research centers


Search results: Found 3

Listing 1 - 3 of 3
Sort by

Article
Response of two cultivars of leek Allium ampeloprasum L. to mineral and biofertilizers, and putrescine spray in the growth and yield parameters
استجابة صنفين من نبات الكراث Allium ampeloprasum L. للتسميد المعدني والحيوي والرش بالبيوترسين في مؤشرات النمو والحاصل

Loading...
Loading...
Abstract

A study was carried out during the growing seasons (2012 - 2013) and (2014-2015) in an Alsahla area / Province of Najaf to study the effect of two varieties of leek (local and Syrian) of Leek. and three types of the fertilization, Azotobacter Was added at a rate of (20 Kg.h-1 ), Bio fertilizer (Effective Microorganism) ( EM1) was added at a rate of (16 L.h-1) and nitrogen fertilization (Urea) 46% which was fertilized at a rate of (240 Kg.h-1). In addition to the control treatment (without fertilization) and three concentrations of Bioregulator (Putrescine) (0.0, 75 and 150) mg.L-1. Experiment was adopted in Split split– Block Design with Randomized Complete Block Design(R.C.B.D) with three replicates, First (variety) setting in Main plot, Second (fertilization) setting in sub plots and Third (Putrescine) setting in sub-sub plots. Averages were compared by using the Least Significant Difference ( L.S.D ) test at probability level 0.05. Results showed that cultivars or fertilization treatments or spraying with Putrescine had a significant effect on growth parameters (plant height, fresh and dry weight of plant, fresh and dry yield per unit area, dry weight of root, leaves content of total chlorophyll. The local cultivars gave the largest fresh weight ( 10.20 and 7.12) g.plant-1 and the largest fresh yield per unit area i.e. ( 4.00 and 2.84) T.ha-1 compared with Syrian cultivars which gave the lowest vulvas for both seasons respectively, also treated with Azotobacter gave significant increasing in fresh weight (11.26 and 7.46) g.plant-1 and fresh yield per unit area to ( 4.50 and 2.98) T.ha-1 compared with control treatment (non- fertilized plants) in the first season and fertilization with EMI in the second season which gave the lowest vulvas, spraying plants with Putrescine at a concentration 75 mg.L-1 gave significant increasing in dry weight i.e. ( 1.17 and 0.77) g.plant-1 and the largest fresh yield per unit area i.e. ( 0.467 and 0.309) T.ha-1 compared with plant spraying with distilled water( control) which gave the lowest vulvas for both season respectively.

نُفِذَتْ التجربة أثناء الموسمين الزراعيين (2012 – 2013) و (2014- 2015) في منطقة السهلة / محافظة النجف الأشرف لدراسة تاثير صنفين من الكراث هما المحلي و السوري وثلاثة أنواع من الأسمدة هي المخصب الحيوي Azotobacter chroococcum اضيف بمعدل (20 كغم.هكتار-1) والمخصب الحيوي EM1 (Effective microorganism ) اضيف بمعدل (16 لتر.هكتار-1) السماد النتروجيني اليوريا 46% N (N2H4CO) سمد بمستوى 240 كغم.هكتار-1 فضلاً عن معاملة المقارنة (عدم التسميد) وثلاثة تراكيز من منظم النمو الحيوي Bioregulator البيوترسين (Putrescine) بتركيز (0.0, 75 و150) ملغم. لتر-1. نفذت التجربة بتصميم القطاعات المنشقة المنشقة Split split– Block Design فــــي القطاعـات العشوائيـة الكاملـة Randomized Complete Block بثلاثة عوامل وبثلاثة مكررات. وضع العامل الاول "الاصناف" في الالواح الرئيسة Main plot ووضع العامل الثاني "التسميد" في الالواح الثانوية Sub plotوالثالث "البيوترسين" في الالواح تحت الثانوية Sub- sub plot.أظهرت النتائج أن الأصناف أو معاملات التسميد أو للرش بالبيوترسين أثرت معنويا في الصفات المدروسة (ارتفاع النبات ، حاصل النبات الواحد الطري والجاف , الحاصل الطري والجاف لوحدة المساحة , الوزن الجاف للمجموع الجذري ومحتوى الأوراق من الكلوروفيل الكلي ), آذ تفوق الصنف "محلي" في اعطاءة اكبر حاصل طري للنبات الواحد بلغا (10.02 و7.12) غم.نبات-1 وأعلى حاصل الطري لوحدة المساحة بلغا (4.00 و2.84 ) طن.هكتار-1 معنويا للموسمين , وعلى التوالي مقارنة مع الصنف السوري والذي أعطى اقل القيم. كذلك أدت المعاملة بالازوتوباكتر الى حدوث زيادة معنوية في حاصل النبات الواحد الطري الى (11.26 و 7.46) غم.نبات-1 والحاصل الطري لوحدة المساحة (4.50 و2.98) طن.هكتار-1, للموسمين, وعلى التوالي مقارنة مع معاملة المقارنة (بدون تسميد) في الموسم الأول والتسميد بالمخصب الحيوي EMI في الموسم الثاني والتي أعطيا اقل القيم. وأعطى الرش بالبيوترسين بتركيز 75 ملغم.لتر-1 زيادة معنوية في حاصل النبات الواحد الجاف، إذ بلغا (1.17 و 0.77)غم.نبات-1 والحاصل الجاف لوحد المساحة, اذ بلغا(0.467 و0.309) طن.هكتار-1 ، للموسمين, وعلى التوالي مقارنة مع الرش بالماء المقطر (المقارنة) والتي أعطت اقل القيم.


Article
INFLUENCE OF SPRAYING BY SOME PLANT GROWTH REGULATORS ON DATE PALM SALT TOLERANCE ENHANCEMENT
تأثير الرش ببعض منظمات النمو النباتية في زيادة تحمل نخيل التمر للملوحة

Loading...
Loading...
Abstract

This research was conducted to study the impact of foliar spraying by some plant growth regulators to increase salts tolerance of date palm (Phoenix dactylifera L.) cv. Shakar. Thirty young date palm trees (seven years old) and same number of fruiting trees (18 years old) were selected and spraying with naphthalene acetic acid (NAA) solutions at the concentrations (0.50, 100 and 150 ppm), Salicylic acid (0, 0.25, 0.50, and 1.0 mM) and putrescine (0, 0.025, 0.050, 0.1 mM). Results indicated that the application of growth regulators led to reduction trunk diameter comparing with control (121.33 cm). Spraying NAA with concentration of 100 ppm, gave the highest height of the offshoots and a significant difference from the rest of the treatments (253.70 cm). Spraying putrescine with 1.0 mM concentration led to a significant increase in the number of leaves (fronds) as it increased to 24.33 leaf/offshoot, and leaf area which reached 691 cm2. Application of 0.25 mM Salisylic acid increased the number of bunches under saline conditions amounted to 12.67 bunch as well as increased the weight of the fruit to 8.82 g, which differed significantly from the control which gave 7.37 g. As for the size of the fruit, it was found that Spraying of NAA with 100 ppm led to increase the size of the fruit under saline conditions (8.67 cm). We can conclude that the spraying date palm with the above plant growth regulators under saline conditions can lead to increasing absorption of nutrients and subsequent growth and yield improvement.

نفذ البحث لمعرفة تأثير الرش ببعض منظمات النمو في زيادة تحمل نخيل التمر (Phoenix dactylifera L.) صنف شكر للملوحة. اختير 30 شجرة فتية لنخيل التمر بعمر سبع سنوات و30 شجرة مثمرة من نفس الصنف بعمر 18 سنه نامية في ظروف الملوحة اذ رش قسم من الأشجار المختارة بمحلول مائي لنفثالين حامض الخليك (NAA) وبالتراكيز0، 50، 100 أو 150 جزء بالمليون، ورش القسم الآخر بالمحلول المائي لحامض السالسليك بالتراكيز 0، 0.25، 0.50 أو 1.0 ملي مول، فيما رش القسم الأخير بالمحلول المائي للبترسين بالتراكيز 0، 0.025، 0.050 أو 0.1 ملي مول. تشير النتائج الى ان اضافة منظمات النمو قللت معنوياً من محيط الجذع اذ اعطت معاملة المقارنة (بدون اضافة) اعلى متوسط لمحيط الجذع بلغ 121.33 سم. اضافة NAA بتركيز 100 جزء بالمليون، اعطى اعلى ارتفاع للفسيلة وتفوق معنوياً عن بقية المعاملات بلغ 253.70 سم، فيما أدت اضافة البترسين بتركيز 1.0 ملي مول الى زيادة معنوية في عدد السعف تحت ظروف الملوحة اذ ازداد الى 24.33 سعفة/فسيلة، والمساحة الورقية بلغت 691 سم2. ادى اضافة حامض السالسليك بتركيز0.25 ملي مول الى زيادة في عدد العذوق تحت ظروف الملوحة بلغ 12.67 عذقاً، وكذلك زيادة وزن الثمرة الى 8.82 غم الذي اختلف معنوياً عن معاملة المقارنة التي اعطت 7.37 غم، وأدت اضافة نفثالين حامض الخليك بتركيز 50 جزء بالمليون الى الحصول على اعلى متوسط لوزن العذق بلغ 9.23 كغم. اما فيما يخص حجم الثمرة فوجد ان اضافة نفثالين حامض الخليك بتركيز100 جزء بالمليون ادى الى زيادة حجم الثمرة تحت ظروف الملوحة بلغ 8.67 سم3. نستنتج من نتائج هذه الدراسة ان رش نباتات النخيل بمنظمات النمو النباتية في ظروف الشد الملحي يمكن أن يؤدي الى زيادة أمتصاص العناصر المغذية وزيادة تحمل الشد الملحي وتشجيع النمو الخضري والثمري.


Article
INFLUENCE OF SPRAYING BY SOME PLANT GROWTH REGULATORS ON DATE PALM SALT TOLERANCE ENHANCEMENT
تأثير الرش ببعض منظمات النمو النباتية في زيادة تحمل نخيل التمر للملوحة

Loading...
Loading...
Abstract

This research was conducted to study the impact of foliar spraying by some plant growth regulators to increase salts tolerance of date palm (Phoenix dactylifera L.) cv. Shakar. Thirty young date palm trees (seven years old) and same number of fruiting trees (18 years old) were selected and spraying with naphthalene acetic acid (NAA) solutions at the concentrations (0.50, 100 and 150 ppm), Salicylic acid (0, 0.25, 0.50, and 1.0 mM) and putrescine (0, 0.025, 0.050, 0.1 mM). Results indicated that the application of growth regulators led to reduction trunk diameter comparing with control (121.33 cm). Spraying NAA with concentration of 100 ppm, gave the highest height of the offshoots and a significant difference from the rest of the treatments (253.70 cm). Spraying putrescine with 1.0 mM concentration led to a significant increase in the number of leaves (fronds) as it increased to 24.33 leaf/offshoot, and leaf area which reached 691 cm2. Application of 0.25 mM Salisylic acid increased the number of bunches under saline conditions amounted to 12.67 bunch as well as increased the weight of the fruit to 8.82 g, which differed significantly from the control which gave 7.37 g. As for the size of the fruit, it was found that Spraying of NAA with 100 ppm led to increase the size of the fruit under saline conditions (8.67 cm). We can conclude that the spraying date palm with the above plant growth regulators under saline conditions can lead to increasing absorption of nutrients and subsequent growth and yield improvement.

نفذ البحث لمعرفة تأثير الرش ببعض منظمات النمو في زيادة تحمل نخيل التمر (Phoenix dactylifera L.) صنف شكر للملوحة. اختير 30 شجرة فتية لنخيل التمر بعمر سبع سنوات و30 شجرة مثمرة من نفس الصنف بعمر 18 سنه نامية في ظروف الملوحة اذ رش قسم من الأشجار المختارة بمحلول مائي لنفثالين حامض الخليك (NAA) وبالتراكيز0، 50، 100 أو 150 جزء بالمليون، ورش القسم الآخر بالمحلول المائي لحامض السالسليك بالتراكيز 0، 0.25، 0.50 أو 1.0 ملي مول، فيما رش القسم الأخير بالمحلول المائي للبترسين بالتراكيز 0، 0.025، 0.050 أو 0.1 ملي مول. تشير النتائج الى ان اضافة منظمات النمو قللت معنوياً من محيط الجذع اذ اعطت معاملة المقارنة (بدون اضافة) اعلى متوسط لمحيط الجذع بلغ 121.33 سم. اضافة NAA بتركيز 100 جزء بالمليون، اعطى اعلى ارتفاع للفسيلة وتفوق معنوياً عن بقية المعاملات بلغ 253.70 سم، فيما أدت اضافة البترسين بتركيز 1.0 ملي مول الى زيادة معنوية في عدد السعف تحت ظروف الملوحة اذ ازداد الى 24.33 سعفة/فسيلة، والمساحة الورقية بلغت 691 سم2. ادى اضافة حامض السالسليك بتركيز0.25 ملي مول الى زيادة في عدد العذوق تحت ظروف الملوحة بلغ 12.67 عذقاً، وكذلك زيادة وزن الثمرة الى 8.82 غم الذي اختلف معنوياً عن معاملة المقارنة التي اعطت 7.37 غم، وأدت اضافة نفثالين حامض الخليك بتركيز 50 جزء بالمليون الى الحصول على اعلى متوسط لوزن العذق بلغ 9.23 كغم. اما فيما يخص حجم الثمرة فوجد ان اضافة نفثالين حامض الخليك بتركيز100 جزء بالمليون ادى الى زيادة حجم الثمرة تحت ظروف الملوحة بلغ 8.67 سم3. نستنتج من نتائج هذه الدراسة ان رش نباتات النخيل بمنظمات النمو النباتية في ظروف الشد الملحي يمكن أن يؤدي الى زيادة أمتصاص العناصر المغذية وزيادة تحمل الشد الملحي وتشجيع النمو الخضري والثمري.

Listing 1 - 3 of 3
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (3)


Language

Arabic (2)

Arabic and English (1)


Year
From To Submit

2017 (1)

2016 (2)