research centers


Search results: Found 8

Listing 1 - 8 of 8
Sort by

Article
وبائية طفيلي الجيارديا اللامبيلية Giardia lamblia في منطقة الفرات الأوسط

Authors: صبا فاضل علي --- علي حسين مكي
Journal: Journal of University of Babylon مجلة جامعة بابل ISSN: 19920652 23128135 Year: 2017 Volume: 25 Issue: 1 Pages: 97-110
Publisher: Babylon University جامعة بابل

Loading...
Loading...
Abstract

This study was conducted on the (1350) stool samples from diarrhea - suffering patients in three provinces of Middle Euphrates region: Karbala, Babel and Al- Najaf (450 samples in each province). Patients ranged in age from 1 to more than 60 years and from both sexes and different regions who were attended to some hospitals, dispensaries and private laboratories in these provinces during the period from the first of May 2013 till the end of April 2014. All collected fresh samples were examined microscopically by wet-mounts method for G. lamblia detection. Based on the results of this study, microscopic examination showed that the total percentages of infection with G. lamblia were (14.7, 17.3, 16) % in Karbala, Babel and Al- Najaf respectively. The infection with G. lamblia was more frequent in males than in females and the prevalence of the parasite in rural areas was higher than the urban areas (P < 0.05) in all studied provinces. The highest incidence of infection with G. lamblia occurred in age group (11-20) years (P < 0.01) in all studied provinces. This study was revealed uneven percentages of infection with different months of a year (P < 0.01) ,in general the highest rate of infection was in summer. As infection rates are close in the three provinces and the absence of vast differences between these percentages, so the three provinces were treated as one (Middle Euphrates region). Accordingly the prevalence of G. lamblia in Middle Euphrates region was found to be 16 % and was more frequent in male (64.4 ) % than in female (35.6)% also the prevalence of the parasite in rural area (66.7)% was higher than the urban area (33.3) % , the highest incidence of infection occurred in age groups (11-20) years with the percentage of (28.7) % and the highest rate of infection was in August (20.4) %.

اجريت الدراسة الحالية على 1350 عينة غائط طرية من المرضى الذين يعانون من الإسهال في ثلاث محافظات من محافظات منطقة الفرات الأوسط ( كربلاء و بابل و النجف) بواقع 450 عينة لكل محافظة .تراوحت أعمار المرضى بين سنة واحدة إلى أكثر من 60 سنة و من كلا الجنسين الوافدين من مختلف المناطق الى بعض المستشفيات و المستوصفات و المختبرات الخاصة في هذه المحافظات خلال المدة من الأول من أيار 2013 و حتى نهاية نيسان 2014. جميع عينات الغائط الطرية فحصت مجهريا بطريق المسحة الرطبة للكشف عن طفيلي الجيارديا اللامبيلية G. lamblia. اظهرت نتائج الدراسة إن إجمالي نسب الخمج بهذا الطفيلي كان ( 14.7 ،17.3، 16 )% في كربلاء و بابل و النجف على التوالي . ان نسب حدوث الخمج كانت في الذكور اعلى من الإناث و ان نسب انتشار هذه الطفيليات في المناطق الريفية كان اعلى من المناطق الحضرية و بوجود فروق معنوية P< 0.05)) في جميع المحافظات التي شملتها الدراسة. و ان أعلى معدل لحدوث الخمج كان في الفئات العمرية (11- 20) في جميع المحافظات المدروسة مع وجود فروق معنوية تحت مستوى الدلالة .(0.01) و تبين ان هنالك نسبا متفاوتة للخمج في أشهر السنة المختلفة P<0.01)) و في المحافظات الثلاثة و كان أعلى معدل بشكل عام في اشهر الصيف. و لكون نسب الخمج متقاربة في المحافظات الثلاثة و عدم وجود فروق شاسعة بين هذه النسب تم معاملة المحافظات الثلاث كمنطقة واحدة هي (الفرات الاوسط) و عليه فان نسبة الخمج في منطقة الفرات الأوسط هي 16 % و ان نسبته بين الذكور(64.4) % اعلى من الإناث (35.6) % و في المناطق الريفية 66.7)) % أكثر من المناطق الحضرية (33.3) %. ان اعلى نسبة خمج في منطقة الفرات الأوسط كانت بين الفئات العمرية ( 11 – 20) سنة و بواقع ( 28.7) % و ان اعلى نسبة حدثت في شهر اب (20.4 ) %.


Article
Study the reality of workshops administration and ways of developing in the AL – FURATAL –AWSAT TECHNICAL University
دراسة واقع ادارة الورش في جامعة الفرات الاوسط وسبل تطويرها

Loading...
Loading...
Abstract

The study aims to identify the reality of workshops University Euphrates management according to the " University variable as Colleges and institutes " for five field (planning, organization, implementation, supervision، continue and evaluation).Then to find ways to develop skill workshops management in universities of technical education in Iraq. The researchers has been used as approach descriptive, to achieve objectives of the study researchers used a questionnaire composed of 45 items distributed on five criteria. The study showed in the planning field the coach's ability to determine the necessary materials were significantly while it observed weakness of the coach in dealing with modern planning methods of analysis. In organization field turned out to be the coach following the attendance of the trainees highly while not intervene in the regulation of relations between the trainees enough. The implementation field has showed the coach works to raise the motivation significantly while not interested in tendencies and the needs of the trainees appropriate degree. The supervision and continue fields have showed the coach points the trainees about activities required at high degree, while the coach does not follow the social problems of the trainees enough. But the evaluation field shows that the coach motivates distinguished trainees significantly while does not evaluate their performance from time to time. The study also showed that there are statistically significant differences in the supervision and continue fields in favor of technical institutes. The study recommended that need for attention to the rehabilitation of coaches, especially new coaches and incarcerate them in the sessions inside and outside Iraq to follow up the latest scientific developments according to its competence in the field of workshop management and intensify supervision and continue fields on the trainers.

تهدف الدراسة إلى تعرف واقع إدارة ورش جامعة الفرات الاوسط وفقا لمتغير المؤسسة (كليات ومعاهد), لخمسة مجالات (التخطيط، والتنظيم، والتنفيذ, والاشراف والمتابعة، والتقويم) ليهدف التوصل إلى سبل تطوير مهارة إدارة الورش في جامعات التعليم التقني في العراق وقد استخدم الباحثون المنهج الوصفي، ولتحقيق أهداف الدراسة استخدم الباحثون استبانة مكونة من (45) فقرة موزعة على خمسة أبعاد،وبعد تحليل البيانات توصلت الدراسة في مجال التخطيط إلى أن قدرة المدرب على تحديد المواد اللازمة كانت بدرجة كبيرة في حين لوحظ ضعف المدرب في التعامل مع أساليب التخطيط الحديثة، وفي مجال التنظيم تبين أن المدرب يتابع الحضور والغياب للمتدربين بدرجة عالية في حين لا يتدخل في تنظيم العلاقات بين المتدربين بدرجة كافية، أما مجال التنفيذ يعمل المدرب على إثارة الدافعية بدرجة كبيرة في حين لا يهتم بميول وحاجات المتدربين بدرجة مناسبة، وفي مجال الاشراف والمتابعة يوجه المدرب المتدربين نحو الأنشطة المطلوبة بدرجة عالية في حين لا يتابع المدرب المشكلات الاجتماعية للمتدربين بدرجة كافية، أما في مجال التقويم تبين أن المدرب يحفز المتدربين المتميزيين بدرجة كبيرة في حين لا يقوم بتقويم ادائه من حين لآخر. وبينت الدراسة أنه توجد فروق ذات دلالة إحصائية في مجال الاشراف والمتابعة على الورش لصالح المعاهدالتقنية وأوصت الدراسة بضرورة الاهتمام بتأهيل المدربين وخاصة المدربين الجدد وزجهم في دورات داخل وخارج العراق لمتابعة اخر المستجدات العلمية وحسب اختصاصه في مجال إدارة الورش وتكثيف الإشراف والمتابعة على المدربين.


Article
Policy of the British occupation of Iraq in the Middle Euphrates region 1917-1920 AD
سياسة الاحتلال البريطاني للعراق في منطقة الفرات الاوسط 1917-1920م

Loading...
Loading...
Abstract

ليس احتلال بريطانيا للعراق في اثناء الحرب العالمية الاولى، وليد سياسة آنية اوحى بها اشراك الدولة العثمانية بالحرب، وانما استجابة لمطامع بريطانيا قديمة بأرض العراق، لأهمية موقعه الجغرافي ذي الصلة الوثيقة بين ما يجري في شبه القارة الهندية ومسارها في الخليج العربي، فضلا عن وجود النفط الباعث الأساسي الاخر لاتجاه بريطانية نحو العراق، ولضمان نجاح سياستها على اساس الاسواق الجديدة والمواد الخام فيه، وما ان فكت ان تصطدم سياستها بوابل مقاومة القبائل العربية الخليجية المعارضة لها، حتى اقامت مركزا تجاريا لها في البصرة وعززت ذلك بنشاط علاقتها بالدولة العثمانية، من خلال بعثة (جسني) لمعرفة صلاحية النقل في نهري دجلة والفرات ومسحهما لأغراض الملاحة ظاهرا ولأغراض سياسية عسكرية باطنا، من خلال بسط نفوذها على العراق تمهيدا لما يتيسر لها عمله فيه في المستقبل، ساعدتها على ذلك الارساليات البريطانية الطبية والتبشيرية وفتح دوائر البريد البريطانية في بغداد والبصرة.


Article
Molecular and serological study by using ELISA and rRT-PCR techniques to detect avian infectious bronchitis virus in chickens in Middle Euphrates
دراسة جزيئية ومصلية باستخدام اختباري الاليزا وتفاعل سلسلة البلمرة المنعكس للكشف عن فايروس التهاب القصبات المعدي في الدواجن في الفرات الاوسط

Authors: A. Abdul Aziz Abed علاء عبد العزيزعبد --- Z. K. Shayyal زينب كاظم شيال
Journal: Al-Qadisiyah Journal of Veterinary Medicine Sciences مجلة القادسية لعلوم الطب البيطري ISSN: 18185746 23134429 Year: 2014 Volume: 13 Issue: 1 Pages: 25-31
Publisher: Al-Qadisiyah University جامعة القادسية

Loading...
Loading...
Abstract

The study was conducted to detect Infectious Bronchitis Virus (IBV) in commercial chicken farms of Middle Euphrates, the technique have been used throughout the study protocol, Enzyme Linked Immunosorbent Assay (ELISA), Real Time Reverse Transcription Polymerase Chain Reaction (RT-PCR) and histopathological study. (172) serum samples were collected from clinically infected vaccinated broiler farm and (29) serum samples were collected from clinically infected non-vaccinated broiler farm, and screened for the presence of IBV antibodies by ELISA.75serum samples from 172 samples were positive ,(43.6%) distributed as followed 43 (61.4%) from Hella, 23 (36.5%) from Najaf and 9 (23.07%) from Diwaneyah ,29 serum samples collected from clinically infected non-vaccinated broiler flocks, were 5 (17.2%) serum positive samples for IBV. (75) tissue samples from clinically infected vaccinated broilers distributed were submitted for rRT-PCR technique, the results were as followed42 (56%) have been detected IBV, while 30 (71.4%) was positive in ELISA, and (15) samples from clinically infected non-vaccinated broilers showed 8 (53.3%) IBV were detectable while 5 (62.5%) was positive in ELISA. Also the research include study the histopathological changes of trachea, lung and kidney of infected birds which were positive for rRT-PCR.

أجريت هذه الدراسة للكشف عن فايروس التهاب القصبات المعدي في مزارع الدجاج التجاري لمناطق الفرات الاوسط عن طريق اختباري الاليزا وتفاعل سلسله البلمرة المنعكس, حيث تم جمع 172 عينه مصل دم من مزارع الدجاج المصاب و الملقح أجرى عليها فحص الاليزا وكانت النتيجه172عينه موجبه وبنسبه (43.6%) وزعت كالتالي 70 (61.4%) من الحلة و63 (36.5%) من النجف و9 (23.7%) من الديوانية. كما تم اجراء اختبار تفاعل سلسله البلمرة المنعكس على 75 عينه من مزارع الدجاج الملقح لأجراء الاختبار وكانت 75عينه موجبه وبنسبه (56%) والتي فحصت مسبقا باختبار الاليزا ظهرت 42 (71.4%) عينه موجبه, وكذلك جمع 15 عينه من مزارع الدجاج الغير ملقح وكانت 8 (53.3%) عينه موجبه بفحص rRT-PCR والتي فحصت سابقا باختبار الاليزا وظهرت 5عينه موجبه (62.5%). كما شملت الدراسة ايضا دراسة التغيرات المرضية الي تطرا على عينات القصبة الهوائية, الكلية, والرئة للدجاج اللحم للعينات الموجبة عند تفاعل سلسله البلمرة المنعكس والاليزا.


Article
Find assandard levels for standard elements of fitness and volleyball skills basic junior clubs in the Middle Euphrates
أيجاد مستويات معيارية لعناصر اللياقة البدنية الخاصة والمهارات الأساسية بالكرة الطائرة للناشئين في أندية الفرات الأوسط

Loading...
Loading...
Abstract

In order to evaluate youngsters volleyball according to the level of achievement who pray it should be this calendar objectively away from estimates personal than achieve justice in giving grades and due to the presence of several tests technical measure the physical characteristics of the basic skills that integrate content between skill and capacity, physical and included in the installation multiple aspects of the development of synergy, in spite of the multiplicity of tests for elements of fitness for basic skills volleyball, the results not only give grades ore can not give meaning real boss so you must turn those grades of crude grades standard you evaluate the elements of fitness for and basic skills and we can determine the true level of the physical characteristics and the basic ball skills and the development of standards and levels of junior volleyball players in the Middle Euphrates clubs. objective of this research to:1 - Identify the components of fitness level and the basic skills of junior volleyball players in the Middle Euphrates clubs.2 - determine the levels of standardized components of physical fitness tests and basic skills to assist in the evaluation of junior volleyball players in the Middle Euphrates clubs in an objective manner.Researchers used the descriptive style screening for suitability with the nature of the problem research, and identifies the research community with famous first division clubs and excellent in the provinces of the Middle Euphrates (Babylon - Karbala - Najaf - Diwaniya) volleyball class rookies and numbered (168) as a player, has been selected sample way stratified random shares of (120) players. The researchers conducted experiments reconnaissance, and then extract the scientific basis for the tests and used for processing bag statistical data (SPSS) and them (the mean, standard deviation, correlation coefficient) and the most important conclusions are that:1 - the highest percentage achieved by the research sample was at the normative level (good) in preparation tests, agility and strength.2 - that the highest percentage achieved by the research sample was at the normative level (average) in the speed tests, beating overwhelming.3 - the lowest rate achieved by the research sample was at the normative level (very weak) in the test batting overwhelming

ملخص البحث بالغة العربيةمن أجل تقويم اللاعبين الناشئين بالكرة الطائرة طبقاً لمستوى الأداء المهاري الذي يصلون عليه يجب أن يكون هذا التقويم موضوعياً مبتعداً عن التقديرات الشخصية مما يحقق العدالة في أعطاء الدرجات ونظراً لوجود عدة اختبارات فنية تقيس الصفات البدنية الخاصة والمهارات الأساسية والتي تدمج محتواها بين المهارة والصفة البدنية وتضمن في تركيبها تعدد جوانب تطور التوافق الحركي ، بالرغم من تعدد الاختبارات الخاصة بعناصر اللياقة البدنية الخاصة والمهارات الأساسية بالكرة الطائرة ، فأن نتائجها لا تعطي إلا درجات خام لا يمكن أن تعطي مدلول حقيقي للمدرب لذا يجب أن تحول هذه الدرجات الخام إلى درجات معيارية لكم نقيم عناصر اللياقة البدنية الخاصة والمهارات الأساسية ونستطيع أن نحدد المستوى الحقيقي للصفات البدنية والمهارات الأساسية بالكرة ووضع المعايير والمستويات للاعبين الناشئين بالكرة الطائرة في أندية الفرات الأوسط.وهدف البحث الى:1- التعرف على مستوى عناصر اللياقة البدنية الخاصة والمهارات الأساسية للاعبين الناشئين بالكرة الطائرة في أندية الفرات الأوسط.2- تحديد مستويات معيارية لاختبارات عناصر اللياقة البدنية الخاصة والمهارات الأساسية للاعبين الناشئين بالكرة الطائرة في أندية الفرات الأوسط.استعمل الباحثون المنهج الوصفي بالأسلوب المسحي والعلاقات والارتباطية لملائمته طبيعة مشكلة البحث ،وتحدد مجتمع البحث بلاعبي أندية الدرجة الأولى والممتازة في محافظات الفرات الأوسط (بابل-كربلاء-النجف-الديوانية)بالكرة الطائرة لفئة الناشئين والبالغ عددهم (168)لاعباً ,وقد تم اختيار عينة البحث بالطريقة العشوائية الطبقية والبالغ عددها (120) لاعباً. وأجرى الباحثون التجارب الاستطلاعية ومن ثم استخراج الأسس العلمية للاختبارات واستعمل لمعالجة بياناته الحقيبة الإحصائية(spss) ومنها (الوسط الحسابي،الانحراف المعياري،معامل الارتباط) وكانت أهم الاستنتاجات هي:1-أن أعلى نسبة حققتها عينة البحث كانت في المستوى المعياري (جيد) في اختبارات الاعداد والرشاقة والقوة.2-أن أعلى نسبة حققتها عينة البحث كانت في المستوى المعياري (المتوسط) في اختبارات السرعة.3-أن أقل نسبة حققتها عينة البحث كانت في المستوى المعياري (ضعيف جداً) في اختبار الضرب الساحق.


Article
Stress the players first division clubs football empirical research on a sample of players first division clubs in the Middle Euphrates provinces football
الضغوط النفسية لدى لاعبي أندية الدرجة الأولى بكرة القدم بحث تجريبي على عينة من لاعبي أندية الدرجة الأولى في محافظات الفرات الأوسط بكرة القدم

Loading...
Loading...
Abstract

يزداد الاهتمام بلعبة كرة القدم يوما بعد يوم في جميع بلدان العالم المتطورة والنامية على حد سواء، وقد أضحت لغة العالم بسبب شعبيتها وسهولة مزاولتها، إذ استقطبت ملايين البشر وبمختلف مستوياتهم، ولكون لعبة كرة القدم ممتعة الناس فان المهتمين بها في سباق مع الزمن وسعي مستمر لتطويرها وتطوير مكوناتها الأساسية المتمثلة باللاعب والمدرب والحكم، وكون اللعب يمثل حجر الأساس في لعبة كرة القدم كونه المؤثر الرئيس في نجاح المباريات، وعلى هذا الأساس يظل الارتقاء بمستوى اللاعب ملازماً لتطور هذه اللعبة، فاللاعب هو الأداة الرئيسة لإخراج المباراة بالمستوى المطلوب.


Article
Constructing a Guide for Teaching Prosody in the Light of the Difficulties Faced by Students and Teachers in the Colleges of Basic Education in the Universities of Middle Euphrates
بناء دليل لتدريس العروض في ضوء الصعوبات التي تواجه الطلبة والتدريسيين في كليات التربية الأساسية في جامعات الفرات الأوسط

Loading...
Loading...
Abstract

There are a lot of difficulties when Arabic is taught in all academic levels because the students suffer from a difficulty in understanding grammar, rhetoric, criticism, and literary texts. The teachers complain of the students' academic decline. Hence, Arabic has got a great attention from its specialists and native speakers in the past and present. This attention is reflected in the effort exerted to improve its methods of teaching, curricula, and programs. Yet, Arabic is still characterized by difficulty and complexity. Prosody is not a way from this field of difficulty. Specialists and the ones interested in Arabic inquire why Arabic suffers from cognitive recession in response to these challenges? And why studies are restricted to a certain aspect away from prosody? In addition, the postgraduate students are reluctant to study it. Critics, specialists, and researchers have specified the difficulty in prosody which has not started in the modern time but found in old periods. Al-Samarra'i said, "Prosody is one of Arabic branches from which the one interested in suffers its comprehension for it is very difficult and hard, and is considered by some to be tough

هناك معاناة كثيرة و صيحات متتالية عند دراسة اللغة العربية في المراحل الدراسية كافة فالطلبة يعانون من صعوبة فهم القواعد والبلاغة والنقد والنصوص الأدبية، والتدريسيون يعانون من المستوى المتدني لطلبتهم؛ لذلك حظيت لغتنا العربية باهتمام ورعاية خاصتين من لدن أبنائها ومتكلميها قديما وحديثا، وتجلّى هذا الاهتمام في العمل على تطوير طرائق تدريسها ومناهج تلك الطرائق وبرامجها، ومع ذلك فأن اللغة العربية بقيت تنعت بالصعوبة والتعقيد. والعروض لم يكن بعيدا عن مسرح هذه الصيحات فيتساءل المتخصصون ومن لهم علاقة بالموضوع لماذا تبقى علوم اللغة العربية تعاني من الكساد المعرفي في ظل التحديات؟ ولماذا تقتصر الدراسات على جانب معين ويظل العروض بعيدا عن هذه الدراسات؟ فضلاً عن ذلك نفور طلبة الدراسات العليا من البحث في موضوعاته. وحدد النقاد والمتخصصون والباحثون صعوبة علم العروض وهي لم تكن وليدة العصر الحديث وإنما منذ زمن ليس بقريب ومن هذا قول السامرائي: "إن علم العروض من علوم اللغة الذي يعاني من يريد الإطلاع عليه صعوبة في فهمه فهو علم صعب المرتقى وعر الطريق معقد المصطلحات عده البعض من العلوم الجافة"


Article
Service encounter environment and its impact in Customer emotional response: Analytical study in private banks
بيئة اللقاء الخدمي وأثرها على الاستجابة الشعورية للزبون المصرفي دراسة تحليلية في المصارف الاهلية

Author: حسين علي عبد الرسول
Journal: Muthanna Journal of Administrative and Economic Sciences مجلة المثنى للعلوم الادارية والاقتصادية ISSN: 14192226 53862572 Year: 2018 Volume: 8 Issue: 2 Pages: 38-61
Publisher: Al-Muthanna University جامعة المثنى

Loading...
Loading...
Abstract

The current study aims to identify the effect of the service encounter environment and its impact in customer emotional response the relationship between the variables. It has selected a sample of (430) customers from private banks operating in the Middle Euphrates governorates (Gulf Bank, United Bank for Investment, Middle East Bank and Islamic Bank of Elaf). It was based on experimental measures from some previous studies to achieve these hypotheses through the use of a variety of statistical tools and methods for analysis and processing of data and information using statistical packages required through the simple correlation matrix and simple regression analysis and the equation of structural modeling to test hypotheses of the study and the program (SPSS vr. 19; AMOS vr.23). The study has reached a number of conclusions that the service encounter environment influence in responding to emotional of the banking customer (positive response and negative response). Service delivery to stimulate the positive response and reduce the negative emotional response by paying attention to the service provider and providing all the factors of success in providing the service, providing a healthy and healthy physical environment and containing modern and advanced technologies that support the delivery increase the positive emotional of the customer and increase loyalty.

تهدف الدراسة الحالية اكتشاف تأثير اللقاء الخدمي في الاستجابة الشعورية للزبون المصرفي وطبيعة العلاقة بين المتغيرين, وقد تم اختيار عينة من زبائن المصارف الاهلية العاملة في محافظات الفرات الاوسط (مصرف الخليج ومصرف المتحد للاستثمار ومصرف الشرق الاوسط ومصرف ايلاف الاسلامي) لإجراء الدراسة بلغت (430) زبون, وقد قامت الدراسة على فرضية رئيسية مفادها "يمكن تعزيز الاستجابة الشعورية للزبون من خلال اللقاء الخدمي", وتتفرع منها فرضيات اخرى. وقد تم الاعتماد على مقاييس تجريبية من بعض الدراسات السابقة للتحقق من هذه الفرضيات وذلك من خلال استخدام مجموعة متنوعة من الادوات والاساليب الاحصائية لتحليل ومعالجة البيانات والمعلومات باستخدام الحزم الاحصائية اللازمة من خلال مصفوفة الارتباط البسيط وتحليل الانحدار البسيط ومعادلة النمذجة الهيكلية لاختبار فرضيات الدراسة وبرنامج (SPSS vr.19) وبرنامج (AMOS vr.23) . وقد توصلت الدراسة الى مجموعة من الاستنتاجات اهمها (يؤدي اللقاء الخدمي ببعديه (مقدم الخدمة والبيئة المادية) دوراً مؤثراً في الاستجابة للشعورية للزبون المصرفي ببعديه (الاستجابة الايجابية والاستجابة السلبية), وفي ضوء تلك الاستنتاجات تم صياغة مجموعة من التوصيات كان اهمها (ضرورة استغلال المصارف عملية القاء الخدمي لتحفيز الاستجابة الشعورية الايجابية وتخفيض الاستجابة الشعورية السلبية من خلال الاهتمام بمقدم الخدمة وتوفير كل عوامل النجاح له في تقديم الخدمة, وتوفير بيئة مادية سليمة وصحية وتحتوي التقنيات الحديثة والمتطورة والتي تسهل عملية تسليم الخدمة وتزيد الشعور الايجابي للزبون وزيادة ولائه

Keywords

The current study aims to identify the effect of the service encounter environment and its impact in customer emotional response the relationship between the variables. It has selected a sample of --- 430 customers from private banks operating in the Middle Euphrates governorates --- Gulf Bank --- United Bank for Investment --- Middle East Bank and Islamic Bank of Elaf. It was based on experimental measures from some previous studies to achieve these hypotheses through the use of a variety of statistical tools and methods for analysis and processing of data and information using statistical packages required through the simple correlation matrix and simple regression analysis and the equation of structural modeling to test hypotheses of the study and the program --- SPSS vr. 19 --- AMOS vr.23 --- تهدف الدراسة الحالية اكتشاف تأثير اللقاء الخدمي في الاستجابة الشعورية للزبون المصرفي وطبيعة العلاقة بين المتغيرين --- وقد تم اختيار عينة من زبائن المصارف الاهلية العاملة في محافظات الفرات الاوسط مصرف الخليج ومصرف المتحد للاستثمار ومصرف الشرق الاوسط ومصرف ايلاف الاسلامي --- لإجراء الدراسة بلغت 430 --- زبون --- وقد قامت الدراسة على فرضية رئيسية مفادها "يمكن تعزيز الاستجابة الشعورية للزبون من خلال اللقاء الخدمي" --- وتتفرع منها فرضيات اخرى. وقد تم الاعتماد على مقاييس تجريبية من بعض الدراسات السابقة للتحقق من هذه الفرضيات وذلك من خلال استخدام مجموعة متنوعة من الادوات والاساليب الاحصائية لتحليل ومعالجة البيانات والمعلومات باستخدام الحزم الاحصائية اللازمة من خلال مصفوفة الارتباط البسيط وتحليل الانحدار البسيط ومعادلة النمذجة الهيكلية لاختبار فرضيات الدراسة وبرنامج

Listing 1 - 8 of 8
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (8)


Language

Arabic (5)

Arabic and English (2)

English (1)


Year
From To Submit

2018 (1)

2017 (2)

2014 (2)

2012 (3)