research centers


Search results: Found 3

Listing 1 - 3 of 3
Sort by

Article
Barriers to Baseline Needs for Early Detection of Breast Cancer among Iraqi Female Patients
الحواجز للاحتياجات الأساسية للكشف المبكر عن سرطان الثدي عند المريضات العراقيات

Loading...
Loading...
Abstract

Background: Breast Cancer is the most common malignancy among the Iraqi population; the majority of cases are still diagnosed at advanced stages with poor prospects of cure. Early detection through promoting public awareness is one of the promising tools in its control.Objectives: To evaluate the baseline needs for breast cancer awareness in Iraq through exploring level of knowledge, beliefs and behavior towards the disease and highlighting barriers to screening among a sample of Iraqi women complaining of breast cancer. Methodology: Two-hundred samples were enrolled in this study; gathered from the National Cancer Research Center of Baghdad University and the Oncology Teaching Hospital of the Medical City throughout the year 2015. The study population comprised two groups: the first included 100 female patients who were receiving treatment for breast cancer (Group A), while another 100 randomly selected apparently healthy women served as Control (Group B). Those were asked to complete a structured questionnaire which was designed to explore the level of knowledge, beliefs, behavior towards breast cancer and the barriers to early diagnosis. The studied variables included the socio demographic and clinical data, women needs and beliefs regarding breast health and cancer care, and the barriers to screening. Results: Ninety percent of patients with breast cancer in Group I recorded a minimum score of Good; they have answered confidently that the disease is common among women, can be curable when detected at early stages and is not contagious. They also display a significantly higher attitude regarding performing BSE, receiving routine CBE check up and having the courage to be informed about the diagnosis of cancer. Although both groups believe that early detection of cancer should be promoted culturally, Group I displayed a stronger reaction to place this approach as a priority in the community. Overall, both groups do not believe that the disease is usually fatal, could bring disgrace to the family leading to divorce, and did not consider mammography as an embarrassing procedure against religious beliefs. Nevertheless, the majority refuse to be examined by a male doctor and to undergo screening mammography if they have no complaints. Recommendations: Feasible strategies should be more promptly adopted to overcome barriers to early detection of breast cancer among the Iraqi patients; focusing on promoting public health education and ensuring the availability of accessible well equipped diagnostic facilities.

الخلفية: سرطان الثدي هو الورم الخبيث الأكثر شيوعا بين سكان العراق. و لا يزال تشخيص معظم الحالات في مراحل متقدمة يصعب التحكم فيها من خلال العلاج. و يعتبر الكشف المبكر من خلال تعزيز الوعي العام أحد الأدوات الواعدة في السيطرة على ذلك المرض. الأهداف: الغاية من الدراسة هي تقييم الاحتياجات الأساسية للتوعية عن سرطان الثدي في العراق من خلال تحديد مستوى المعرفة والمعتقدات والسلوك تجاه المرض وتسليط الضوء على العوائق التي تحول دون الكشف المبكر عنه لدى عينة من المرسضات العراقيات المصابات به.المنهجية: شملت الدراسة مائتي عينة تم جمعها من المركز الوطني الريادي لبحوث السرطان التابع الى جامعة بغداد و مستشفى الاورام التعليمي خلال عام 2015.: وشملت 100 مريضة من اللاتي يتلقين العلاج لسرطان الثدي (المجموعة الأولى)، في حين تم اختيار عشوائيا 100 امراة تبدو سليمة من المرض (المجموعة الثانية) ، و طلب من المجموعتين استكمال استبيان منظم تم تصميمه لاستكشاف مستوى المعرفة والمعتقدات والسلوك تجاه سرطان الثدي والحواجز التي تحول دون التشخيص المبكر. شملت المتغيرات البيانات الديموغرافية والسريرية الاجتماعية، و احتياجات النساء والمعتقدات بشأن صحة الثدي ورعاية مرضى السرطان، والحواجز التي تحول دون .الكشف المبكر.النتائج: سجلت تسعين في المئة من المريضات المصابات بسرطان الثدي درجة بمستوى جيد فما فوق. حيث أجبن بثقة أن هذا المرض شائع بين النساء، و يمكن أن يكون قابل للشفاء عند الكشف في مراحل مبكرة وليس معديا. كما اظهرن موقفا متميزا بشأن تبني الفحص الذاتي و السريري للثدي و الشجاعة لتلقي خبر الاصابة بالسرطان. و على الرغم من أن كلا الفريقين يعتقد بأن الكشف المبكر عن سرطان الثدي ينبغي أن يعزز ثقافيا و اجتماعيا الا ان المجموعة الأولى ابرزت رد فعل أقوى في ضرورة رفع هذا النهج كأولوية في اهتمام المجتمع. عموما لم تظهر المجموعتين اقتناعا بان هذا المرض هو عادة ما يكون قاتلا، أو أنه يمكن أن يجلب عارا على الأسرة مما يؤدي إلى الطلاق، كما لم ينظرن الى التصوير الشعاعي للثدي كإجراء محرج ضد المعتقدات الدينية. ومع ذلك، رفضت الأغلبية الفحص من قبل الاطباء الذكور و اللخضوع لفحص تصوير الثدي إذا كان لم يكن لديهن أية شكاوى من وجود أعراض للمرض.التوصيات: اعتماد استراتيجيات وطنية عملية يتبناها المجتمع على وجه السرعة للتغلب على العوائق التي تحول دون الكشف المبكر عن سرطان الثدي بين المرضى العراقيين. مع التركيز على أهمية تعزيز دور التوعية الجماهيرية والصحة العامة و التأكد من توافر المستلزمات الأساسية لتشخيص المرض و التي يمكن الوصول إليها بسهولة


Article
Removing 0.5 Hz Baseline Wander From ECG Signal Using Multistage Adaptive Filter

Author: H. H. Abbas
Journal: Engineering and Technology Journal مجلة الهندسة والتكنولوجيا ISSN: 16816900 24120758 Year: 2011 Volume: 29 Issue: 11 Pages: 2312-2328
Publisher: University of Technology الجامعة التكنولوجية

Loading...
Loading...
Abstract

This paper deals with the implementation of software system to remove 0.5 Hz baseline wander noise from the ECG signal using multistage adaptive filter. At start, a single stage adaptive filter has been implemented and the performance of the implemented system has been checked for changing the values of noise levels, the convergence factor of the adaptive algorithm, and the length of the adaptive filter.From testing results it is clear that the performance of the implemented system changes by the above factors values.Then an adaptive filter with the best values for the above factors has been used as a prototype to build multistage filter.The resulted multistage adaptive filter has been tested to prove its capability to remove 0.5 Hz baseline wander noise as compared with single stage adaptive filter. From testing results, it is clear that multistage filter gives better results than single stage filter.


Article
Studying Of Topographic and Navigation changes Study For Khor Abdullah channel
دراسة التغيرات الطوبوغرافية والملاحية لقناة خور عبدا لله

Loading...
Loading...
Abstract

A field and disk study were conducted to determine the Iraqi coastal changing due to erosion and deposition processes starting from Shatt Al-Arab estuary and Khor Abdullah Shaytana Khor and the front of Kuwait coast. The result showed different average was happening after compared the admerallin chart of 1964and 2010 years in these coast .deposition process was happened at the southern coastal of shatt Al-Arab about 385 m with 8.36m/year progressing the zero line toward the Iranian coast during 46 years, this because of the low speed of current and the accumulation of suspended load especially near Fao .While erosion process were occurred and reduced the zero line at the Iraqi coast in Abdullah entrance about 284m at average of that mean 6.17 m/years during 46 years ,Because of high speed of flood current in this part of channel. Disagreement with this result the Kuwait side advantage from this change generally, where erosion operation reached to 375 m that is about 8.15 m/years ,while deposition operation reached to 540m that is 11.73

اجريت دراسة مكتبية وحقلية للتغيرات الحاصلة في السواحل العراقية بسبب عمليات التعرية والترسيب ابتداء" من مصب شط العرب وخور عبد الله إلى خور شيطانة ومايقابلها من اراض في الساحل الكويتي .أظهرت النتائج بعد مقارنة الخرائط الأدميرالية لعامي 2010 و1964 حصول معدلات متباينة من عمليات التعرية والترسيب في هذه السواحل, إذ حدثت عمليات ترسيب في السواحل الجنوبية لشط العرب بحدود 385م وتقدم خط الأساس( خط الصفر) باتجاه الجانب الإيراني خلال 46 سنة أي بمعدل 8.36 م/سنة , لقلة سرع التيارات في مصب النهر وازدياد الحمولات العالقة ولاسيما قرب مدينة الفاو .في حين حدثت عمليات تعرية وتراجع خط الصفر نحو الساحل العراقي عند مدخل خور عبد الله بحدود 284م خلال 46 سنة أي بحدود 6.17 م/سنة تبعا" لطبيعة تربة الساحل والسرع العالية لتيارات المد على وجه الخصوص .في حين تصل عمليات التعرية في الجانب العراقي عند خور شيطانه إلى 370م أي بمعدل 8.04 م/سنة لان سرع تيارات المد اكبر كذلك عند هذه المنطقة في حين تحدث عمليات ترسيب في الجهة المقابلة. وحدثت عمليات تعرية وترسيب في بعض مناطق الساحل الكويتي , فقد بلغت عمليات التعرية 375م أي بمعدل 8.15 م/سنة بخلاف عمليات الترسيب التي وصلت إلى 540 م خلال 46 سنة أي بمعدل 11.73م/سنة وهو ما يضيف مساحات واسعة إلى هذا الساحل واحتمال نشوء جزر جديدة , تؤثر فيما بعد على الحدود الدولية الفاصلة بين الدولتين والقناة الملاحية وذلك لاعتماد مبدأ التنصيف الحسابي لعرض القناة من بداية خط الأساس لكلا الدولتين .

Listing 1 - 3 of 3
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (3)


Language

Arabic (1)

Arabic and English (1)

English (1)


Year
From To Submit

2016 (1)

2012 (1)

2011 (1)