research centers


Search results: Found 63

Listing 1 - 10 of 63 << page
of 7
>>
Sort by

Article
Pleistocene Series and its Effects
فترة البلايستوسين وتأثيراتها

Author: Hussein Y. Al-Najm حسين يوسف النجم
Journal: Adab AL Rafidayn اداب الرافدين ISSN: 03782867 Year: 2009 Issue: 55 Pages: 509-528
Publisher: Mosul University جامعة الموصل

Loading...
Loading...
Abstract

Pleistocene is regarded the last series of the modern life that includes four of five series. This series is regarding the fourth one. Most scholars now days consider the modern life as an extension of Pleistocene. Others exclude it as a special period naming it Holocene. Pleistocene has witnessed many geological, geographical and natural changes that extended up till the present day. In this series many types of animals and plants have appeared clearly that some types of them still exist due to the convenant environmental factors. More over this series which can be traced back to (2) million years ago. as estimated by scholars also witnessed many changes as far as human physical and intellectual activities are concerned. More remarkably in this series glacier formation has occured in the northern part of the globe. This series was long enough to be divided into four glacial series: Gunz, Mindle, Riss and Wurm. It is characterized by severe coolness. It was punctuated by many inter-glacial Series in which the glacier thawed and heat temperature rose. Consequently these inter-glacial series had direct effect on the climate and on the flora and funa. A similar effect has been left on human life according to the environmental changes that accompanied those series.


Article
الجاهلية فترة زمنية أم حالة نفسية

Author: D.Jwad K. Manshid د0جواد كاظم منشد
Journal: Journal of Basra researches for Human Sciences مجلة ابحاث البصرة للعلوم الأنسانية ISSN: 18172695 Year: 2006 Volume: 31 Issue: 1-A Pages: 5-43
Publisher: Basrah University جامعة البصرة

Loading...
Loading...
Abstract

عرفت الفترة السابقة للاسلام بالجاهلية، وقد تباينت الآراء في تفسير نعت العرب قبل الاسلام بالجاهلية إلى ثلاثة آراء:-الرأي الأول:- لأنهم لا يعرفون القراءة والكتابة إلا ان هذا الراي لا ينطبق على واقع العرب قبل الاسلام كلياً، إذ هناك من الأدلة التي تفيد معرفتهم بالقراءة والكتابة وبنسبة لا بأس بها.الرأي الثاني:- لعدم إلمامهم بالعلوم، وهو رأي تنفيه معرفة العرب بعدد من العلوم والمعارف التي تتلاءم مع واقعهم قبل الاسلام.الرأي الثالث:- لعدم معرفته بالدين الصحيح وهذا الرأي كسابقيه تنفيه العديد من الآيات القرآنية والأحداث التاريخية التي تؤكد معرفة العرب بالتوحيد والنبوة والمعاد.وهذا اضطرنا للرجوع إلى المصدر الذي أطلق هذه اللفظة ألا وهو القرآن الكريم الذي وجدناه يذكرها أربع مرات، وفي كل مرة يشير إلى صفة من صفات الجاهلية وهي (الأحكام، الظن، الحمية، التبرج) الظاهر من الآيات القرآنية. ان القرآن يشير إلى عدد من الصفات ويعتبرها صفات جاهلية، فهو لا يقصد العرب قبل الاسلام لوحدهم، ولكن من يتصف بهذه الصفات كلاً أو بعضاً فهو برأي القرآن جاهلي بغض النظر عن زمانه مكانه.نخلص القول ان الجاهلية هي حالة نفسية ترفض الاهتداء بهدي الله، ووضع تنظيمي يرفض الحكم بما أنزل الله.


Article
Proposal of atraining curriculum to maintain the level of physical and skill conditions after the transitional period of the professional handball players
تأثير منهج تدريبي مقترح للاحتفاظ بمستوى الحالة البدنية والمهارية بعد الفترة الانتقالية لدى لاعبي كرة اليد المتقدمين

Author: Assist.Prof.Dr. Jabbar Ali Jabbar أ. م. د. جبار علي جبار
Journal: Misan Journal for Physical Education Sciences مجلة ميسان لعلوم التربية البدنية ISSN: 20727801 Year: 2015 Volume: 11 Issue: 11 Pages: 99-122
Publisher: Misan University جامعة ميسان

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract Transitional period represents a link between the two training sessions and annual two main objectives are to facilitate access to important psychological comfort , relaxation and mental healing and restore muscle organs and body functional addition to the province of sports at an acceptable level of physical preparation and the skill of the year. | Hence the importance of research to show the importance of the transition period between the two seasons and that the lack of studies conducted on the transitional period in the country , a period considered relatively large and important when planning for sports training . By observing the researcher for Elite League Iraqi handball observed low level of physical and skill for most players , which is due to several reasons may be losing sight of the trainers of the importance of the transition period and that of its basic functions to maintain the level obtained from the two periods preceding ( prep , competitions ), one of the causes . The research aims to1-Understand the impact of the training curriculum to maintain the level of physical condition and skill during the transitional period of the handball players applicants .2-The research aims to identify the impact of landing deliberate level of skill and physical condition during the transitional period to the handball players applicants3-to identify the differences between the results of the tests for dimensional control and experimental groups in tests of physical skill and after the transition period of the handball players applicants .Search and make the players club nobody Salman handball Co League elite Iraqi handball . All tests were conducted research on the sports hall in the Youth Forum of Samawah . The research work was extended period of 19/5 / up to 13/07/2013 AD . The researcher selected a group of theoretical studies relevant to the search topic . Where the researcher to choose the research sample way intentional and was the club nobody Salman handball joint league Iraqi Handball League season (2012-2013) totaling ( 16) for the player and by ( 100%) was the researcher dividing the players into two groups at random officer and pilot . He also ensures the homogeneity and equal . Researcher chose a group of tests that measure the level of skill and physical condition of the handball player and has the attention of the group of experts. It was the application of the approach proposed by the researcher for a period of 8 weeks by (2) and unit training a week and it was time module ( an hour and a half ), bringing the number of modules (16) and unit training , which included training curriculum on a set of physical exercises public with Cdd moderate and medium as well as some small games and practice a series of events ( football , basketball , volleyball , swimming , gymnastics ) . It was then the data collection and processing of statistical researcher found to have a set of conclusions , including:-The use of the training curriculum during the transitional period ( active rest ) has a clear impact on maintaining the level of skill and physical condition of the handball players applicants

ملخص البحث الفترة الانتقالية تمثل حلقة ربط بين دورتين تدريبيتين سنويتين اثنين وان أهدافها الرئيسية هي تسهيل مهمة الوصول إلى الراحة النفسية ،الارتخاء الذهني والعضلي واستعادة شفاء أعضاء وأجهزة الجسم الوظيفية بالاضافه إلى محافظه الرياضي على مستوى مقبول من الإعداد البدني والمهاري العام. ومن هنا جاءت أهمية البحث في إظهار أهمية الفترة الانتقالية بين موسمين وذلك لقلة الدراسات التي تجري على الفترة الانتقالية في القطر وهي فترة تعتبر كبيرة نسبياً ومهمة عند التخطيط للتدريب الرياضي. من خلال ملاحظة الباحث لدوري النخبة العراقي بكرة اليد لاحظ انخفاض المستوى البدني والمهاري لأغلب اللاعبين الأمر الذي يعود إلى عدة أسباب وقد يكون إغفال المدربين لأهمية الفترة الانتقالية والتي من مهامها الأساسية المحافظة على المستوى المتحصل من الفترتين السابقتين(الإعدادية ، المنافسات) احد أسبابها. وكان البحث يهدف الى 1- التعرف على تأثير المنهج التدريبي للمحافظة على مستوى الحالة البدنية والمهارية خلال الفترة الانتقالية للاعبي كرة اليد المتقدمين.2- يهدف البحث إلى التعرف على تأثير الهبوط المتعمد بمستوى الحالة البدنية والمهارية خلال الفترة الانتقالية لدى لاعبي كرة اليد المتقدمين3- التعرف على الفروق بين نتائج الاختبارات البعدية للمجموعتين الضابطة والتجريبية في الاختبارات البدنية والمهارية بعد الفترة الانتقالية للاعبي كرة اليد المتقدمين.واجري البحث على لاعبي نادي نكرة السلمان بكرة اليد المشارك بدوري النخبة العراقي بكرة اليد. وأجريت جميع اختبارات البحث في القاعة الرياضية في منتدى شباب السماوة. وامتد العمل بالبحث من الفترة 19/ 5 / لغاية 13 / 7/2013م. وقد اختار الباحث مجموعة من الدراسات النظرية ذات الصلة بموضوع البحث. حيث قام الباحث باختيار عينة البحث بالطريقة العمدية وتمثلت بنادي نكرة السلمان لكرة اليد المشترك بالدوري العراقي الممتاز لكرة اليد للموسم(2012-2013) والبالغ عددهم (16) لاعب وبنسبة(100%) وقد قام الباحث بتقسيم أللاعبين إلى مجموعتين بطريقة عشوائية ضابطة وتجريبية . وقام كذلك بالتأكد من تجانس وتكافؤ العينة.واختار الباحث مجموعه من الاختبارات تقيس مستوى الحالة البدنية والمهارية للاعب كرة اليد وقام بعرضها على مجموعه من الخبراء. وتم تطبيق المنهج المقترح من قبل الباحث لمدة (8) أسابيع بواقع (2) وحدة تدريبية بالأسبوع وكان زمن الوحدة التدريبية (ساعة ونصف) وبذلك بلغ عدد الوحدات التدريبية (16) وحدة تدريبية،وشمل المنهج التدريبي على مجموعه من التمارين البدنية ألعامه ذات الشدد المعتدلة و المتوسطة أضافه إلى بعض الألعاب الصغيرة وممارسة مجموعه من الفعاليات(كرة القدم ، كرة ألسله، كرة الطائرة، السباحة، الجمناستك) . وتم بعد ذلك جمع البيانات ومعالجتها إحصائياً وقد توصل الباحث الى مجموعه من الاستنتاجات منها:-استخدام المنهج التدريبي خلال الفترة الانتقالية (الراحة النشطة) له الأثر الواضح في الحفاظ على مستوى الحالة البدنية والمهارية للاعبي كرة اليد المتقدمين.وأوصى الباحث بمجموعة من التوصيات منها:- تخطيط التدريب للفترة الانتقالية بصورة سليمة تضمن الراحة والحفاظ على مستوى الحالة البدنية والمهارية للاعبي كرة اليد المتقدمين-


Article
Effect of Seed Storage Period and Harvesting Frequency of Fresh Fruit on Fresh Fruits and Seeds Yield in Summer Squash
تأثير فترة خزن البذور وعدد الجنيات في حاصل ثمار وبذور قرع الكوسة

Loading...
Loading...
Abstract

This research was conducted at the Vegetable Research Farm / Dept. of Horticulture / Agric. College /Duhok Univ., to study the effect of seed storage period and number of harvesting times of fresh fruits on fruits and seeds yield in summer squash (Local cv. Mulla Ahmad) . The results exhibited that seed storage period had no significant effect on fresh fruits yield plant-1 ,while harvesting frequency of fruits affected significantly number of fruits plant-1 , fruit weight and fruit yield plant-1 as compared with control treatment ( without fruit harvest) , and the best interaction treatment in number of fruits and fruit yield plant-1 was (seed storage for one year + 2 harvesting of fruits) produced 19.15 fruit and 10.00 kg plant-1 respectively . Regarding seeds yield , it was noticed a significant reduction in number of fruits held for seed production through elongation of storage period recorded (2.304 & 2.051) fruit in both seed storage treatments respectively , this trait did not affected significantly with increasing no. of fruit harvesting . Whereas , average fruit weight , seed yield plant-1 and total seeds yield decreased significantly by increasing seed storage period . Concerning harvesting frequency of fruits, it caused a significant reduction in all traits related with seeds yield as compared with control treatment . The results also revealed that interaction treatment between storage period and harvesting frequency of fruits does not had a significant effect on number of fruits plant-1 . The interaction treatment (seeds storage for one year + without fruits harvesting ) gave the best results for most traits of seeds yield and its components recorded 1.476 kg. for fruit weight , 467.17 seeds in number of seeds fruit-1 , 32.15 g in seeds weight fruit-1 , 93.64 g in seed yield plant-1 and 1373.34 kg ha-1 for the total seeds yield.

نفذ البحث في حقل بحوث الخضراوات التابع إلى قسم البستنة / كلية الزراعة / جامعة دهوك، لدراسة تأثير فترات خزن البذور وعدد مرات جني الثمار الطازجة في الحاصل ألثمري والبذري لقرع الكوسة– الصنف المحلي(ملا أحمد). بينت نتائج التحليل الإحصائي أن فترات خزن البذور ليس لها أي تأثير معنوي في حاصل الثمار الطازجة للنبات، بينما كان لعدد مرات جني الثمار تأثيرا معنويا على صفات عدد الثمار في النبات، وزن الثمرة وحاصل الثمار للنبات مقارنة مع معاملة الشاهد (بدون جني الثمار)، وكانت أفضل معاملة تداخل في صفتي عدد الثمار والحاصل ألثمري للنبات هي عند (خزن البذور لسنة واحدة مع اخذ جنيتين للثمار) حيث أنتجت 19,15 ثمرة و 10,00 كغم/ نبات على التوالي. وفي حاصل البذور، لوحظ انخفاض في عدد الثمار المعدة لإنتاج البذور بصورة معنوية عند إطالة فترة الخزن حيث أعطت (2,304 و2,051) ثمرة في كلا معاملتي خزن البذور على التوالي، كذلك لم تتأثر هذه الصفة معنويا بزيادة عدد مرات جني الثمار. في حين أن صفات معدل وزن الثمرة ،حاصل البذور للنبات والحاصل الكلي للبذور انخفضت معنويا عند زيادة فترة خزن البذور. وبالنسبة لعدد مرات جني الثمار فإنها أدت إلى انخفاض معنوي في كل الصفات ذات العلاقة بالحاصل البذري مقارنة بمعاملة الشاهد. وأظهرت النتائج أن معاملات التداخل بين فترة الخزن وعدد مرات الجني لم يكن لها تأثيرا معنويا في صفة عدد الثمار للنبات. وأعطت معاملة التداخل عند (خزن البذور لسنة واحدة + بدون جني الثمار) أفضل النتائج لمعظم صفات البذور وحاصل البذور بلغت 1,476 كغم لوزن الثمرة ، 467,17 بذرة في عدد البذور /ثمرة, 32,15 غم لوزن البذور في الثمرة، 93,64 غم في حاصل البذور للنبات و 1373,34 كغم/هكتار لحاصل البذور الكلي .


Article
الاوضاع السياسية للدولة العباسية في فترة الغيبة الصغرى (260هـ - عءص)
The political situation of the Abbasid state in the period of absence Minor (260 AH - Aes)

Author: م.م. اسحاق يعقوب محمد
Journal: Journal of Kufa legal and political science مجلة الكوفة للعلوم القانونية والسياسية ISSN: 20709838 Year: 2013 Volume: 1 Issue: 15 Pages: 167-201
Publisher: University of Kufa جامعة الكوفة


Article
THE EFFECT OF PHOTOPERIOD, PACLOBUTRAZOL AND PINCHING ON THE TUBER ROOTS AND DAHLIA'S FLOWERS WHICH GROWTH IN POTS .
تأثير الفترة الضوئية والباكلوبترازول والتطويش في الجذور الدرنية وأزهار الداليا النامية بالأصص

Loading...
Loading...
Abstract

The study was conducted in the greenhouse of Horticulture & landscape Design Dept., College of Agriculture, University of Tikrit for the duration of 16/10/2012 to 01/03/2013 of Dahlia plants var Deco mix in order to study the effect of photoperiod and Paclobutrazol and Pinching in the roots and flowers dahlia planted in pots, the workers were carried out the study as an experiment and with three factors using these pots for experimental unit (R C B D) randomized complete block design with three replications and at the rate of three pots per unit experimental , And included the first factor: photoperiod The first factor in the main plot and includes four levels of lighting which is no fault of the day to 9 hours for two to four weeks and six weeks, and the second factor: Paclobutrazol add two levels and 3 mg. Liter-1 and placed in the secondary plot , and the third factor is: Pinching This factor in the development of a sub plot under two secondary and two levels without pinching and pinching, has indicated that the results shows plants growing without shortening daylight highest qualities of vegetative growth, such as high vegetative growth and plant height. Add Paclobutrazol concentration 3 mg. Liter-1 reduce the number of inflorescences gave 0.70 infloral. Pinching treatment not have a significant effect in root growth.

أجريت دراسة في البيت الزجاجي التابع لقسم البستنة وهندسة الحدائق / كلية الزراعة / جامعة تكريت للمدة من 2012/10/16 الى 2013/3/1 على نباتات الداليا صنف Deco mix لدراسة تأثير الفترة الضوئية والباكلوبترازول والتطويش في الجذور الدرنية وأزهار الداليا النامية بالأصص, نفذت الدراسة كتجربة عاملية بثلاثة عوامل (2×2×4) وبتطبيق القطع المنشقة المنشقة وبتصميم القطاعات العشوائية الكاملة وبثلاثة مكررات وبواقع ثلاثة أصص لكل وحدة تجريبية , وضعت الفترة الضوئية في القطع الرئيسة وشملت أربعة مستويات من الإضاءة وهي عدم تقصير النهار والتقصير الى 9 ساعات لمدة اسبوعين واربعة اسابيع وستة اسابيع, والباكلوبترازول بمستويين هما بدون اضافة وأضافة بتركيز 3 ملغم. لتر1- ووضعت في القطع الثانوية, والتطويش وضع في القطع تحت الثانوية وبمستويين هما بدون تطويش والتطويش . اظهرت النتائج ان النباتات النامية بدون تقصير النهار اعطت أعلى صفات نمو خضري كارتفاع النمو الخضري وارتفاع النبات الكلي . وأدت اضافة الباكلوبترازول الى تقليل عدد النورات الزهرية واعطت 0.70 نورة . ولم يكن للتطويش تاثير معنوي في صفات النمو الجذري.


Article
Teratogenic effects of Metoprolol in the chick embryos
التأثيرات الماسخة لعقار الميتوبرولول في اجنة الدجاج

Author: Abbas Razzaq Abed عباس رزاق عبد
Journal: The Iraqi Journal of Veterinary Medicine المجلة الطبية البيطرية العراقية ISSN: 16095693 Year: 2015 Volume: 39 Issue: 1 Pages: 49-55
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

This study was conducted to demonstrate the effect of Metoprolol on chicken embryos during the period of cuddling automated .This study was completed in Babylon hatchery dedicated to the production of chick chickens, which is located in the province of Babylon. One hundred eggs (Belgian origin, CZ 1924) were divided into equal four groups. The first group injected eggs by Metaprolol at dose 10 mg /70kg BW, and the second group eggs was injected by Metoprolol at dose 15 mg /70kg BW, while eggs in the third group was injected by physiological normal saline only and the fourth group did not inject their eggs any material and considered the control group and all the eggs used in this experiment to take on the fourth day of cuddling. The results of this study showed a decrease in the percentage hatching in groups injected with Metoprolol (T1 and T2 groups, 4% and 13%, respectively) compared to the T3 and the control groups. Also showed the results of the current study, no significant difference at the level of (P <0.05) in the weights of embryos after hatching. While histopathological examination showed the presence of pathological lesions in the heart tissue in injected eggs groups by Metoprolol (T1 and T2 groups) and included these changes infiltration of inflammatory cells, thickening in epicardium and the presence of vacuolation in heart tissue with the appearance of edema, heart tissue damage, congestion in the blood vessels and the occurrence of hemorrhage.

اجريت هذه الدراسه لبيان تأثير عقار الميتوبرولول على اجنة الدجاج خلال فترة الحضن الالي حيث انجزت هذه الدراسةفي مفقس بابل لانتاج افراخ الدجاج الواقع في محافظة بابل، استخدمت 011 بيضة )بلجيكية المنشأ، سي زت 0291 ( وقسمت الىاربع مجاميع متساوية. المجموعة الاولى حقن البيض فيها بعقار الميتوبرولول بجرعة 01 ملغم/ 01 كغم من وزن الجسم والمجموعة الثانية حقن بيضها بعقار الميتوبرولول بجرعة 01 ملغم/ 01 كغم من وزن الجسم والمجموعة الثالثة حقن بيضهابالمحلول الملحي الفسيولوجي فقط و المجموعة الرابعة لم يحقن بيضها باي مادة و اعتبرت مجموعة سيطرة وجميع البيضالمستخدم في هذه التجربه اخذ في اليوم الرابع من الحضن. اظهرت نتائج هذه الدراسة انخفاض في نسبة الفقس في المجاميعالمحقونه بعقار الميتوبرولول )المجموعة الاولى والثانية 1% و 01 % على التوالي( مقارنة بالمجموعة الثالثة و مجموعة السيطرة.كذلك اظهرت نتائج الدراسة الحالية عدم وجود فرق معنوي على مستوى ) 1 P<0.0 ( في اوزان الاجنة بعد الفقس، بينما اظهرالفحص النسجي المرضي وجود تغيرات مرضية في نسيج القلب في المجاميع التي حقن بيضها بعقار الميتوبرولول )المجموعةالاولى والثانية( وشملت هذه التغيرات ارتشاح للخلايا الالتهابية وتثخن في جدار الغشاء المحيط بالقلب و وجود تفجي في النسيجالقلبي مع ظهور الوذمه و تلف نسجي قلبي و احتقان في الاوعية الدموية و حدوث نزف دموي.


Article
Biomechanics measurement of some general motor aspects of Quick hit for the Specialist player in the1_2 position in volleyball game
دراسة مقارنة بيوميكانيكية بعض المظاهر الحركية للأداء المهاري في للضرب الساحق التخصصي من مركز 1-2 في لعبة الكرة الطائرة

Authors: Hussein Mardan Omar حسين مردان عمر --- Barakat Abdul Hamza Hamad بركات عبد الحمزة
Journal: Al.Qadisiya journal for the Sciences of Physical Education مجلة القادسية لعلوم التربية الرياضية ISSN: 7791 /1991 Year: 2015 Volume: 15 Issue: 1 part (3 ) Pages: 83-92
Publisher: Al-Qadisiyah University جامعة القادسية

Loading...
Loading...
Abstract

This study aimed to identify the biomechanics measurement to some aspects of the general movement of the specialist player at the 1_2 position in volleyball game as well as to identify the differences between the biomechanics measurement to some aspects of the general movement of the specialist player at the the1_2 position in volleyball game,The researcher suppose that there are differences in the biomechanics measurement of some aspects of the general movement for the specialist player at the the1_2 position in volleyball game,Descriptive survey manner was used so suitable to the nature of the research problem , selecting the research community from specialists players from Iraqi elite league, sports season (2014-2015) and totaling (8) player ,and researcher chose the research sample intentionally who play in elite clubs volleyball , that have best specialist performance for the Position 2 and (1.2) that called a player (OPPOSIT) a player from the anterior area Position 2 and back area Position 1 and for all matches , homogeneity was calculated of the some variables that represent the specifications of the sample for the purpose of making sure of homogeneity .

ملخص البحث هدفت الدراسة الى التعرف على الفروق بين القياس البيوميكانيكي لبعض مظاهر الحركة العامة للاعب التخصصي في مركز 1_2 في لعبة الكرة الطائرة ، واستخدم الباحث المنهج الوصفي بالأسلوب المسحي ، لملاءمته طبيعة المشكلة المراد حلّها وحدد مجتمع البحث باللاعبين المتخصصون في مركز 2 في دوري النخبة العراقي للموسم الرياضي (2013-2014) والبالغ عددهم (8) لاعبا وهم صاحب افضل اداء تخصصي لهذا المركز Position 2 ولمركزي اللعب (1,2) والذي يطلق عليه الاعب (OPPOSIT) من المنطقة الامامية مركز 2 والمنطقة الخلفية مركز 1 ولجميع المباريات وتم احتساب التجانس وتم تحديد بعض المتغيرات التي تمثل مواصفات العينة لغرض التأكد من تجانسها في تلك المتغيرات واستخدم الباحثان الوسائل والأدوات والأجهزة المستخدمة المناسبة لهذه الدراسة وتم تحديد الاختبارات الأداء الفني (التكنيكي) لمهارة الضــرب الســـاحق المـواجه (الخلفي من مركز 1 والأمامي من مركز 2) بالكرة الطائرة اثناء المباراة بعد تحديد القياس الميكانيكي للمظاهر الحركية للضرب الساحق بالكرة الطائرة وكانت المظاهر الحركية لبناء الحركات الرياضية بنوعيها الشعوري والواقعي وكذلك الوزن الحركي والنقل الحركي المتمثل في قياس سرعة الجذع الافقية والعمودية والانسياب الحركي عن طريق المسار وضبط الحركة (تطابق الخطة مع النتيجة) وتشابه الحركة (صفة ثبات الاعادة) ومجال الحركة والإيقاع الحركي وسرعة التصرف الحركي واجرى الباحثان التصوير بالفيديو والتحليل بواسطة الحاسوب (الكمبيوتر) وتم استخراج متغيرات البحث ثم الإجراءات البحث الميدانية من خلال تطبيق الاختبار وقد استخدم الباحثان الحقيبة الإحصائية SPSS لمعالجة البيانات ، اما عرض نتائج البحث وتحليلها ومناقشتها تم وضع النتائج على شكل جداول واشكال بيانية لما تمثله من سهولة في استخلاص الأدلة العلمية ولأنها أداة توضيحية مناسبة للبحث وعلى وفق البيانات التي تم الحصول عليها، لغرض الوصول الى اهداف البحث والتحقق من فروضه ، وفي ضوء نتائج البحث وتحليل البيانات إحصائيا التي تم الحصول عليها من خلال التصوير الفديوي


Article
Effect of the magnetic treated water on some blood composition of Turkis Awassy ewes during gestation and lactation period
تأثير الماء المعالج مغناطيسياً في بعض مكونات الدم لدى النعاج العواسي التركي اثناء فترة الحمل والرضاعة

Loading...
Loading...
Abstract

An experiment has been conducted at Ruminante Researches Station at Abu-Ghraib referred to Animal Resources Researches Department / Office of Agricultural Researches / Agriculture Ministry, for a period from 15th Dec. 2009 up to 1st of June 2010. Pregnant Turkish- Awassi ewes were isolated at ages ranged 1- 4 year, conception period were restricted between 3.5 – 4.5 month with a 3 parturition seasons (first, second, fourth), ewes were randomly divided into 3 equal groups of 12 ewes each group included the 3 above mentioned parturition seasons (4 ewes / season). First group were taken normal streaming water which is considered as a control group. Whereas the 2nd and 3rd groups were taken the same above water magnetically treated with 2 intensity 1000 and 2000 gaus respectively. The study was included some hematological aspects for ewes such as total blood protein, blood glucose, Hemoglobin (Hb), packed cells volume (PCV) and total number of white blood cells (WBC) count. General mean for blood protein appeared a highly significant (p< 0.05) for the control group as compared with the 3rd group for the 2nd season ewes and a highly significant (p< 0.05) as compared with 2nd group for the 4th season ewes. General mean for blood glucose concentration appeared a highly significant (p< 0.05) for the 3rd on control of three seasoned ewes. General mean of Hb concentration for the 2nd group appeared highly significance (p< 0.05) as compared with control for the 1st season ewes, whereas the 3rd group showed a highly significance (p< 0.05) on control for the 4th season. General mean of PCV percentage appeared a highly significance (p< 0.05) of the 3rd group for the 1st and 4th seasons. In addition general mean for the total WBC count appeared a highly significance (p< 0.05) of the 3rd group for the 1st and 2nd seasons ewes, whereas the 2nd group appeared a highly significance (p< 0.05) for the 4th season compared with control. It possible to conclude that using magnetized water for pregnant and lactating ewes led to more over to positive effects in blood constituents.

أجريت هذه التجربة في محطة أبحاث المجترات في أبي غريب العائد لقسم بحوث الثروة الحيوانية/دائرة البحوث الزراعية/وزارة الزراعة، للمدة من 15 كانون الأول 2009 ولغاية 15 حزيران 2010. أستخدمت 36 نعجة حامل من النعاج العواسي التركي تراوحت أعمارها بيـن 1 ــ 4 سنة وكانت مدة الحمل محددة بين 3.5 ــ 4.5 شهراً وبثلاثة مواسم ولادة الأول والثاني والرابع. قسمت عشوائياً على ثلاث مجاميع متساوية العدد 12 نعجة/مجموعة، وتضمنت كل مجموعة مواسم الولادة الثلاثة سابقة الذكر (4 نعاج/موسم). رويت المجموعة الأولى ماء الاسالة العادي وعدت كمجموعة سيطرة بينما رويت المجموعتان الثانية والثالثة بنفس ماء الأسالة المعالج مغناطيسياً بشدتين 1000 و 2000 كاوس على التوالي. تمت دراسة بعض الصفات الدمية للنعاج والمتمثلة ببروتين الدم الكلي وكلوكوز الدم والهيموكلوبين وحجم الكريات المرصوصة والعدد الكلي لخلايا الدم البيض. أظهر المتوسط العام لتركيز بروتين الدم تفوقاً معنوياً (p<0.05) للسيطرة على الثالثة لدى الموسم الثاني وتفوقت معنوياً (p<0.05) على الثانية لدى الموسم الرابع. وسجل المتوسط العام لتركيز الكلوكوز في الدم تفوقاً معنوياً (5p<0.0) للثالثة على السيطرة. وحقق المتوسط العام لتركيز خضاب الدم في المجموعة الثانية تفوقاً معنوياً (P<0.05) على السيطرة لدى الموسم الأول. بينما تفوقت المجموعة الثالثة معنوياً (P<0.05) على السيطرة لدى الموسم الرابع. كما سجل المتوسط العام لنسبة حجم الكريات المرصوصة (PCV) تفوقاً معنوياً (P<0.05) للمجموعة الثالثة لدى الموسمين الأول والرابع. واخيراً أظهر المتوسط العام للعدد الكلي لخلايا الدم البيض تفوقاً معنوياً (P<0.05) للمجموعة الثالثة لدى الموسمين الأول والثاني وأظهرت المجموعة الثانية تفوقاً معنوياً (P<0.05) لدى الموسم الرابع. يمكن الأستنتاج بان استعمال المعالجة المغناطيسية للماء للنعاج الحوامل ادى الى حدوث تأثيرات ايجابية في مكونات الدم.


Article
A Study of Factors Affecting Drain Spacing Calculated with Different Methods
دراسة العوامل المؤثرة على المسافة بين المبازل المحسوبة بطرائق مختلفة

Loading...
Loading...
Abstract

A computer model is developed to find the drain spacing using dynamic equilibrium and peak irrigation period and steady state concepts. Then sensitivity analysis is done to study the impact of drain depth, soil and crop type, salinity of irrigation water and irrigation scheduling on the drain spacing calculated with the dynamic equilibrium .Three different soil textures and three crops, wheat, potato, corn are chosen with surface irrigation. The drain spacing is influenced by the crop and soil type. In general, the drain spacing with the dynamic equilibrium is higher than that of the peak irrigation period and, less than the steady state concept. The most influential factor on the drain spacing, is deep percolation losses for each irrigation, followed by hydraulic conductivity of soil, depth of impermeable layer, permissible water table depth, drain depth and salinity of irrigation water. The drain spacing for wheat is more sensitive to the change in drain depth, permissible water table depth, depth of impermeable layer, salinity of irrigation water and hydraulic conductivity of the soil, while that for potato is more sensitive to the change in deep percolation losses .

ملخصتم تطوير انموذج حاسوبي لايجاد المسافة بين المبازل باستخدام الموازنة الديناميكية وفترة الري القصوى والحالة المستقرة. ثم إجراء تحليل الحساسية لدراسة تأثير عمق المبزل ونوع المحصول ونوع التربة وملوحة ماء الري وجدولة الإرواء، على المسافة بين المبازل باستخدام الموازنة الديناميكية. تم تحديد ثلاثة أنواع من الترب واختيار ثلاثة محاصيل هي الحنطة والبطاطا والذرة وللري السيحي. بينت النتائج إن المسافة بين المبازل تتأثر بنوع المحصول ونوع التربة وعلى نحو عام، المسافة بين المبازل المحسوبة باستخدام الموازنة الديناميكية اكبر منها لحالة فترة الري القصوى ، وأقل مما للحالة المستقرة. كما تبين إن أكثر العوامل تأثيراً على المسافة بين المبازل المحسوبة باستخدام الموازنة الديناميكية هي ضائعات التخلل العميق لكل رية وتليها الإيصالية المائية للتربة وعمق الطبقة غير النفاذة عن سطح التربة وعمق الماء الأرضي المسموح به وعمق المبزل وملوحة ماء الري. كما إن المسافة بين المبازل لمحصول الحنطة أكثر تحسسا للتغير في عمق المبزل وعمق الماء الأرضي المسموح به وعمق الطبقة غير النفاذة عن سطح التربة وملوحة ماء الري والايصالية المائية للتربة بينما لمحصول البطاطا أكثر تحسساً لضائعات التخلل العميق.

Listing 1 - 10 of 63 << page
of 7
>>
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (63)


Language

Arabic (36)

Arabic and English (12)

English (10)


Year
From To Submit

2019 (2)

2018 (4)

2017 (8)

2016 (6)

2015 (11)

More...