research centers


Search results: Found 3

Listing 1 - 3 of 3
Sort by

Article
The Effect of Carin Model in The Achievement of The First Intermediate Grade Students and Their Reflective Thinking in Physics Subject.
أثر انموذج Carin في تحصيل طلاب الصف الأول المتوسط لمادة الفيزياء وتفكيرهم التأملي

Author: Waleed Khalid Abed Al – Baydani وليد خالد عبد البيضاني
Journal: Journal Of Educational and Psychological Researches مجلة البحوث التربوية والنفسية ISSN: 18192068 /pissn 26635879 Year: 2017 Volume: 14 Issue: 54 Pages: 150-178
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

Abstrat: The Current research aims to identify ( the effect of Carin model in the achievement of the first intermediate Grade Students and their Reflective Thinking in physics Subject ) the researcher selected the experimental design with a partial adjust , The research sample consisted of ( 47 ) Students with ( 23 ) Students in the experimental group and ( 24 ) Students in the control group , The two groups rewarded in the variables chronological age in months , Reflective Thinking and the degrees in physics in the first course.The researcher coined the purposes of behavioral which belong to chapter fifth, sixth, and seventh of physics books scheduled of the school year ( 2015-2016 ) and prepared appropriate lesson plans for the two experimental and control group.As for the two research tools, the researcher prepared the achievement test consists of ( 30 ) objectivity paragraph of multiple choice , the researcher has adopted the Reflective Thinking scale of ( Eysenck & Weilson ).The psychometric properties were accounted for them and the statistical tools has been used ( coefficient of difficulty, discrimination power equation, t-test, alfa-cronbach equation and Keord- Richardson 20 equation ).To analysis the results that showed the superiority of the experimental group Students of the control group Students in each of the achievement test and Reflective Thinking scale.According to this situation , the researcher had a number of recommendations including the adopting of carin model in teaching physics and complementing this research, The researcher suggested conducting similar research in other classrooms and other study material.

ملخص البحث : يهدف البحث الحالي إلى معرفة أثر انموذج Carin في تحصيل طلاب الصف الأول المتوسط لمادة الفيزياء وتفكيرهم التأملي ، وقد اختار الباحث التصميم التجريبي ذا الضبط الجزئي ، تألفت عينة البحث من ( 47 ) طالباً بواقع (23) طالباً في المجموعة التجريبية و (24) طالباً في المجموعة الضابطة ، كوفئت المجموعتان في متغيرات العمر الزمني بالأشهر والتفكير التأملي ودرجات مادة الفيزياء في الكورس الأول ، وقد صاغ الباحث الأغراض السلوكية الخاصة بالفصول الخامس والسادس والسابع من كتاب مادة الفيزياء المقرر للعام الدراسي ( 2015 – 2016 ) م ، وأعد الخطط التدريسية المناسبة للمجموعتين التجريبية والضابطة ، أما بالنسبة إلى أداتي البحث فقد أعد الباحث الاختبار التحصيلي المتكون من ( 30 ) فقرة موضوعية من نوع الاختيار من متعدد ، وتبنى الباحث مقياس التفكير التأملي (Eysenck &Weilson Scale ) ، وتم حساب الخصائص السايكومترية لهما ، واستخدمت الوسائل الإحصائية ( معامل الصعوبة ومعادلة قوة التمييز والاختبار التائي ومعادلة الفا – كرونباخ ومعادلة كيودر – ريتشاردسون 20 ) لتحليل النتائج التي اظهرت تفوق طلاب المجموعة التجريبية على طلاب المجموعة الضابطة في كل من الاختبار التحصيلي ومقياس التفكير التأملي ، وفي ضوء ذلك وضع الباحث عددا من التوصيات اهمها اعتماد انموذج Carin في تدريس الفيزياء واستكمالا لهذا البحث اقترح الباحث اجراء بحوث مماثلة في صفوف دراسية أخرى ومواد دراسية أخرى.


Article
Effect Of The Strategy Of Gradient Activities In The Scores Of Female Students Of 2nd Intermediate Grade In Geography Material
أثر استراتيجية الانشطة المتدرجة في تحصيل طالبات الصف الثاني المتوسط في مادة الجغرافية

Loading...
Loading...
Abstract

This research aims to identify the impact of the strategy of gradual activitiesIn the achievement of second-grade students in geography, To investigate the research objective, the researcher formulated the following zero hypothesis:There is no difference with statistical significanceAt the level of significance (0.05)Between the average achievement of students in the experimental group Who study the Arab world geography Using a gradual activity strategy And the average score of students of the control group Who study the Arab world geography in the usual way.The researcher chose a trial design with partial control Of the control and experimental groups With a post-test, She chose randomly Marrowj school for girls In the center of Babil province Affiliated to the General Directorate of the Education of Babylon, In the same manner, Division (e)had been selected, To represent the experimental group which has (33) students, and the division (b) To represent the control group which has (31) students Which studied the geography of the Arab world The researcher conducted an equivalence between the students of the two groups of the research in the following variables: the age of the students calculated by the months, Parents' education achievement and IQ test.a-The researcher identified the study material to be studied during the trial period And formulated behavioral goals amounted to (110) Behavioral goals And after presenting them to a group of arbitrators In the teaching methods of social, psychological and geographical sciences that been Modified The researcher prepared educational plans Of the subjects and geographical topics have been modifiedDuring the duration of the experiment The researcher taught the two research groups.b-During the duration of the experiment that lasted a full semester and after the end of the experiment.c-The researcher applied the achievement test and the measure of direction on the two groups of research.The researcher used The following statistical means (T.test for two independent samples and (k2) and code (20) Pearson correlation coefficient and coefficient of difficulty Equivalent Discriminatory power and equivalent the Effectiveness of alternatives And Spearman Brown equation.By the result the researcher achieved, she reached several conclusions:1.The strategy has helped to generate new ideas and meanings for students through their ability to analyze, interpret and criticize and rely on themselves in the research and investigateof facts and information.2.The use of the strategy contributes to the process of teaching geography in a sequential, interdependent and integrated manner.

يهدف هذا البحث الى التعرف على اثر استراتيجية الانشطة المتدرجة في تحصيل طالبات الصف الثاني متوسط في مادة الجغرافية وللتحقق من هدف البحث صاغت الباحثة الفرضية الصفرية الاتية : لا يوجد فرق ذو دلالة احصائية عند مستوى دلاله (0,05) بين متوسط درجات تحصيل طالبات المجموعة التجريبية اللائي يدرسنّ مادة جغرافية الوطن العربي باستعمال استراتيجية الانشطة المتدرجة ومتوسط درجات تحصيل طالبات المجموعة الضابطة اللاتي يدرسنّ مادة جغرافية الوطن العربي بالطريقة الاعتيادية ,واختارت الباحثة تصميماً تجريبياً ذو ضبط جزئي للمجموعتين الضابطة والتجريبية ذات الاختبار البعدي واختارت بالطريقة العشوائية متوسطة المروج للبنات في مركز محافظة بابل التابعة الى المديرية العامة لتربية بابل وبطريقة نفسها تم اختيار شعبة (هـ) لتمثل المجموعة التجريبية والبالغ عدد طالباتها (33) طالبه وشعبة (ب) لتمثل المجموعة الضابطة والبالغ عدد طالباتها (31) طالبه التي درست جغرافية الوطن العربي واجرت الباحثة تكافؤاً بين طالبات مجموعتي البحث في المتغيرات الاتية : العمر الزمني للطالبات محسوبة بالشهور التحصيل الدراسي للوالدين واختبار الذكاءأ‌-فقد حددت الباحثة المادة الدراسية التي ستدرس اثناء مدة التجربة وصاغت لها أهدافاً سلوكية بلغت (110) هدفاً سلوكياً وبعد عرضها على مجموعة من المحكمين في طرائق تدريس الاجتماعيات والعلوم التربوية والنفسية والجغرافية تم التعديل عليها واعدت الباحثة خططاً تدريسية للموضوعات المقرر والجغرافية تم التعديل عليها واعدت الباحثة خططاً تدريسية للموضوعات المقرر تدريسها في اثناء مدة التجربة وقد درست الباحثة مجموعتي البحث ب‌-خلال مدة التجربة التي استمرت فصل دراسي كامل وبعد انتهاء التجربة ت‌-طبقت الباحثة اختبار التحصيل على طالبات مجموعتي البحث.استعملت الباحثة الوسائل الاحصائية الاتية ( الاختبار التائي لعينتين مستقلتين (t-test)ومربع كأي (كا2) وكود(20) ومعامل الارتباط بيرسون ومعامل الصعوبة ومعادلة القوة التميزية ومعادلة فاعلية البدائل المخطوئة ومعادلة (سبيرمان وبراون) وتوصلت الباحثة على تفوق المجموعة التجريبية اللاتي درسن مادة جغرافية الوطن العربي باستعمال استراتيجية الانشطة المتدرجة على طالبات المجموعة الضابطة اللاتي درسن المادة نفسها بالطريقة الاعتيادية.وفي ضوء النتائج التي توصلت اليها الباحثة توصلت الى عدة استنتاجات منها 1-ساعدت الاستراتيجية على توليد افكار ومعان جديدة لدى الطالبات من خلال قدرتهن على التحليل والتفسير والنقد والاعتماد على انفسهن في البحث والتقصي عن الحقائق والمعلومات 2-يسهم استعمال الاستراتيجية في عملية تدريس الجغرافية بطريقة متسلسلة ومترابطة ومتكاملة.


Article
The impact of feedback on homework to collect the second intermediate grade students in chemistry
أثر التغذية الراجعة في الواجبات البيتية على تحصيل طلبة الصف الثاني المتوسط في مادة الكيمياء

Author: أ.م.د. محمد جبر دريب
Journal: The islamic college university journal مجلة كلية الاسلامية الجامعة ISSN: 62081997 Year: 2011 Issue: 14 Pages: 397-415
Publisher: Islamic University / Najaf الجامعة الاسلامية / النجف الاشرف

Loading...
Loading...
Abstract

تعد التغذية الراجعة عمليه هامه ووسيلة من وسائل وعمليات التفاعل الاجتماعي بين إفراد المجتمع,وان توظيفها في مجال ألتربيه والتعليم يساعد على تشكيل السلوك التعليمي والمهني, فمن خلالها يمكن أن يتعلم الفرد الكثير من المعلومات والمهارات والقيم والاتجاهات, وبها تستثار دافعية الفرد المتعلم للتوصل إلى اهدافة. كما تؤدي إلى تعديل معلوماته ومعارفه وتعديل في سلوكه الظاهر .وتحتل التغذية الراجعة مكانة هامة في مجال البحوث الخاصة بعملية التعليم, حيث أصبحت الآن من أكثر الممارسات التي يقوم بها المعلمون داخل صفوف الدراسة, باعتبارها أداة تعليمية يمكن من خلالها تحقيق نتائج تربوية مرغوب فيها.والتغذية الراجعة مصطلح استعاره علماء النفس من علم هندسة الالكترونيات وهي العملية التي تحدث حينما تجري محاولة لاستعادة البيانات المتعلقة بأداء فرد ما أو جهاز ما الى آخر(آلة اوشخص )لتغذيته بمعلومات أو تلميحات تسمح بتصحيح الأداء وتعديله أو تعزيزه .وتشكل هذه العملية الأساس لعلم التحكم والاتصال الذي يستند عليه معظم التطور الحاصل اليوم في عالم السفن والطائرات والصواريخ وسفن الفضاء حيث يتضمن تركيب الآلات لأنظمه عمل الأجزاء المختلفة للطائرة أو سفينة الفضاء وتقوم هذه الأنظمة بتصحيح وتعديل الأداء وفقاً للتغيرات المختلفة وبطريقة آلية في معظم الأحيان, فإذا أدى التغير في درجات الحرارة أو التيارات المائية والهوائية الى تحول في مسار الطائرة أو السفينة فأنه وفقا لنظام التغذية الراجعة يجري تصحيح المسار وتزويد طاقم الطائرة أو السفينة بالمعلومات التي تمكنهم من حسن توجيه الآلات.(11:ص160)وتعني التغذية الراجعة أيضا هي تلك المعلومات أو التلميحات التي تتصل بأداء أو سلوك معين والتي تصدر عن احد طرفي عمليه التواصل ويلاحظه الطرف الأخر فيتأثر به .اى أنها تشير الى التغذية الراجعة لمصدر سلوك ما, آتية من خارج هذا المصدر لتنبئه بنتائج عمله على تعزيزه أو تعديله أو تكراره, ومن أمثلة ذلك مايعود على التلميذ من توجيهات و تعليمات نتيجة تصحيح المعلم لاختباراتهم وامتحاناتهم وواجباتهم وكذلك مايعود على التلميذ من مؤشرات تتصل بمدى استمتاعهم أو تعلمهم عن طريق الملاحظة أو الاختبار وتكون هذه عادة على شكل هيئة كلام شفوي أو مكتوب أو على هيئة سلوك أدائي ملحوظ أو انفعالات عاطفية ظاهرة .وللتغذية الراجعة وظيفتان: وظيفة توجيهية بمعنى أنها تؤدي الى تصحيح المتعلم لاستجاباته التالية في ضوء معرفته بالأخطاء في استجاباته السابقة, ووظيفة دافعية بمعنى أنها تدفع المتعلم الى المثابرة والمحاولة من اجل أدائه اللاحق.(13:ص452) وعلى الرغم من اختلاف مفاهيم واستخدامات التغذية الراجعة. فأنها لها علاقة وثيقة بعملية التعلم والتعليم.وأصبحت من الأساليب التدريسية والممارسات التربوية المفضلة في الصفوف الدراسية أو خارجها لكونها وسيلة مهمة في تحقيق الاتصال والتفاعل بين المدرسين وطلبتهم. ومن الممارسات اللاصفية التي تزيد من الاتصال والتفاعل بين الطالب ومدرسه والى تكامل عملية التعلم، وهي الواجبات البيتية التي تعتبر كنشاطات لاصفية مكملة لموضوع الدرس وتزيد من ترسيخ المعلومات التي درسها الطالب والمتعلقة بموضوع الدرس المعروض, وعندئذ سيؤشرون مواطن الصعوبة والغموض فتتاح لهم الفرصة للاستيضاح عنها خلال الدرس أو قبله.(14:ص242)لذلك دخلت التغذية الراجعة مجال البحث والتجريب وأجريت العديد من الدراسات والبحوث والتي أشارت نتائج الكثير منها الى إن استخدام التغذية الراجعة يزيد من مستوى التحصيل الدراسي مثل دراسة القواسمة (1980)ودراسة أبو بية (1984)ودراسة المرزوق(1989)ودراسة كانا كراج (kanakaraj 1976) ودراسة ليفج (levitch 1977) ودراسة رينزي (1974).في حين أشارت نتائج دراسات أخرى الى إن استخدام التغذية الراجعة ليس لها اثر على مستوى التحصيل ومنها دراسة شورت (short 1967) ودراسة بترسون (Peterson 1975) (7:ص14-15).وهكذا يتبين أن هناك تناقضاً وعدم انسجام في نتائج الدراسات حول استخدام التغذية الراجعة التي تعتبر من الأساليب التدريسية المهمة,مما يسوغ الحاجة الى مزيد من الأبحاث حول فاعلية استخدامها وفائدتها. وهذا مادفع الباحث للقيام بهذه الدراسة.

Listing 1 - 3 of 3
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (3)


Language

Arabic (3)


Year
From To Submit

2019 (1)

2017 (1)

2011 (1)