research centers


Search results: Found 1

Listing 1 - 1 of 1
Sort by

Article
Antibacterial susceptibility patterns of Klebsiella pneumoniae isolates from vaginitis cases of pregnant women in Baghdad city

Authors: Mohammed Sh. Jebur --- Abbas Atyia Hammoudi
Journal: Al-Qadisiyah Medical Journal مجلة القادسية الطبية ISSN: 18170153 Year: 2014 Volume: 10 Issue: 17 Pages: 196-203
Publisher: Al-Qadisiyah University جامعة القادسية

Loading...
Loading...
Abstract

A cross sectional study to assess the incidence and the antibacterial susceptibility patterns of Klebsiella pneumoniae isolates in pregnant women who were presented at many hospitals of Obstetrics and Gynecology in Baghdad city during 2012. A total of 450 vaginal swabs from pregnant women (in first three months of pregnancy) with history of fever, vaginal discharge and other clinical symptoms were investigated , by using different bacterial cultures to identified and diagnose the bacterial isolates. The frequency of 128 bacterial isolates were diagnosed Staphylococcus epidermidis 50 (39.06%), Escherichia coli 29 (22.6%), Klebsiella pneumoniae19 (14.8%), Streptococcus spp.14 (10.9%), Lactobacillus spp.8 (6.2%), Citrobacter freundii 6 (4.6%), and Serratia spp.2 (1.5%). The antibacterial susceptibility patterns of Klebsiella pneumoniae only Ciprofloxacin showed 100% sensitivity in-vitro. While Clarithromycin, Amoxicillin, Pipracin, Streptomycin, Trimethoprim, Cefotaxime, Azitreonam, Augmentin and Gentamicin showed varied sensitivity / resistance responses. These findings suggest an increasing of resistance to the antibacterial agents that commonly used for vaginitis and the rate at which bacteria become resistant to antibacterial agents are of public health concern. This calls for routine bacteriological culture and sensitivity test in the management of bacterial vaginitis. Further, the provisions of adequate health care that keeping the women vagina healthy and maintain human public health.

تعد البكتريا واحدة من أعداد كبيرة من الكائنات الحية الدقيقة، وقد تشكل احيانا الغالبية العظمى منها ، ومن المعروف عنها انها تعمل على الاستعمار وتشكيل المجتمعات المعقدة في مواقع مختلفة داخل وعلى الجسم البشري المصاب بها مسببه عدوى وإمراضيه معقدة في الاجسام . ولعل التهاب المهبل الجرثومي (البكتيري) هو أحد عدوى الجهاز التناسلي الأكثر انتشارا لدى النساء في سن الإنجاب في جميع أنحاء العالم.اجريت الدراسة الحالية لغرض الكشف عن بكتيريا الكلبسيلا الرئوية بوصفها قد تكون احدى عوامل العدوى المسببة لالتهاب المهبل البكتيري عند النساء الحوامل بالإضافة الى دراسة نمط فعالية المضادات البكتيرية المتنوعة على العينات السريرية التي جمعت خلال عام 2012 من مستشفيات متعددة في مدينة بغداد. ولتحقيق غرض الدراسة فقد جمعت 450 مسحات مهبلية من النساء الحوامل (في الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل) اللواتي يعانين من التهاب المهبل مع وجود لتاريخ مرضي من الحمى والإفرازات المهبلية والأعراض السريرية الأخرى المرافقة للإصابة.، وقد شخصت الحالات المصابة جميعها من الاطباء والطبيبات الاختصاص بأمراض النسائية والتوليد أو الجهاز التناسلي. تم تشخيص العزلات السريرية لبكتيريا الكلبسيلا الرئوية باستخدام الاوساط الزرعية البكتيرية المختلفة لتحديد وتشخيص العزلات البكتيرية. تمكنت الدراسة من عزل وتشخيص 128 عزلة بكتيرية توزعت بواقع المكورات العنقودية 50 (39.06٪)، الإشريشية القولونية 29 (22.6٪)، الكلبسيلة الرئوية 19 (14.8٪)، المكورات السبحية 14(10.9٪)، العصيات اللبنية 8(6.2٪)، الليمونية الفرويندية 6 (4.6٪)، والسرشية 2(1.5٪). أشارت نتائج الدراسة الى ان بكتريا الكلبسيلة الرئوية فقط أظهرت حساسية عالية لمضاد سيبروفلوكساسين وبنسبة مطلقة100 ٪ في المختبر. بينما أظهرت بقية المضادات البكتيرية كلاريثروميسين، أموكسيسيلين، ببراسين، الستربتوميسين، ميثوبريم، سيفوتاكسيم،أزيتريونام ، ايجيمنتين وجنتاميسين استجابات حساسية أو مقاومة متباينة. وتشير هذه النتائج إلى زيادة عوامل المقاومة لهذه المضادة البكتيرية التي تستخدم عادة لالتهاب المهبل والذي يؤدي الى تزايد اعداد وانواع(عتر) وضراوة بكتريا الكلبسيلة الرئوية وبالتالي تصبح مقاومة للمضادات مؤدية بذلك الى كونها ستصبح مصدر قلق للصحة العامة. يلاحظ من نتائج الدراسة الى اهمية اجراء فحوص التشخيص البكتيرية الروتينية في حالات التهاب المهبل البكتيري واختبار حساسيتها للمضادات البكتيرية المختلفة باعتبارها الطريق العلمي السليم في الكشف المبكر عن الاصابة علاوة على مساهمة ذلك في توفير الرعاية الصحية الملائمة للحفاظ على الجهاز التناسلي والتكاثري للنساء سليمة مما يجعل حياتهم أكثر سعادة في مجتمعات صحية صحيحة.

Listing 1 - 1 of 1
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (1)


Language

English (1)


Year
From To Submit

2014 (1)