research centers


Search results: Found 3

Listing 1 - 3 of 3
Sort by

Article
he Prevalence and the Quantification of Hepatitis C Virus among Thalassemia Patients using ELISA and PCR in Diyala Province
معدل الانتشار والتحديد الكمي لمرض التهاب الكبد الفايروسي نوع (ج) لدى المرضى المصابين بمرض فقر دم البحر الابيض المتوسط باستخدام تقنيتي ELISA و PCR في محافظة ديالى

Author: Mehdi SH. Al-Zuheiry ا.م.د. مهدي شمخي جبر الزهيري
Journal: Diyala Journal of Medicine مجلة ديالى الطبية ISSN: 97642219 Year: 2016 Volume: 10 Issue: 2 Pages: 63-69
Publisher: Diyala University جامعة ديالى

Loading...
Loading...
Abstract

Background: Hepatitis C virus is the most common cause of post-transfusion hepatitis and end-stage liver disease in many countries. Regular blood transfusion in patients with hereditary hemolytic anemia, particularly thalassemia, has improved their overall survival, but carries a definite risk of acquisition of blood borne virus infections, especially viral hepatitis.Objective: To determine the prevalence and the quantification of HCV infection among thalassemia patients in Diyala province by using enzyme- linked immunosorbent assay and polymerase chain reaction techniques.Patients and Methods: This study was conducted on 215 thalassemia patients in the thalassemia unit in Al-Batool Teaching Hospital of Maternity and Pediatrics in Baqubah city- Diyala province during the period from September 2013 to December 2015. Demographic data were obtained from the patients records. Sera were tested with anti-HCV assays by use enzyme linked immunosornbant assay and positive result were tested by a Real time PCR technique to assess HCV infection.Results: A total of 215 thalassemic patients, 26 (12.1%) patients were HCV positive by enzyme linked immunosornbant assay and only 3 of these 26 patients were positive by RT-PCR. The rate of HCV infection in thalassemic patients is associated directly with the number of blood transfusions and the age of the patients and It is more in the period before 1996.Conclusion: The prevalence of HCV infection in thalassemic patients is relatively low in Diyala province in comparison with other areas and PCR technique is essential to detect and treat active infection.

خلفية الدراسة: ان مرض التهاب الكبد الفايروسي نوع (ج) هو السبب الاكثر لالتهابات الكبد الناتجة عن عمليات نقل الدم وامراض الكبد ذات المرحلة النهائية في العديد من الدول. ان نقل الدم المنتظم عند مرضى فقر الدم التحللي وخاصة مرضى فقر دم البحر البيض المتوسط قد ساعد في تحسين مستوى العيش العام , لكنه يحمل خطرا اكيدا يتمثل في انتقال الفايروسات التي تنتقل خلال الدم وخاصة مرض التهاب الكبد الفايروسي.اهداف الدراسة: لتحديد معدل الانتشار والتحديد الكمي لمرض التهاب الكبد الفايروسي نوع (ج) لدى مرضى فقر دم البحر الابيض المتوسط في محافظة ديالى باستخدام تقنيات ELISA و PCR.المرضى وطرائق العمل: اجريت هذه الدراسة على 215 مريض مصاب بمرض فقر دم البحر البيض المتوسط من المرضى المسجلين في وحدة فقر دم البحر البيض المتوسط في مستشفى البتول التعليمي للنسائية والاطفال للفترة من ايلول 2013 الى كانون الاول 2015. تم تسجيل المعلومات من سجلات المرضى وتم فحص عينات امصال الدم من المرضى لمضادات مرض التهاب الكبد الفايروسي نوع (ج) باستخدام تقنية ELISA و تم فحص النماذج الموجبة بتقنية ELISA بفحص PCR لتقييم مرض التهاب الكبد الفايروسي نوع (ج).النتائج: من مجموع 215 مريض بمرض فقر دم البحر الابيض المتوسط وجد هنالك 26 مريضا (12,1%) مصابا بالتهاب الكبد الفايروسي نوع (ج) باستخدام تقنية ELISA وفقط 3 مرضى من هؤلاء ال 26 مريضا كانوا ذوي نتائج موجبة باستخدام تقنية PCR. ووجد ان معدل الاصابة بمرض التهاب الكبد الفايروسي نوع (ج) لدى مرضى فقر دم البحر الابيض المتوسط يتناسب طرديا مع عدد مرات نقل الدم وعمر المريض ويكون هذا المعدل اكبر قبل العام 1996.الاستنتاجات: ان معدل انتشار مرض التهاب الكبد الفايروسي نو ع (ج) لدى مرضى فقر دم البحر الابيض المتوسط هو معدل واطئ نسبيا بالمقارنة مع المناطق الاخرى, وان تقنية PCR تكون حيوية لتحديد ومعالجة هذا المرض.


Article
Screening for Visual Impairment among Primary School Students in Baghdad Al-Karkh
التحري عن ضعف البصر بين طلاب المدارس الابتدائية في بغداد /الكرخ

Authors: Najlaa Fawzi Jamil نجلاء فوزي جميل --- Basma Abdul Razzaq Atta بسمه عبدالرزاق
Journal: IRAQI JOURNALOF COMMUNITY MEDICINE المجلة العراقية لطب المجتمع ISSN: 16845382 Year: 2017 Volume: 30 Issue: 3 Pages: 136-140
Publisher: Al-Mustansyriah University الجامعة المستنصرية

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract Background: Visual impairments are well-known to effect school student's academic performance along with their quality of life. On encouraging note, visual impairments can be well managed if they are detected early by visual screening.Objectives: To assess the visual acuity of the primary school students and to find out the prevalence of visual impairment (VI) along with description of some characteristics of visually impaired students.Subjects and method: A cross- sectional study was conducted among governmental primary schools students in Baghdad/ Al-Karkh from 1st of Dec 2016 to the end of April 2017.The data was collecting by structural questionnaires to obtained information about some socio-demographic and health risk factors. Vision screening was performed by Snellen E-chart to assess the visual acuity (VA) of study participants. Results: The total number of students enrolled in the study was 2104. Visual acuity of 6/6 was the most frequent measure, in the right eye was (69.49%) and the left eye was (69.96%). The prevalence of visual impairment (VI) among the study group was 5.4%, boys and girls have the same rate (50%) of VI. Refractive error could be the main reason of visual impairment (83.3%) according to the pinhole test results. The highest rate of VI (62.4%) was detected among students in age group (10-12) years and in grade 4th and 5th students (23.7%). 56.1% of visually impaired students had a family history of wearing glasses. Visual impairment was more prevalent among students spent more than two hours in studying and reading books 71.1%, while only 28.1% who watched TV for more than 3 hours had VI.Conclusion: Early and periodic eye examination for school-aged children is recommended. As well as students, parents, and teachers must be educated about the early detection of VI and correction with eyeglasses to prevent progression of visual impairment.

الخلفية: من المعروف ان ضعف البصر له تأثيرات على الاداء الأكاديمي فضلاً عن نوعية الحياة لطلبة المدارس، ولكن هناك جانب ايجابي يشير انه بالإمكان معالجة ضعف البصر من خلال التحري عنه مبكراً.الاهداف: لغرض تقييم حدة البصر بين طلاب المدارس الابتدائية في بغداد/الكرخ، ولمعرفة معدل انتشار ضعف البصر بالإضافة الى وصف بعض سمات الطلاب ضعيفي البصرطريقه اجراء البحث: أجريت هذه الدراسة المقطعية ضمن 15 مدرسة ابتدائية حكومية في بغداد / الكرخ خلال الفترة من الاول من كانون الأول ولغاية نهاية نيسان 2017. وقد تم جمع البيانات عن طريق استمارة استبيان خاصة للحصول على معلومات عن بعض العوامل الاجتماعية والديموغرافية والصحية، وتم إجراء فحص الرؤية باستخدام اللوح سنيلين E- لتقييم حدة البصر للمشاركين في الدراسة.النتائج: بلغ اجمالي عدد الطلاب المشتركين في هذه الدراسة 2104, وكانت حدة البصر) 6/6( هي الأكثر شيوعا وكانت في العين اليمنى (69.49%) والعين اليسرى (%69.96). وكان معدل انتشار ضعف البصر بين الطلاب (5.4%(. اظهرت نتائج الدراسة ان معدل انتشار ضعف البصر كان متساوياً بين الاولاد والبنات، وان الخطأ الانكساري كان السبب الرئيسي لضعف البصر (83.3%) وفقا لنتائج اختبار الثقب. وُجِدَ ان اعلى نسبة (62.4 %) من الطلاب ضعيفي البصر هم من الفئة العمرية (10-12) سنة، ولوحظ ان معظمهم (23.7%) في المرحلتين الرابعة والخامسة. 56.1) %) من الطلاب ضعيفي البصر، كان لديهم فرد في العائلة يستخدم النظارات, وكذلك وجد ان (71.1 %) من الطلاب ضعيفي البصر يقضون أكثر من ساعتين في الدراسة او المطالعة يومياً، في حين أن فقط (28.1 %) من الذين يشاهدون التلفاز لأكثر من 3 ساعات كان لديهم ضعف بصر.الاستنتاج: يوصى بالفحص المبكر والدوري للعيون في سن المدرسة، كما يجب تثقيف الطلاب وأولياء الأمور والمعلمين حول الكشف المبكر عن ضعف البصر واستخدام النظارات لتصحيح البصر للحد من تفاقم ضعف البصر.


Article
Dysmenorrhea and its impact on daily activities among secondary school students in Basra, Iraq
عسر الطمث وتأثيره على الفعاليات اليومية عند طالبات المدارس الثانوية في البصرة

Author: Jasim N. Al-Asadi جاسم نعيم الاسدي
Journal: Journal of the Faculty of Medicine مجلة كلية الطب ISSN: 00419419 Year: 2013 Volume: 55 Issue: 4 Pages: 340-344
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

Background: Most adolescent girls experience some degree of dysmenorrhea, which can impact on their daily activities. It is responsible for school absenteeism or interruption of social activities. Therefore, investigating dysmenorrhea among secondary school students is important to provide caregivers with data necessary for interventions Objectives: This study was conducted to estimate the prevalence of dysmenorrhea among secondary school students in Basra, Iraq and to study its impact on their daily activities.Materials & methods: A cross sectional study was conducted from Jan. 2011 to May 2011 among 350 secondary school students using a semi-structured questionnaire.Results: Out of 350 participants (aged 15-20 years), 313(89.4%) had dysmennorhea. Dysmenorrhea was mild in 12.8% of students, moderate in 54.3% and severe in 32.9%. Menstrual irregularity, and a family history of dysmenorrhea were important risk factors for dysmenorrhea (p<0.05). Of dysmenorrheic students, 79.9% reported that it limited their daily activities. Activities affected by dysmenorrhea included; class concentration (53.4%), homework (48.6%), school attendance (33.9%), socialization (24.3%). The most common associated symptoms were fatigue (55.9%), mood change (37.4%), dizziness (35.5%) and loss of appetite (34.8%). Of those who experienced dysmenorrhea, 13.7% consulted a physician, and 56.3% practiced self-medication.Conclusions: The prevalence of dysmenorrhea among secondary school students in Basra was high, and it may be severe enough to affect their daily activities. It is necessary to improve the therapeutic options to relieve pain and to reduce the impact of dysmenorrhea on social and school activities.Key words: Adolescents, Basra, daily activities, dysmenorrhea, prevalence, school absenteeism, students

المقدمة: معظم الفتيات في سن المراهقة يعانين من عسر الطمث وبدرجات متفاوتة والذي يمكن أن يؤثر على انشطتهم اليومية كالانقطاع عن المدرسة او الانشطة الاجتماعية لذلك تعد دراسة عسر الطمث عند طالبات المدارس مهمة ومن الممكن ان توفرالبيانات الللازمة لمقدمي الرعاية من أجل المعالجة.الأهداف: تحديد معدل انتشار عسر الطمث وتأثيره على الفعاليات اليومية لدى طالبات المدارس الثانوية في البصرة. الأشخاص والطريقة: أجريت هذه الدراسة المقطعية العرضية للفترة من كانون الثاني 2011 لغاية مايس 2011 على 350 طالبة من طالبات المدارس الثانوية وتم جمع البيانات من خلال استخدام استبيان.النتائج: أظهرت النتائج معاناة313 طالبة (89.4%) من بين 350 طالبة (يتراوح عمرهن 15 - 20 سنة) من عسر الطمث. كان عسر الطمث خفيفا لدى (12.8%) , بينما كان متوسط الشدة لدى (54.3%) وشديدا لدى (32.9%).كما دلت النتائج على أن عدم انتظام الدورة الدموية والتاريخ العائلي لعسر الطمث هي أهم عوامل الخطورة للإصابة بعسر الطمث وبدلالة معتدة إحصائيا. افادت (79.9%) من الطالبات أن عسر الطمث يحدد فعالياتهن اليومية. أكثر الفعاليات تأثرا هي: التركيز في الصف (53.4%), أداء الواجبات المنزلية (48.6%), الحضور إلى المدرسة (33.9%), والأنشطة الاجتماعية (24.3%). أما أهم الأعراض المصاحبة لعسر الطمث هي: التعب (55.9%), تغير المزاج (37.4%), الدوخة (35.5%), وفقدان الشهية (34.8%). من بين الطالبات المصابات بعسر الطمث (13.7% ) طلبن المساعدة الطبية من الطبيب بينما كان العلاج ذاتيا عند (56.3%). الاستنتاجات: كان معدل انتشار عسر الطمث عند طالبات المدارس الثانوية في البصرة مرتفعا و كان شديدا في بعض الحالات ليؤثر على فعالياتهن اليومية. لذا من الضروري تحسين الاختيارات العلاجية لتخفيف الألم لتقليل من تأثيره على الأنشطة اليومية للطالبات.مفتاح الكلمات: المراهقة, البصرة, الفعاليات اليومية, عسر الطمث, معدل الانتشار, الطالبات, الغياب عن المدرسة

Listing 1 - 3 of 3
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (3)


Language

English (2)

Arabic and English (1)


Year
From To Submit

2017 (1)

2016 (1)

2013 (1)