research centers


Search results: Found 5

Listing 1 - 5 of 5
Sort by

Article
Ottoman period between scientific objectivity and self-mediation, Ethnological study – historical
الاسطوغرافيا العثمانية- التركية حول ثيمة محمية الجزائر في الفترة العثمانية ما بين الموضوعية العلمية والذاتية المؤدلجة (دراسة اثنولوجية – تاريخية)

Author: Dr. Naima Rahmani د.نعيمة رحماني
Journal: journal of arabian sciences heritage مجلة التراث العلمي العربي ISSN: 22215808 Year: 2019 Volume: 2 Issue: 41 Pages: 373-390
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract: Turkish-Ottoman historiography on the theme of the Algerian protectorate of the Ottoman period included works characterized by the loyalty, prejudices and magnanimity of the Ottoman Empire, as well as by other works presented under cover of hostility and declared hatred for that state. Including those who have always sought diligently to give a clear vision of the characteristics of the Ottoman Empire, While other works have been repetitive with a narrative presentation. Which of them presents the events with credibility .What are the Ottoman-Turkish lithographic works that managed to get rid of the vestiges of European anti-Ottoman mythology? As part of this thesis, we will try to overcome the scientific shock and search the historical works of events with sincerity and objectivity, and with a brief presentation of works that included historical errors on the theme of Algeria protected from the period Ottoman.

تضمّنت الاسطوغرافيا العثمانية- التركية حول ثيمة محمية الجزائر في الفترة العثمانية مؤلفات صُبغت بعضها بطابع الموالاة والتحيّز والتعظيم للدولة العثمانية، ومؤلفات أخرى وردت تحت غطاء العدائية والكره الصريح والمُعلن لهذه الدولة، منها من كانت دائمة السعي والاجتهاد لتقدّم نظرة واضحة المعالم حول الدولة العثمانية، بينما اكتفت مؤلّفات أخرى بتكرار واجترار الأحداث وعرضها عرضا سردياً. فأيٌّ من هذه المؤلّفات الاسطوغرافية الأصحّ؟ من منها يعرض الأحداث بمصداقيّة ومن منها يقدّمها بزيف وأدلجة ذاتيّة؟ ضمن هذا الطرح سنحاول تجاوز الصدمة العلمية والبحث عن المؤلفات الاسطوغرافية الحاملة للأحداث التاريخية بصدق وبموضوعية، مع عرض موجز للمؤلّفات التي احتضنت بعض المغالطات التّاريخية حول ثيمة محمية الجزائر في الفترة العثمانية.


Article
Jewish Education in Palestine in the Late Ottoman period until the end of the First World War
التعليم اليهودي في فلسطين أواخر العهد العثماني حتى نهاية الحرب العالمية الأولى

Loading...
Loading...
Abstract

The Ottoman Empire expressed its interest in the educational aspect of the states and their subordinate political establishments, including the state of Palestine, which appreciated the attention of the Ottoman state due to the sacredness of the Holy House, although education at that time was often religious until the educational program was gradually developed.Education in Palestine was not limited to the Arab Muslims; the Christians had their own education, as did the Jewish colonizers, whose numbers increased especially after their emigration from Andalusia in 1492 or Europe seeking stability in Jerusalem and other Palestinian cities so they lived under the auspices of the Ottoman Empire practicing all kind of activities including the educational ones, in which the Jews showed great interest in. Although education was limited at the beginning to a religious education, but later it developed significantly and the Jews began establishing and opening schools in Jerusalem and the rest of the Palestinian cities.

أبدت الدولة العثمانية اهتمامها بالجانب التعليمي في الولايات والمتصرفيات الخاضعة لها ومنها ولاية فلسطين التي تمتعت باهتمام الدولة العثمانية لما لبيت المقدس من مكانة وقدسية، وان كان التعليم آنذاك تعليماً دينياً غالباً إلى ان اخذ البرنامج التعليمي بالتطور شيئاً فشيئاً.لم يقتصر التعليم في فلسطين على العرب المسلمين فحسب، وانما كان للنصارى تعليمهم الخاص، وكذلك الحال بالنسبة إلى اليهود المستوطنين الذين اخذت اعدادهم تزداد لاسيما بعد هجرتهم من الاندلس منذ سنة 1492 أو من اوربا من اجل الاستقرار في القدس وبقية المدن الفلسطينية، فعاشوا رعايا في ظل الدولة العثمانية وهم يمارسون انشطتهم الحياتية كلها ومنها الجانب التعليمي الذي ابدى اليهود اهتماماً واسعاً فيه وان كان التعليم في بدايته تعليماً دينياً الا انه تطور بشكل ملحوظ وبدأ اليهود بتأسيس وفتح مدارس في القدس وبقية المدن الفلسطينية ضمن نظام تعليمي بسيط اخذ بالتطور والتحديث شيئاً فشيئاً بفعل الدعم الذي كان يتلقاه الجانب التعليمي اليهودي والذي كان احد الوسائل التي سعى اليهود عن طريقها إلى غرس الروح القومية اليهودية لدى أبنائها من اجل غايات مستقلة ظهرت فيما بعد.


Article
The Management the Treasury in Algeria During the Ottoman Period Researcher Sabrina Linwar
آليات تسيير مؤسسة بيت المال في الجزائر خلال العهد العثماني

Loading...
Loading...
Abstract

Algeria witnessed several institutions to manage policy and economy such as treasury which played an important role in the political, economical, and social life at that time.

شهدت الجزائر في ظل الحكم العثماني عدة مؤسسات تتولى تسيير الأمور السياسية والاقتصادية والمالية والثقافية منها: خزينة الدولة ومؤسسة الأوقاف ومؤسسة بيت المال. فهذه الهياكل الإدارية أدت دورا هاما في إبراز الملامح الأساسية للحياة السياسية والاقتصادية والاجتماعية وقتئذ. ومؤسسة بيت المال تعتبر إحدى المؤسسات الإدارية الهامة التي كان لها دورا في النظام المالي في الجزائر خلال الفترة الحديثة فكانت بمثابة صندوق يساهم بقسط وفير في مصاريف ومداخيل الدولة. كما أنها اكتسبت مكانة لما كانت تتوفر عليه من أموال وثروات وعقارات.


Article
Brigade Samawa in the Ottoman period until the end of the Mamluk 1534-1831m
لواء السماوة في العهد العثماني حتى نهاية حكم المماليك 1534-1831م

Author: متعب خلف جابر الريشاوي
Journal: The islamic college university journal مجلة كلية الاسلامية الجامعة ISSN: 62081997 Year: 2016 Volume: 1 Issue: 37 Pages: 213-230
Publisher: College Islamic University / Najaf كلية الاسلامية الجامعة / النجف الاشرف

Loading...
Loading...
Abstract

Considered Samawah، one of the most important cities of Iraq from a historical perspective they are of historical depth that extends to hundreds of years has not been updated. Since spanned the historic to the early Islamic period. In this paper، we try to shed light on the history of this region during the Ottoman period from the end of the Mamluk era and through three axes: The first axis: origin label and its linguistic derivation. The second axis of administrative developments that have occurred in it. Axis III: Watch the Arab travelers and foreigners، as contained in their memoirs ).


Article
THE EGYPTIAN EXISTENCE IN YEMEN PROVINCE AND ITS EFFECT ON THE BRITISH POLICY 1840-1814
الوجود المصري في ولاية اليمن وأثره في السياسة البريطانية (1814-1840)م

Author: Hind Fakhri Sa'eed م.م هند فخري سعيد
Journal: College Of Basic Education Researches Journal مجلة ابحاث كلية التربية الاساسية ISSN: 19927452 Year: 2010 Volume: 9 Issue: 4 Pages: 351-374
Publisher: Mosul University جامعة الموصل

Loading...
Loading...
Abstract

This research shed light on a significant era of the modern history of Yemen during the Ottoman period The research investigates the Egyptian existence in Yemen province from 1814-1840 in terms of the reasons behind that existence, its motives, and orientations towards the policy of Mohammed Ali Pasha the Governor of Egypt, the Ottoman empire and great Britain in particular.The Wahhabi expansions in Arab Peninsula irritated the fears of the ottoman empire which had synchronized with the internal and external crises it was suffered from, which made it seeking help from Mohammed Ali pasha, its young governor of Egypt, who had assumed the task of eliminating the Wahhabis from the Arab Peninsula in order that Yemen Province be one of the important station. The task has fully succeeded in bringing back these provinces under the Ottoman sovereignty including the province of Yemen which, at the same time, had become within the map of the Egyptian expansion as well as an Egyptian province whose governor is appointed by Mohammed Ali pasha. However, these developments have naturally, created a chain of problems that began to exhaust the Egyptians in the province. The first of those problems is that the relationship between the governor and his government had changed into confrontation that motivated another with great Britain who had old interests on the red sea shores being threatened by the existence of Mohammed Ali in the region resulting in unified efforts of both parties to face the ambitioned governor and getting him out of all the regions under his seizure including Yemen Province.

يلقي هذا البحث الضوء على فترة مهمة من تاريخ اليمن الحديث في العهد العثماني حيث يبحث في الوجود المصري في ولاية اليمن خلال الفترة (1814-1840م) من حيث أسباب هذا التواجد وتوجهاته وأبعاده على سياسة كل من والي مصر محمد علي باشا والدولة العثمانية وبريطانيا على وجه الخصوص . اثارت التوسعات الوهابية في انحاء الجزيرة العربية مخاوف الدولة العثمانية التي تزامنت مع الازمات الداخلية والخارجية التي كانت تعانيها الامر الذي اضطرها الى طلب المساعدة من واليها الفتي محمد علي باشا والي مصر الذي آخذ على عاتقه تنفيذ مهمة القضاء على الوهابية في الجزيرة العربية لتكون ولاية اليمن واحدة من محطات هذه المهمة التي تمت بنجاح بإعادة هذه الولايات الى التبعية العثمانية بما فيها ولاية اليمن لتصبح في نفس الوقت ضمن خارطة التوسع المصري وإقليميا مصرياً له والٍ يعين من قبل محمد علي باشا إلا أن هذه التطورات بطبيعة الحال أوجدت سلسلة من المشاكل أخذت ترهق المصريين في الولاية كان على رأسها تحول العلاقة بين الوالي وحكومته الى اصطدام يدفعه هو الاخر الى صدام اكبر مع بريطانيا العظمى ذات المصالح القديمة على سواحل البحر الأحمر والتي أخذ يهددها وجود محمد علي في المنطقة الأمر الذي وحد جهود الطرفين لمواجهة الوالي الطموح وإخراجه من جميع مناطق نفوذه ومن ضمنها ولاية اليمن .

Listing 1 - 5 of 5
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (5)


Language

Arabic (5)


Year
From To Submit

2019 (2)

2016 (2)

2010 (1)