research centers


Search results: Found 11

Listing 1 - 10 of 11 << page
of 2
>>
Sort by

Article
Synthesis & Antimicrobial Evaluation of Open Chain of Organo–Selenium Compounds
تحضير ودراسة الفعالية البايولوجية لمركبات السيلينيوم العضوية مفتوحة السلسلة

Author: Nagham .Mahmood .Aljamali نغم محمود جواد الجمالي
Journal: Al-Qadisiyah Journal of pure science مجلة القادسية للعلوم الصرفة ISSN: 19972490 Year: 2014 Volume: 19 Issue: 2 Pages: 128-143
Publisher: Al-Qadisiyah University جامعة القادسية

Loading...
Loading...
Abstract

The organo-selenium compounds are one of important organic compounds in synthesisof different compounds and as anti microbial .The target organo –selenium compounds [3-7]were synthesized from the reaction between diethyl malonate and 4-amino benzoyl chloride toproduce compound [1] ,which is react with sodium hydrogen selenide to give correspondingsodium aroylselenide [2] ,which is react with one of aroyl derivatives as shown in scheme (1)to produce compounds [3-7].All the synthesized compounds have been investigated usingdifferent chemical techniques ,such as ,(C.H.N)-analysis , (H.NMR–spectra ,FT.IR–spectra ) ,melting points and biological study.

تُعد مركبات السلينيوم من أصناف المركبات العضوية المهمة والتي ساهمت كثيرآ في تحضير العديد من المركبات الحلقية غير المتجانسة , أذ تنوعت طرق تحضيرها وظروف تفاعلها حسب نوع المركبات المراد تحضيرها وأهميتها البايولوجية التي أشتهرت بها لما تتمتع به مركبات السلينيوم من صفة مضادة بايولوجيآ للعديد من الفطريات والبكتريا. حيث حُضرت مركبات السلينيوم العضوية )3-7( في هذا البحث من تفاعل مالونات ثنائي الاثيل مع 4-أمينو كلوريد البنزويل ليعطي المركب )1( ,والذي بدوره يتفاعل مع سيلينيد هيدروجين الصوديوم NaHSe ليعطي سيلينيد بنزويل الصوديوم المقابل )2( ,والذي ايضا بدوره يتفاعل مع احد مشتقات البنزويل الموضحة في مخطط التفاعل رقم )1( لينتج المركبات . )7-3(ُشخصت جميع المركبات المحضرة في هذا البحث بتقنيات كيميائية مختلفة منها التحليل الدقيق للعناصر و )طيف الرنين النووي المغناطيسي , ,طيف الاشعة تحت الحمراء( ونقاط الانصهار مع دراسة

Keywords

organo selenium --- sulphur --- selenium


Article
EVALUATION THE PRECISION OF " DOCTORE TEST" FOR MERCAPTANS DETECTION IN PETROLEUM PRODUCTS BY SULPHIDE ION-SELECTIVE ELECTRODE
تقييم طريقة (فحص الدكتور) لتقدير المركبتانات في المنتوجات النفطية باستعمال قطب الكبريتيد الانتقائي.

Author: TAHSEEN A. ZAIDAN تحسين علي زيدان
Journal: Journal of university of Anbar for Pure science مجلة جامعة الانبار للعلوم الصرفة ISSN: ISSN:PISSN: 19918941/EISSN: 27066703 Year: 2007 Volume: 1 Issue: 3 Pages: 41-44
Publisher: University of Anbar جامعة الانبار

Loading...
Loading...
Abstract

Mercaptan sulphur in petroleum products ( Motor fuel, kerosene, aviation fuel ,….etc) were detected with standard test method of British Institute of Petroleum ( IP) that marked by the number IP-30 . The detection of this method was qualitatively and the precision has not been established. In this research a précised results were tabulated for the IP-30 test method, using sulphide ion selective electrode. A comparable results of quantitative value for mercaptans of IP-30 test method now are available.

الخلاصة:والمطابقة لطريقة (IP- تعد طريقة "فحص الدكتور" المعروفة بطريقة المعهد البريطاني للنفط ( 30مقياسًا تحليليُا نوعيًا سريعًا للكشف عن تواجد (ASTM-D484- القياسي الأمريكي للفحص والمواد ( 52. RSH بعض مركبات الكبريت المهمة في المنتوجات النفطية وخاصة المركبتانتم في هذا البحث توسيع مدى الفائدة من استخدام هذه الطريقة وتحويلها من طريقة تحليلية نوعيةإلى طريقة تحليلية كمية، باستخدام قطب الكبريتيد الانتقائي لتقدير المركبتان في نماذج منتوجات نفطيةأعطت كشفًا تحليليًا نوعيًا عن المركبتان. لقد تم مطابقة قيم المركبتان التي تعطي كشوفًا موجبة أو سالبةمع تراكيز محسوبة من المركبتان باستخدام قطب الكبريتيد الانتقائي، لذا يمكن اعتبار طريقة فحص الدكتورطريقة تحليلية كمية سريعة لتعيين المركبتان في مختبرات السيطرة النوعية في مصافي النفط.


Article
Treatment of Scabies by Sulphur Ointment Mixed with Clobetasol Dipropionate Ointment
علاج داء الجرب بواسطة الاستخدام الموضعي لمرهم الكبريت بعد مزجه مع مرهم الكلوبيتازول دايبروباونيت (درموفت)

Author: Khudaier Kh. Al-Kayalli د. خضير خلف إبراهيم ألكيالي
Journal: IRAQI JOURNALOF COMMUNITY MEDICINE المجلة العراقية لطب المجتمع ISSN: 16845382 Year: 2011 Volume: 24 Issue: 3 Pages: 261-263
Publisher: Al-Mustansyriah University الجامعة المستنصرية

Loading...
Loading...
Abstract

Back ground: Scabies is one of the common skin diseases all over the world including Iraq, which is caused by the mite Sarcoptes scabiei, many remedies have been used for the treatment e.g. sulphur.Objectives: The aim of the study is to compare the effectiveness and the adverse effects of topical sulphur ointment (5, 7.5 and 10%), mixed with clobetasol dipropionate ointment (0.05%) and sulphur ointment alone, in patients with human scabies.Patients & Methods: Five hundred patients were involved in this study, which was done in a private clinic in Baquba City, Diyala governorate, Iraq, during the period Jan. 2004 to May 2008. They were 350 males and 150 females, their ages ranged from 2 months to 80 years, with a mean age of 30 years. They were fully interrogated and examined regarding their complain and diagnosed clinically as scabitic patients. The patients were divided randomly into 2 groups: group one consisted of 300 patients, was treated by topical sulphur ointment, mixed with clobetasol dipropionate ointment and the second group consisted of 200 patients, was treated by topical sulphur ointment alone. Both groups were followed up for 3 weeks.Results: The study showed that the cure rate of both types of treatment was nearly similar (group one 95% and group two 96%). None of the patients in group one developed irritant contact dermatitis as a result of treatment, but 2% developed steroid acne, and 10% of the patients in group two developed irritant contact dermatitis. The relapsing rate was 10% in the group one and 7% in the group two.Conclusion: In conclusion the topical sulphur ointment when mixed with clobetasol diproboinate ointment gave good therapeutic results in the treatment of human scabies, without adverse effect of contact dermatitis.Key words: Scabies, Sarcoptes, Sulphur, Clobetasol dipropionate, Malathion.

المقدمة: مرض الجرب من الأمراض الشائعة الانتشار في العالم والعراق , يمتاز المرض سريريا بطفح جلدي يسببه طفيلي الحلم. هناك عدد من المستحضرات تستخدم موضعيا لعلاج هذا المرض, وأهمها مرهم الكبريتالأهداف: تم إجراء هذه الدراسة لغرض مقارنة الاستجابة لمزيج مرهم الكبريت والدرموفت مع مرهم الكبريت لوحده , وكذالك مقارنة التأثيرات الجانبية لكل من المركبين . الطرق: شملت الدراسة فحص ومعالجة خمس مائة مريض , ثلاث مائة وخمسين من الذكور و مائة و خمسين من الإناث , تم فحصهم و علاجهم في العيادة الخاصة في مدينة بعقوبة / ديالى / العراق , تراوحت أعمارهم بين شهرين وثمانين عام . تم تشخيص المرض بواسطة الفحص ألسريري للمرضى و عزل الحلم المسبب للمرض، تم تقسيم المرضى إلى مجموعتين الأولى تكونت من ثلاث مائة مريض تم علاجهم بواسطة الاستخدام الموضعي لمرهم الكبريت الممزوج مع مرهم الكلوبتازول دايبروباونت (الدرموفت), ولمدت خمسة أيام متتالية و بعد الاستحمام , أما المجموعة الثانية فتكونت من مائتي مريض حيث تم علاجهم بواسطة الاستخدام الموضعي لمرهم الكبريت فقط . تم متابعة المرضى لمدة ثلاثة أسابيع . النتائج: أظهرت الدراسة بان مرهم الكبريت الممزوج مع مرهم الكلوبتازول قد أعطى نسبة شفاء مماثلة لتلك التي أعطاها مرهم الكبريت لوحده و هي 95% و 96% بالتعاقب , كما أن العلاج الأول لم يكن مصحوب بالتحسس التلامسي و الذي سببه الكبريت لوحده و بنسبة 10% من المرضى في المجموعة الثانية , و آن 2% من المرضى في المجموعة الأولى قد تسبب لهم العلاج الإصابة بحب الشباب المكتسب بسبب الكورتزون . كما أظهرت الدراسة أن نسبة رجوع المرض في المجموعة الأولى كانت 10% من المرضى و في المجموعة الثانية كانت 7% من المرضى.الخاتمة: نستنتج من الدراسة بان مرهم الكبريت عند مزجه مع مرهم الكلوبيتازول دايبروباونيت (الدرموفت) يعطي نتائج علاجية مشابهة لتلك التي تعطيها المركبات الأخرى والمستخدمة في علاج مرض الجرب ومنها الكبريت لكن بدون تحسس أو حرق للجلد.


Article
Pollution Of Mining Industry Sulfur Purification Plant At Al-mishraq

Author: Jathwa A. Ibrahim
Journal: Journal of Engineering مجلة الهندسة ISSN: 17264073 25203339 Year: 2011 Volume: 17 Issue: 5 Pages: 1159-1173
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

The Al Mishraq site has been the subject of many scientific studies for the period before and after the fire in 2003. Five visits to the site were conducted twice in 2003 for general fact-finding, twice in 2004, and once in 2005 for detailed sampling and monitoring. Desk-based research and laboratory analysis of soil and water samples results indicate that surface water and groundwater pollution from Al Mishraq site was significant at the time of its operation. The primary pollution source was the superheated water injection process, while the principal receptor is the River Tigris. Now that the plant is idle, this source is absent.Following the June 2003 sulphur fire, initial investigations indicate that short damage to vegetation was severe close to the plant but there is no evidence of widespread or significant long-term damage. Rainwater and drainage ponds and gullies close to the sulphur processing and acid contain hazardous levels of acid. Runoff from these areas may be affecting local water quality. There is regional moderate groundwater contamination by sulphate and hydrogen sulphide, but much of this may be naturally sourced.The site in its current state represents a low risk to human health and the environment principally due to the acidic surface water ponds, but in the absence of corrective action, the hazard levels may be elevated after some decades

كان موقع المشراق عنوانا لكثير من البحوث العلمية التي اجريت للفترة قبل وبعد حرب العراق في 2003. فقد تم اجراء خمسة زيارات الى موقع كبريت المشراق اثنتان في 2003، كزيارة استطلاعية واثنتان في 2004، وواحدة في 2005 لسحب عينات الفحص والتحري الدقيق. بينت الدراسة المكتبية ونتائج التحاليل المختبرية على نماذج التربة والمياه السطحية والجوفية في الموقع ان التلوث ملحوض في المنطقة اثناء اشتغال المعمل وان المصدر الاساس للتلوث كان من حقن المياه الساخنة في باطن الارض وان المستلم الاساسي (receptor principal) هو نهر دجلة، وبتوقف المعمل يغيب مصدر التلوث. بينت التحريات الابتدائية التي اعقبت الحريق الهائل الذي شب في الموقع في حزيران 2003 حدوث تدهور للغطاء النباتي لمنطقة محدودة محيطة بالمعمل ولايوجد اثر لانتشار التدهور للغطاء النباتي على مساحات ابعد او تدهور مستمر (long-term damage). ان انسياب وجريان مياه الامطار والمياه المتجمعة في الاحواض وقنوات المياه القريبة من مناطق تكدس الكبريت وانتاج الحامض وما تحتويه من نسب عالية وخطرة من مستوى الحامضية تكون ذات تاثير على نوعية المياه المحلية . وكما تبين الدراسة هناك تلوث في المياه الجوفية بالكبريتات وكبريتيد الهيدروجين ، ولكن معظم هذا التلوث يعزى الى مصادر طبيعية لها علاقة بطبيعة المنطقة. واخير ان كان لابد من الحكم على الموقع فان الموقع يمثل مستوى واطئ من الخطورة حاليا بسبب تواجد المياه الحامضية في البرك والاحواض ولكن بغياب الاجراءات التصحيحية قد يتفاقم الخطر الى مستويات عالية بعد بضعة عقود


Article
the Impact of Some Lithological and Structural Variables on Geoelectrical Properties of Mishraq Sulphur Field (M-1) Northern Iraq
تأثير بعض المتغيرات الصخارية والتركيبية على المعاملات الجيوكهربائية لحقل كبريت المشراق (M-1) / شمال العراق

Loading...
Loading...
Abstract

ABSTRACTThe research includes subsurface study of Lower part of Fat'ha Formation (productive zone) at Mishraq sulphur field, northern Iraq, before the process of sulphur extraction. The study included the determination of geoelectrical parameters of the zone by mean of analyses to the records of normal resistivity log (N″64) of 41 boreholes distributed in the area recorded before sulphur extraction. Comparison between the maps elaborated from the geoelectrical parameters and the maps of lithological variables was carried out to find their relationships using statistical analysis. The study indicated a clear relationship between geoelectrical parameters and structural faults, Data analysis of the resistivity maps show that the dominant factors in the behavior of the geoelectrical parameters of the productive zone is the bituminous content and the transmissivity value, and show no significant effect of sulphur content on the geoelectrical parameters.

تضمن البحث أجراء دراسة تحت سطحية لصخور الجزء السفلي من تكوين الفتحه (نطاق الإنتاج) في منطقة حقل كبريت المشراق-1, شمال العراق قبل عملية استخراج خام الكبريت، وقد شملت هذه الدراسة تحديد المعاملات الجيوكهربائية لصخور النطاق عن طريق تحليل سجل المقاومية الاعتيادي الطويل (N″64) لواحد وأربعين بئرا موزعةً في المنطقة والتي سجلت قبل البدء بعملية استخراج خام الكبريت. كما تم مقارنة خرائط هذه المعاملات مع خرائط المتغيرات الصخارية المختلفة للنطاق وتحديد العلاقة بينهم باستخدام التحليل الإحصائي للقيم المختلفة. كما بينت الدراسة وجود علاقة واضحة بين قيم المعاملات الجيوكهربائية والتراكيب الجيولوجية للفوالق.أوضحت نتائج التحليل لبيانات الجس البئري أن العامل المسيطر في سلوك المعاملات الجيوكهربائية لصخور نطاق الإنتاج هو محتوى تلك الصخور من المواد القيرية وكذلك مقدار ناقليتها المائية. كما أوضحت عدم وجود تأثيرٍ ذي قيمة لمحتوى صخور النطاق من خام الكبريت على معاملاتها الجيوكهربائية.


Article
Environmental Study in Mishraq-1 Sulphur Field from 2DRI and ARS
دراسة بيئية في حقل المشراق-1 في ضوء التصويرالمقاومي ثنائي البعد والمسحالمقاومي الإتجاهي

Loading...
Loading...
Abstract

ABSTRACTThe study includes the environmental impact of three decades of extraction of Mishraq's Sulphur using offset Wenner measurements by two main methods. The first method is applying 2D resistivity imaging through four lines.Line-1 (800m.length) and line1-1 (99m.length) are situated relatively far from the extraction sites .The results show the resistivity values of subsurface rocks were in agreement with their values calculated from the borehole resistivity logs, which assert the absence of effect for the process of extraction on the rocks at those sites.While Line-2 (800m.length) and line2-1 (99m.length) were fixed near the extraction site. The results obtained show that the resistivity values of most Fat'ha Formation rocks decreased substantially in comparison with those values calculated from the borehole resistivity logs before the process of extraction, which proves the effect of extraction on those rocks. The second method was done by conducting Azimuthal Resistivity Survey in two regions, one (A1) far from the extraction site, and the other (A2) was near from it. The former results have given a good information which helped in determining some directions of the subsurface fractures, while the results of the latter have indicated that the loss of fractures was due to the effect of subsidence following the process of sulphur extraction.

تم دراسة التاثير البيئي لعملية استخراج الكبريت بعد مضي ثلاثة عقود وذلك بتطبيق قياسات وينر الازاحي وباستخدام اسلوبين، الاول هو باجراء التصوير المقاومي ثنائي البعد عبر أربعة خطوط. الخط-1 (بطول 800م) والخط1-1 (بطول 99م) يقعان بموقع بعيد نسبيا عن مناطق استخراج خام الكبريت حيث بينت النتائج للخطين أن قيم مقاومية الصخور كانت متطابقة إلى حد كبير لقيمها المحسوبة من سجلات المقاومية للآبار التي حفرت قبل عملية الاستخراج، وهذا يؤكد عدم تأثر الصخور عند ذلك الموقعين. اما الخط -2 (800م) والخط 2-1 (99م) فيقعان قرب مناطق الاسنخراج اذ بينت نتائج التصويرالمقاومي أن قيم مقاومية معظم صخور تكوين الفتحه تحت موقع الخطين قد تناقصت بشكل كبير بالمقارنة مع قيمها المحسوبة من سجلات المقاومية للآبار التي حفرت قبل عملية الاستخراج حيث ادت هذه العملية الى زيادة ملوحة المياه الجوفية وزيادة حجم الفراغات والفجوات وتغلغل مياه الحقن الساخنة وحدوث الهبوط الارضي لصخور الغطاء نتيجةً الى تفتت وتكسر صخور الانتاج.أما الأسلوب الثاني فقد تم باجراء المسح الاتجاهي للمقاومية باربعة اتجاهات في منطقتين, إحداها بعيدة عن مواقع الاستخراج (A1) والأخرى قريبة منها (2A). أوضحت النتائج معلومات جيدة ساعدت في تحديد بعض اتجاهات الكسور تحت السطحية في المناطق البعيدة الغير متاثرة بعملية الاستخراج بينما ظهر تأثير تلك العملية من خلال نتائج المسح الاتجاهي وذلك بفقدان تواجد تلك الكسور بفعل تهشم الصخور.


Article
Thermodynamic Confirmation of Unresponding of Ion-Selective Electrodes to Oxidation-Reduction Potentials.

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract The potentials with iodimetric reaction of sulphur reducing agents using sulphide and Cyanide ion_Selective electrodes were all negative resulting from ion_exchange of produced iodide ions on the membrane surfaces of the electrodes .The calculated free energy changes values were positive with negative entropy change values which are an inverse to corresponding values obtained with Platinum electrode .∆H values were mostly low and positive while equilibrium constants were extremely low as it seems to be no occurrence of iodimetric reactions that have been trustly confirmed by platinum electrode . This discrepancy was attributed to high input impedance of ISEs membranes which prevent the flow of electrons across their membranes, and the conductivity is ionic . Therefore , this research confirmed experimentally that these ISEs are unresponsive to oxidation _ reduction potentials and the results obtained might well be considered for other ISEs.

الخلاصة كانت الجهود المسجلة لتفاعلات العوامل المؤكسدة الكبريتية مع اليود باستعمال قطبي الكبريتيد والسيانيد الانتقائيين سالبة نتيجة التبادل الايوني لايونات اليوديد الناتجة من هذه التفاعلات على سطوح اغشية هذه الاقطاب . وكانت قيم الطاقة الحرة المحسوبة موجبة وقيم التغير في الانتروبي سالبة وهي عكس القيم التي تم الحصول عليها باستعمال قطب البلاتين . أما قيم المحتوى الحراري فكان معظمها واطئة وموجبة اضافة الى القيم الواطئة جداً لثوابت التوازن بما يبدو للباحث عدم حصول هذه التفاعلات والتي تم التأكد من حدوثها بثقة عالية باستعمال قطب البلاتين. لذا أثبت هذا البحث عملياً عدم استجابة هذه الاقطاب الانتقائية للأيونات لجهود التأكسد والاختزال وان النتائج التي تم الحصول عليها يمكن تعميمها على الاقطاب الانتقائية الاخرى.


Article
Synthesis of sulphur-containing hetrocyclic compounds
تحضير مركبات غيرمتجانسةتحتوى على كبريتمن تفاعل مشتقات كلورو اسيتاميد مع كبريتيد الصوديوم

Author: Dalia A. Abdule داليا عارف عبدول
Journal: kirkuk university journal for scientific studies مجلة جامعة كركوك - الدراسات العلمية ISSN: 19920849 / 26166801 Year: 2008 Volume: 3 Issue: 2 Pages: 88-95
Publisher: Kirkuk University جامعة كركوك

Loading...
Loading...
Abstract

Synthesis of 1,2,4,5-bis(cyclo)tetra(acetamido)sulphidebenzene and 1,2-cyclo diacetamidosulphide-4,5-dinitrobenzene from the reaction of 1,2,4,5- tetra(chloroacetamido)benzene and 1,2-dicloroacetamido4,5dinitrobenzene with hydrous sodium sulphide (Na2S.9H2O). The structures were confirmed by the use of I.R.,1H-N.M.Rspectroscopy

في هذا البحث تم تحضير مركب 1، 2، 4،5 ثنائي حلقة رباعى اسيتاميد بنزين من تفاعل 1، 2، 4، 5 رباعي اسيتاميد كبريتد بنزين ومركب 2,1ثنائي حلقةاسيتاميد 4 , 5 ثنائى نايترو بنزين من تفاعل1، 2، 4، 5 رباعي(كلورو اسيتاميد ) بنزين و كلورو 2,1 ثنائى اسيتاميد 5,4 ثنائى نايترو بنزين مع كبريتيد الصوديوم المائي Na2S.9H2O و تم تشخيص المركبات باستخدام طيف الاشعة تحت الحمراء و الرنين النووي المغناطيس.


Article
Effect of sulfur and Nano- carbon black on the mechanical properties of hard rubber

Authors: Mohamed Hamza Al-Maamori --- Ahmed Fadhil Hamza --- Ahmed Ehsan
Journal: Journal of University of Babylon مجلة جامعة بابل ISSN: 19920652 23128135 Year: 2018 Volume: 26 Issue: 2 Pages: 127-134
Publisher: Babylon University جامعة بابل

Loading...
Loading...
Abstract

To improve the properties of hard rubber(Ebonite) from natural rubber, added Nano-Carbon black, where measured the properties of tensile, density, hardness and the properties of the vulcanization of a group of samples with different amount of sulfur from 18-36 pphr and different of carbon black (18-26-30) pphr. The results showed that the best carbon black ratio is 30 pphr, where it gives a balance between tensile properties of hand and toughness and flexibility of on the other hand and reduce brittleness in hard rubber.

لتحسين خصائص المطاط الصلب (ايبونايت) من المطاط الطبيعي، تم اضافة اسود الكربون النانوي وتم قياس خصائص الشد والكثافة والصلابة وخصائص الفلكنة لمجموعة من العينات مع كميات مختلفة من الكبريت من 18-36 pphr و كميات مختلفه من اسود الكاربون (18-26-30)pphr . وأظهرت النتائج أن أفضل نسبة للكاربون هي 30 pphr، حيث يعطي التوازن بين خصائص الشد من ناحية والمتانة والمرونة من ناحية أخرى وتقليل هشاشة في المطاط الصلب.


Article
Oxidation Desulphurization of Heavy Naphtha Improved by Ultrasound Waves
أكسدة و إزالة الكبريت من النافتا الثقيلة المحسنة بواسطة الموجات فوق الصوتية

Loading...
Loading...
Abstract

The oxidation desulphurization assisted by ultrasound waves was applied to the desulphurization of heavy naphtha. Hydrogen peroxide and acetic acid were used as oxidants, ultrasound waves as phase dispersion, and activated carbon as solid adsorbent. When the oxidation desulphurization (ODS) process was followed by a solid adsorption step, the performance of overall Sulphur removal was 89% for heavy naphtha at the normal condition of pressure and temperature. The process of (ODS) converts the compounds of Sulphur to sulfoxides/ sulfones, and these oxidizing compounds can be removed by activated carbon to produce fuel with low Sulphur content. The absence of any components (hydrogen peroxide, acetic acid, ultrasound waves and activated carbon) from the ODS process leading to reduce the performance of removal, hydrogen peroxide was the most crucial factor. The ultrasound waves increase the dispersion of carbon, water and oil phase, promotes the interfacial mass transfer, and this leads to accelerates the reaction. The ultrasound waves did not affect the chemical or physical properties of the fuel. The chemical analysis of treated fuel oil showed that <1% of the hydrocarbon fuel compounds were oxidized in the ODS process. In this work, desulphurization by oxidation is the main mechanism was tested with several parameters that effects desulphurization efficiency such as sonication time (5-40) min, activated carbon (0.01-0.5) gm, hydrogen peroxide (1-30) ml, and acetic acid (1-15) ml. It was found that the hydrogen peroxide amounts lead to increase oxidation rates of Sulphur compounds so, the desulphurization efficiency increases. The optimum amounts of oxidants are 10 ml hydrogen peroxide per 100 ml of heavy naphtha. Increasing the amount of acid catalyst lead to increase Sulphur removal, it was found that7.5 ml acid per 10 ml oxidant was the optimum amount. Activated carbon as a solid adsorbent and reaction enhancer with 0.1gm weight was found as the optimum amount for 100 ml heavy naphtha. Increasing sonication time lead to increase desulphurization rate, it was found that (10 min) is the optimum period. By applying the optimum parameters 89% of sulfur can be removed from heavy naphtha with 598.4 ppm Sulphur content.

تبعاً لزيادة ألطلب العالمي على أستخدام وقود أقل ظرراً بالبيئة وبأقل تكلفة ممكنة من ألجانب ألاقتصادي, فأن هذا ألعمل يركز على عملية كفوؤة وقليلة ألكلفة من أجل إزالة ألكبريت من وقود ألنفثا ألثقيلة عن طريق عملية أكسدة مركبات ألكبريت ألمعززة بالموجات فوق ألصوتية حيث أثبتت هذه ألعملية كفائتها في إزالة عميقة للمحتوى ألكبريتي. بأستخدام نظام ألاكسدة ألمكون من بيروكسيد ألهيدروجين وحامض ألخليك كعامل مساعد من أجل أكسدة مركبات ألكبريت ألعضوية وتحويلها ألى سلفونات حيث تتم إزالة ألاخير بواسطة ألكاربون ألنشط.ألموجات فوق ألصوتية تزيد من ألمساحة ألسطحية لتلامس نظام الاكسدة مع ألطور ألنفطي في ألنظام ثنائي ألطور وألتي تؤدي لزيادة معدل ألاكسدة لمركبات ألكبريت وبالتالي زيادة كفائة ألازالة وبدون أي تأثير على ألخواص ألكيميائية او ألفيزيائية للوقود. في هذا ألعمل إِزالة ألكبريت بواسطة ألاكسدة هي ألعملية ألرئيسية وقد أختُبرت مع عدة متغيرات والتي تؤثر في كفائة ألإِزالة ومِن هذهِ ألعوامل وقت ألتفاعل (5-40 دقيقة), مقدار طاقة ألموجات فوق ألصوتية (20-60 %), كمية ألكاربون ألمنشط (0.01-0.75 غم), كمية ألعامل ألمؤكسِد هيدروجبن بيروكسيد (1-30 مل) وكمية حامض ألخليك (1-15 مل). في ما يتعلق بتأثير ألعامل ألمؤكسد فقد لوحظ أنه بزيادة كمية ألهيدروجين بيروكسيد تؤدي لزيادة معدل إزالة ألكبريت نظراً لِزيادة مُعدل ألاكسدة لِمركبات ألكبريت ألعظوية وإن ألكمية ألمُناسِبة لِمعالجة 100 مل من ألنفثا ألثقيلة هي 10 مل من هيدروجين بيروكسيد.في ما يتعلق بتأثير حامض ألخليك فقد لوحِظ بِأنهُ يجب أن تكون كميتهُ مُحددة وهي 7.5 مل من حامض ألخليك لكل 10 مل من ألهيدروجين بيروكسيد حيثُ أن زيادة كمية ألحامض أكثر من ألكمية ألمُحددة تؤدي لِحصول تأثير عكسي وبالتالي تُقلل مِن كفائة ألإِزالة للكبريت. ألكاربون ألمنشط كسطح ممتز وجِد أنَ ألكمية ألمُناسِبة ل100 مل مِن ألنفثا هي 0.1 غم مِن ألكاربون ألمُنشط. زيادة وقت ألتعرُض لِلموجات فوق ألصوتية يؤدي لِزيادة مُعدل ألِازالة وقد وجِد أنهُ أفضل فترة زمنية مناسبة هي(10 دقيقة) لِمُعالجة ألنفثا ألثقيلة. مقدار طاقة ألموجات فوق ألصوتية مؤثر مهم في هذه ألعملية حيث وِجد أنهُ 30% من ألمقدار ألكُلي لِطاقة جهاز ألموجات فوق ألصوتية هو ألمقدار ألمناسب لِأزالة ألكبريت مِن ألنفثا ألثقيلة وفي حالة أستخدام طاقة أعلى فَإن ذلك يؤدي لحدوث تأثير عكسي يؤدي لِتقليل كَفائة إزالة ألكبريت. على كُلِ حال فإنهٌ أمكن ألحصول على إزالة تصل إلى 89% مِن ألمحتوى ألكبريتي وذلِك عند تطبيق جميع ألمقادير ألمِثالية لِلمتغيرات. إن تفاعُل ألاكسدة ألمعززة بِالموجات فوق ألصوتية لِإزالة ألكبريت من النفثا ألثقيلة هوتفاعل من ألدرجة ألأولى.

Listing 1 - 10 of 11 << page
of 2
>>
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (11)


Language

English (8)

Arabic (3)


Year
From To Submit

2020 (1)

2018 (1)

2014 (1)

2011 (4)

2009 (2)

More...