research centers


Search results: Found 18

Listing 1 - 10 of 18 << page
of 2
>>
Sort by

Article
Textile Industry in Moajem Al- Buldan For Yaqhoot Al- Hamawy
صناعة النسيج في معجم البلدان لياقوت الحموي

Authors: Imad Hadi Al- Yasiry. عماد هادي الياسري --- Talib jasim Al- Eanezy . أ.د طالب جاسم العنزي
Journal: Adab Al-Kufa مجلة اداب الكوفة ISSN: 19948999 Year: 2011 Volume: 1 Issue: 8 Pages: 37-58
Publisher: University of Kufa جامعة الكوفة

Loading...
Loading...
Abstract

AbstractThe information in our hands that Yaqout Al-Hamawi has informed us with in Mu'jam Al-Buldan, mentions cloth weaving a lot. Weaving was one of the most significant crafts. Through this book we had information about various types of industries but weaving remains the most prominent one for Yaqout Al-Hamawi because it is related to all daily aspects of life and what people need of cloth, blankets, sheets and other needs. Therefore he directed all his attention towards this type of industry. For all the Islamic cities which Yaqout Al-Hamawi wrote about, he mentioned their famous crafts like weaving and others.

الملخص:
تتجلى أهمية هذه الدراسة في الالتفاف الى المضمون لكتاب معجم البلدان لياقوت الحموي, لما فيه من وقفات مطولة وليست سريعة عن مجمل مفاصل أنشطة التـريخ ,إذ كانت عنايته كبيرة في الوقائع العسكرية والمعطيات السياسية والأنشطة الاجتماعية والخصائص الاقتصادية إلى غير ذلك من أنشطة الحياة العامة وقد وجدنا من المفيد وتيسيرا لأمر القارئ, إن يلتفت الباحثون إلى فرز وتصنيف تلك الأنشطة في مافات مخصصة, وما هذه الدراسة إلا نمط من تلك, إذ عنيت باستخراج جزء من الجوانب الاقتصادية التي أوردها ياقوت الحموي في مضان حلة وترحاله وطيات سفره الكبير معجم البلدان, فضلا عن إن ياقوت كان موسوعيا في جميع مادته العلمية الاجتماعية منها أم الاقتصادية أم التاريخية, ولذا نكون قد اجتهدنا في اختزال تلك المادة :((صناعة النسيج في معجم البلدان لياقوت الحموي)), ووضعها في ملف خاص في إطار المقارنة والتحليل والتساؤل والإضافة التكميلية قدر الإمكان مع النصوص والمشتركات القريبة من الموضوع لتوصيف مسار الوقائع والأنشطة البشرية تلك .

والصناعة من الملامح الأولى التي يتشرفها من يقرأ معجم البلدان مما يدخل في مجال التاريخ الاقتصادي للدولة الإسلامية, كصناعة النسيج موضوع البحث سواءاً الصوفية منها أو القطنية أو الحريرية ومالحق بتطور هذه الصناعات ان المعلومات التي بين أيدينا، والتي طالعنا بها ياقوت الحموي في كتابه معجم البلدان، حافلة بذكر إنتاج أنواع الملابس والنسيج، ويمكن القول أن النسيج كان من أبرز الحرف الصناعية، وقد توافرت لدينا من خلال دراسة هذا الكتاب، ملاحظات كثيرة عن النماذج الصناعية المختلفة، ولكن يبقى النسيج صناعة مميزة حظيت بعناية استثنائية لدى ياقوت الحموي لما لها من مساس في الحياة اليومية وما يحتاجه الناس من الألبسة والأغطية والأفرشة.
شهدت العصور المختلفة حركة ازدهار في عمل الألبسة وصناعة الأنسجة، وقد اشتهرت معظم المدن الإسلامية في إنتاج أنواع مختلفة من الألبسة، وأُطلقت على الألبسة والأنسجة أسماء عديدة، على أن أغلب ما كان ينسب إلى ذلك اللباس أسماء المدن نفسها، والتي اصطفت مزدحمة في كتاب معجم البلدان، وقد حشد لها ياقوت جل جهده واهتمامه، وتكاد لا تخلو مدينة من المدن ألإسلامية التي ترجم لها الا وذكر ما اشتهرت به من صناعة النسيج أو غيره.


Article
Forward Osmosis Process for the Treatment of Wastewater from Textile Industries
عملية التناضح الامامية لمعالجة مخلفات المياه من الصناعات النسيجية

Authors: Hasan F. Makki حسن فرهود مكي --- Majid I. Abdul Wahab ماجد ابراهيم عبدالوهاب --- Rana Raheem Said رنا رحيم سيد
Journal: Journal of Engineering مجلة الهندسة ISSN: 17264073 25203339 Year: 2013 Volume: 19 Issue: 12 Pages: 1557-1565
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

This paper was aimed to study the efficiency of forward osmosis (FO) process as a new application for the treatment of wastewater from textile effluent and the factors affecting the performance of forward osmosis process.The draw solutions used were magnesium chloride (MgCl2), and aluminum sulphate (Al2 ( SO4)3 .18 H2O), and the feed solutions used were reactive red, and disperse blue dyes. Experimental work were includes operating the forward osmosis process using thin film composite (TFC) membrane as flat sheet for different draw solutions and feed solutions. The operating parameters studied were : draw solutions concentration (10 – 90 g/l), feed solutions concentration (5 – 30 mg/l), draw solutions flow rate (10 – 50 l/hr), feed solutions flow rate (20-60 l/hr), constant pressure and temperature were maintained at 0.5 bar and 30ºC respectively. And includes operating the forward osmosis process using cellulose triacetate (CTA) membrane as flat sheet for different draw solutions and feed solutions. The operating parameters studied were : draw solutions concentration (10 – 90 g/l), and feed solutions concentration (5 – 30 mg/l), constant temperature at 30ºC. It was found that water flux increases with increasing draw solution concentration, and feed solution flow rate and decreases with increasing draw solution flow rate and feed solution concentration for TFC and CTA. It was found MgCl2 given water flux larger than Alum. And also found that reactive red given water flux larger than disperse blue.The experiments also show that CTA membrane gives higher water flux than TFC membrane for forward osmosis operation. The increase in water flux for CTA is about 12.85% than TFC.

يهدف هذا البحث الى دراسة كفاءة عملية التناضح الامامي كتطبيق جديد لمعالجة الفضلات الخارجة من الصناعات النسيجية والعوامل التي تؤثر على اداء عملية التناضح الامامي . محاليل السحب المستخدمة هي : كلوريد المغنيسيوم و كبريتات الالمنيوم المائية و محاليل اللقيم المستعملة هي : الاحمر المتفاعل و الازرق المنتشر . العمل التجريبي يتضمن تشغيل عملية التناضح الامامي باستخدام اغشية ( TFC ) على شكل صفيحة مستوية لمحاليل سحب مختلفة و محاليل لقيم مختلفة. العوامل التشغيلية التي تم دراستها : تركيز محاليل السحب (10-90غرام / لتر ), تركيز محاليل اللقيم (5-30ملغم / لتر) , معدل الجريان الحجمي لمحاليل السحب ( 10-50لتر / ساعة ) , معدل الجريان الحجمي لمحاليل اللقيم ( 20-60لتر / ساعة). الضغط و درجة الحرارة ثابتين عند0.5 بار و30 o م على التوالي . وكذلك يتضمن تشغيل الوحدة التناضحية بأستخدام اغشية من نوع CTA على شكل صفيحة مستوية . العوامل التشغيلية التي تم دراستها : تركيز محاليل السحب ( 10-90 غرام / لتر ) , و تركيز محاليل اللقيم ( 5-30ملغم / لتر )عند درجة حرارة ثابتة30o م. لقد وجد بأن معدل تدفق الماء يزداد بزيادة تركيز محلول السحب و معدل الجريان الحجمي لمحلول اللقيم ويقل بزيادة معدل الجريان الحجمي لمحلول السحب و تركيز محلول اللقيم لكلا الغشائين TFC)) وCTA)) .لقد وجد بان كلوريد المغنيسيوم يعطي معدل تدفق ماء اعلى من كبريتات الالمنيوم المائية . وايضا وجد بان الاحمر المتفاعل يعطي معدل تدفق ماء اعلى من الازرق المنتشر. اظهرت التجارب ايضا ان اغشية CTA تعطي معدل تدفق ماء اعلى من اغشية TFC في عمليات التناضح الامامي. ان الزيادة في معدل تدفق ماء لاغشية CTA تقريبا 12,85% من اغشية TFC.


Article
Respiratory Dysfunction in Textile Factory Workers

Author: Amjed H. Abbas
Journal: Medical Journal of Babylon مجلة بابل الطبية ISSN: 1812156X 23126760 Year: 2015 Volume: 12 Issue: 2 Pages: 378-384
Publisher: Babylon University جامعة بابل

Loading...
Loading...
Abstract

Dust generated during the handling and processing of cotton causes ill health of workers. Over 60 million people worldwide work in the textile or clothing industry. Recent studies have recognized the contribution of workplace exposures to chronic lung diseases, in particular chronic obstructive pulmonary disease [COPD].The study aimed to assess the effect of exposure to cotton dust in textile industry on the respiratory system. A cross-sectional study was conducted among 75 randomly women selected textile factory workers in Al-Madhatiya Textile Factory in Babylon Province. Information was collected through interview, in addition to physical examination and some needed investigations were performed including: white blood cell count [WBC], erythrocyte sedimentation rate [ESR], random blood sugar [RBS], blood urea, serum creatinine, electrocardiography [ECG], chest x-ray [CXR] and general urine examination [GUE], in addition to pulmonary function tests using portable medical spirometer, the results were compared to 50 control healthy subjects. The study showed no significant difference in ages between active and control group, the mean age was 39.6±6.15 years while in control group it was 47.14±11.82 years, all subjects in both groups were females, mean duration of exposure of workers to cotton dust was 15.67±4.86 years, the highest percentage of them complain from shortness of breath [45.3%], some of them had no symptoms [17.3%], respiratory symptoms occured occasionally [52%], severity of symptoms was moderate restriction in most workers [24%], the study also showed negative non-significant relation between duration of exposure and severity of respiratory impairment. This study provides evidence of a strong relationship between exposure to cotton dust and respiratory impairments. Preventive measures are warranted in order to reduce the high prevalence of respiratory dysfunction and other respiratory disorders in textile manufacturing.


Article
UTILIZING NOSTOCLINKIAALGA IN REDUCING CONCENTRATIONS OF DYES PRODUCED FROM TEXTILE INDUSTRIES AND DRAINING TO THE AQUATIC ENVIRONMENT
إستعمال الطحلب Nostoc linkia في خفض تراكيز الأصباغ المستخدمة في الصناعات النسيجية والمصرفة للبيئة المائية

Authors: أمل حمزة حمود --- أحمد عیدان --- أنعام نوري علي
Journal: Iraqi Journal of Biotechnology المجلة العراقية للتقانات الحياتية ISSN: 18154794 Year: 2012 Volume: 11 Issue: 1 Pages: 38-50
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

ABSTRACTOne genus of algae Nostoclinkiaas dried and livingwas used in reducingtheconcentration of direct blue and reactive red dyes and color in textile factories. Theproper concentration 1 gm/L was prepared for each dye, however 0.005. 0.01, 0.03g/Lwere prepared from this concentration and used for 4 days of treatment. The resultsconfirmed that the efficiency of 1g from dried alga in reducing concentrations of dyesincreased during period of treatment which recorded removal percent for direct blueat 0.005. 0.01, 0.03g/L concentrations as 83.11%, 73.05%, 63.6% after 4 days oftreatment,while the removal percent for the same dye with 0.5 g of algawas57.44%,71.57% ،56.23% respectively. Living filamentous alga was recordedhigher removal percent for reactive red at 0.005, 0.01, 0.03g/L concentration after 96hrfrom treatment 72.88%, 61.63%, 34.75% respectively. The results illustrateincreasing in algal biomass with increasing period of treatment and algal biomass intreatment, algal biomass of 1 g after 96 hr from treatment with direct blue dye wererecorded 2.682,2.564,2.33g while algal biomass at 0.5 g after the same period oftreatment 1.531, 1.395, 1.274grespectively. Also, the living alga recorded increasing inbiomass 47.73, 43.73, 34.97mg after 96hr from treatment with reactive red

الخلاصةبحالتیه الجاف والحي في خفض تراكیز وألوان صبغتي Nostoc linkia أستعمل جنس واحد من الطحالبوالمستعملة في الصناعات النسیجیة. تم تحضیرالتركیز الاساس 1غم/لتر لكل reactive red و direct blue0.005, 0.01, 0.03 ) المستخدمة في التجربة وخلال فترة معالجة g/L) صبغة ومنها تم تحضیر التراكیز الثلاثأربعة أیام. اثبتت النتائج كفاءة إستعمال 1غم من هذا الطحلب في خفض تراكیز الاصباغ مع زیادة فترة المعاملة0.005, 0.01, 0.03 ) وكانت ,% 83.11 g/L) بتراكیزها الثلاثة direct blue حیث سجل نسب إ ا زلة لصبغة73.05%, 63.6% بعد أربعة ایام من المعاملة في حین كانت نسب الازالة للصبغة أعلاه وللتراكیز الثلاثة عند56.23 ,على التوالي. سجل الطحلب الخیطي الحي %71.57%, إستعمال وزن 0.5 غم من هذا الطحلب% 57.440.005,0.01, 0.03 بعد 96 ساعة من المعاملة g/L بت ا ركیزها الثلاث reactive red أعلى نسب إ ا زلة لصبغة72.88 على التوالي. بینت نتائج قیاس الكتل الحیة للطحلب الخیطي زیادة بالكتلة %, 61.63%, وبنسب % 34.75الحیة مع زیادة فترة المعاملة وزیادة كتلة الطحلب المستعمل في المعاملة حیث سجلت الكتل الحیة عند إستعمالولتراكیزها الثلاث , 2.564 direct blue 1غم من الطحلب الجاف وبعد 96 ساعة من المعاملة بصبغة2.33 بینما كانت الكتل الحیة للطحلب وبوزن 0.5 غم منه بعد نفس الفترة أعلاه من المعاملة , 1.531 g2.682,47.73, 43.73, 34.97 بعد 96 mg 1.395, 1.274 على التوالي، كذلك سجل الطحلب الحي زیادة بالكتلة الحیة g.reactive red ساعة من المعاملة بصبغ


Article
Risk Factors of Hypertension Among Apparently Healthy Workers in Al-Hilla Textile Establishment

Authors: Alaa Mohammed Abbas --- Sarah Riadh Naji --- Mohammed Abdalhi Kamel --- Mohammed Shareef Atyah --- et al.
Journal: Medical Journal of Babylon مجلة بابل الطبية ISSN: 1812156X 23126760 Year: 2015 Volume: 12 Issue: 3 Pages: 857-866
Publisher: Babylon University جامعة بابل

Loading...
Loading...
Abstract

Hypertension is an increasing public health problem in developing countries including Iraq, the consequences of this chronic disease are very serious , the pathogenesis of essential hypertension is still not explained . The objectives of this study were to assess the prevalence of hypertension, prevalence of newly discovered cases and to identify some risk factors associated with arterial hypertension among a sample of apparently healthy workers in Hilla Textile Company. This was a case control study conducted on a sample of randomly selected 7o hypertensive workers as cases and 140 non hypertensive (healthy control group), data were collected using a structured questionnaire which included socio-demographic information, life style habits studded as potential risk factors, the prevalence of hypertension was calculated among the study group , the duration of the study extended from September 2014 through January 2015. This study showed that the overall prevalence of hypertension was 33% and it was higher in male workers 37% . the main risk factors that were significantly associated with hypertension were central obesity (OR=5.053), positive family history of hypertension (OR=2.184), diabetes mellitus (OR=5.4), drinking beverages (OR=2.403), smoking, alcohol consumption, using non-steroidal anti-inflammatory medications regularly and inactivity. there were no significant associations (P<0.05) between hypertension and the following variables: place of residence, educational level marital status and the gender of workers. In conclusion this study showed that hypertension is positively linked to positive family history of hypertension, central obesity, regular drinking beverages and inactivity.


Article
Physiological Changes And Clinical Findings In Females Textile Factory Workers

Authors: Saad Jone Hamza --- Amjed Hassan Abbas --- Samir Sawadi Hamoud
Journal: Al-Qadisiyah Medical Journal مجلة القادسية الطبية ISSN: 18170153 Year: 2016 Volume: 12 Issue: 22 Pages: 65-70
Publisher: Al-Qadisiyah University جامعة القادسية

Loading...
Loading...
Abstract

About 60 million people worldwide work in the textile or clothing industry. The conditions of working and the dust that produced from processing of cotton in industries can cause many morbidities to the health of workers. Many recent studies have found a high ratio of chronic diseases especially chronic obstructive pulmonary disease (COPD) in those workers. This study was done to assess the effect of working in textile industry from physiological and clinical points of view. A cross-sectional study was conducted among 75 randomly selected textile factory workers, all subjects were females. Information was collected through interview, in addition to physical examination and some needed investigations were performed including: packed cell volume (PCV),white blood cell count (WBC), erythrocyte sedimentation rate (ESR), random blood sugar (RBS), blood urea (Bur), serum creatinine (Scr), serum alanine aminotransferase (ALT), serum aspartate aminotransferase (AST), serum alkaline phosphatase (ALP), electrocardiography (ECG), echocardiography, chest x-ray (CXR) and general urine examination (GUE), in addition to pulmonary function tests (PFTs) using portable medical spirometer. The results of this study was shown that the mean duration of exposure of workers to cotton dust was 15.67±4.86 years, the higher percentage of workers had low back pain (LBP) (85%), while lower percentage of them had contact dermatitis (27%), urinary tract infection (23%), while 2% of workers had left ventricular hypertrophy as revealed by ECG and echocardiography. Regarding the mean values of blood parameters, the study showed no significant difference between workers and control groups apart from ESR changes (26.8 ± 15.95 vs. 8.3 ± 3.3 with P ≤ 0.05). Regarding the respiratory findings, the highest percentage of workers complained from shortness of breath (45.3%), some of them had no symptoms (17.3%), severity of symptoms was moderate restriction in most workers (24%), the study also showed negative non-significant relation between duration of exposure and severity of respiratory impairment (r = 0.1, P= 0.2). In conclusion; this study provides evidence of a strong relationship between exposure to cotton dust and respiratory impairments, also there was a considerable percentage of workers had muscular and dermatological problems, despite no important effects on the hematological parameters except ESR.

حوالي 60 مليون شخص في أنحاء العالم يعملون في صناعة النسيج أو الملابس. ظروف العمل والغبار الذي ينتج من معالجة القطن في الصناعات يمكن أن يسبب العديد من الحالات المرضية على صحة العمال. وقد وجدت العديد من الدراسات الحديثة وجود نسبة عالية من الأمراض المزمنة وخاصة انسداد الجهاز التنفسي المزمن (COPD) لدى هؤلاء العمال. الهدف من هذه الدراسة هو لتقييم أثر العمل في صناعة الغزل والنسيج من وجهة نظر فسيولوجية وسريريه. أجريت دراسة مستعرضة على 75 عاملة يعملن في مصنع الغزل والنسيج تم اختيارهن عشوائيا جميعهن إناث. تم جمع المعلومات من خلال المقابلة، بالإضافة إلى الفحص البدني وأجريت بعض التحاليل المختبرية اللازمة ومنها: حجم تكويم الخلايا (PCV)، عدد خلايا الدم البيضاء (WBC)، معدل ترسيب كريات الدم الحمراء (ESR)، قياس (السكر العشوائي في الدم (RBS)، اليوريا في الدم ((Bur، الكرياتينين في المصل (SCr)، الألنين امينوترانسفيريز في المصل (ALT)، الاسبارتيت امينوترانسفيريز في المصل (AST)، الفوسفاتيز القلوي في المصل (ALP))، تخطيط القلب الكهربائي (ECG)، فحص القلب بالأمواج الصوتية, أشعة الصدر السينية (CXR) وفحص البول العام ( GUE)، بالإضافة إلى فحص وظائف الرئة (PFTs) باستخدام مقياس وظائف الرئة المحمول.وكانت النتائج كالأتي :متوسط مدة تعرض العاملات لغبار القطن كان 15.67 ± 4.86 من سنوات، كانت النسبة ألأعلى من العاملات يعانين من آلام أسفل الظهر(85٪), في حين أن نسبة قليلة منهن مصابات بالاكزما (27٪)، التهاب المسالك البولية (23٪) في حين أن 2٪ من العاملات مصابات بتضخم البطين الأيسر بحسب تخطيط القلب الكهربائي وفحص القلب بالأمواج الصوتية. وفيما يتعلق بفحوصات الدم أظهرت الدراسة عدم وجود اختلاف معنوي كبير بين العاملات ومجموعة السيطرة ماعدا معدل ترسيب كريات الدم الحمراء (15,95 ± 26,8 مقابل 3,3 ± 8.3, قيمة P ≤ 0,05). وفيما يتعلق بنتائج الجهاز التنفسي، نسبة عالية من العاملات يشكون من ضيق في التنفس (45.3٪)، وكان بعض منهن لا يشكون من إي أعراض (17.3٪)، وكانت شدة الأعراض من النوع المعتدل في معظم العاملات (24٪)، وأظهرت الدراسة أيضا انه لايوجد علاقة ذات تأثير معنوي بين مدة التعرض للغبار وشدة اعتلال التنفس (r = 0.1، وقيمة P ≤ 0,05). نستنتج من هذه الدراسة إن هناك دليلا على وجود علاقة قوية بين التعرض لغبار القطن واعتلال الجهاز التنفسي، كما إن هناك نسبة معتبرة من العاملات لديهن مشاكل عضلية وجلدية، على الرغم من عدم وجود آثار هامة على فحوصات الدم ماعدا معدل ترسيب كريات الدم الحمراء.


Article
النسيج في بلاد الرافدين في ضوء النصوص المسمارية المنشورة والمشاهد الفنية

Authors: عباس زويد موان الجبوري --- Ahmad Aziz Salman
Journal: Journal of University of Babylon مجلة جامعة بابل ISSN: 19920652 23128135 Year: 2018 Volume: 26 Issue: 7 Pages: 1-22
Publisher: Babylon University جامعة بابل

Loading...
Loading...
Abstract

Mesopotamia is famous for its strategic location and its for tile lands in comparison to the lands of the ancient Near East. Mesopotamia was on agricultural, commercial, and manufacture center, accordingly, some of its cities had specialized with some crafts, one of the famous industries in ancient Mesopotamia was textile as it was one of the important needs of humans in his daily life when he needed at first to cover his body with tree leaves animal leather and fur. In the passage of time, humans developed the textile manufacture by using wool and cotton and developed the tools of weaving and they tend to train workers toward in workshops that belong either to the timple, palace or to rich people, such practice took place in almost every city in ancient Mesopotamia.

اشتهرت بلاد الرافدين بخصب أراضيها وموقعها الحيوي بالنسبة لأقطار الشرق الادنى القديم مما جعلها مميزه بكونها مركزاً زراعياً وتجارياً وصناعياً, ونظراً لهذا التنوع الاقتصادي نجد ان بعض مدنها قد تخصصت بصناعات او حرف معينة, ومن بين تلك الصناعات كان صناعة النسيج اذ قاد شعور الانسان منذ اقدم الازمنة بأهمية النسيج في حياته اليومية, عندما احتاج إلى أكساء جسمه بألياف الأشجار وأوراقها وجلود الحيوانات وفرائها ليتقي ظروف البيئة القاسية التي يعيش فيها. وبمرور الازمان, اخذ يطور صناعة النسيج من خلال تأمين موادها الاولية الحيوانية والنباتية كالصوف والكتان والقطن وتطوير ادوات الغزل وخصوصاً الانوال التي تنتج النسيج, كما عمل على تدريب الكوادر البشرية من اجل تحقيق الدقة في الانجاز, وتسخير البعض منها للعمل في هذه الحرفة في مشاغل وورش عمل كانت تتبع اما للسلطتين الدينية والدنيوية او لأشخاص ذو نفوذ مادي او قيادي.


Article
تحسين كفاءة أداء وحدة معالجة المياه الصناعية في مصانع نسيج الحلة

Author: عبد الحسين شاكر ناجي
Journal: Journal of University of Babylon مجلة جامعة بابل ISSN: 19920652 23128135 Year: 2016 Volume: 24 Issue: 4 Pages: 1025-1033
Publisher: Babylon University جامعة بابل

Loading...
Loading...
Abstract

The aim of this study was to develop solution and suggestions for treatment some continuous deviation of the environmental variables of waste water unit in hila textile factory , which is determined by the supervisory of Babylon environmental institute.This study focused on deviation in colors ,suspended materials and the increase of dissolved organic materials ( BoD5)This study achieved from January to august 2013 . and the other environmental variables were normal.The result illustrate that colors vary in severity depending on the quality and type of production, also the use of more than one type of pigment and be more in the first stage and decline gradually through the technological route of the station, Although it cannot be get rid of colors.The suspended solid ranged from 26 – 48 ppm during the study without deviation.The soluble organic materials extended more than 100 ppm as observed in enviromental institute reports.The results showed that the delay time decrease colors also the suspended solids. Which accumulate because no periodical basin cleaning .The soluble organic material there is biological treatment depend on the oxidation of this materials by aerobic micro organisms . and the use of activated carbon lead to remove it from 100 - 2 ppm and suspended solid from 22-10 ppm and turbidity from 8-2.5 NTU. It must get rid of fat , oils and grease which is one of the toxic substance in biological treatment and there will be increase in fat traps .

ان الهدف من هذه الدراسة هي لوضع الحلول والمقترحات لمعالجة بعض الانحرافات المستمرة في المتغيرات البيئية للمياه الصناعية الملوثة المطروحة من مصانع نسيج الحلة الى احد المبازل والتي تحيد عن المحددات البيئية والتي يتم متابعتها من قبل مديرية بيئة بابل , حيث شملت الدراسة الانحرافات في الالوان والمواد العالقة والزيادة في تراكيز المواد العضوية الذائبة , وتم اجراء الدراسة في عام 2013 واستمرت حوالي ستة شهور . اما بقية المتغيرات فكانت ضمن المحددات البيئية المطلوبة . وقد تم ملاحظة مسارات العمل في محطة المعالجة والامكانيات المتوفرة لدى الشركة . وقد بينت النتائج ان الالوان في المياه الصناعية المطروحة تتباين في شدتها ونوعها حسب نوع العمليات الانتاجية وتكون أكثر تركيزا في حوض التجميع الاول لوحدة المعالجة وتبدأ بالانخفاض التدريجي خلال مراحل المعالجة وانتهاءا بالترشيح الرملي , ورغم ذلك لا يمكن التخلص منها نهائيا . أما تراكيز المواد العالقة فقد امتدت من 26-48 ppm خلال فترة الدراسة وهي ضمن المحددات البيئية . وفيما يخص تراكيز المواد العضوية الذائبة فكانت تتجاوز 100 ppm حسب تقارير مديرية بيئة بابل . وقد بينت النتائج أن اتباع اسلوب تأخير المياه الصناعية يؤدي الى تخفيف شدة الالوان وان استخدام الفحم المنشط في التجارب يؤدي الى ازالتها بالكامل . أما المواد العالقة فان الزيادات التي تحصل في تراكيزها هو نتيجة تراكم المواد المترسبة والطينية في احواض الترسيب وذلك بسبب عدم اتباع البرنامج الدوري للتنظيف . أما المواد العضوية الذائبة فهناك معالجة بايولوجية تعتمد على أكسدة هذه المواد بواسطة الاحياء المجهرية الهوائية وان استخدام الفحم المنشط كأبسط طريقة يؤدي الى التخلص منها نهائيا , حيث انخفضت من 100 -2 ppm وكذلك المواد العالقة من 22 – 10 ppm والعكورة من 8 – 2.5 NTU . وتم الاستنتاج بأنه كلما زاد وقت تأخير المياه الصناعية في المحطة تقلل من شدة الالوان وكذلك تركيز المواد العالقة, ويمكن استخدام الفحم المنشط للتخلص من الالوان وجميع المواد العضوية الذائبة وهي من الطرق البسيطة والسهلة الاستخدام , وزيادة أعداد مصائد الدهون والشحوم في مسالك المحطة كونها تعتبر مواد سامة في عملية المعالجة البايولوجية .


Article
Treatment of Textile Wastewater using Zinc Oxide under UV Light
أستعمال اوكسيد الزنك كعامل مساعد في معالجة مياه الصناعات النسيجية تحت اشعة UV

Author: Ghazi Faisal Naser
Journal: Muthanna Journal of Engineering and Technology(MJET) مجلة المثنى للهندسة والتكنولوجيا ISSN: 25720317 25720325 Year: 2017 Volume: 5 Issue: 2 Pages: 7-12
Publisher: Al-Muthanna University جامعة المثنى

Loading...
Loading...
Abstract

In this research, the photocatalytic decolorization of textile wastewater, using zinc oxide as a photocatalyst was examined in the current method of removing dyes from wastewater as an ideal photocatalyst. All experiments were taken at room temperature in a batch reactor by using Ultra-Violet photo-oxidation process because of high effectiveness in color removal. The decolorization of wastewater using ZnO under various pH and different concentrations. Zinc oxide proved to be very effective catalysts in photocatalytic decolorization of real textile industrial water. The best decolorization achieved was 83% by using ZnO at room temperature, within 205 minutes of irradiations. At pH of 9.2, the maximum decolorization was 84%, so it can be called the best pH in this experiment. This study proves that real textile wastewater reacts effectively with catalyst and give good results of dyes degradation for the suspension.

في هذا البحث تم استخدام اوكسيد الزنك كعامل مساعد في معالجة مياه الصناعات النسيجية و مساهمته في تحلل الاصباغ حيث تم استخدام تراكيز مختلفة بالاضافة الى انه قد تم تغيير قيمة pH للوصول الى اعلى نسبة تحلل للصبغات كما وان اوكسيد الزنك قد اثبت هنا فعاليته العالية في تحلل الصبغات المتكونة في الصناعات النسيجية حيث ان اعلى نسبة تحلل تم الوصول اليها هي 83% بدرجة حرارة الغرفة وخلال 205 دقائق فقط.تم الوصول اليها هي 9.2 حيث ان نسبة التحلل هي 84% كما و انه من خلال هذا البحث pHافضل قيمة تم اثبات ان المخلفات النسيجية تتفاعل بفعالية عالية مع العامل المساعد المستخدم وتعطي نتائج جيدة في تحلل العالق النسيجي.


Article
Impact Strength for the 3D Textiles Fiber Reinforced Cementitious Composites Plates
تحمل الصدمة للصفائح السمنتية المركبة والمسلحة بنسيج زجاجي ثلاثي الابعاد

Loading...
Loading...
Abstract

The use of textile reinforcement made from non-corrosive materials, such as carbon and glass can reduce the required concrete material; this is known as Textile Reinforced Concrete (TRC). This study deals with plate specimens having dimension of 500×500×40mm tested under impact load at 28 and 90 days age under two conditions of ends, simply supported and fixed. Cement mortar with about 60 MPa, 7cm cube compressive strength at 28 days was designed for casting the plates. Plate specimens were divided into four groups, they consist of reference plates (no reinforcement) and plates reinforced with 3D glass fabric having three different thicknesses 6, 10 and 15mm.The results indicate that using 3D textile glass fabric cause an increase in number of blows, reduce in final stage deflection, an improvement in toughness and energy absorption under impact loads. Using 3D textile glass fiber with 10mm thickness gave higher number of blows for 28 and 90 days as compared with 6 and 15 mm. Plates with slice 6mm 3D textile glass fiber in two way reinforced has significantly enhancement in number of blows, the improvement was about (80 - 125%) and (128.5- 114. 3%) for 28 and 90 days respectively. The specimens showed increase in the energy absorption, besides the number and width of cracks was reduced and only few cracks are propagated up to the edge of the plates.

ان استخدام الالياف اوالنسيج بابعاد ثلاثية مصنوعة من مواد زجاجية اوكاربونية ذات طبيعة كيميائية خاملة يؤدي الى تقليل بكمية المواد السمنتية الداخلة بالخلطة الخرسانية. حيث تضمنت هذه الدراسة قياس تحمل الصدمة لصفائح بابعاد 500*500*40 ملم وبعمر 28 و90 يوم بواقع نوعين من الشروط الحدودية (بسيطة وثابتة). وتم صب الصفائح باستخدام مونة اسمنتية ذات مقاومة انضغاط 60 ميكاباسكال بعمر 28 يوم. قسمت الصفائح الى اربع مجاميع مؤلفة من صفائح بدون استخدام اي الياف لغرض المقارنة وصفائح مسلحة بثلاث اسماك مختلفة (6و10و15ملم) من الياف زجاجية ثلاثية الابعاد. فحصت الصفائح تحت تاثير حمل الصدمة واظهرت النتائج ان استخدام نسيج زجاجي ثلاثي الابعاد ادى الى تحسن في خواص الصفائح وذلك بزيادة عدد الضربات وتقليل الانحرافات وزيادة في مقدار الطاقة الممتصة. ان استخدام الياف زجاجية بسمك 10 ملم تطلب زيادة في عدد الضربات المطلوبة للفشل بعمر فحص 28 و90 يوم مقارنة مع سمك 6 و15 ملم. كما ان استخدام نسيج ثلاثي الابعاد على شكل شراح بطبقتين وبسمك 6 ملم ابدى قوى ربط اكبر وتحسن بعدد الضربات ، حيث كان التحسن بمقدار 80-128 % و128.5-114.3% لاعمار 28 و90 يوم اضافة الى ان جميع الصفائح اظهرت زيادة في امتصاص الطاقة ونقصان في سمك وعدد الشقوق خلال الفحص .

Listing 1 - 10 of 18 << page
of 2
>>
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (18)


Language

English (10)

Arabic (6)

Arabic and English (1)


Year
From To Submit

2019 (1)

2018 (3)

2017 (5)

2016 (3)

2015 (2)

More...