research centers


Search results: Found 56

Listing 1 - 10 of 56 << page
of 6
>>
Sort by

Article
All bugsbunny and scientific role in the Arab-Islamic civilization
أل العاقولي ودورهم العلمي في الحضارة العربية الإسلامية

Author: أ.م.د.خلود مسافر نعمه الجنابي
Journal: Arab Scientific Heritage Journal مجلة التراث العلمي العربي ISSN: 22215808 Year: 2013 Volume: 2 Issue: 2 Pages: 121-152
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

(Abstract Research)The research includes a bout IL- IQulle , and their role in scientific of the Islamic – Arabic civilization , for Dr. Khlood M.Namma the proff in the collage of education for woman , Baghdad university , History department .The research includes of introduction and numbers of scientific men from IL- IQulle their roles a bout the study of prophet muhammed says , and the men who translate these cases . Those Scientifics' men , became the chief of science in Bashdad in the AL-Mnstansrya school , and they were formed scientific families , from the son . father . and grand father , all were the scientific families , they had important issue in the educational process.

(خلاصة البحث)يتناول البحث عن ال العاقولي ودورهم العلمي في الحضارة العربية الاسلامية , للدكتورة خلود مسافر نعمة استاذة الحضارة في كلية التربية للبنات/جامعة بغداد/ قسم التاريخ والبحث يتكون من تقدمة وعدد من العلماء من ال العاقولي من المحدثين الذين كان لهم الدور الريادي في عملية التعليم ورواية الحديث حتى انهم تراسوا رئاسة العلم في بغداد في المدرسة المستنصرية وكانوا على شكل اسر علمية تتكون من الاب والابن والحفيد.


Article
التماسك النصي في خطب الامام علي (عليه السلام)

Author: أ.م.د.فليح خضير شني
Journal: LARK JOURNAL FOR PHILOSOPHY , LINGUISTICS AND SOCIAL SCIENCES مجلة لارك للفلسفة واللسانيات والعلوم الاجتماعية ISSN: 19995601 Year: 2016 Volume: 1 Issue: 22 Pages: 77-93
Publisher: Wassit University جامعة واسط

Loading...
Loading...
Abstract

الحمد لله ربّ العالمين، والصَّلاة والسَّلام على أشرف الخلق أجمعين نبينا محمَّد وآل بيته الطَّاهرين إلى يوم الدّين.يهدف هذا البحث بشكل رئيس إلى دراسة اللغويَّ وتحليله، المتمثل بخطب الإمام عليّ (ع) للوقوف على أهم العناصر التي بوساطتها يحصل التماسك النَّصيّ في هذا النوع من النّصوص، ومن ثّمَّ الكشف عن أهم وسائل التَّرابط النَّصيّ التي حفظت لنصوص هذه الخطب تماسكها وترابطها، حتى بقي أثرها عند مستقبليها على الرَّغم من اختلافهم على مرّ الأزمان. وسنتناول في هذه الدراسة تحليل نموذجين من خطب الإمام (ع)، أحدهما في وصف النَّاس والثاني في وصف الخالِق، وذلك عن طريق الوقوف على أهم عناصر السَّبك النحويَّ، وعناصر السَّبك المعجميّ .


Article
Quranicism in the Road of Eloquence Nahj Albalagha
القرآنيّة في نهج البلاغة

Author: Ali Thiab Mohi Al-`Abadi علي ذياب محي العبادي
Journal: AL-AMEED JOURNAL مجلة العميد ISSN: 22270345 23119152 Year: 2013 Volume: 2 Issue: 2 Pages: 67-91
Publisher: Shiite Endowment ديوان الوقف الشيعي

Loading...
Loading...
Abstract

Until quite recently the Glorious Quran has been influencing life as it descended . For not only is it a sacred and divine book، or a textfor the majority of population on the earth، but it is an influential andeffective text and source for multiplex papers، theories and speechesthat have been in circulation we do live under the shade of such a sense.It is quite evident for the impact of such a text whose marvelous structures، references، allusions and content strike deep roots in thetexts of authors، in particular، the littérateurs and the creative. Forsuch importance it takes hold of being a referential and knowledge source to many a reference of our textual and critical sources.One of much falls under the spell of the Quran and surges into being as the Road of Eloquence for Imam Ali Ibnabitalib ( Peace be upon him) ،so the researcher deems that it is necessary to explicatethe texts that are regarded as the cornerstone in the book of the commander of the believers as it grows momentum and an essential and second–rate source for the Muslims after the Quran. Then، theconcept of Quranicism comes to the fore to have all the studies dealing with such a scope. The researcher decides to tackle Quranicism in the Road of Eloquence with an introduction clarifying the concept of Quranicism ، as suggested by its pioneers ، its reasons to emerge.Then he propounds a procedure for Quranicism in the Road of Eloquence coming in line with the whole study that consists of three sections: the first deals with the direct and unpermeated Quranicism; the second manipulates the direct permeated Quranicism; the final deals with indirect permeated Quranicism. Last ، a conclusion coversall the essential results the researcher terminates at .May Allah accept such modest efforts،It is He Who is our Lord and the Best to help،Praise be to Allah Who hath guided usTo this felicity، neverCould we have foundGuidance، had it not beenFor the guidance of Allah.

كان القرآن الكريم نصاً ذا تأثير خاص في الحياة التي زامنت نزوله وتلته حتىيومنا الحاضر، وسيبقى تأثيره مستمراً، وذلك لأنه ليس كتاباً سماوياً مقدساً، ولالأنه كتاب المسلمين الذين يشكلون نسبة عالية من نفوس الأرضيين، ولكن لأنهنصّ فاعل ومؤثر ومرجعية لنصوص ونظريات ومقولات كانت وما زال بعضهامتداولاً ونعيش بحضوره.ومن بين تأثيرات هذا النص المعجز ببنائه ودلالاته وإشاراته ومضامينه، تأثيرهفي نصوص المؤلفين ولا سيما الأدباء وأهل الإبداع؛ ولأهميته هذه شكّل مرجعيةدلالية ومفهومية لكثير من مداليل تداولاتنا النصية والنقدية .ومن بين المؤلفات التي تأثرت تأثيراً عميقاً بالقرآن كتاب )نهج البلاغة(للامام علي بن أبي طالب . لذا ارتأى الباحث الوقوف عند تلك النصوصالتي شكّلت مرتكزاً أساسياً من كتاب أمير المؤمنين حتى غدا مرجعاً مهماً منمراجع المسلمين بعد كتاب الله الجليل. وبعد أن أصبحت )القرآنية( مصطلحاً يطلقعلى هكذا دراسات، رغب الباحث بدراسة )القرآنية في نهج البلاغة( مقدماً لهذهالدراسة بتمهيد وضح فيه مفهوم القرآنية من وجهة نظر واضعها، والأسباب التيدعت لوضعها، ثم وضع آلية للقرآنية في نهج البلاغة والتي تتناسب مع الدراسةالتي نتأملها وكانت على ثلاثة مباحث:عالج المبحث الأول: القرآنية المباشرة غير المحورة. فيما عالج المبحث الثاني:القرآنية المباشرة المحورة. أما المبحث الثالث فكان : القرآنية غير المباشرة المحورة .وبعد ذلك ختم البحث بأهم النتائج التي توصل اليها الباحث.وأخيرا نرجو من الله أن يتقبل منا هذا الجهد اليسير فهو مولانا ونعم النصير،و)الحمد لله الذي هدانا لهذا وما كنا لنهتدي لولا أن هدانا الله(.


Article
الطِّباقُ فِي كَلامِِ الإمامِ عَليٍّ (ع) فِي نَهجِ البَلاغَةِ

Author: كاظم عَبد فرَيِّح
Journal: Journal of Misan Researches مجلة ابحاث ميسان ISSN: 66221815 Year: 2007 Volume: 4 Issue: 7 Pages: 1-26
Publisher: Misan University جامعة ميسان

Loading...
Loading...
Abstract

تَوزَّعت نصوصُ نَهجِ البَلاغة عَلى عَناوينَ بارزةٍ ، ذاعَت واشتهرت بَينَ الناس، وهي:(مِن خطَب الإمام) ، (مِن كُتُب الإمام)،(مِن حِكَم الإمام) ، وتواجد بينها مُصطلحٌ رابِـعٌ – أقلّ حضوراً- وهو:(مِن كلامِ الإمام)(عليه السلام) ، وكان تواجِدُهُ في بابِ الخِطب ، إذ عَدَّه المُصَنِّفُ (الشريف الرضي) بمثابة خطب للإمام(ع)، بقولهِ: " ومِن كلامٍ لهُ عليه السلام يَجري مَجرى الخطبة "(1) ، ويبدو أنَّها اختَصَّت بهذا المُصطَلح بوَصفِها لم تَكن مُوجَّهةً بصورةٍ خطابِيَّةٍ لمجموعةٍ من الناس كَما هُو الحال في عموم خطب الإمام .
لم تأخذ هذه المَقاطعُ – في حدود علمي- حظَّها مثلما أخذت نصوصُ الإمامِ وخطبُهُ وكُتُبه وحِكمُهُ ، من هنا وقعَ اختيارُ الباحث عليها وعَلى ما وَردَ فيها مِن فنِّ الطِّباق أو المُطابقةِ ، وهو فنٌّ ظاهِرٌ ، بارِزٌ ، مُهَيمِن فيها ، فَمَثَّل ظاهرةً تستحق الدرسَ والمُتابَعة ، والنَّظر إليها مِن وجهةِ نَظَرٍ بلاغِيةٍ تُسَلِّط الضوءَ عَلى زاويةٍ بديعِيَّةٍ خاصَّةٍ ، وجِنسٍ مِن أجناسهِ المُتَّفق عَليها، ولم يَجِد الباحثُ مُنصَرفاً دون الوُلوجِ إلى رِحابِه .

اعتاد اغلبُ البلاغيين مِن القُدماء والمُحدَثين في دراسَتِهم لفَنِّ الطباق تقسيمَه على أنواعِهِ المَعهودة ؛ مِن حَيث نوعِ المُفردات فيه ،وكونهما (اسمَين)،أو(فِعلَين)،أو(حَرفَين) ، إلا أنَّ الباحثَ رأى أن ينظر إلى هذا الفن مِن زاويةٍ أخرى ، وفي ضَوءِ رُؤيةٍ مُختلفةٍ تَعتمد التَّصنيفَ الذي فرضَته النصوصُ المُتناوَلَة في البحثِ ، والتي ظَهرت فيهِ كَطباقاتٍ تَجاورت مُفرداتُها ، وأخرى فُصِلَت بحروفٍ ، أو أسماءٍ ، أو أفعالٍ ،أو جُمَلِ اسميَّةٍ ، أو فِعليَّةٍ ، أو شُبه جُملٍ ، وأخرى تَجمَّعت فيها طِباقاتٌ عَديدةٌ في مُقابلاتٍ قد تَطول وقَد تَقصُر .
وفي ضَوءِ ما تقَدَّم توزَّع البحثُ على ثلاثةِ مَباحث اختَصَّ كلُّ واحدٍ منها بنوعٍ من هذهِ الأنواع ، فكانَ الأوَّلُ للطباقِ مُتجاور المُفردات ، والثاني للط باقات التي فُصِلَت مُفرداتُها بالفواصِل المَذكورة ، والثالث خُصِّصَ للطباقاتِ المُنتَظِمة في مُقابَلاتٍ قَصيرةٍ أو طَويلة.
ولعل المسوغ لذلك هو التعرف على الفوارق الدلالية في هذه الاختلافات البنائية للطباق ، وما الداعي لمثل هذا التوزيع ، وتبقى بعد هذا وذاك فنــا بديعيا تجاوز التحسين والتجميل(2) ليشترك في التوظيف الدلالي في كلام الإمام (ع).
وقَبل الشروعِ في البَحث لا بُدَّ مـــِنَ التنويه إلى أمرين هُما: الأول أنَّ الحرفَ الواحدَ – لاسِيَّما حروف العطف- لم يُنظَر إليها باعتبارِها فَواصل بَين مُفردتَي الطِّباق ، والثاني هُو اعتماد كتاب نَهج البَلاغة بِشرحِ الشَّيخ (مُحمَّد عَبده) وبتَحقيق ( مُحمَّد مُحي الدين عَبد الحميد) لاعتمادهِ في اغلبِ الدراسات الأكاديمية فيما يتعَلَّق بنصوص نَهج البلاغة ، وبعدَ هذا كله أرجو مِن اللهِ التوفيقَ فيما ذهبتُ إليه والُله هو المُستَعان .


Article
Management features at Imam Ali bin Abi Talib, peace be upon him
خصائص الإدارة عند الإمام علي بن أبي طالب عليه السلام

Author: Dr. Mohsem Baqer Al-Qazwini د. محسن باقر محمد صالح القزويني
Journal: Ahl Al-Bait Jurnal مجلة أهل البيت ISSN: 18192033 Year: 2004 Volume: 1 Issue: 1 Pages: 35-80
Publisher: University of Ahl Al-Bait جامعة اهل البيت

Loading...
Loading...
Abstract

يمتاز الفكر الإداري عند الإمام علي عليه السلام بمتانته وتماسكه واستناده إلى قواعد منطقية رصينة، فجاء هذا الفكر متميزاً بخصائص قد لا يظفر بها أيُّ مفكر إداري غربي. فهو فكرٌ إنساني لأنه ينظر إلى الادارة بنظرة إنسانية، فالذي يتحرّك في أُفق الادارة هو الإنسان وليس الآلة، كما وأنّ نظرة الإمام إلى المؤسسة الإدارية؛ إنّها مجتمع مصغّر تتضامن فيه جميع المقومات الاجتماعية، كما وأن نظرته إلى الاداة؛ أنها جهاز منظم وليس خليطاً مِن الفوضى، وأنّ لهذا الجهاز هدفاً سامياً فالتنظيم لم يوجد عبثاً، بل مِن أجل تحقيق أهداف كبيرة في الحياة.إستناداً إلى هذه الرؤية الشمولية عند أميرالمؤمنين عليه السلام فانّ الادارة هي كيانٌ حيّ ينبض بالحياة فهي متصفة بالصفة الانسانية والصفة التنظيمية والصفة الجماعية والصفة الهدفية.


Article
Paired-Words in the Exquisite Sermon of Imam Ali (Peace be upon him)
الثنائياتُ في خطبة الامام علي عليه السلام (القاصعة)

Author: Riyadh Shanta Jabir, رياض شنته جبر
Journal: AL-AMEED JOURNAL مجلة العميد ISSN: 22270345 23119152 Year: 2012 Volume: 1 Issue: 3-4 Pages: 79-101
Publisher: Shiite Endowment ديوان الوقف الشيعي

Loading...
Loading...
Abstract

The current research paper comes into fore since the paired-words regarded as universe phenomenon before being tackled in art and literature; the relation between the creator and the created is in pairs, and it is more evident in the great universe phenomena; dark and light, night and day, life and hereafter. Yet life and death loom evidently contradicted, the conflict between man and devil or between the human beings from the fall of Adam, or between man and nature and so forth. Not only is it delimited to the contradicted pairs, but there are concomitant pairs stemming from equality and stability.

ينطلق هذا البحث من فكرة مركزية هي أن الثنائيات ظاهرة كونية قبل أن تأتيفي الفن والأدب، إذ ان العلاقة بين الخالق وخلقه علاقة ثنائية فضلاً عن ظواهرالكون الكبرى مثل الظلمة والنور، والليل والنهار، وفي مراحل خلق الإنسان فيحياته الدنيا ثم حياته الآخرة بعد الموت، بل إن الحياة والموت يشكلان ثنائية ضديةبارزة، وهناك صور الصراع بين الانسان والشيطان أو بين بني البشر أنفسهم، منذان خلق الله آدم، أو بين الانسان والطبيعة... الخ، ولايقتصر الأمر على الثنائياتالضدية التي أشرنا إليها بل هناك ثنائيات تكاملية تقوم على الترادف والتوازن.


Article
Implications of economic and social justice in the reign of Imam Ali (peace be upon him)To the Malk al-Ashtar
المضامين الاقتصادية والعدل الاجتماعي في عهد الإمام علي (ع) إلى مالك الاشتر

Author: Proff.Dr.Kawla Isia AL Fadialy أ.د.خولة عيسى صالح الفاضلي
Journal: Arab Scientific Heritage Journal مجلة التراث العلمي العربي ISSN: 22215808 Year: 2014 Volume: 2 Issue: 2 Pages: 53-78
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

(Abstract Research) This paper discusses an important part of the doctrine documented by AL Imam Ali (God peace him) to the prince of Egypt “Malik al Ashter” Which charactrised by universality Where it comprised all of what the administ-rative facilities need of the responsibilities to handle the society issues and problems to have a fair society . Our discussion deals with the finanicial and economic aspects which sheds the light on the right thinking of ALImam about how to manage the finanicoial resources of the state and how to spend them fairly basing on a true base can’t be exceeded at all . Since the aim was to achieve social justice,the Imam asserted the activity of social classess and their equality particularly in the economic activity ,where he recommended to support and control the efficiency of their performance out of cheating and forge . Also, he interested in the protection of the poor and providing them the good living basing on Islam tradition .

(خلاصة البحث)تناول هذا البحث جانباً مهماً من العهد الذي كتبه الامام علي (عليه السلام) لواليه على مصر ،مالك الاشتر،ذلك العهد الذي تميز بشموليته وتغطيته لكل ما تحتاجه المرافق الادارية من مسؤوليات لمعالجة قضايا المجتمع ومشكلاته بغية الوصول الى تحقيق المجتمع العادل.وقد اختص كلامنا هنا بالجانب الاقتصادي والمالي ،فافصح عن رؤية الامـــــام (عليه السلام) الصائبة في كيفية ادارة الموارد المالية للدولية ،وبالتالي الكيفية الصائبة في وجوه انفاقها معتمداً العدالة قاعدة اساسية لا يمكن تجاوزها بكل الاحوال .ولما كان الهدف من ذلك هو تحقيق العدل الاجتماعي ،لذا نراه (عليه السلام) يسلط الضوء على فاعلية الطبقات الاجتماعية وتكافلها ،ولا سيّما ذات العلاقة منها بالنشاط الاقتصادي ،فاوصى بدعمها وبرقابة كفاءة ادائها لمهامها بشكل سليم ،بعيداً عن الغش والخداع ،وكل ما يسبب الضرر بالصالح العام .فضلاً عن اهتمامه البالغ بحماية الطبقة الدنيا من خط الفقر وكفالة العيش الكريم لها،تأسيساً على ما جاء به الاسلام في تكريم الانسان ومنع اذلاله ،وتجلى ذلك باطروحته "ان المال العام هو حق شرعي لجميع ابناء المجتمع".


Article
اثر عقيدة ابن الجوزي في توثيقه لاخبار الامام علي عليه السلام وروايتها

Loading...
Loading...
Abstract


Article
سياسه الاعانات عند الامام علي ابن ابي طالب عليه السلام

Author: رضا صاحب بو حمد
Journal: Univesity of Thi-Qar Journal مجلة جامعة ذي قار العلمية ISSN: 66291818 Year: 2005 Volume: 1 Issue: 2 Pages: 1-8
Publisher: Thi-Qar University جامعة ذي قار

Loading...
Loading...
Abstract

تعد الاعانات او كما يطلق عليهابعض الاقتصاديين الضرائب السالبهمن اهم اشكال الدعم التي تقدمها الدولالى المؤسسات و المشاريع العامه و الخاصه الانتاجيه منها و الخدميه من اجل مساعدتها على الاستمرار في الانتاج وتحفيزها على زيادة وتحسين الانتاج نوعيه منتجاتها


Article
The Function of writing in the reign of Al Imam Ali (Peace be upon him )
وظيفة الكتابة في عهد الامام علي ( علية السلام )

Author: علاء كامل صالح العيساوي
Journal: Journal of Historical studies مجلة دراسات تاريخية ISSN: 18180346 Year: 2009 Issue: 7 Pages: 178-206
Publisher: Basrah University جامعة البصرة

Loading...
Loading...
Abstract

لقد كانت النشأة الاولى لهذه الوظيفة منذ عصر الرسول محمد (ص) حيث تولى الامام علي (ع) الكتابة للرسول (ص) ولقد اهتم الامام علي بتعيين من يكون مؤهلا لهذا المنصب وجديرا بحفظ اسرار الدولة وكتبها الرسمية التي ترسل الى الداخل والخارج.

Listing 1 - 10 of 56 << page
of 6
>>
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (56)


Language

Arabic (52)

Arabic and English (1)

English (1)


Year
From To Submit

2019 (5)

2018 (10)

2017 (12)

2016 (4)

2015 (10)

More...