research centers


Search results: Found 10

Listing 1 - 10 of 10
Sort by

Article
The attitude of the Republic of Russian Federation towards the NATO enlargement
موقف جمهورية روسيا الانحادية من توسيع حلف شمال الاطلسي

Author: Ahmed Basil Al-Bayati احمد باسل البياتي
Journal: Regional Studies دراسات اقليمية ISSN: 18134610 Year: 2005 Issue: 4 Pages: 25-42
Publisher: Mosul University جامعة الموصل


Article
European relations and the alliances through the Atlantic Instructor:
العلاقات الأوروبية-الأمريكية والتحالفات عبر الأطلسي

Loading...
Loading...
Abstract

The struggle between the two shores of the Atlantic lies in resorting towards force in the world today. As Europe wants an international multipolar system controlled by the international law and the work of organizations, U.S.A wants to control the international system by setting the rules, preventing any resistance to its domination, and putting itself above international law, which it describes as restrictive to its policy. As The United States feels that it led the Western world to victory in the Cold War, and after it seized the triangle sides of the international power which are: the military, economic, and the technological sides, it has become the only greatest Pole in the international arena. Therefore it is so hard for it to be equivalent with Europe. Europeans lived during the Cold War in safety provided by U.S. nuclear umbrella that assumed their protection without any cost. Also, it helped Europe to renew and develop the means of production. It is important to mention that most of U.S.A's stress was directed to France and Germany, while Britain has saved itself early and allied with the United States. Europe cannot be out of the Atlantic as long as the ruling political coalitions centered on controlling global capitalism, and thus it will continue the trans-Atlantic alliance to guarantee everyone's interests. Now, there is a well- known fact that Europe has no means to compete with the United States and start racing for military superiority, as Europe has accepted the dominant role of the United States, conversely the U.S. has to maintain European interests there. On the other hand, it can be said that whenever the competition and the conflict reached, the interests would be intersected between the actors, as it would lead to the emergence of new polarizations against the dominant force.

تبقى العلاقات بين طرفي الأطلسي المتمثلة في الولايات المتحدة الأمريكية وأوروبا الغربية وما نتج عنها من تحالفات عسكرية واقتصادية، هي العلاقات الحاكمة في مسار العلاقات الدولية.وقد شهدت هذه العلاقة أو التحالف، تسيد الولايات المتحدة وتوجيهها لاتجاهات هذا التحالف الذي برز بصورة قوية ومؤثرة بعد الحرب العالمية الثانية في ظل الصراع بين المعسكرين الشرقي والغربي أو ما عرف بمرحلة الحرب الباردة، وخلافا للتوقعات الكثيرة، فان هذا التحالف أخذ مديات أكثر اتساعا واشد عنفا بعد انتهاء الحرب الباردة وبروز الولايات المتحدة الأمريكية قطبا أعظم منفردا في ظل النظام ( العالمي) الجديد، كما وأثرت المتغيرات الجديدة وغياب الاتحاد السوفيتي كقوة عظمى مناهضة، على أداء حلف شمال الأطلسي (الناتو) الذي اتخذ اتجاهات (عدوانية) في مناطق كثيرة من العالم خارج نطاق عمله التقليدي السابق في أوروبا.إن الولايات المتحدة الأمريكية ومن خلال المعطيات الجديدة لاسيما بعد أحداث الحادي عشر من أيلول عام (2001) وحروبها الواسعة في أفغانستان والعراق تسعى الى الإبقاء على سياسية الهيمنة والقطب الواحد مستغلة كل مجالات النفوذ المقاصة وفي المقدمة منها العلاقة المتميزة مع أوروبا الغربية.


Article
NATO's post-Cold War strategy
إستراتيجية حلف شمال الأطلسي بعد الحرب الباردة

Loading...
Loading...
Abstract

NATO was founded or the so-called B (NATO) during the period of the Cold War and was intended at the time known in order to put pressure on the Soviet Union, but after 1990 and the end of that war Tsaat views and claims in order to explain the reason for maintaining it, especially if the target problem for him faded, Here came the US to respond to all these questions as a leader and directed the alliance when he said that the alliance will remain in order to fight terrorism in the world and identify future goals for him, so it was the expansion of the number of members of the alliance in order to expand its base to achieve those goals as there are justifications from the American perspective Expandable to make them stable Eurasia and normalize to banish the idea that the return of Russian control over the republics that separated them from this side, on the other hand There were motives which is most of all for expansion is to ensure oil supplies and that there is not a hindrance for his arrival to them and normalize contain the consolidated European countries which are afraid of Russian thinking back to the old situation and think about re prestige of the old Soviet Union, which invited them to join the alliance and all these things led to Scaling the Russian role in the region Also, China was one of the goals of the United States of America, where cordoned off from the previous indicators, it is worth Balzkrban join NATO successively since 1993, note that the last country joined NATO in 2010 Albania is to be the number of members of the alliance (28) members

أسس حلف شمال الأطلسي أو مايسمى ب ( الناتو ) خلال مدة الحرب الباردة وكان الهدف في حينه معروف من أجل الضغط على الأتحاد السوفيتي , لكن بعد عام 1990 وإنتهاء تلك الحرب تصاعت الأراء والمطالبات من أجل تفسير سبب الإبقاء عليه خصوصا وإن الهدف المشكل من أجله تلاشى , هنا جاء الرد الأمريكي على كل هذه التساؤلات بوصفه القائد والموجه للحلف حيث أكد إن الحلف باق من أجل محاربة الإرهاب في العالم وتحديد أهداف مستقبلية له , لذلك تم التوسع في عدد أعضاء الحلف من أجل توسيع قاعدته لتحقيق تلك الأهداف كما ان هناك مبررات من وجهة النظر الأمريكية للتوسيع منها جعل منطقة أوراسيا مستقرة وأيضاً لإبعاد الفكرة التي مفادها عودة السيطرة الروسية على الجمهوريات التي إنفصلت منها هذا من جانب , ومن جانب آخر كانت هناك دوافع وهي الأهم من كل ذلك للتوسع تتلخص في ضمان إمدادات البترول وأن لايكون هناك عائق لوصوله إليهم وأيضاً إحتواء الدول الأوربية الموحدة والتي تخشى من التفكير الروسي بالعودة الى الوضع القديم والتفكير بإعادة هيبة الإتحاد السوفيتي القديم مما دعاهم إلى الإنضمام للحلف وكل هذه الأمور أدت إلى تحجيم الدور الروسي في المنطقة .كما أن الصين كانت من أهداف الولايات المتحدة الأمريكية حيث فرضت طوقا عليها عن طريق المؤشرات السابقة , ومن الجدير بالذكربإن الإنضمام للحلف توالى منذ عام 1993 علما بإن آخر دولة إنضمت للحلف هي ألبانيا عام 2010 ليكون عدد أعضاء الحلف ( 28) عضوا.


Article
NATO policy towards the Arab region (the events of the Arab Spring model)
سياسة حلف الناتو اتجاه المنطقة العربية (احداث الربيع العربي انموذجا)

Loading...
Loading...
Abstract

The NATO is one of the world's most prestigious organizations, and by virtue of being the West's arm, the alliance cares with most regions of the world and its regions, and inclusive of ,the Arab region and doubled his attention to this region after the year 2001, including the events of what was known as: Arab Spring, being exposed to rebuild formulate their interactions and political maps, which would be of interest to this search.

يعد حلف شمال الاطلسي (الناتو) واحد من اهم التنظيمات العالمية، وبحكم كونه ذراعا للغرب، يهتم الحلف باغلب مناطق العالم واقاليمه، وبضمنها المنطقة العربية، ولقد تضاعف اهتمام الحلف بهذه المنطقة بعد العام 2001، وبضمنها احداث ما عرف ب: الربيع العربي، كونها تتعرض لاعادة صياغة تفاعلاتها وخرائطها السياسية، وهو ما سيكون موضع اهتمام هذا البحث.


Article
The new role of Nato after the cold war
الادوار الجديدة لحلف الناتو بعد انتهاء الحرب الباردة


Article
The Policy of NATO Toward Iraq(2002- 2009)
سياسة منظمة حلف شمال الأطلسي تجاه العراق(2002- 2009)

Author: Wathiq Mohammed Barrak واثق محمد براك السعدون
Journal: Regional Studies دراسات اقليمية ISSN: 18134610 Year: 2011 Issue: 22 Pages: 211-248
Publisher: Mosul University جامعة الموصل

Loading...
Loading...
Abstract

Iraq often represented one of the NATO's interest, observation, and planning. Although the instability of Iraq's military relations with NATO since the formation of it in 1949 and till the American occupation of Iraq in April 2003 which was sometimes in cooperation forms and sometimes in collision forms, and then the participation in the latest war on Iraq became a controversial question among the member states in NATO, but soon these disputations vanished gradually when the states of NATO realized that there are mutual interests lie in the success of Iraq's operation of which they were ready to guarantee these interests and to make use of it, so the states of NATO involved in training missions inside Iraq since June 2004. the NATO's existence may go beyond training missions to be more effective in forming the general and strategic position of Iraq and its neighborhood. It is useful to establish military, technical, and training relations with NATO on condition that these relations do not include aims that may cause crises and struggle in the region, also the forming of general regulations for these relations between Iraq and NATO states and the Atlantic powers must be in a manner that identify the practical position of exchanged interests.

مثل العراق أحد محاور اهتمام ومتابعة وتخطيط منظمة حلف شمال الأطلسي (الناتو NATO) في كثير من الأوقات. بالرغم من عدم ثبات علاقات العراق العسكرية بدول الناتو على حالة محددة، منذ تشكيل الحلف عام 1949 ولغاية الاحتلال الأمريكي للعراق في نيسان 2003، فتارة تعاون، وأخرى تصادم. ثم أضحت المشاركة في الحرب الأخيرة على العراق مسألة مثيرة للفرقة والخلاف بين الدول الأعضاء في حلف شمالي الأطلسي. لكن سرعان ما تلاشت هذه الخلافات تدريجياً، بعد أن أدرك الحلفاء في الناتو من جديد إن ثمة مصالح مشتركة تكمن في نجاح عملية العراق، مما دفعهم معاً إلى إبداء استعداد اكبر من أجل ضمان هذه المصالح والانتفاع بها، فانخرطت دول الناتو بمهام تدريبية داخل العراق منذ حزيران 2004. يمكن لوجود الناتو في العراق أن يتجاوز مهمته التدريبية إلى مهام أخرى أكثر تأثيراً في صياغة الوضع الإستراتيجي العام في العراق وما حوله، فمن المفيد في هذه الحالة تأسيس علاقات عسكرية تقنية وتدريبية مع الحلف، بشرط عدم اقتران تلك العلاقات بأهداف تنطوي على زيادة أسباب الأزمات والصراع في المنطقة، كما ينبغي عندئذ صياغة ضوابط عامة لعلاقات العراق مع حلف شمال الأطلسي والقوى الأطلسية، بما يحدد الصور التطبيقية لقاعدة المصالح المتبادلة.


Article
The strategic approach between Israel and Nato alliance.
التقارب الاستراتيجي بين إسرائيل وحلف الناتو

Author: AbdElhamid.Moussawi عبد الحميد العيد الموساوي
Journal: Journal of the Center Palestine Studies مجلة مركز الدراسات الفلسطينية ISSN: 18195571 Year: 2010 Issue: 12 Pages: 113-130
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

The topic area of that’s research dealing with Israel's joint with NATO, as best solution to solve many of defense and strategic dilemmas, and also as respond to many Geopolitics transformations which happened after end of Cold War. By that’s research we will analyze the historical backgrounds of relations between Israel and NATO since 1957, and discuss the legitimacy of Israel's joint to NATO, what's the benefits which Israel and states of NATO can get by that’s joint, by research knowing the benefits and risks which can Israel get by that’s joint

تثار فكرة انضمام إسرائيل إلى حلف الناتو منذ مدة كحل لمعضلتها الدفاعية، واستجابة للتحولات الجيوبوليتيكية التي تراكمت منذ انتهاء الحرب الباردة، وفي هذا البحث محاولة للعودة إلى جذور العلاقات التاريخية بينهما منذ العام 1957م، والتساؤل عن صحة شرعية انضمام إسرائيل إلى حلف الناتو وجدواه لكلا الطرفين خلال العشرين عاما الماضية، فضلا عن الحديث عن المزايا والأضرار التي ستجنيها إسرائيل من ذلك. وفي ضوء الاعتبارات التي تم تفصيلها في طيات البحث يتضّح انه من الأفضل لمصلحة إسرائيل الإستراتيجية تعميق شكل التعاون الحالي مع حلف الناتو، بدون الوصول بهذا التعاون إلى درجة العضوية الرسمية فيه.


Article
"The Influence of the Contemporary Regional and International Shifts on the Relation between NATO and Iraq"
تأثير المتغيرات الاقليمية والدولية المعاصرة في علاقة العراق بمنطقة حلف شمالي الاطلسي (الناتو)

Author: Watheq Mohammed Barrak Al-Sadoon; واثق محمد براك السعدون
Journal: Journal of Surra Man Raa مجلة سر من رأى ISSN: 18136798 Year: 2015 Volume: 11 Issue: 43 Pages: 133-156
Publisher: university of samarra جامعة سامراء

Loading...
Loading...
Abstract

The shift approaches for the relation between NATO and Iraq during the contemporary history, Give a clear example about the flexibility of the international relations, And how it succumb to the interests. This explain the cooperative approach in the relation between NATO and Iraq in the Cold War-era, Which reached maximum range in the Iran-Iraq war(1980-1988), Then this relation change to the confrontation and conflict approach during the Second Gulf War(1990-1990), Then this relation return to the cooperative approach US occupation of Iraq after April 2003.The NATO always considered Iraq as a Geostrategic important country, But all of the successive Iraqi governments didn't invest this feature successfully for the benefit of Iraq.

إن المسارات المتحولة لعلاقة الناتو بالعراق خلال التاريخ المعاصر تعطي مثالاً واضحاً على مرونة العلاقات الدولية وخضوعها للمصالح. وهذا ما يفسر المسار التعاوني للعلاقة بين الناتو والعراق خلال الحرب الباردة، والذي وصل أعلى مدياته خلال الحرب العراقية- الإيرانية، ثم إنتقال هذه العلاقة إلى المواجهة والمسار الصراعي خلال حرب الخليج الثانية، ومن ثم عودته إلى المسار التعاوني خلال الإحتلال الأمريكي للعراق. وبقدر ما كان الناتو ينظر للعراق بوصفه بلد ذو أهمية جيو- ستراتيجية، كانت جهود الحكومات العراقية المتعاقبة لإستثمار هذا العامل في علاقتها مع الناتو متواضعة.


Article
The Role of thePresident Putin in making New Strategy of Russia
دور الرئيس بوتين في رسم الاستراتيجية الروسية الجديدة

Author: Waleed Hassan Mohammed وليد حسن محمد
Journal: Journal of International studies مجلة دراسات دولية / تصدر عن مركز الدراسات الأستراتيجية والدولية ISSN: 19929250 Year: 2016 Issue: 64-65 عدد مزدوج Pages: 267-293
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

The topic area of that’s research dealing with role of President Vladimir Putin in planning and making new Strategy of Russia, Russian President Vladimir Putin sought after he seized the power to restore the prestige of Russia's international dignity as well as maintaining security and sovereignty, preserve the to the Nuclear Armory, which will be great influence upon its role and return to play an essential influential role in International politics as great power.The role of President Vladimir Putin was very significant as Russian Strategy making processer, that’s new Russian Strategy based upon stand against American hegemony, opposite stretched NATO, toward Russian borders and groups of Commonwealth, the researcher try to answer and argued about all controversial questions of New Russian Strategy during region of President Vladimir Putin and his role of making that’s new Srategy.

سعى الرئيس الروسي (فلاديمير بوتين) بعد تسنمه السلطة الى إعادة هيبة روسيا ومكانتها الدولية، فضلاً على الحفاظ على أمنها وسيادتها من أي خطر يحيط بها. فقد أسهم في رسم ووضع الإستراتيجية الجديدة لروسيا، وكان لاستعادة روسيا بقيادة الرئيس (بوتين) لمكانتها اقتصادياً ودولياً، ومحافظتها على ترسانتها النووية الإستراتيجية والعسكرية الضخمة الأثر الكبير في تعزيز دورها، وعودتها الفاعلة إلى الساحة العالمية من باب الدول الكبرى، والتي تمتلك موارد وقدرات وإمكانات تؤهلها لتكون لاعباً جيواستراتيجياً فاعلاً ومؤثراً في العلاقات الدولية، وكان دور الرئيس الروسي (بوتين) بارزاً وواضحاً في رسم وتخطيط استراتيجية روسية مناوئة للهيمنة الأمريكية، ولتمدد حلف شمال الأطلسي (الناتو) نحو التخوم الروسية والدول المستقلة التي كانت جزءاً من الاتحاد السوفيتي السابق المنحل. وقد حاول الباحث في بحثه هذا الاجابة عن التساؤلات المتعلقة بالاستراتيجية الروسية الجديدة، ودور الرئيس الروسي (بوتين) في رسمها.


Article
The countries of Arab Gulf and the security stability in Iraq
دول الخليج العربي والاستقرار الأمني في العراق

Listing 1 - 10 of 10
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (10)


Language

Arabic (9)

Arabic and English (1)


Year
From To Submit

2017 (1)

2016 (1)

2015 (2)

2012 (1)

2011 (1)

More...