولة ومقارنة هذه الأرقام مع بعضها للتعرف على كل مستوى وتجنب الإحكام الذاتية لكل الأفراد الذين لا يقيمون الظاهرة بشكل موضوعي.


Article
Assessment Of Women's Knowledge Regarding Family Planning.
معارف النساء حول الصحة الانجابية

Authors: Mahmoud M. Ahmed Al- Suaediany --- Salwa H. Al-Moktar
Journal: kufa Journal for Nursing sciences مجلة الكوفة لعلوم التمريض ISSN: 22234055 Year: 2014 Volume: 4 Issue: 1 Pages: 114-120
Publisher: University of Kufa جامعة الكوفة

Loading...
Loading...
Abstract

Objective: The aim of the study to determining the women's knowledge regarding contraceptive, and to identify the relationship between women's knowledge and Socio-demographic characteristics( Age, educational level, residence and employment).Methodology: A descriptive study design was conducted to achieve the objectives of the study. The study was carried out in the antenatal care unit of Al-Quads primary health care center in the Mosul governorate /Iraq during 2010. A random sampling consist of 62women in age group between (15-44)years. Data were collected by using questionnaire through an interview technique. The data were analyzed by using the statistical package for social sciences program.Results: The results shows that the most of the study sample was used medical methods in the process of family planning (51.61%), and women's knowledge are good towered the family planning and mean of women's knowledge (1.66). The results revealed that there are non –significant deference between women's knowledge and some demographic characteristics except the educational level.Conclusion:- The researchers concluded that the women's knowledge regarding family planning generally were good, and there are no significance difference between women's knowledge and their demographic data except educational level.Recommendations:- The researchers recommended that increase use of communication channels with community , such as publications and audiovisual material. This can have a great impact in enhancing women's knowledge, promoting contraceptive use, and dispelling fears and misconceptions.

الهدف: الهدف من هذه الدراسة لتحديد معارف النساء تجاه الصحة الانجابية، وتحديد العلاقة بين مستوى معرفة النساء وبعض الخصائص الاجتماعية والديموغرافية (العمر، المستوى التعليمي، والسكن والعمل).المنهجية: : أجريت دراسة وصفية من أجل تحقيق هدف هذه الدراسة. وتمت الدراسة في وحدة رعاية الأم والطفل/ مركز القدس للرعاية الصحية الأولية في مدينة الموصل / العراق عام 2010. وتم اختيار عينة عشوائية مؤلفة من (62) امرأة تتراوح أعمارهن بين (15-44)سنة. وجمعت المعلومات بواسطة استمارة استبيانيه وبطريقة المقابلة. وتم تحليل بيانات الدراسة بواسطة برنامج التحليل الاحصائي للعلوم الاجتماعية.النتائج: أظهرت نتائج الدراسة بأن اغلب عينة الدراسة كانت تستخدم الطرق الحديثة في عملية تنظيم الأسرة وبنسبة (51.61%) وان معارف النساء كانت جيدة تجاه برنامج تنظيم الأسرة وبمتوسط حسابي (1.66). وكانت النتائج ذات دلالة غير معنوية مع بعض الخصائص الاجتماعية ما عدا المستوى التعليمي. الاستنتاج:-استنتج الباحثون بان معارف النساء تجاه برنامج تنظيم الاسرة كانت بشكل عام جيدة. ولم تكن هناك فروقات ذات دلالة معنوية بين معارف النساء وبعض الخصائص الديموغرافية باستثناء المستوى التعليمي.التوصيات:- أوصى الباحثون بزيادة استخدام قنوات التواصل مع المجتمع مثل المنشورات والمواد السمعية والبصرية. هذا يمكن أن يكون له تأثير كبير في تعزيز معرفة النساء، وتشجيع استخدام وسائل منع الحمل، وتبديد المخاوف من استخدامها وتصحيح المفاهيم الخاطئة تجاه استخدام وسائل تنظيم الاسرة.


Article
The impact of the programme to relax and breathe in some variables alfslget and achievement of effective ran 5000 m for youth
أثر برنامج للاسترخاء وتنظيم التنفس في بعض المتغيرات الفسلجية والإنجاز لفعالية ركض 5000م للشباب

Author: حيدر ناجي حبش الشاوي
Journal: Al.Qadisiya journal for the Sciences of Physical Education مجلة القادسية لعلوم التربية الرياضية ISSN: 77911991 Year: 2006 Volume: 7 Issue: 2 Pages: 62-77
Publisher: Al-Qadisiyah University جامعة القادسية

Loading...
Loading...
Abstract

Sports training knowledge based on scientific grounds is subject , in essence, the principles and the laws of the natural sciences , humanitarian and medical, psychology is among the humanities from which it derives trainer a lot of knowledge and science that contribute to access to the objectives of the athletic training to achieve. Attribute many of the scientists Sports Psychology worker psychological great importance in determining the outcome of the struggle of the players during the sports competition in order to win and achieve records and is based upon achieving victory and win indicates where (Ali Saeed basil , Hamdi Mohammed Jeweler ) Mohammad Hassan Allawi 0.1992 to "The heroes athletes at the international level converge to a large degree in terms of the level of physical and technical ( Mehari - my plans ) but there is an important factor determines as a result of their struggle during sports competition in order to win a psychological factor which plays an important role is based upon to a large extent to achieve win-win " ( ) the Head on some psychiatrists and researchers to perform many studies for the training of relaxation and organize breathing in order to be used as a means of numbers of psychological athletes attempt to get rid of stress and anxiety and arousal facing athletes before or during sports competition .
" the importance of relaxation and organize breathing to reduce the effect of the response to the stress and help to reach the level optimization of arousal also helps players to control Panevaalathm before and during athletic competition , this in terms of the psychological , while physiologically contribute to the ability to relax in lowering blood pressure and reducing the load actually on the heart and develop the player's ability to control their emotions to a positive impact on the nervous system , as the inability of the player to relax may lose part of his fitness

التدريب الرياضي علم يستند على أسس علمية تخضع في جوهرها لمبادئ وقوانين العلوم الطبيعية والإنسانية والطبية , ويعتبر علم النفس من بين العلوم الإنسانية التي يستمد منها المدرب الرياضي الكثير من المعارف والعلوم التي تسهم في الوصول إلى الأهداف التي يسعى التدريب الرياضي إلى تحقيقها .
ويعزو العديد من علماء النفس الرياضي للعامل النفسي أهمية كبيرة في تحديد نتيجة كفاح اللاعبين أثناء المنافسة الرياضية في سبيل الفوز وتحقيق الأرقام القياسية ويتأسس عليه تحقيق الانتصار والفوز حيث يشير (علي السعيد ريحان وحمدي محمد الجواهري ) عن محمد حسن علاوي ,1992 إلى" إن الأبطال الرياضيون على المستوى الدولي يتقاربون لدرجة كبيرة من حيث المستوى البدني والفني (مهاري – خططي) إلا أن هناك عاملاً مهماً يحدد نتيجة كفاحهم أثناء المنافسة الرياضية في سبيل الفوز وهو العامل النفسي الذي يلعب دوراً هاماً يتأسس عليه لدرجة كبيرة تحقيق الفوز" ( ) وقد أتجه بعض الأطباء النفسانيين والباحثين إلى إجراء العديد من الدراسات الخاصة بتدريب الاسترخاء وتنظيم التنفس بهدف استخدامها كوسيلة للأعداد النفسي للرياضيين كمحاولة للتخلص من التوتر والقلق والاستثارة التي تواجه الرياضيين قبل أو أثناء المنافسة الرياضية .
"وتكمن أهمية الاسترخاء وتنظيم التنفس إلى خفض تأثير الاستجابة للضغط العصبي والمساعدة في الوصول إلى المستوى الأمثل من الاستثارة كما تساعد اللاعبين على التحكم بانفعالاتهم قبل وأثناء المنافسة الرياضية , هذا من الناحية السايكولوجية , بينما من الناحية الفسيولوجية تسهم القدرة على الاسترخاء في خفض ضغط الدم وتقليل الحمل الواقع على القلب وتنمي قدرة اللاعب في السيطرة على انفعالاتهم لأثرها الإيجابي على الجهاز العصبي , كما إن عدم قدرة اللاعب على الاسترخاء قد تفقده جانباً من لياقته البدنيــة


Article
نظرات حول تنظيم الرقابة على دستورية القوانين في العراق

Author: فوزي حسين سلمان الجبوري
Journal: TIKRIT UNIVERSITY JOURNAL FOR RIGHTS مجلة جامعة تكريت للحقوق ISSN: 25196138 Year: 2010 Volume: 2 Issue: 7 Pages: 178-212
Publisher: Tikrit University جامعة تكريت

Loading...
Loading...
Abstract

إذا كان من المسلم به في النظم الديموقراطية. ان دستور الدولة ينظم السلطات الأساسية فيها. ويحدد العلاقات بينها وبين حقوق الأفراد وواجباتهم. وكما هو معلوم في الأصول المسلم بها العمل بمبدأ الفصل بين السلطات. بحيث تستقل كل سلطة عن الأخرى في اختصاصاتها التي منحت لها بموجب الدستور. ولايجوز لأي سلطة ان تعتدي على اختصاصات الأخرى وان لاتمارس اختصاصاتها بدون تفويض بذلك منصوص عليه دستورياً. إلا أن ذلك غير كافي بل يتوجب ان يكون هناك ضمانات كفيلة باحترام السلطات للاختصاصات المنوطة بها وفقاً لأحكام الدستور. وعدم تجاوزها. وبات في المعلوم بان هذا لن يتأتى إلا عن طريق تقرير رقابة على الأعمال المخالفة للدستور لإبطالها. وهذا ما يطلق عليه اصطلاحاً رقابة دستورية القوانين. وهي نتيجة مترتبة على مبدأ سمو الدستور على اعتبار انه في قمة التدرج الهرمي للقواعد القانونية. وتضمن صدور القواعد القانونية الدنيا متوافقة معه. وفي المعلوم بان مبدأ سمو الدستور يعني في أساسه الا تكون القوانين الصادرة في دولة ما تحمل في أحكامها الموضوعية، ما يناقض الأحكام الموضوعية للدستور. أو ما يمس بها مساساً فيه تعديل لأحكامها. كذلك الحال بالنسبة للأحكام الشكلية. ولهذا يعرف هذا المبدأ بمبدأ سمو الدستور على سائر القوانين الأخرى. ولهذا يجب ان تكون جميع القوانين الصادرة عن السلطة التشريعية أو القرارات والمراسيم الصادرة عن الرئيس متوافقة مع أحكام الدستور شكلاً وموضوعاً. وإلا فانها ستكون مشوبة بعيب عدم الدستورية مما يستوجب تعديلها أو إلغائها.
وعلى الرغم من ان الرقابة على دستورية القوانين ليست مرتبطة ارتباط السبب بالنتيجة بوجود قضاء دستوري. فالرقابة السياسية على دستورية القوانين ذات خصوصية فرنسية دعت الظروف السياسية والتاريخية والفلسفية إلى إبعاد القضاء في رقابة الدستورية خشية تغوله على السلطات الأخرى وأصبحت الرقابة السياسية ذات مكانة مرموقة في دستور الجمهورية الخامسة الفرنسي لعام 1958، وأناط مهمة الرقابة إلى هيئة اسماها المجلس الدستوري.
ولا شك في ان الرقابة على دستورية القوانين في العراق لم تكن من نتاج مرحلة ما بعد إحداث 2003 وإنما ورد ذكرها في بعض الدساتير العراقية وان لم يتم تشكيل محكمة اتحادية أو دستورية لذا سنحاول تناول موضوع الرقابة على دستورية القوانين في العراق في ثلاث مباحث هي:

المبحث الأول: الرقابة على دستورية القوانين في العهد الملكي.
المبحث الثاني: الرقابة على دستورية القوانين في العهد الجمهوري.
المبحث الثالث: الرقابة على دستورية القوانين في ظل دستور 2005 النافذ.


Article
Attitude of university students towards family planning
موقف طلبة الجامعة من تنظيم الأسرة

Authors: Omran S. Habib عمران سكر حبيب --- Naelah H. Abdul-Zahra نائلة هاشم عبد الزهرة --- Amaal Y. Al-Mulla آمال ياسين يوسف الملا
Journal: IRAQI JOURNALOF COMMUNITY MEDICINE المجلة العراقية لطب المجتمع ISSN: 16845382 Year: 2013 Volume: 26 Issue: 2 Pages: 109-113
Publisher: Al-Mustansyriah University الجامعة المستنصرية

Loading...
Loading...
Abstract

AbstractBackground: Attitude towards fertility regulation, access to the means of fertility regulation and communication between husband and wife about desired family size are essential for effective family planning. In addition community participation in planning and prioritization is an important aspect of family planning programme. To implement such programme, population acceptance is mandatory. Objectives: This study was conducted to assess attitude of the university students towards family planning programme in future.Subjects and method: A sample of 1900 students were randomly selected from five of the 15 colleges in Basrah University and interviewed according to special questionnaire.Results: Most of respondents (71.7%) had a favorable attitude towards family planning. A significant association was found between student's attitude and certain socio-demographic and family characteristics, those were: female sex, being married, scientific colleges, urban residence and father's educational attainment. 25.3% of students approved future use of family planning and oral contraceptive pills was the most preferred method by respondents (15.6%). About 84.0% believed that decision-making regarding use of family planning methods was a joint process and 61.7% believed that religion is not against family planning. Conclusion: More than one quarter of university students showed a negative attitude towards family planning programme which was similar to other studies in the nearby countries. Such negative attitude reflects the weakness of reproductive health education among future parents.Key words: Attitude, family planning, Basrah, University students

ملخصخلفية: يعتبر الموقف من تنظيم الخصوبة والحصول على الخدمات بيسر والتواصل والتفاهم بين الزوجين حول حجم العائلة المرغوب من العوامل الأساسية لتخطيط النسل الفعال. كما يعتبر إشراك المجتمع في التخطيط واختيار الأسبقيات وقبوله للبرنامج مهما في نجاح البرامج.الأهداف: أجريت هذه الدراسة لتقييم موقف طلبة الجامعة من برنامج تنظيم الأسرة في المستقبل. طرائق البحث: أجريت الدراسة على عينة من 1900 طالبا وطالبة اختيروا عشوائيا من بين طلبة خمسة من كليات الجامعة وتم استجوابهم من قبل الباحثة مباشرة. النتائج: أظهرت النتائج ان أكثر من 71% من المشاركين يمتلكون موقفا ايجابيا من تنظيم الأسرة وخاصة الإناث والمتزوجون وطلبة الكليات العلمية والطلبة من سكنة المناطق الحضرية وممن إباؤهم أكثر تعلما. كما اقر أكثر من ربع % من المشاركين أنهم سيستخدمون المشاركين انهم سيستخدمون وسائل تنظيم الأسرة في المستقبل وكانت حبوب منع الحمل الأكثر تقبلا كطريقة تنظيم محتملة. كما عبر 84% عن أن قرار تنظيم الأسرة مشترك بين الزوج والزوجة وهي نتيجة ايجابية. ويعتقد معظم الطلبة أن الدين لا يعارض تنظيم الأسرة. الاستنتاجات:أكثر من ربع المشاركين لديهم موقف سليب من تنظيم الأسرة وهي نتيجة مشابهة عموما للدراسات الأخرى في البلدان القريبة من العراق. ويعكس هذا الموقف السلبي ضعف التوعية الصحية في مجال الصحة الإنجابية.الكلمات المفتاحيه: طلبة الجامعة, تنظيم الأسرة


Article
EXTENSION ORGANIZATION REALITY OF RURAL WEMAN IN SOME MIDDLE OF IRAQ PROVINCES AND THE METHODS OF ITS DEVELOPMENT
واقع تنظيم إرشاد المرأة الريفية في بعض محافظات المنطقة الوسطى في العراق وسبل تطويره

Authors: W. W. Eskander وسن وديع أسكندر --- H. K. Al-Taiy حسين خضير الطائي
Journal: Iraqi Journal of Agricultural Science مجلة العلوم الزراعية العراقية ISSN: 00750530/24100862 Year: 2014 Volume: 45 Issue: 1 Pages: 65-76
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

The aim of this research was to identify extension organization reality of rural woman in Iraq and to determine its problems and methods of development to achieve research objectives. A layout for organization reality of rural woman consisted of 38 items was prepared and distributed on 9 areas, they were: organization objectives, organization levels, organization functions, organization tasks, job staff, communication, control, flow-up and evaluation. Data were collected during 25/12/2013 until 10/4/2013 from 70 employees working in the unit of extension organization of rural woman in the provinces of Baghdad, Babylon, Wasit and Karbala. Which were chose as research regions through questionnaire and interviews. The results showed that absence of unit for rural woman in agricultural branches and the low number of workers especially from women in extension field. The results also showed absence of extension objectives and tasks document and limited level extension organization of rural woman modern of training and extension activities executed by the directorate of Extension and Agricultural Cooperation in the field of rural women in 2010-2013 is 10.3 activity/year. The results also showed the weakness of flow-up and evaluation of training and extension activities executed.

هدف البحث الى تشخيص واقع تنظيم إرشاد المرأة الريفية في العراق وتحديد مشكلاته وسبل تطويره، وتحقيقآ لاهداف البحث جرى إعداد مخطط واقع تنظيم إرشاد المرأة الريفية مكون من 38 فقرة موزعة على 9 مجالات هي: مستويات التنظيم وحداته وارتباطاتها واهداف التنظيم ومهام التنظيم وظائف التنظيم والعاملين والاتصال والمتابعة والتقويم. جمعت البيانات من العاملين (مديرين ومسؤولين وموظفين تنفيذين) في مجال إرشاد المرأة الريفية في محافظات البحث: بغداد وبابل وواسط وكربلاء للمدة الواقعة بين 25/12 لغاية 10/4/2013 والبالغ مجموعهم 70 مبحوثآ بوساطة الاستبانة وبطريقة المقابلة الشخصية. اظهر البحث غياب تنظيم خاص بالمرأة الريفية في مستوى الشعبة الزراعية وقلة المرشدات الزراعيات في المستوى الميداني وقلة فرص تدريبهم في المجالات الارشادية والزراعية والعمل مع المرأة الريفية. كذلك اظهر البحث غياب الاهداف والمهام الارشادية المحددة والموثقة في مستوى المحافظة والقضاء أو الناحية، وغياب برنامج ارشادي خاص بالمراة الريفية وعلى مستويات تنظيم إرشاد المرأة الريفية كافة، وكان متوسط النشاطات الارشادية والتدريبية في مجال المراة الريفية في عموم البلد ككل ومن ضمنها محافظات البحث للأعوام 2010-2013 هو 10.3 نشاط/ سنة. إن ذلك يؤكد وجود ضعف في عملية المتابعة والتقويم للعمل الارشادي في مجال المرأة الريفية. توصي الباحثة الهيئة العامة للارشاد والتعاون الزراعي بدراسة التصور المقترح ووضعه موضع التطبيق.

Listing 1 - 10 of 45 << page
of 5
>>
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (45)


Language

Arabic (34)

Arabic and English (6)

English (3)


Year
From To Submit

2019 (4)

2018 (11)

2017 (6)

2016 (4)

2015 (4)

More...