research centers


Search results: Found 9

Listing 1 - 9 of 9
Sort by

Article
Clinical assessment of external fixation in pelvic ring fractures
التقييم ألسريري لطريقة التثبيت الخارجي في علاج كسور حلقة الحوض

Author: Adnan H. Hnoosh عدنان حسين حنوش
Journal: Journal of the Faculty of Medicine مجلة كلية الطب ISSN: 00419419 Year: 2013 Volume: 55 Issue: 1 Pages: 27-30
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

Background: Unstable pelvic ring fractures (PRF) are high energy trauma, commonly associated with systemic and soft tissues elements injures, the external fixation as an emergency and final treatment is one of the options in its management.Objective: to evaluate the value and role of external fixation for unstable (PRF) and its clinical outcomes. Patients and methods: twenty one patients with unstable P.R.F have been treated by external fixation , they were 16 men and 5 women ,their average age was 28 years (range ;18-60 years) , two thirds of the cases were due to road traffic accident , 85% were hemodynamicaly unstable , urological and neurological, anorectal injuries were the commonest associated injuries ,follow up period was 1.6 year range ( 1.00-6 years). Tile classification and Majeed outcome scale had been used.Results: Excellent or good results obtained in 83% of Tile type B injuries , and 44% in type( C) P.R.F. Complications were noted in 42% in the form of skin problems , pin loosening, nerve injurey. Conclusion; External fixation may be useful or even life saving in the acute resuscitation phase of the management of unstable pelvic fracture.Key words: pelvic ring fracture , External fixation, Tile , Majeed scale.

المقدمة:كسور حلقة الحوض إصابات ناشئه من صدمه خارجية فائقة الشدة .مصحوبة بإصابات في محتويات الحوض الرخوة قد تكون خطيرة وقد تودي بالحياة .معالجة هذه الإصابات تتطلب السرعة .طريقة التثبيت الخارجي هي إحدى الاختيارات لمعالجة هذه المعضلة وقد تكون النهائية. الغرض من الدراسة . تقييم قيمة ودور التثبيت الخارجي في معالجة كسور حلقة الحوض الغير مستقره .المرضى وطريقة العمل : شملت الدراسة واحد وعشرين مريضا ستة عشر رجلا وخمسة نساء مصابين بكسور غير مستقرة في الحوض تتراوح أعمارهم بين 18_60 سنه وثلاثة أرباع منهم عانو من عدم استقرار الدورة الدموية بعد الإصابة بسبب النزيف . عولجو بطريقة التثبيت الخارجي. وتم متابعة حالتهم لفترة تتراوح بين 14 شهرا _37 شهرا .النتائج :أظهرت النتائج 83% منهم ممتازة إلى جيدة في الكسور الدرجة الثانية (ب) وبنسبة 44% في كسور الدرجة الثالثة (ج)وكان مقياس (مجيد)هو المعيار الذي صنفت النتائج بموجبه .الاستنتاج: التثبيت الخارجي مفيد وقد ينقذ حياة المصابين بكسور الحوض وخاصة لنوع الكسر (ب)وبعض من كسور درجة (ج).مفتاح الكلمات :ميزان مجيد .كسر حلقة الحوض .تثبيت خارجي


Article
Outer membrane protein C (ompC) gene as target for diagnosis of Salmonella spp. using polymerase chain (PCR) reaction
مورث بروتين الغشاء الخارجي (ج) هدف لتشخيص جنس السالمونيلا باستخدام تفاعل البلمرة

Loading...
Loading...
Abstract

A total of 1200 different specimens collected from human and animals sources. 600 specimens from patients suffering from diarrhea who were admitted to Al-Diwaniya Teaching Hospital for Maternity and Children. 600 specimens from gall bladder (bile) of cattle from Al-Diwaniya slaughter house. This study was conducted during the period that extended from May 2013 to April 2014. Salmonella spp. were isolated and identified using bacterial culturing on selective media, biochemical, API 20E, serotyping by polyvalent and conformation by PCR. Polymerase chain reaction (PCR) was used to detect ompC gene encoding for biosynthesis of outer membrane protein C of Salmonella genus. The results revealed that the rate of Salmonella isolates was 0.5% (3/600) from human and 1% (6/600) from animals. The PCR technique revealed that 9 isolates of Salmonella spp. were contain ompC gene (DNA amplification showed one distinct band with molecular weight of 204 bp when electrophorised on agarose gel).The results of this study revealed that the PCR technique had a high specificity in detection of Salmonella spp., in comparison to culture and biochemical test, Mini API 20 E and serological tests. The present study found no significant differences between human and animal isolates.

جمعت 1200 عينة مختلفة من الانسان والحيوان، منها 600 عينه تم جمعها من الاطفال المرضى الراقدين والمراجعين إلى مستشفى النسائية والأطفال التعليمي واللذين يعانون من الإسهال و600 عينه مراره ماشيه من مجزرة لحوم الديوانية. أجريت الدراسة للمدة من شهر ايار 2013 ولغاية شهر نيسان 2014. تم عزل بكتريا السالمونيلا من خلال الزرع البكتيري للعينات على أوساط زرعيه أغنائية وانتقائية وشخصت من خلال الاختبارات الكيميوحيوية واستعمل Mini API 20E و كما تم استخدام اختبار التلازن باستعمال المصول المضادة متعددة التكافؤ. استعملت تقنية التفاعل التضاعف لسلسلة الدنا ((PCR للكشف عن وجود الجين (ompC) المشفر لبروتين الغشاء الخارجي نوع C الخاصة بجنس السالمونيلا Salmonella spp.. اظهرت النتائج ان نسبة عزل بكتريا السالمونيلاSalmonella spp. من عينات براز الأطفال كانت (600/3(0.5% ، وكانت نسبة العزل من الحيوان (600/1(1% إذ وجدت فروق معنوية عند مستوى احتمالية (P<0.01) في نسبة العزل عند استخدام الطريقة المظهرية التقليدية والجينية (PCR). واظهرت نتائج استعمال Mini API 20E و نتائج استخدام اختبار التلازن باستعمال المصول المضادة متعددة التكافؤ. وتقنية التفاعل التضاعفي لسلسلة الدنا ((PCR للكشف بان هنالك 9 عزلات للسالمونيلا .أظهرت تقنية الـPCR المفردة للكشف عن الجين المشفر لتصنيع الهدب ((ompC ان جميع عزلات السالمونيلا تمتلك هذا الجين فقد تظهرت حزمة واحدة ناتجة من عملية التضخيم للـDNA وكان حجمها 204 زوج قاعدي على هلام الاكاروز. أظهرت نتائج هذه الدراسة إن تقنية الPCR نوعية عالية مقارنة بالفحوصات الأخرى الزرعية والكيموحيوية والفحوصات المصلية وكذلك Mini API 20E.


Article
دراسة الظروف المثلى لإنتاج السكر المتعدد Exopolysaccharide من بكتيريا Lactococcus lactis subsp. Lactis

Authors: ابتسام فاضل موسى --- مصطفى فلاح وتوت
Journal: Journal of University of Babylon مجلة جامعة بابل ISSN: 19920652 23128135 Year: 2018 Volume: 26 Issue: 1 Pages: 184-185
Publisher: Babylon University جامعة بابل

Loading...
Loading...
Abstract

The optimum conditions of polysaccharides production studied from Lactococcus lactis subsp. lactis showed that the best condition was when used M17 supplemented by carbon source 10 % glucose the amount of polysaccharides was 0.148 gram dry Wight , and nitrogen source 1.5 % casein the amount of polysaccharides was 0.209 gram dry Wight and mineral salts gram dry Wight 0.1 m gm∕ L calcium chloride the amount of polysaccharides was 0.21 gram dry Wight and 0.5 m gm∕ L Vit .C the amount of polysaccharides was 0.204 gram dry Wight compared with the amount of polysaccharides produced from this bacteria used M17 Non supplemented 0.1 gram dry Wight, the temperature 25 ْc the amount of polysaccharides was 0.205 gram dry Wight, pH for exopolysaccharide production was amount 0.212 gram dry Wight , the size of the primary vaccine1 × 10 6 cell / ml the amount of was polysaccharides 0.2 gram dry Wight and the duration of the fermentation reached 24 hours in media the amount of polysaccharides was0.216 gram dry Wight .

تمت دراسة الظروف المثلى لإنتاج السكر المتعدد في البكتيريا Lactococcus lactis subsp. lactis وأظهرت النتائج ان افضل انتاج للسكر المتعدد هو عند تدعيم وسط الانتاج M17 بالمصدر الكربوني (10 % كلوكوز) وبلغت كمية السكر المتعدد 0.148 غرام وزن جاف والمصدر النتروجيني(1.5 %كازين) وكمية السكر المتعدد كانت 0.209 غرام وزن جاف والاملاح المعدنية (كلوريد الكالسيوم ) 0.1 ملغم / لتر وكمية السكر المتعدد المتحصل علية بلغت0.21 غراماً وزناً جافاً و الفيتامينات ( Vit .C) 0.5 ملغم / لتر, وكانت كمية السكر المتعدد 0.204 غرم وزن جاف مقارنه مع السكر المتعدد في وسط M17 غير المدعم و0.1 غراماً وزناً جافاً وان افضل درجة حرارة لإنتاج السكر المتعدد هي 25 ْم وكمية السكر المتعدد هي 0.205 غرام وزن جاف, وافضل رقم هيدروجيني ابتدائي هو 6.5 وكمية السكر المتعدد هي 0.212 غراماً وزناً جافاً وبحجم لقاح ابتدائي 1 × 10 6 خلية/ مل, وبلغت كمية السكر المتعدد 0.2 غراماً وزناً جافاً, مدة التخمر بلغت 24 ساعة في الوسط الغذائي المذكور انفاُ وكمية السكر المتعدد كانت 0.216 غراماً وزناً جافاً .


Article
Strengthening of Reinforced Concrete T- Section Beams Using External Post-Tensioning Technique
تقوية العتبات الخرسانية المسلحة ذات مقطع على شكل حرف (T) باستخدام تقنية الشد اللاحق الخارجي

Loading...
Loading...
Abstract

This research is carried out to investigate the externally post-tensioning technique for strengthening RC beams. In this research, four T-section RC beams having the same dimensions and material properties were casted and tested up to failure by applying two mid-third concentrated loads. Three of these beams are strengthened by using external tendons, while the remaining beam is kept without strengthening as a control beam. Two external strands of 12 mm diameter were fixed at each side of the web of the strengthened beams and located at depth of 200 mm from top fiber of the section (dps). So that the depth of strands to overall depth of the section ratio (dps /h=0.8). For each strengthened beams, the strands have been tensioned by using a hydraulic jack with constant stress of 600 MPa. The main parameter conducting in this research is the strengthening length ratio (Ls/L) which is equal to the length of strengthening region (Ls) divided to the length of beam (L), these ratios are 0.83, 0.67 and 0.50. The experimental results showed that this technique for strengthening is efficient for reducing cracks width and increasing first cracking, service cracking and ultimate load capacities. The percentage increasing in first crack loads were 100%, 133% and 167%, for service crack loads (0.3 mm) were 63%, 75% and 88% and for ultimate loads were 78%, 89% and 67% for strengthening length ratios 0.83, 0.67 and 0.50 respectiviely as compared with the control beam.

في هذا البحث تم التحري عمليا عن التقوية لعتبات خرسانية مسلحة من خلال استخدام تقنية الشد الاحق المثبت خارج المقطع الخرساني. حيث تم صب وفحص اربعة عتبات خرسانية ذات مقطع على شكل حرفT بالانكليزية لحد الفشل وذلك بتسليط قوتين مركزتين عند نقطتي الثلث الوسطي للعتب حيث صممت هذه العتبات بنفس الابعاد و المواصفات. ثلاثة عتبات تم تقويتها باستعمال جدائل فولاذية خارجية بينما تركت العتبة الرابعة بدون تقوية كعتب مرجعي للمقارنة. تم استعمال جدائل فولاذية بواقع جديلة واحدة قطر 12ملم ثبتت في كل جانب من جدع العتب المقوى حيث تم تثبيت هذه الجدائل بعمق 200 ملم من اعلى مقطع العتب حيث ان نسبة عمق الجدائل الى العمق الكلي للمقطع تساوي الى0.8 . تم شد هذه الجدائل باستخدام مضخه هيدروليكية للسيطرة على اجهاد الشد والذي هو ثابت لجميع العتبات بمقدار 600 ميكاباسكال. ان هذا البحث يهدف الى تقوية جزء من طول العتب حيث تم اعتماد نسبة الطول المقواة وهي 0.83, 0.67 و 0.5 حيث تمثل هذه الارقام نسبة الجزء الذي تم تقويته بالنسبة للطول الكلي للعتب. اظهرت النتائج كفاءة هذه التقنية في تقليل عرض التشققات وزيادة في مقاومة العتب للاحمال المسلطة. حيث ان بنقصان نسبة الطول المقواة ازدادت نسب حمل التشقق الاول بمقدار 100% و 133% و 167% وحمل الشق الخدمي (0.3 ملم) بمقدار 63% و 75% و 88% والحمل الاقصى بمقدار 78% و 89% و 67% عن العتب المرجعي لنسب الطول المقواة 0.83, 0.67 و 0.5 على التوالي.


Article
Use aggregate slide estimate additive splines estimation for the diagnosis of non-linear composite model self-regression with practical application
استعمال تقدير الشرائح التجميعية Additive Splines Estimation لتشخيص أنموذج الانحدار الذاتي التجميعي اللاخطي بوجود متغير خارجي NAARX مع تطبيق عملي

Authors: فراس أحمد محمد --- علي سلمان حبيب
Journal: journal of Economics And Administrative Sciences مجلة العلوم الاقتصادية والإدارية ISSN: 2227 703X / 2518 5764 Year: 2017 Volume: 23 Issue: 96 Pages: 320-340
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

Nonlinear time series analysis is one of the most complex problems ; especially the nonlinear autoregressive with exogenous variable (NARX) .Then ; the problem of model identification and the correct orders determination considered the most important problem in the analysis of time series . In this paper , we proposed splines estimation method for model identification , then we used three criterions for the correct orders determination. Where ; proposed method used to estimate the additive splines for model identification , And the rank determination depends on the additive property to avoid the problem of curse dimensionally . The proposed method is one of the nonparametric methods , and the simulation results give a good identification of the NARX models and the BIC criteria is the best criterion used to determine the correct orders of the selected models.

يـُـعد موضوع تحليل السلاسل الزمنية اللاخطية من المسائل المعقدة وبشكل خاص أنموذج الانحدار الذاتي اللاخطي بوجود متغير خارجي Nonlinear Autoregressive With Exogenous Variable (NARX) ومن ثم فأن مسألة تشخيص الأنموذج وتحديد الرتبة الصحيحة من المسائل المهمة في تحليل السلاسل الزمنية ، وطبقاً لذلك أقترح طريقة (Splines Estimation) لتشخيص الأنموذج ومن ثم استعمال ثلاثة معايير لتحديد الرتبة الصحيحة . أن الطريقة المقترحة لتقدير الشرائح التجميعية لتشخيص النموذج ومن ثم تحديد الرتبة والتي تعتمد على خاصية التجميع (Additive) للتخلص من مشكلة زيادة الإبعاد Curse Dimensionally)) ومن ثم يسهل تطبيق تقدير دالة الانحدار باستخدام طرائق تقدير لامعلمية مختلفة عند تشخيص النموذج وتحديد الرتبة بشكل صحيح . وقد استنتجنا أن الطريقة المقترحة هي من الطرق اللامعلمية الجيدة في تقدير دالة الانحدار الذاتي اللاخطي ، أن المعيار(BIC) هو أفضل معيار لتحديد الرتبة الصحيحة للنماذج المفترضة وهو معيار دقيق وأثبت كفاءته .


Article
Estimation Of Radon-222 Concentrations In A Residential Area In Baghdad City

Authors: Ahmed H.Ali --- Baha` ElDin Ma`ro --- Salam J. AlMaliky
Journal: Journal of Engineering مجلة الهندسة ISSN: 17264073 25203339 Year: 2010 Volume: 16 Issue: 4 Pages: 6064 -6070
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

Airborne radioactive particulates (for both indoor and outdoor air), in Al-Jaderiya region (Baghdad), have been collected to measure the concentration of Radon-222 daughter products of gamma ray emission (214Pb, 214Bi and 218Po) and hence calculate the concentration of Radon-222. 24 samples were analyzed (12 indoor and others outdoor), using gamma ray spectrometric system based on a High purity Germanium detector (HpGe) of (40%) efficiency. The average concentrations of Radon-222, were found to be (93.7 Bq/m3) and (18.9 Bq/m3), in indoor and outdoor air respectively. The comparison of these concentrations with some internationally typical values has showed that the concentrations of Radon-222 are higher in outdoor air of the area of study compared with many regions in USA and other countries. On the contrary, the concentrations of Radon-222 in indoor air of the area of study are less than those in many European countries.

تم جمع نماذج الهواء للدقائق المشعة العالقة في ألجو (الداخلي و الخارجي) في منطقة الجادرية (بغداد) لغرض قياس تراكيز نواتج انحلال الرادون-222 الباعثة لأشعة جاما ( ألرصاص-214، ألبزموث- 214 و البولونيوم- 218) و من ثم حساب تركيز الرادون-222. تم تحليل (24) نموذجا، (12 منها للهواء الداخلي و البقية للهواء الخارجي)، باستخدام منظومة تحليل أطياف جاما عالية النقاوة مستندة على عداد جرمانيوم نقي ذي كفاءة(40%). اظهرت النتائج ان معدل تراكيز الرادون-222 في الهواء الداخلي و الخارجي هي ) 93.7 بكريل/م3) و ) 18.9 بكريل/م3) على التوالي. ان مقارنة تلك النتائج مع مثيلاتها على المستوى العالمي تظهر ان تراكيز الرادون-222 في الهواء الخارجي لمنطقة الدراسة اعلى من قيمها في عدد من مناطق الولايات المتحدة الامريكية و دول اخرى. على العكس من ذلك، فقد كانت تراكيز الرادون-222 في الهواء الداخلي اقل من قيمها في العديد من الدول الاوربية .


Article
Studying Laser Diode Dynamics with Optical Feedback from 20cm Free Space External Resonator
دراسة ديناميكية الليزر مع التغذية العكسية الضوئية بوساطة مرنان خارجي في الفراغ بطول 20 سم

Loading...
Loading...
Abstract

In this experimental study, which was carried out in photonics laboratory at StrathclydeUniversity, UK, dynamics of a multi-Quantum well semiconductor active medium laser, wasstudied. This is in order to study its emission stability and pulse shape development under theinfluence of strong optical feedback level with different deriving currents, in the free spacetransmission medium. An external stable resonator was constructed by inserting highreflectivity dielectric mirror outside the laser output, 20 cm apart from it, which is an extralargeexternal cavity. Controlling the reflected back optical power was done by using a nonpolarized(50:50) beam splitter. The external resonator supported by focusing (plano-convex)lens in order to make it stable. Laser translated from stable emission when it was solitary, toquasi-static, and low fluctuated, behaves, to be coherence collapse. This is due to the strong(50%) level of optical feedback.

في هذه الدراسة العملية التي اجريت في احد مختبرات مجموعة الفوتونيات في جامعة ستراثكلايد في المملكة المتحدةتمت دراسة ديناميكة الليزر ذات الوسط الفعال شبه الموصل من نوع بئر الجهد المتعدد. وذلك لغرض دراسة مدىاستقرارية الانبعاث الليزري وتطورات عرض النبضة بتأثير تسليط تغذية ضوئية عكسية شديدة ومستويات تشغيل مختلفةفي الفراغ كوسط ناقل للتغذية العكسية. تم ترتيب مرنان خارجي مستقر بتركيب مراة شديدة الانعكاسية على مسافة 20 سممن الليزر. اذ تصنف هذه المسافة على انها مرنان خارجي من النوع الكبير. تم اختيار نسبة القدرة المعاد ادخالها لليزر منخلال نوع نسبة الفصل للفاصل الضوئي غير المستقطب المستخدم في التجربة والبالغة (% 50 ). تمت عملية تركيز الاشعةالصادرة من الليزر باستعمال عدسة لامه-مستوية بهدف الحصول على مرنان مستقر. تحت هذه الظروف انتقل الانبعاثالليزري من حالة الانبعاث التلقائي للحالة المعزولة لليزر الى حالة الانبعاث المحفز في المنطقة نفسها بتاثير التغذيةالعكسية. وانتقل الانبعاث الليزري من حالة الاستقرار الى حالة اللااستقراريه بتأثير ظاهرة التشعب التي اودت الى حالةانهيار التشاكه ومن ثم الفوضى المسيطر عليها، كل ذلك بتأثير التغذية الضوئية العكسية


Article
Comparison Between Ordinary Methods (LS,IV) and Robust Methods (2SWLS,LTS,RA) to estimate the Parameters of ARX(1,1,1) Model for Electric Loads
مقارنة بين الطرائق الاعتيادية (LS,4SIV) و الطرائق الحصينة (2SWLS,LTS,RA) لتقدير معلمات أنموذج ARX(1,1,1) للأحمال الكهربائية

Authors: فراس احمد محمد --- زينب حامد حميد
Journal: journal of Economics And Administrative Sciences مجلة العلوم الاقتصادية والإدارية ISSN: 2227 703X / 2518 5764 Year: 2018 Volume: 24 Issue: 109 Pages: 496-514
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

The models of time series often suffer from the problem of the existence of outliers that accompany the data collection process for many reasons, their existence may have a significant impact on the estimation of the parameters of the studied model. Access to highly efficient estimators is one of the most important stages of statistical analysis, And it is therefore important to choose the appropriate methods to obtain good estimators. The aim of this research is to compare the ordinary estimators and the robust estimators of the estimation of the parameters of the Autoregressive with exogenous variable (ARX) model with the order of (1,1,1) using real data containing outliers, the order (1,1,1) has been used based on a number of criteria for determining the rank, which were explained in the thesis under construction. The study showed that the method employed The Least Trimmed Squares (LTS) method is the best method of estimation. The comparison was done using the Root Mean Square Error (RMSE), Mean Absolute Percentage Error (MAPE) and Expected Error Percentag (EEP), A test was also carried out to ascertain the accuracy of the model reached and then used to predict future values.

تعاني نماذج السلاسل الزمنية في اغلب الاحيان من مشكلة وجود القيم الشاذة التي ترافق عملية جمع البيانات ولأسباب عديدة والتي قد يسبب وجودها تأثيراً كبيراً على تقدير معلمات الأنموذج المدروس، حيث ان الحصول على مقدرات تمتلك كفاءة عالية يعتبر من اهم مراحل التحليل الاحصائي، وعليه يجب الاهتمام باختيار الطرائق المناسبة للحصول على مقدرات جيدة. وان الهدف من هذا البحث هو اجراء المقارنة بين المقدرات الاعتيادية والمقدرات الحصينة لتقدير معلمات أنموذج الانحدار الذاتي بوجود متغير خارجي (ARX) ذات الرتبة (1,1,1) باستعمال بيانات حقيقية تحتوي على القيم الشاذة حيث تم استعمال الرتبة (1,1,1) اعتماداً على عدد من معايير تحديد الرتبة والتي تم توضيحها ضمن الرسالة قيد الانشاء، وقد تبين لنا من خلال الدراسة ان الطريقة التي تم توظيفها وهي طريقة المربعات الصغرى المشذبة (LTS) هي افضل طريقة تقدير، حيث تمت عملية المقارنة باستعمال الجذر التربيعي لمتوسط مربعات الخطأ (RMSE) و متوسط مطلق الخطأ النسبي (MAPE) ونسبة الخطأ المتوقعة (EEP)، كما تم اجراء اختبار للتأكد من دقة الأنموذج الذي تم التوصل اليه وبعدها تم استعماله للتنبؤ بالقيم المستقبلية.


Article
عسكرة المجتمع وأثرها في البناء الديمقراطي (دراسة حالة العراق )

Author: أ.م.د. سامر مؤيد عبد اللطيف م. حميد حسين كاظم الشمري
Journal: The International and Political Journal مجلة السياسية والدولية ISSN: 19918984 Year: 2016 Issue: 33-34 Pages: 111-150
Publisher: Al-Mustansyriah University الجامعة المستنصرية

Loading...
Loading...
Abstract

This phenomenon of Militarization of society encountered most of human societies in certain historical stages dominated by the crisis and emergency conditions. however, it soon turned into a policy to control the masses and subjected to the manifestations associated with physical force and armed violence by some totalitarian regimes or Even political actors, it was so serious and visible results and reflections on the society and the state as a whole.This research has been studied the nature of this phenomenon, and investigated the causes and dimensions of it. Within this theoretical border, conclusion was likely reached by the research is based on the premise that: "The social militarization traces negative deep in the state and its paths of development, and democracy one of the most important fields in which touched the effects of this phenomenon, especially in a country newly transition to democracy after a long drive from militarization, such as Iraq. "

تشكل العسكرة ظاهرة واجهتها وعاشتها اغلب المجتمعات الانسانية في مراحل تأريخية معينة يغلب عليها طابع الازمة والمحن ، غير ان هذه الظاهرة ما لبثت ان تحولت الى سياسة وتوجه ايديلوجي للسيطرة على الجماهير واخضاعهم لمظاهر مرتبطة بالقوة المادية والعنف المسلح واجواء الاستعداد للحرب من قبل بعض الانظمة الشمولية او حتى القوى الفاعلة اجتماعيًا وسياسياً ، فكان لذلك نتائج وانعكاسات خطيرة وواضحة على صعيد هذه الدول ومجتمعاتها .هذا البحث محاولة لدراسة ظاهرة العسكرة عبر استجلاء ماهية هذه الظاهرة في المبحث الاول وتحري اسبابها في المبحث الثاني وتداعياتها على البناء الديمقراطي في المبحث الثالثعلى وفق المنهج التحليل العلمي، سعياـًلإثبات فرضية مفادها : " ان للعسكرة الإجتماعية اثارا سلبية عميقة في بينة الدولة ومسارات تطورها وان الديمقراطية احدى اهم الميادين التي طالتها تأثيرات هذه الظاهرة ولاسيما في بلد تحول حديثا الى الديمقراطية بعد مسيرة طويلة من العسكرة كالعراق" .

Keywords

تسعى الدول الى تبني عقائد واستراتيجيات متنوعة لإنجاز ما تصبو اليه من اهداف ومصالح تتوزع على مستويات متدرجة في اهميتها ، دون ان تقصي من حساباتها خيار القوة العسكرية كوسيلة فاعلة – في احيان – لتحقيق شطر من تلك الاهداف . وإذا كان الميل لخيار العسكرة هذا لايعدو ان يكون محض استراتيجيةتعبوية وتدابير احترازية تلجأ لهابعض الدول في حالة الطوارئ لمواجهة عدوان خارجي او اختلال في الوضع الامني الداخلي، فان الدّول ذات الانظمة الدكتاتورية بضمنها دول العالم الثالث تميل بحدة الى تكريس القوة والطابع العسكري كخيار أيديولوجيفي مجتمعاتها بغية ضمان اخضاعها لتوجهات الحاكمين وحمايةالنظام القائم ؛ فيتّحول بذلك الولاء من الوطن الى الحاكم ، ويتجه المجتمع بصورة قهرية الى الاصطباغ بالصبغة العسكرية، وهذا الامر ينطوي على فرض منظومة من القيم ذات الطابع العسكري تبدأ من اصغر حلقات المجتمع وأوسطها لتنتهي الى اعقد تلك الحلقات وأكثرها تأثيرا على بنية المجتمع تكرارا للنموذج الاسبارطي .

Listing 1 - 9 of 9
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (9)


Language

English (4)

Arabic and English (3)

Arabic (2)


Year
From To Submit

2018 (2)

2017 (1)

2016 (3)

2015 (1)

2013 (1)

More...