research centers


Search results: Found 45

Listing 1 - 10 of 45 << page
of 5
>>
Sort by

Article
Cancer disease from asocial medical Perspective Analytical Social study
مرض السرطان من منظور طبي - اجتماعي دراسة اجتماعية تحليلية

Author: Abdul Fattah M. Fathi عبد الفتاح محمد فتحي
Journal: College Of Basic Education Researches Journal مجلة ابحاث كلية التربية الاساسية ISSN: 19927452 Year: 2012 Volume: 12 Issue: 1 Pages: 545-568
Publisher: Mosul University جامعة الموصل

Loading...
Loading...
Abstract

Cancer is A dangerous disease, catches the human being and other creations. It is regarded as the Second most spread disease after heart disease in the World . It is also the main reason of children death. Cancer disease is the main cause of death in the world From a total of (58) million deaths worldwide cancer deaths account for (7,6) million (or 13%) of all deaths.The medical statistical studies shows that the most deaths in 2005 occurred in low and middle income countries.Cancer disease in the world is projected to continue rising, with an estimated (9) million people dying from cancer in 2015 and (11,4) million dying in 2030.The national and international medical statistics point that cancer disease is set up in the first step among the whole diseases in Iraq at the present time, due to wars and economical sanctions and the types of weapons used by America and its allied against Iraqi people, for the period of 1990_2003.The Study is a participation for the introduction of cancer disease and its hazards against man and society, and try to illustrate the main factors affecting it, and the geographical distribution of cancer disease around the world .The study also shows that there is a correlation between Social environment, and cancer disease like habits, customs and malnutrition , smoking at last, some of social researcher described cancer as being " Social disease".

السرطان مرض خطير يصيب الإنسان والحيوان والنبات، ويعد ثاني أكثر الأمراض انتشارا في العالم بعد مرض القلب والشرايين، وهو يسبب الوفاة لواحد من كل خمس وفيات، وهو أيضاً سبب رئيس للموت في العالم، فانه من مجموع (58) مليون وفاة في كل أنحاء العالم فان (7,6) مليون يموتون بمرض السرطان، أي بنسبة (13%) من جميع الوفيات في العالم.إن أكثر الوفيات التي حدثت في العالم 2005م، كانت في الدول ذات الدخل المنخفض والمتوسط، ومتوقع أن يستمر زيادة مرض السرطان في العالم لتكون (9) ملايين، إنسان في العالم 2015م، و11,4 مليون إنسان في العام 2030م، تشير الإحصائيات الوطنية والعالمية إلى أن مرض السرطان يأتي في المرتبة الأولى بين الأمراض في العراق،في الوقت الحاضر، وذلك بسبب الحروب والحصار الاقتصادي الذي استمر لـ(13) عاماً، فضلا عن الأسلحة التدميرية، التي استخدمها أمريكا وحلفائها ضد العراق.إن البحث هو اسهامة في التعريف بمرض السرطان dieases Cancer ومخاطره على الإنسان والمجتمع، ودراسة العوامل المؤثرة فيه، والتوزيع الجغرافي العالمي لهذا المرض، وكذلك التأكيد على دور البيئة الاجتماعية (Social Environmental) التي تحيط بالإنسان في المساعدة على انتشار هذا المرض، ودراسة العلاقة بين نوع التغذية، والتدخين، والمهن، والعادات والتقاليد، وارتباطها بانتشار مرض السرطان ، وقد وصف احد الباحثين الاجتماعيين السرطان بأنه (مرض اجتماعي Social dieses).


Article
The Social Repercussions of Cancer on Patients' Families A Social Field Study in Mosul City
الانعكاسات الاجتماعية لمرض السرطان على عوائل المصابين به (دراسة اجتماعية ميدانية في مدينة الموصل)

Author: Abdul Razak .S. Mahmod عبد الرزاق صالح محمود
Journal: Mosoliya studies دراسات موصلية ISSN: 18158854 Year: 2013 Issue: 41 Pages: 89-120
Publisher: Mosul University جامعة الموصل

Loading...
Loading...
Abstract

This paper aims at studying conditions of cancer affected patients' families, and defining the psychological, economic and healthy effects on the patient and his family. The research's sample was on purpose and regulated. It focus on studying nine individual cases in Mosul, The researcher principally depend upon interview in collecting data and information.The results of the investigation showed that there were some patients, who infected with cancer, suffered from psychological defeat, compulsory obsession, anxiety, tension, and disturbance. Moreover, they are also suffered from high cost of treatment, chemical and nuclear medicines and its scarcity in hospitals. on the other hand, the disease created a kind of solidarity, and social cohesion among the patient's family, and led to support the patient healthily, psychologically and socially.

يهدف البحث إلى معرفة أوضاع عوائل المرضى المصابين بمرض السرطان، وتحديد الآثار النفسية والاقتصادية والاجتماعية والصحية للمرض على المريض وعائلته.وكانت عينة البحث قصديةً منتظمة، واقتصرت على دراسة تسع حالات فردية من مجتمع مدينة الموصل بصورة مباشرة للوقوف على الهدف العلمي للبحث، واعتمد الباحث المقابلة كأداة رئيسة لجمع المعلومات والبيانات الخاصة بمجتمع البحث.وأظهرت نتائج البحث أن هناك بعض المصابين بمرض السرطان من يعانون من الاستسلام للمرض أو الهزيمة النفسية، فضلاً عن الوسواس القهري والقلق والتوتر والاضطراب الذي ينتاب المريض وأفراد عائلته، وأن تكاليف العلاج والأدوية الكيماوية والذرية عالية جداً مما يثقل كاهل عوائل المصابين في حال عدم توفرها في المستشفيات، بالمقابل يخلق المرض نوعاً من التكاتف والتماسك الاجتماعي والألفة


Article
The spatial Analysis of Spread of Cancer in Basra Governorate - A Study in Medical Geography -
التحليل المكاني لانتشار مرض السرطان في محافظة البصرة دراسة في الجغرافية الطبية

Authors: Ghalib Nasir Al-Saadoun غالب ناصر السعدون --- Zahra Abbas Fadhel زهرة عباس فاضل
Journal: Al-Ma'mon College Journal مجلة كلية المامون ISSN: 19924453 Year: 2014 Issue: 23 Pages: 38-67
Publisher: AlMamon University College كلية المامون الجامعة

Loading...
Loading...
Abstract

This study aims to highlight the role of factors of geographical environment in the of disease incidence of cancer in the province of Basra. This study revealed the relationship between the pathogenesis of cancer of the bladder and urinary tract in areas infested with the disease schistosomiasis, which has been associated is the other the existence of swamps and streams infested with the endemic disease. It also revealed the relationship between regions of the spread of lung cancer and between the urban crowded environment and industrial concentration in major cities. It explained the relationship between breast cancer and the nature of the work of women in the major urban centers. These types of cancers have arisen and other types, more and faster spread, such as cancer, lymphoma and leukemia by a very strong relationship with hostile bombing in 1991 perpetrated by the United States of America with the use of internationally banned weapons and afterwards and effect of direct and indirect long term effects that appeared during the early nineties.

استهدف هذا البحث إبراز دور عوامل البيئة الجغرافية (الطبيعية والبشرية)، وحدوث الإصابة بالأمراض السرطانية في العراق. وكشفت الدراسة العلاقة بين أمراض سرطان المثانة والجهاز البولي بالمناطق الموبوءة بمرض البلهارزيا الذي ارتبط هو الآخر بوجود المستنقعات والمجاري المائية الموبوءة بهذا المرض المتوطن. كما كشفت الدراسة عن العلاقة بين مناطق انتشار سرطان الرئة بين البيئة الحضرية المكتظة والتركز الصناعي في المدن الكبرى. وأوضح البحث العلاقة بين سرطان الثدي وطبيعة عمل المرأة العاملة في المراكز الحضرية الكبرى. هذه الأنواع من الأمراض السرطانية قد تفاقمت وظهرت أنواع أخرى أكثر وأسرع انتشاراً مثل سرطان الغدد اللمفاوية وسرطان الدم بنسب شديدة الارتباط مع القصف المعادي في 1991، نتيجة استخدام الأسلحة المحرمة دولياً والآثار المباشرة وغير المباشرة البعيدة المدى التي ظهرت خلال حقبة التسعينيات وما أعقبها.

Iraqi Journal of Cancer and Medical Genetics
المجلة العراقية للسرطان والوراثة الطبية

ISSN: 20786123
Publisher: Al-Mustansyriah University الجامعة المستنصرية

Loading...
Loading...
Abstract

iraqi national specialized and peer reviewed scientific journal in cancer and medical genetics published by iraqi centre for cancer and medical genetics research/ al mustansria university

مجلة وطنية علمية متخصصة ومحكمة في مجال السرطان والوراثة الطبية تصدر عن المركز العراقي لبحوث السرطان والوراثة الطبية/ الجامعة المستنصرية


Article
Zahrawi to Knudson: the premise of the strikes to a Cancer was correct?
الزهراوي الى نودسن: هل فرضية الضربتين لحدوث السرطان كانت صحيحة؟

Author: Nahi Y. Yaseen ناهي يوسف ياسين
Journal: Iraqi Journal of Cancer and Medical Genetics المجلة العراقية للسرطان والوراثة الطبية ISSN: 20786123 Year: 2012 Volume: 5 Issue: 1 Pages: 5-10
Publisher: Al-Mustansyriah University الجامعة المستنصرية

Loading...
Loading...
Abstract

In America, at the beginning of the seventies of the last century Professor Dr. Knudson published a new theory for the initiation of cancer indicating that the cancer in order to be initiated; two-hits (genetic mutation) in the same gene must be occurred. And in inherited cases one hit came congenitally which remains until the occurrence of the second hit in the same gene due to external factor, i.e, that cancer in order to arise, Knudson in his hypothesis said that there should be an internal factor originally came with the birth and the presence of an external factor, both work on the same locus to cause genetic mutation. However, in sporadic cancer the two hits must be occurred after birth in the same locus. This theory had proved its validity over the years and verified with evidence accumulated from the application of modern techniques in genetic engineering and oncogenes and particularly in tumour suppressor genes and what was found on one type of eye cancer, breast and others. That theory brought about a new start in understanding the process of carcinogenesis and still dominating the specialized scientific literatures. Sailing for the past, to turn the pages of a book in the medicine and surgery for the greatest surgeon of his time under the title (Al-Tasrif Limen Ajiza An Al-Taaleef) written by the Andalusian surgeon Abu al-Qasim Khalaf bin Abbas Alzahrawi, will bring about to find that Alzahrawi explained this hypothesis clearly and reported that the cancer in order to occur, two hits must be occurred in an organ, one is internal and the other is external, just as the findings of Knudson reported after a thousand years of Alzahrawi time. Here, local and international scientific media have to know that the two hits theory was proposed by Alzahrawi a thousand years before, and that Dr. Knudson thankfully came to announce his two hit theory perhaps without knowing what was written by Alzahrawi. Moreover all scientific and academic medical authorities should commemorate and loyal to this honourable scientist through nominating hospitals or medical colleges by his name or through establishing national medical prize holding his name.

اعلن الاستاذ الدكتور نودسن في امريكا في بداية سبعينيات القرن الماضي فرضية جديدة لنشوء السرطان تفيد ان السرطان لكي يبدأ لابد من حدوث ضربتين(طفرتين وراثية) في نفس الجين ، وفي الحالات المتوارثة فانه لابد من وجدود ضربة جائت مع عملية خلق الفرد تبقى معه لحين حدوث ضربة اخرى في نفس الموقع بتأثير خارجي، اي ان السرطان لكي ينشأ فان نودسن بنظريته يطرح ضرورة وجود عامل داخلي جاء اصلا مع الولادة ووجود عامل خارجي يعملون مع بعض على نفس الموقع لسيببا الطفرة الوراثية. اما في السرطانات التلقائية فان الضربتان يجب ان تحدث بعد الولادة في تفس الموقع. مع مرور السنين اثبتت تلك الفرضية صحتها وتم التحقق منها بالادلة المتراكمة من تطبيقات التقنيات الحديثة في الهندسة الوراثية وجينات السرطان وخاصة الجينات المثبطة للسرطان وما تم ايجاده على احد انواع سرطانات العين والثدي وغيرها. احدثت تلك الفرضية انطلاقة جديدة في فهم عملية التسرطن ولازالت تسود الكتابات العلمية المتخصصة. عند الابحار الى الماضي وتقليب صفحات كتاب طبي وجراحي لاعظم جراح في زمانه بعنوان التصريف لمن عجز عن التأليف للجراح الاندلسي ابو القاسم خلف بن عباس الزهرواي سيرى ان الزهرواي قد وضح تلك الفرضية بوضوح وافاد ان السرطان لكي يصير يجب ان تحدث لاجله ضربتان في العضو واحدة داخلية واخرى خارجية تماما كما اشار الى ذلك نودسن بعد الف عام من عصر الزهرواي. وهنا يتوجب على كل الوسط العلمي المحلي والعالمي ان يعرف ان فرضية الضربتان كان الزهرواي قد طرحها قبل الف عام وان الدكتور نودسن مشكورا جاء ربما بدون ان يطلع على ما كتبه الزهرواي ليطرح فرضية الضربتان. فضلا عن ذلك يتوجب على كل الجهات العلمية والاكاديمية الطبية الوفاء لهذا العالم الجليل بتخليد اسمه على المستشفيات او الكليات او تخصيص جوائز طبية وطنية تحمل اسمه.


Article
cancer mortality in southern iraq
وفيات السرطان في جنوب العراق

Author: O.S.Habib , S.S.Essa, S.A.Khalaf and H.T.Zuaiter عمران سكر حبيب، سجاد سالم، سلام عبد الله، حازم تركي
Journal: Marsh Bulletin مجلة الاهوار ISSN: 18169848 Year: 2007 Volume: 2 Issue: 2 Pages: 110-118
Publisher: Basrah University جامعة البصرة

Loading...
Loading...
Abstract

in this paper, we present the results of a study that was carried out in three governorates in southern Iraq (basrah, missan, and thi qar) in 2006. the study aimed at examining the burden of cancer as a cause of death in these governorates during selected years from the 1980s, 1990s and the first decade of this century. the data were obtained from all death registration offices in the three governorates. each death was checked and deaths for which cancer written as the cause were compiled.

تعرض الورقة نتائج البحث اجري في ثلاث محافظات في جنوب العراق (البصرة وميسان وذي قار) عام 2006 وتغطي عينة من ثلاثة عقود من الزمن كان هدف البحث الاساس هو قياس العبء السرطاني كمسبب للوفاة للوفاة في هذه المحافظات


Article
Impact of Aging on Some Hormonal Parameters in Human Males

Author: Dakhel Ghani Omran
Journal: Journal of University of Babylon مجلة جامعة بابل ISSN: 19920652 23128135 Year: 2014 Volume: 22 Issue: 6 Pages: 1780-1785
Publisher: Babylon University جامعة بابل

Loading...
Loading...
Abstract

Substantial and important age related change occur in the several hormones such as TSH, T3, T4, cortisol, and testosterone. Physiological aging is an extremely complex, Multiofactorial process, affecting a myriad of genetic, biochemical, and metabolic processes. The present study conducted to evaluate the hormonal disturbances that occurring at advanced age stages. The results of thyroid hormones, showed a significant decrease (P<0.05) in the levels of thyroid stimulating hormone (TSH) with significant increase. (p<0.05) in the levels of triiodothyronine (T3) and levels of tetraiodothyronine (T4) in aging human males in a comparison with young human males. Concerning the levels of testosterone and cortisol hormone showed a significant decrease (P<0.05) of aging human males when compared with young human males. Antioxidants levels (such as reduced glutathione and catalase), also involved in this study and their results reported significant decrease (P<0.01) of aging males human when compared with young human males. Data obtained from this study may attributed that at advanced age may be the DNA damage causes the cells to stop dividing or induce apoptosis, often affecting stem cell pool and hence hindering regeneration. Thus, DNA damage is thought to be the common path way causing aging , Hormones and cancer.

تحصل العديد من التغيرات الكبيرة والمهمة للعديد من الهرمونات عند التقدم بالعمر خاصة الهرمون المحفز للدرقية (TSH) والهرمون ثلاثي اليود (T3) والهرمون رباعي اليود (T4) والكورتزول والهرمون الذكري التستوستيرون. يعد التقدم بالعمر من اهم التغيرات الفسيولوجية الحاصلة في جسم الكائن الحي وبالاخص الانسان. اذ تحصل العديد من التغيرات في العمليات الايضية والكيموحيوية والوراثية. هدفت الدراسة الحالية الى تقييم مستوى بعض الهرمونات لدى ذكور الانسان المسنين ومقارنتها مع مجموعة من الذكور الشباب الاصحاء. تضمنت هذه الدراسة فحص مستوى الهرمون المحفز للغدة الدرقية (TSH) اذ سجل انخفاضاً معنوياً (P<0.05) في الرجال المسنين في حين سجلت قيم كل من هرموني T3 و T4 ارتفاعاً معنوياً (P<0.05) في الرجال المسنين عند مقارنتها مع الرجال الشباب. بينت قيم كل من هرمون ألكورتزول وهرمون التستوستيرون انخفاضاً معنوياً (P<0.05) في الرجال المسنين عند مقارنتها مع الرجال الشباب. كذلك لوحظ انخفاضاً معنوياً في قيم بعض مضادات الاكسدة (Anti-oxidants) وهي الكلوتاثيون المختزل (GSH) و انزيم الكاتليز (CAT) انخفاضاً معنوياً (P<0.01) في الرجال المسنين عند مقارنتها مع الرجال الشباب. ان النتائج الموضحة في اعلاه والمستخلصة من هذه الدراسة تعزى الى ان التقدم في العمر يؤدي الى تحطم الحامض النووي منقوص الاوكسجين (DNA) مؤدياً بدوره الى توقف انقسام وتجدد الخلايا او يؤدي الى الموت الخلوي المبرمج (apoptosis)، ولذا يعد تحطم الحامض DNA العامل الرئيسي في حدوث التقدم في العمر ، الهرمونات وحصول السرطان.


Article
Assessment of Depression among Cancer Patients in Babylon City
تقييم الاكتئاب بين مرضى السرطان في مدينة بابل

Authors: Intesar A. Alkediry --- Burhan H. Drub
Journal: kufa Journal for Nursing sciences مجلة الكوفة لعلوم التمريض ISSN: 22234055 Year: 2016 Volume: 6 Issue: 1 Pages: 9-16
Publisher: University of Kufa جامعة الكوفة

Loading...
Loading...
Abstract

Background: depression is the most psychological distress experienced by patients with cancer and are associated with poorer treatment outcome, increased periods of hospitalization and higher mortality rates.Objective: To assess the level of depression in patients with different types of cancer and identify the relationship between depression level with some Sociodemographic and Clinical characteristics.Methodology: purposive (non- probability) sample of 100 cases selected from cancer patients in Merjan medical city /Babylon oncology center. The data collected from January 2nd 2015 to February 28th 2015. A structured interviewing questionnaire constructed with cancer patients through using the depression scales. The data analyzed by using descriptive statistical measures and inferential statistical measures.Results: Most of cancer patients have severe levels of depression (70%).Most of them were (46-60) age group, females, married, illiterate, lived in the urban and they were housewives .Most of the sample complaining from breast cancer, all of them under surgical and chemotherapy and other types of treatment. Conclusion: The study concluded that most of cancer patients have depression.Recommendations: Improving the psychological and emotional status for cancer patients of all types by nursing staff, especially after taking chemotherapy treatment. Also coordination between oncology center and the Department of Psychiatry in the hospital to reduce depression level. And educate all government institutions to conduct periodic tests for early detection of cancer, especially breast cancer to reduce spread.

خلفية البحث: الاكتئاب هومن أكثر المشاكل النفسية التي يعاني منها المرضى المصابين بالسرطان وترتبط مع نتائج العلاج، وزيادة فترات الاستشفاء وارتفاع معدلات الوفاة.الهـدف: تقييم الاكتئاب بين مرضى السرطان، وعلاقته مع الخصائص الاجتماعية والديموغرافية والسريرية لمريض السرطان.المنهجيـة: تمّ اختيار عينه غرضية (غير عشوائية) تتكون 100 من المرضى الذين يعانون من مرض السرطان في مدينة مرجان الطبية / مركز بابل لمعالجة السرطان للمدة من 2 كانون الثاني 2014 لغاية 28 شباط 2015 وتمّت جمع العينة بطريقة المقابلة مع مرضى السرطان، وجُمِعَت البيانات بواسطة استبانة خاصة باستعمال مقياس بيك للاكتئاب بعد ذلك، تمّ تحليل البيانات عن طريق الإحصاء الوصفي والإحصاء التحليلي.النتائـج: أظهرت النتائج أنّ حوالي (70%) المرضى يعانون من مستوى اكتئاب حاد، واظهرت النتائج ايضا ان اكثر فئة عمرية ظهرت هي (46-60) سنة وكانت من النساء المتزوجات ربات البيوت , وكان اعلى نسبة في المستوى التعليمي لعينة هي الاميين والذين يعيشون في المناطق الحضرية واغلب المرضى يعانون من سرطان الثدي واكثر المرضى هم في مرحلة العلاج الكيميائي والجراحي. الاستنتاج: اغلب مرضى السرطان يعانون من اكتئاب عالي. مما يؤثر في مرضى السرطان التوصيـات: تحسين الرعاية وتوفير الدعم النفسي والعاطفي لمرضى السرطان وخصوصا بواسطة الكادر التمريضي، التنسيق بين مركز معالجة الأورام وقسم الطب النفسي لغرض إعطاء العلاج لتقليل مستويات الاكتئاب، وتثقيف المؤسسات الحكومية لغرض الكشف المبكر عن السرطان.


Article
Influence of Selenium Element on Regeneration and Fecundity of the Riverine crab Sesarma boulengeri Calman
تأثير عنصر السيلنيوم في أخلاف و خصوبة السرطان النهري Sesarma boulengeri Calman

Loading...
Loading...
Abstract

The study of the influence of selenium on the regeneration and fecundity of the crab Sesarma boulengeri Calman has been conducted. The results demonstrated: The effect of selenium on the regeneration of walking legs of S. boulengeri Calman. Morphology of the regenerated appendage was different from control specimen. The speed of growth in the regenerated bud was lower than the control and it was depended on the size class of the crab. Regeneration index (R) was higher in the small crabs than in the large ones and in single autotomy than in double autotomy. Fecundity varied, when females exposed to selenium (0.27, 1.35, 2.7 ppm). It showed a decrease with all stages, especially in the first and second stage. The eggs in the last stage suffered more teratogens with exposure time and the concentration of selenium. 3

أجريت الدراسة لبيان تأثير عنصر السيلنيوم على كل من الأخلاف و الخصوبة في السرطان النهري Sesarma boulengeri Calman, حيث توصلت الى أن البرعم النامي يكون أكثر ليناً وأغمق لوناً من العضو الأصلي، وأن سرعة تعويض الجزء المقطوع بطيئة بالمقارنة مع حيوانات السيطرة. كما أن طول البرعم النامي يتغير تبعاً للفئات الحجمية إذ يكون معدل الإخلاف النسبي R أكبر في الفئات الحجمية الصغيرة عنه في الفئات الكبيرة، ونجده في القطع المنفرد أعلى مما هو عليه في القطع المزدوج. حدوث تغير واضح في خصوبة الإناث عند تعرضها لتراكيز السيلنيوم 0.27 و 1.35 و2.7 جزء بالمليون إذ تقل كلما ازداد تركيز العنصر ولجميع المراحل الجنينية خاصة المرحلتين الأولى والثانية. كما أتضح أن البيض في المراحل الثلاث الأخيرة يكون اكثر عرضة للتشوه كلما زاد زمن التعريض و تركيز العنصر.


Article
PATTERN OF ADMITTED CANCER CASES IN BASRAH GENERAL HOSPITAL
نمط الحالات السرطانية الراقدة في مستشفى البصرة العام خلال 2005-2008

Authors: Ikram M. Abbas د. إكرام ماجد --- Narjis A. Ajeel نرجس عبد الحسن عجيل
Journal: The Medical Journal of Basrah University المجلة الطبية لجامعة البصرة ISSN: 02530759 Year: 2012 Volume: 30 Issue: 1 Pages: 7-14
Publisher: Basrah University جامعة البصرة

Loading...
Loading...
Abstract

Background: At the present time, a national strategy is adopted in Iraq by the Iraqi Cancer Board to control cancer.The strategy consists of six approaches to deal with the problem of cancer in Iraq. One of these approaches is toestablish a population based cancer registration. Among the important sources of data for such registry are hospitalbased cancer registries.Objective: To evaluate the cancer registry in Basrah General Hospital over a 4-year period (2005-2008) and to studythe pattern of cancer cases admitted to the same hospital during the same period.Patients & methods: A descriptive retrospective record based study involving all diagnosed cancer cases admitted toBasrah General Hospital over a four-year period (2005-2008) was carried out. Cancer cases were identified byexamining inpatients records that are available in each of the studied wards. Further the information related to eachcancer case derived from the inpatients records and compared with data recorded and compiled by the cancerregistration unit in Basrah General Hospital. This was performed to assess the reliability and adequacy of hospitalcancer registry as an important source of data about cancer cases diagnosed or admitted to the hospital.Results: The total admitted cancer cases identified during 2005-2008 were 1207. Male cancer cases represented61.4% of the total cases, while females represented 38.6%. The most frequent age group among males was 65-74years compared to a younger age group for females (45-54 years). Majority of patients were inhabitants of Basrahgovernorate (70.8%).The total admitted cancer cases during 2005, 27006, 2007 and 2008 were 263, 288, 353 and 303respectively. The most frequent type of admitted cancer cases to Basrah General Hospital was urinary bladder cancerforming 43.8% of total admitted cases. It ranked as the first male cancer accounting for 53.9% of total males' cases.Breast cancer ranked as second type of cancer (11.9%), it was the first female cancer representing 28.1% of totalfemales' cancer. The effort of the hospital registration unit to register cancer cases was very limited with a very lowcoverage for all sorts of cancer during 2005-2008.Conclusion: while interesting information on cancer pattern has been derived from Basrah General Hospital data,they are still incomplete and may represent a selective and biased sample of the patient population.

اعتماد إستراتيجية وطنية من قبل الس العراقي للسيطرة على السرطان في العراق تضمنت ست خطوات للتعامل مع السرطان. الخطوة الأولىتضمنت الحاجة إلى تطوير التسجيل السرطاني في العراق. من المصادر المهمة للتسجيل السرطاني هي تسجيل الحالات السرطانية في المستشفيات.ُأجريت هذه الدراسة المقطعية لتقييم التسجيل السرطاني في مستشفى البصرة العام ولوصف نمط حالات السرطان الراقدة في نفس المستشفى للفترةمن 2005 الى 2008 . أظهرت الدراسة أن العدد الكلي للمرضى الراقدين في الردهات الجراحية والباطنية لمستشفى البصرة العام خلال فترةالدراسة كان 1207 حاله وكان عدد الذكور فيها ( 741 ) أما عدد الإناث فكان ( 644 ) حالة سرطان وكانت الفئة ألعمريه ( 65 إلى 74 سنه)بالنسبة للذكور والفئة ألعمريه الأحدث ( 45 إلى 54 سنه) بالنسبة للإناث هي الأعلى نسبا". كان معظم المرضى الراقدين في المستشفى بسببالسرطان هم من سكنة محافظة البصرة حيث بلغت نسبتهم (% 70. 8 ) من اموع الكلي لمرضى السرطان الراقدين. وكان عدد مرضى السرطان.( الراقدين لكل سنه كالآتي ( 263 حاله في سنة 2005 ) و( 288 حاله في سنة 2006 ) و( 353 حاله في سنة 2007 ) و( 303 حاله في سنة 2008سرطان المثانة كان أكثر الأنواع شيوعا من بين حالات السرطان الراقدة حيث بلغت نسبته 43 ) بالنسبة للمجموع الكلي لحالات السرطان وقدشكل سرطان المثانة سرطان الذكور. 8 (%الأول (% 53.8 ) من اموع الكلي لسرطانات الذكور.واحتل سرطان الثدي المرتبة الثانية بالنسبةلحالات السرطان الراقدة حيث شكل % 11.9 من اموع الكلي وكان سرطان الثدي السرطان الأول بالنسبة للإناث ومثل % 28.2 فقط منمجموع حالات السرطان لدى الإناث.2008 . نستنتج - كانت نسبة حالات السرطان ألمسجله في مستشفى البصرة العام ضئيلة جدا بالنسبة للحالات الراقدة خلال أعوام الدراسة 2005من الدراسة بأنه على الرغم من المعلومات المهمة حول نمط الحالات السرطانية الداخلة الى مستشفى البصرة العام ألا أا ما زالت ناقصة وغير ممثلةلمرضى السرطان في البصرة.

Listing 1 - 10 of 45 << page
of 5
>>
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (44)

journal (1)


Language

English (21)

Arabic (12)

Arabic and English (9)


Year
From To Submit

2019 (2)

2018 (6)

2017 (2)

2016 (6)

2015 (7)

More...