research centers


Search results: Found 8

Listing 1 - 8 of 8
Sort by

Article
The Muslim Brotherhood and the Change of the Political System in Egypt
الإخوان المسلمون وتغيير النظام السياسي في مصر

Loading...
Loading...
Abstract

Muslim Brotherhood passed a along struggle with the political regime in Egypt, since monarchy through the successive republic regimes.During that period, this group did not hesitate in using all means for surviving and facing ruling regimes' pressures due to its confrontation the ruling regimes .Meanwhile, it sought to change its strategy in dealing with ruling regimes, so this enabled it to stay and penetrate into Egyptian community which have greatly suffered due to restructuring the Egyptian economy. It was a heavy burden on the simple Egyptian citizen.The Arab Spring at first brought considerable success for the Brotherhood. It was come to power in more than one country. In Egypt (search topic), this group is faced by many pressures, particularly their failure in managing some important files. Undoubtedly, this encouraged its opponents to take power and provoke the Egyptian public opinion against it. So, all these matters resulted to their loss of power and the domination of the military. Another presidential election was held which led to the victory of defense minister Abdel-Fattah El-Sisi as president.

مرت جماعة الاخوان المسلمين بصراع طويل مع النظام السياسي في مصر منذ العهد الملكي مرورا بالنظم الجمهورية المتوالية التي حكمت مصر، وخلال تلك المدة لم تتوان الجماعة عن استخدام الوسائل كافة للبقاء ومواجهة الضغوط التي تعرضت لها بسبب مواجهتها للنظم الحاكمة. واثناءتللك المدة سعت الجماعة إلى تغيير استراتيجيتها ازاء تعاملها مع النظم الحاكمة، وهذه الاستراتيجية مكنتها من البقاء والتغلغل داخل المجتمع المصري الذي عانى كثيرا نتيجة اعادة هيكلية الاقتصاد المصري ، والذي القى بظلاله الثقيلية على المواطن المصري البسيط. ومع انطلاق ثورات الربيع العربي برز نجم الاسلاميين ، واستطاعوا الوصول إلى السلطة في اكثر من بلد عربي، وفي مصر (موضوع البحث) جوبهت الجماعة بالعديد من الضغوط ، واخفقت الجماعة في ادارة بعض الملفات المهمة التي شجعت خصومها على النيل منها وتأليب الرأي العام المصري ضدهم . الامر الذي قاد إلى خسارة جماعة الاخوان المسلمين للسلطة وسيطرة العسكر على الحكم، واجراء انتخابات رئاسية أخرى افضت إلى فوز وزير الدفاع عبد الفتاح السيسي برئاسة الدولة.


Article
The Change in the Arab Region and Its Reflections: The External Factors
العوامل الخارجية التغيير في المنطقة العربية وانعكاساته

Loading...
Loading...
Abstract

The change which has happened in the Arab Region after 2010, was radical and unexpected.That change was under the look and notification of the major powers and public opinion around the world.This search studies the outside factors which led to that change, the name of (Arab Spring ), in addition to the internal factors.The study notices that the position of the western powers was unchanged.Also, it deals with reflections of the change especially what are happening in Syria on lraq, which will be very dangerous.

كان التغيير الذي حدث في المنطقة العربية وابتداء من نهاية العام 2010 مفاجئا ومدوياً .وقد شغل ولا يزال الاهتمام ، المحلي والإقليمي والدولي في كافة مستوياته . وتبحث هذه الدراسة في العوامل الخارجية التي أفضت الى هذا التغيير، بعد ان تطرقت الى البحث في ماهية ذلك التغيير والتسمية التي أطلقت عليه، فضلا عن العوامل الإقليمية المؤدية الى تلك الأحداث. وبعد ان استعرضت تلك العوامل بالدراسة والتحليل ، بحثت في التداعيات الناتجة وسياسات القوى الكبرى تجاه المنطقة التي لم تتعرض مصالح الى تغيير يذكر.كما بحثت الدراسة في تاثير ذلك التغيير، لا سيما ما يجري في سوريا، على الاوضاع في العراق والتي يتوقع لها ان تكون ذات انعكاسات خطيرة.


Article
Arab Spring events and the reformulation of the social contract
أحداث الربيع العربي وإعادة صياغة العقد الاجتماعي

Author: ا. محمود جميل الجندي
Journal: Journal of Political Sciences مجلة العلوم السياسية ISSN: ISSN 18155561 EISSN 2521912X DOI 10.30907 Year: 2013 Issue: 47 Pages: 23-41
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

الملخصهدفت الدراسة الى بيان دور أحداث "الربيع العربي" في صياغة عقد اجتماعي جديد، في ظل "تأكل" شرعية مختلف أنماط أنظمة الحكم العربية، وعجز قادتها عن التكيف مع الأحداث الجارية. وسعت الدراسة الى بيان قيمة الحوار في بناء التوافق المجتمعي، وبيان لوازم هذا الحوار المؤدي الى صياغة عقد اجتماعي جديد. كما حاولت الإجابة على سؤالها الرئيس حول شكل ومضمون العقد الاجتماعي الجديد؟ وإمكانية استمراريته؟انطلقت الدراسة من فرضية مفادها إن أحداث الربيع العربي الجارية حاليا، ستقود الى صياغة عقد جديد بين الحاكم والمحكوم، وإعادة تعريف للمواطنة.وتوصلت الدراسة الى بعض الأفكار التي قدرت أهميتها لإضاءة الفهم المشترك لمشروع العقد الاجتماعي العربي الجديد، وفرص تحققه، وطرحت معالم الإصلاحات السياسية الواجب القيام بها من اجل الانتقال الى الديمقراطية.تبحث هذه الدراسة في دور الثورات العربية، آو ما بات يعرف بالربيع العربي، في إعادة صياغة وتشكيل العقد الاجتماعي، في ظل الاهتزازات العميقة التي طالت المنطقة العربية منذ مطلع العام 2011، وما زالت مستمرة، وستستمر لأجل لا تبدو نهايته واضحة، الأمر الذي كشفت عن واقع موضوعي تشترك البلاد العربية قاطبة في أهم صفاته، وان اختلف في التفاصيل والجزيئات، وتباعدت أحيانا في بعض التمايزات.


Article
NATO policy towards the Arab region (the events of the Arab Spring model)
سياسة حلف الناتو اتجاه المنطقة العربية (احداث الربيع العربي انموذجا)

Loading...
Loading...
Abstract

The NATO is one of the world's most prestigious organizations, and by virtue of being the West's arm, the alliance cares with most regions of the world and its regions, and inclusive of ,the Arab region and doubled his attention to this region after the year 2001, including the events of what was known as: Arab Spring, being exposed to rebuild formulate their interactions and political maps, which would be of interest to this search.

يعد حلف شمال الاطلسي (الناتو) واحد من اهم التنظيمات العالمية، وبحكم كونه ذراعا للغرب، يهتم الحلف باغلب مناطق العالم واقاليمه، وبضمنها المنطقة العربية، ولقد تضاعف اهتمام الحلف بهذه المنطقة بعد العام 2001، وبضمنها احداث ما عرف ب: الربيع العربي، كونها تتعرض لاعادة صياغة تفاعلاتها وخرائطها السياسية، وهو ما سيكون موضع اهتمام هذا البحث.


Article
The Absence of Ideology for the Arab Revolutions
غياب الايدولوجيا عن الثورات العربية

Loading...
Loading...
Abstract

Arab spring, a term that is called on the movements of protests and revolutions that have taken placein the Arab region. They have succeeded in some Arab countries to change the whole political system. But these revolutions and protest slack any ideology which is an important factor in anyprocess of political change.This research seeks to demonstrate the importance of the ideology for any process of political change,and what results that would be resulted from using the ideology.

الربيع العربي ... هذا المصطلح اطلق لوصف حال التغيير التي شهدتها بعض دول المنطقة العربية أثر موجة الحراك الشعبي الممثل بالثورات الشعبية و التي رافقها بعض اعمال عنف في بعض هذه الدول، وقد نجحت هذه الثورات الشعبية في تغيير رأس النظام السياسي في بعض هذه الدول .. إلا أن ما لفت الانتباه اليه هو غياب عامل الايديولوجيا عن جميع هذه الثورات الشعبية !!! ..والمراد من هذا البحث تسليط الضوء على أهمية العامل الايديولوجي في اي عملية تغيير السياسي, لما لهذا العامل من وظائف عديدة في الجانب السياسي والاجتماعي... ويخلص هذا البحث الى حقيقة مفادها : ان من يمتلك العامل الايديولوجي سوف يكون الرابح الأكبر من عملية التغيير التي شهدتها المنطقة العربية حتى لو لم يكن مشاركاً فيها ممثلاً في الحركات الاصولية الاسلامية على اختلاف فصائلها و أحزابها ...


Article
Arab political systems: the problems of politics and governance Entrance to explain (the Arab Spring)
النظم السياسية العربية: إشكاليات السياسات والحكم مدخل لتفسير (الربيع العربي)

Author: . Walid Salem Mohammed . وليد سالم محمد
Journal: Journal of Political Sciences مجلة العلوم السياسية ISSN: ISSN 18155561 EISSN 2521912X DOI 10.30907 Year: 2013 Issue: 47 Pages: 41-63
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

Arabian Political Regimes: Problems of Policies and Rule; An Introduction to Interpreting (The Arabian Spring)The Arab Region witnessed, since 2011, critical changes overthrew a group of Arab regimes in some of its countries, and the reaction of these changes are still going on up to now.These changes were given lots of justifications and interpretations. The current study tries to concentrate on the most important problems which were due to what was known as (The Arab Spring). The study proposes that the crisis which the countries of the area are exposed to is not spontaneous in many of its aspects. It is totally a crisis of rule and policies. Because it is a reflection of the nature of authority in the Arabian regimes on the one hand; and a reflection of mechanisms of power practicing in the Arab societies on the other. Therefore, the current study tries to focus on the most important problems that are related to the crisis of forming or starting the Arab State on the one hand, and the crisis of the legitimacy of the regimes on the other and the problem of the relation between the government and the society on a third hand.

شهدت المنطقة العربية منذ عام 2011 تغييرات حاسمة أسقطت مجموعة من أنظمة الحكم في قسم من دولها، وما زالت تفاعلاتها مستمرة حتى يومنا هذا.وكثيرة هي التبريرات والتفسيرات التي أُعطيت لهذه التغييرات، ويحاول هذا البحث التركيز على أهم الإشكاليات التي كانت وراء ما عُرِف بأحداث (الربيع العربي)، ويذهب البحث إلى أن الأزمة التي تتعرض لها دول المنطقة ليست عفوية في حقيقتها وإنما هي أزمة مركبة وإن بدت أحادية المظهر في كثير من جوانبها، فهي في المجمل أزمة حكم وأزمة سياسات، إذ إنها انعكاس لطبيعة السلطة في أنظمة الحكم العربية من جهة، وانعكاس لآليات ممارستها في تلك المجتمعات من جهة أُخرى، لذا يحاول البحث التركيز على أهم تلك الإشكاليات المتعلقة بأزمة تشكيل أو نشأة الدولة العربية من ناحية، وأزمة شرعية أنظمة الحكم فيها من ناحية ثانية، وإشكالية العلاقة بين السلطة والمجتمع من ناحية ثالثة، لتفسير أحداث(الربيع العربي).


Article
Geopolitics The creative chaos and mechanisms applied to the Arab world
جيوبولتكية الفوضى الخلاقة وآليات تطبيقها على الوطن العربي

Author: د . فيان احمد محمود محمد هبه عادل مطرود زغير هبه عادل مطرود زغير
Journal: journal of Human Sciences مجلة العلوم الانسانية ISSN: 19922876 Year: 2019 Volume: 1 Issue: 26 Pages: 244-272
Publisher: Babylon University جامعة بابل

Loading...
Loading...
Abstract

Creative chaos based on application upon demolition then reconstruct .i.e. demolition by spreading chaos in the targeted country in order to reach overcome its political regime , then construct new political regime according to American vision . As a matter of fact the motive that urged United States of America to apply this strategy is 11 September 2001 events which stroke international trade towers in Washington under the pretext maintaining American national security in which urged United States of America has taken the middle east in general and Arab homeland in particular the geographical area to apply its strategy pretexting that there is threat against American national security in these countries . Accordingly the United States of America has left chaos strategy which was very explicit and obvious upon Arab homeland in which pushed through chaos whirlpool and let this area to be dispute field between their different components. This strategy has been applied in Arab homeland by occupying Iraq by USA in 2003 A.D. This date regarded as actual and separator in Iraqi policy and Arab homeland by using one of its mechanicals represented in solid force. Application of creative chaos did not stop in Iraq , but expanded to other Arab states through Arab spring in the beginning of 2011 in each of Tunisia, Egypt , Libya and Yemen by using other mechanisms which soft force then smart force .

تستند استراتيجية الفوضى الخلاقة في التطبيق الى الهدم ثم اعادة البناء اي الهدم من خلال نشر الفوضى في الدوله المراد تطبيقها عليها وصولاً لإنهاء نظامها السياسي ومن ثم بناء نظام سياسي جديد وفق الرؤية الامريكية وفي الحقيقة ان الحافز الذي شجع الولايات المتحدة الامريكية على تطبيق هذه الاستراتيجية هي احداث 11 سبتمبر عام 2001م التي ضرب بها برجا التجارة العالمية في واشنطن وبحجة الحفاظ على الامن القومي الامريكي اذ اتخذت الولايات المتحدة الامريكية من الشرق الاوسط بشكل عام والوطن العربي خصوصاً المجال الجغرافي الذي تطبق عليها تلك الاستراتيجية بالادعاء ان الامن القومي الامريكي تهدده تلك الدول، لذا تركت استراتيجية الفوضى الخلاقة بصمتها الواضحة على الوطن العربي اذ ادخلته في دوامة الفوضى وجعلته ساحة صراع بين مكوناته المختلفة اذ بدأ تطبيق هذه الاستراتيجية في الوطن العربي باحتلال الولايات المتحدة الامريكية للعراق في عام 2003م اذ يعد هذا التاريخ الفاصل في سياسة العراق والوطن العربي وذلك باستخدامها احد الياتها المتمثلة بالقوة الصلبة، ولم يتوقف تطبيق الفوضى الخلاقة على العراق فحسب بل توسعت دائرتها الى دول عربية اخرى من خلال الربيع العربي في مطلع عام 2011 م في كل من تونس ومصر وليبيا واليمن وذلك باستخدم الياتها الاخرى وهي القوة الناعمة ومن ثم القوة الذكية .


Article
التحديات والعوامل المؤثرة في جذب الاستثمارات السياحية في دول الربيع العربي مع الإشارة إلى السياحة في ليبيا

Loading...
Loading...
Abstract

The aim of this study is to identify the impact of the revolutions of the Arab spring countries on their economies and investments, and their needs urgent proclamation in the various areas of tourism and hospitality sector. The study pointed that: a clear vision for the volume of foreign investments fugitive from lack of security and political stability and economic revolutions that has accompanied these, as well as the fluctuation of the competitiveness of the tourism and travel to these countries in the short term.Results show that the absence of appropriate training programs to the needs of the labour market tourism in the hotel facilities, and weak competitiveness of the tourism sector for the countries of the spring. In addition to the adoption of the countries of the spring on the missed opportunities in the tourism industry and how to restore these opportunities through executive programs contribute to the advancement of industry attracting tourism investment to these countries. The results showed also that the competitive tourism sector in Libya was still weak, as there is no clear strategy in the field of tourism and hospitality industry where, and what this refers to the imbalance in the supply and distribution of tourist attractions and hotel investments.

تهدف هذه الدراسة إلى التعرف على أثر ثورات دول الربيع العربي على اقتصادياتها وإستثمراتها، وبيان إحتياجاتها الماسة في مختلف مجالات قطاع السياحة والضيافة. وقد أشارت الدراسة إلى الرؤية الواضحة لحجم الاستثمارات الأجنبية الهاربة من عدم الاستقرار الأمني والسياسي والاقتصادي التي صاحبت هذه الثورات، بالإضافة الى تذبذب القدرة التنافسية للسياحة والسفر لهذه الدول على المدى المنظور. كما أوضحت الدراسة أهمية مشجعات وحوافز الاستثمار السياحي في ليبيا من خلال وضع آلية قابلة للتنفيذ لكي يمكن الاستفادة منها في تحديد سياسة استقطاب أعداد السياح الوافدين والتي تساهم في تطوير الاقتصاد وخلق فرص عمل جديدة ذات التنمية المستدامه. وبناءً على ما تقدم، فإن السياحة تلعب دوراً أساسياً متزايداً في الاقتصاد العالمي وهذا ما يعكسه تزايد أعداد السياح في العالم المولدة للإيرادات السياحية في زيادة الناتج المحلي الإجمالي وإيرادات النقد الأجنبي. وقد توصلت نتائج البحث إلى غياب البرامج التدريبية المناسبة لاحتياجات سوق العمل السياحي في المنشآت الفندقية، وضعف القدرة التنافسية للقطاع السياحي لدول الربيع، بالإضافة إلى اعتماد دول الربيع على الفرص الضائعة في صناعة السياحة العربية، وكيفية استعادة هذه الفرص من خلال برامج تنفيذية تسهم في النهوض بصناعة جذب الاستثمار السياحي لهذه الدول. كما بينت النتائج أيضاً إلى إن تنافسية قطاع السياحة في ليبيا كانت ضعيفة وما تزال، إذ لا توجد إستراتيجية واضحة في مجال صناعة السياحة والضيافة فيها، وهذا ما يشير إليه الخلل في العرض السياحي وتوزيع الاستثمارات السياحية والفندقية.

Listing 1 - 8 of 8
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (8)


Language

Arabic (6)

Arabic and English (2)


Year
From To Submit

2019 (1)

2017 (1)

2015 (1)

2014 (2)

2013 (2)

More...