research centers


Search results: Found 4

Listing 1 - 4 of 4
Sort by

Article
THE SHARIAH LIMITATIONS TO INVEST ZAKAT FUNDS IN DEVELOPMENT PROJECTS
محددات الشريعة لاستثمار أموال الزكاة في المشاريع التنموية

Loading...
Loading...
Abstract

This research clarified the limitations of the Islamic law in investment the Zakat money in the development projects, and also showed the role that Zakat plays in the development of the Islamic society in general. The focus was on the economical part by discussing the following issues: Firstly: the role of the Zakat in financing the poor and the needy professionals by the required machines and tools. Secondly: the role of the Zakat in helping the affected businessmen from the financial crises. Thirdly: the role of the Zakat in financing productive projects and titled to the beneficiaries.

أوضح هذا البحث محدودية الشريعة الإسلامية في استثمار أموال الزكاة في مشاريع التنمية، وأظهر أيضا الدور الذي تلعبه الزكاة في تنمية المجتمع الإسلامي بشكل عام. وكان التركيز على الجزء الاقتصادي من خلال مناقشة القضايا التالية: أولاً: دور الزكاة في تمويل الفقراء والمحتاجين من المهنيين بالآلات والأدوات المطلوبة. ثانياً: دور الزكاة في مساعدة رجال الأعمال المتضررين من الأزمات المالية. ثالثاً: دور الزکاة في تمویل المشاریع الإنتاجية تحت عنوان المستفیدین.


Article
Investigating factors causing delay in the implementation of urban development projects in the slums of Sari city
دراسة العوامل المؤثرة في تأخير تنفيذ المشاريع المدنية و التنمية الحضرية لأحياء ساري الهامشية

Authors: Hamed Barimani Hamed Barimani --- Ali Gorji Karsami Ali Gorji Karsami
Journal: Adab Al-Kufa مجلة اداب الكوفة ISSN: 19948999 Year: 2018 Volume: 1 Issue: 36 Pages: 87-100
Publisher: University of Kufa جامعة الكوفة

Loading...
Loading...
Abstract

The present study was conducted in order to investigate factors causing delay in the implementation of urban development projects in the slums of Sari city. The present research is descriptive correlational in terms of method and applied in terms of objective. The statistical population of the study consists of mayors and deputies, departmental officials and all related experts of the central municipality as well as members, deputies, unit managers and experts in areas 1, 2 and 3 of Sari Municipality, the total number of whom surmounted up to 500 subjects. Based on the standard sampling table of Cohen et al., 217 individuals were selected as the statistical sample and a mixed, integrated method was used to provide access to the study sample. Required data was collected through a researcher-made questionnaire, the reliability of which, 0/86, was calculated using Cronbach's alpha coefficient. In order to test the hypothesis of the research, given the normality of the data, one-sample t-test and the Friedman rank test were used to rank the variables. The results of the research showed that organizational factors, time constraints, legal factors, contracting factors, credit and financial, accounting system, and executing projects are effective factors causing delay in the implementation of urban development plans in marginal areas of Sari. Also, the results of Friedman test have shown that organizational factors, time constraints, legal factors, respectively, have the most impact on the delay in the implementation of development projects and urban development in marginal areas of Sari.

هدف البحث دراسة العوامل المؤثرة علي التأخير في تنفيذ مشاريع تنمية الحضرية في أحياء ساري الهامشية. منهج البحث وصفي مسحي و من حيث الهدف تطبيقي. يتكون مجتمع الدراسة الإحصائي من رئيس البدلية و المساعد و مسؤولي الوحدات و جميع الخبراء المعنيين في البلدية المركزية و كذلك رؤساء البلدية و المساعدين و مسؤولي الوحدات و كل الخبرا ذوي الصلة بمناطق 1، 2 و 3 في بلدية مدينة ساري و يبلغ عددهم إلي 500 شخص. استنادا إلى جدول العينات القياسية من كوهين و الزملاء، قد اختير 217 شخصا كالعينة الإحصائية و للوصول إلي العينة قد تم استخدام طريقة أخذ العينات المختلطة (طبقية منتظمة) . أُجري جمع المعلومات من طريق الاستبانة. وفي الوقت نفسه، تم حساب موثوقية الاستبيان باستخدام معامل ألفا كرونباخ البالغ 0.86. قد تم استخدام اختبارات إحصائية t الوحدة العينية من أجل اختبار فرضيات البحث نظرا للطبيعة العادية للبيانات و لترتيب المتغيرات، قد تم استخدام اختبار تقييم فريدمان.و أظهرت نتائج البحث أن العوامل التنظيمية، ضيق الوقت، العوامل القانونية، أصحاب المقاولة، الائتمان و المالي، نظام المحاسبة، تنفيذ المشاريع الأمنية علي التأخير في تنفيذ المشاريع المدنية و التمنية الحضرية تأثر في أحياء ساري الهامشية. أيضا، و قد أظهرت نتائج اختبار فريدمان أنَّ العوامل التنظيمية، ضيق الوقت، العوامل القانونية، على التوالي، كان لها أكبر الأثر في تأخير تنفيذ المشاريع المدنية و التنمية الحضرية لأحياء ساري الهامشية


Article
Shatt al-Arab water and the future of alternative development projects
شط العرب مستقبل المياه ومشاريع التنمية البديلة

Author: Hamdan Baji Nomas حمدان باجي نوماس
Journal: ADAB AL-BASRAH آداب البصرة ISSN: 18148212 Year: 2006 Issue: 41 Pages: 181-206
Publisher: Basrah University جامعة البصرة


Article
Problematic relationship between economic development and political instability in developing countries ( Iraq model )
إشكالية العلاقة بين التنمية الاقتصادية وعدم الاستقرار السياسي في البلاد النامية (العراق أنموذجا)

Author: رشيد باني الظالمي غسان طارق ظاهر
Journal: Muthanna Journal of Administrative and Economic Sciences مجلة المثنى للعلوم الادارية والاقتصادية ISSN: 14192226 53862572 Year: 2015 Volume: 5 Issue: 1 Pages: 86-107
Publisher: Al-Muthanna University جامعة المثنى

Loading...
Loading...
Abstract

تناول موضوع البحث إثبات العلاقة القوية بين مشاريع التنمية والوضع السياسي في أي بلد. إن البلدان التي تعيش استقرارا سياسياً يمكنها أن تطبق برامج تنموية ناجحة، أما البلدان التي تعيش فوضى سياسية فإن مشاريعها التنموية سوف يصيبها الفشل وهذا ما تم إثباته في العراق من خلال البحث.منذ تأسيس الدولة العراقية والانقلابات العسكرية والحرب الأهلية لم تعرف الركود، وكانت فترة الحرب العراقية الإيرانية وحرب الكويت حتى هذا اليوم من أسوء الفترات التي عاشها المجتمع العراقي. إن عدم الاستقرار السياسي في العراق يعني غياب القانون وفوضى الأمن وتبديد الثروة، وهجرة أصحاب رؤوس الأموال، وكذلك يعني كما جاء في البحث غياب الخطط والبرامج الاقتصادية التي تطور وتحفظ القطاع العام بسبب توجه النظام السياسي إلى الاهتمام بالسلطة والتمسك بها، وتسخير المال العام من أجل التسليح والحرب الأهلية وهو ما يعرقل ويتعارض بشكل بديهي مع برامج البناء والتنمية. من خلال البحث العراق بحاجة إلى سياسات تنموية صحيحة شاملة وفق استقرار سياسي أكيد. الاقتصاد العراقي اقتصاد ريعي يعتمد على عائدات النفط مما يضفي عليه صفة عدم الاستقرار والثبات، ومن المؤكد أن ظاهرة عدم الاستقرار السياسي قد لعبت دورها في عدم استغلال تلك العوائد بشكل صحيح في مشاريع التنمية القومية.جاء في البحث إن عدم الاستقرار السياسي يعني عدم الثبات على السياسات الاقتصادية، لأن السياسات الاقتصادية هي انعكاس للوضع السياسي والأيديولوجية الحاكمة، وحينئذ فإن أي تغيير سياسي سوف ينعكس على تلك السياسات ومنها خطط وبرامج التنمية. من القطاعات المهمة التي تخضع إلى برامج التنمية والتي تتأثر بالاستقرار السياسي هو قطاع الزراعة نلاحظ تدني مساهمة الزراعة من إجمالي الناتج المحلي (GDP) وتم إنهاء البحث بعدد من الحلول والمقترحات من هذه الحلول أن العراق يحتاج إلى نظام دستوري ديموقراطي، حكومة مدنية وطنية، تكوين مجلس اقتصادي يضم علماء الاقتصاد العراقيين في الداخل والخارج لرسم السياسة الاقتصادية للبلد، اعتماد التكنوقراط في إدارة المؤسسات الاقتصادية والذي يمكن أن يطور تلك المؤسسات.

Dealt with the subject of research to prove the strong relationship between development projects and the political situation in any country. The countries in which they live political stability can be applied to development programs are successful, the countries in which they live political chaos, the development projects will infect failure and this is what has been demonstrated in Iraq through research.Since the founding of the Iraqi state and military coups and civil war did not know the recession, and the period of the Iran-Iraq war and the war in Kuwait until the day of the worst periods experienced by the Iraqi society. The political instability in Iraq means lawlessness and chaos, security and dispel the wealth, and the migration of the owners of capital, as well as the means as stated in the search absence of economic plans and programs that develop and maintain the public sector because of the orientation of the political system to pay attention to power and stick to it, and harness public money for reinforcement The civil war, which impedes the contrary intuitively with the construction and development programs.Search through Iraq needs a comprehensive development policies are correct according to certain political stability. Iraqi economy Rei economy depends on oil revenues, which makes it a recipe instability and stability, be sure that the phenomenon of political instability have played a role in the lack of exploitation of those returns correctly in national development projects.According to the research that political instability means unsteadiness on economic policies, because economic policy is a reflection of the political and ideological situation of the ruling, and then any political change will be reflected on those policies, including the development plans and programs. Of important sectors that are subject to development programs, which are affected by political stability is the agriculture sector note the low contribution of agriculture to the gross domestic product (GDP)Were terminated Find the number of solutions and proposals of these solutions that Iraq needs a democratic constitutional order, national civilian government, configure the economic council includes economists Iraqis at home and abroad for the economic policy of the country, the adoption of technocrats in economic institutions management, which can develop those institutions.

Keywords

Dealt with the subject of research to prove the strong relationship between development projects and the political situation in any country. The countries in which they live political stability can be applied to development programs are successful --- the countries in which they live political chaos --- the development projects will infect failure and this is what has been demonstrated in Iraq through research. Since the founding of the Iraqi state and military coups and civil war did not know the recession --- and the period of the Iran-Iraq war and the war in Kuwait until the day of the worst periods experienced by the Iraqi society. The political instability in Iraq means lawlessness and chaos --- security and dispel the wealth --- and the migration of the owners of capital --- as well as the means as stated in the search absence of economic plans and programs that develop and maintain the public sector because of the orientation of the political system to pay attention to power and stick to it --- and harness public money for reinforcement The civil war --- which impedes the contrary intuitively with the construction and development programs. Search through Iraq needs a comprehensive development policies are correct according to certain political stability. Iraqi economy Rei economy depends on oil revenues --- which makes it a recipe instability and stability --- be sure that the phenomenon of political instability have played a role in the lack of exploitation of those returns correctly in national development projects. According to the research that political instability means unsteadiness on economic policies --- because economic policy is a reflection of the political and ideological situation of the ruling --- and then any political change will be reflected on those policies --- including the development plans and programs. Of important sectors that are subject to development programs --- which are affected by political stability is the agriculture sector note the low contribution of agriculture to the gross domestic product --- GDP Were terminated Find the number of solutions and proposals of these solutions that Iraq needs a democratic constitutional order --- national civilian government --- configure the economic council includes economists Iraqis at home and abroad for the economic policy of the country --- the adoption of technocrats in economic institutions management --- which can develop those institutions. --- تناول موضوع البحث إثبات العلاقة القوية بين مشاريع التنمية والوضع السياسي في أي بلد. إن البلدان التي تعيش استقرارا سياسياً يمكنها أن تطبق برامج تنموية ناجحة، أما البلدان التي تعيش فوضى سياسية فإن مشاريعها التنموية سوف يصيبها الفشل وهذا ما تم إثباته في العراق من خلال البحث. منذ تأسيس الدولة العراقية والانقلابات العسكرية والحرب الأهلية لم تعرف الركود، وكانت فترة الحرب العراقية الإيرانية وحرب الكويت حتى هذا اليوم من أسوء الفترات التي عاشها المجتمع العراقي. إن عدم الاستقرار السياسي في العراق يعني غياب القانون وفوضى الأمن وتبديد الثروة، وهجرة أصحاب رؤوس الأموال، وكذلك يعني كما جاء في البحث غياب الخطط والبرامج الاقتصادية التي تطور وتحفظ القطاع العام بسبب توجه النظام السياسي إلى الاهتمام بالسلطة والتمسك بها، وتسخير المال العام من أجل التسليح والحرب الأهلية وهو ما يعرقل ويتعارض بشكل بديهي مع برامج البناء والتنمية. من خلال البحث العراق بحاجة إلى سياسات تنموية صحيحة شاملة وفق استقرار سياسي أكيد. الاقتصاد العراقي اقتصاد ريعي يعتمد على عائدات النفط مما يضفي عليه صفة عدم الاستقرار والثبات، ومن المؤكد أن ظاهرة عدم الاستقرار السياسي قد لعبت دورها في عدم استغلال تلك العوائد بشكل صحيح في مشاريع التنمية القومية. جاء في البحث إن عدم الاستقرار السياسي يعني عدم الثبات على السياسات الاقتصادية، لأن السياسات الاقتصادية هي انعكاس للوضع السياسي والأيديولوجية الحاكمة، وحينئذ فإن أي تغيير سياسي سوف ينعكس على تلك السياسات ومنها خطط وبرامج التنمية. من القطاعات المهمة التي تخضع إلى برامج التنمية والتي تتأثر بالاستقرار السياسي هو قطاع الزراعة نلاحظ تدني مساهمة الزراعة من إجمالي الناتج المحلي GDP --- وتم إنهاء البحث بعدد من الحلول والمقترحات من هذه الحلول أن العراق يحتاج إلى نظام دستوري ديموقراطي، حكومة مدنية وطنية، تكوين مجلس اقتصادي يضم علماء الاقتصاد العراقيين في الداخل والخارج لرسم السياسة الاقتصادية للبلد، اعتماد التكنوقراط في إدارة المؤسسات الاقتصادية والذي يمكن أن يطور تلك المؤسسات.

Listing 1 - 4 of 4
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (4)


Language

English (2)

Arabic (1)

Arabic and English (1)


Year
From To Submit

2018 (2)

2015 (1)

2006 (1)