research centers


Search results: Found 9

Listing 1 - 9 of 9
Sort by

Article
التجاوزات السكنية على التصميم الاساس لمدينة بعقوبة

Authors: م. د. رجاء خليل احمد --- أ.م. د. تنزيه مجيد حميد
Journal: AL-Mostansiriyah journal for arab and international studies مجلة مركز المستنصرية للدراسات العربية والدولية ISSN: 2070898X Year: 2016 Issue: 54 Pages: 244-275
Publisher: Al-Mustansyriah University الجامعة المستنصرية

Loading...
Loading...
Abstract

A lot of studies discussed the violations on master plans. It is obvious due to the needs of the past two centuries which witnessed a very great civilizing reflected in the increase of the size of urban community and the alteration of the functional and economic basis. Half of the world population now is lives in the urban centers, this unwise change in in the city population ,especially, in the developing countries is regarded as a serious indicator because of the fast and not compatible with the other basic sectors which made the cities helpless in solving the different urban problems. This was the stats of the problem of breaching master plans in the developing countries in general and in the Arab countries in particular. This created a conflict inside those cites between what is planned and what is executed. This conflict created problems that exceeded the speculations and predictions of master planners. This study was meant to discuss the violations on master plan. It is hoped that this study will shed the light on the most important residential violations in the master plan in the city of Baquba which was designed in 1994 and the modifications in 2006. The study included three sections. The first section discussed the reasons of those violations while the second section investigated the spatial distribution of beaches in land uses than the breached areas, the third chapter discussed the effects and the impact of this urban disease on the community of Baquba. The study came up with maps that illustrate those violations as well as some suggestions that might be of significance to legislative and executive institutions and those who may be concerned in the city of Baquba.

كثيرة هي الدراسات التي تناولت موضوع التجاوزات على التصميم الاساس, ولا غرابة في ذلك, فمن الواضحات التي ترتقي مرتقى المسلمات، ان البشرية شهدت خلال القرنين الماضيين تحضرا لم يسبق له مثيل تجسدت ملامحه في تزايد حجم المجتمع الحضري , وفي تغير الاساس الوظيفي والاقتصادي له, فقد اصبح اكثر من نصف سكان الارض يعيشون في المراكز الحضرية ، ان هذا القفز غير الرشيد في عدد سكان المدن خاصة في الدول النامية يعد مؤشرا خطيرا كونه تم بشكل متسارع لا يتماشى مع القطاعات الأساسية الأخرى ،مما جعل هذه المدن عاجزة ،عن حل مشاكلها الحضرية المختلفة , ومن هنا بدأت مشكلة التجاوزات في مدن العالم النامي بصورة عامة , وفي مدننا العربية بصورة خاصة , مما خلق نوعا من الصراع في داخل هذه المدن بين ما هو مخطط له وبين ما هو منفذ وقد اوجد هذا الصراع مشكلات فاقت تصور وتنبؤ القائمين على اعداد المخطط الاساس , وعليه كثرت الدراسات التي تتناول موضوع التجاوزات على التصاميم الاساس, ونأمل ان يكشف هذا البحث عن اهم التجاوزات السكنية الحاصلة على التصميم الاساس لمدينة بعقوبة لعام 1994 والتعديلات التي اجريت عليه عام 2006، وقد تضمنت الدراسة ثلاثة مباحث انصب المبحث الاول منها على اسباب هذه التجاوزات, في حين كشف المبحث الثاني عن التوزيع المكاني للاستعمالات المتجاوزة والاستعمالات المتجاوز عليها , بينما ركز المبحث الثالث على اثار وتداعيات هذه الأفة على المجتمع الحضري في مدينة بعقوبة، وقد خرجت الدراسة بخرائط توضح هذه التجاوزات فضلا عن بعض المقترحات التي ربما تفيد الجهات المصدرة والمنفذة للقرارات , والجهات التي يهمها امر المدينة .


Article
Corruption and its dire consequences on the wheel of development
الفساد وتداعياته الوخيمة على عجلة التنمية

Author: Translation of the Head of the Senior Translators Ahmed Alwan Taqi ترجمة رئيس مترجمين أقدم احمد علوان تقي
Journal: Journal inspector general مجلة المفتش العام ISSN: 20788789 Year: 2015 Volume: 1 Issue: 16 Pages: 199-204
Publisher: Ministry Of interior وزارة الداخلية

Loading...
Loading...
Abstract

Translated text on French shows the relationship between corruption and development

نص مترجم عن اللغة الفرنسية يبين العلاقة بين الفساد والتنمية


Article
PRAGMATICS: GRICE'S CONVERSATIONAL MAXIMS VIOLATIONS IN THE RESPONSES OF SOME WESTERN POLITICIANS

Authors: Behija J.Muhammed --- Hamid M.Al-Hamadi
Journal: ADAB AL-BASRAH آداب البصرة ISSN: 18148212 Year: 2009 Issue: 50 Pages: 1-23
Publisher: Basrah University جامعة البصرة

Loading...
Loading...
Abstract

This paper accounts for the application of Grice's four maxims of conversational implicatures to some political interviews randomly chosen , to serve as objective material of this work. The study is an attempt to find out how much the maxims of quantity , quality , relevance and manner are followed throughout the responses of the politicians con- cerned. Cases of violation are given considerable importance in this paper especially the violation of the maxim of quality which is considered the core of truthfulness of any conver- sation. The researchers have used statistics and , to some extent , percentages just to show to what extent the above maxims are violated , especially the maxim of quality. The results have proved the correctness of the hypothesis of this work which states that when the maxim of quality is violated , all other maxims are difficult to adhere to.

إن هذا البحث يعرض لتطبيق المبادئ الأساسية الأربعة في المحادثة ، التي وضعها العالم اللغوي Grice ، في إجابات بعض السياسيين الغربيين خلال مقابلاتهم التي اختيرت بصورة عشوائية لتكوّن المادة الموضوعية للبحث. يعدّ البحث محاولة لاستكشاف مقدار الإلتزام بهذه المبادئ ( وهي الكم والنوع والعلاقة والوضوح ) من خلال إجابات السياسيين المعنيين ، إذ يبين حالات عدم الإلتزام ويعطيها أهمية كبيرة ، وبخاصة مبدأ النوع الذي يعدّ أهم المبادئ في المحادثة والحوار ، ذلك لأنه يعبّر عن الحقيقة في المحادثة. لقد استعمل الباحثان الإحصاء ، ولحد ما ، النسب المئوية ليوضحا مقدار عدم الإلتزام بهذه المبادئ لا سيّما مبدأ النوع. وقد برهنت النتائج صحة الفرضية التي تنص على صعوبة الإلتزام بأي مبدأ من المبادئ الثلاثة (الكم والعلاقة والوضوح) عندما لا يتم الإلتزام بمبدأ النوع.


Article
Human rights violations in Libya and its impact on the fall of the rule of President Muammar Gaddafi 2011
انتهاكات حقوق الإنسان في ليبيا وأثرها في سقوط حكم الرئيس معمر ألقذافي عام 2011

Author: Araa Gasem Mohammed أراء جاسم محمد
Journal: Journal of Historical studies مجلة دراسات تاريخية ISSN: 18180346 Year: 2016 Issue: 20حزيران Pages: 364-380
Publisher: Basrah University جامعة البصرة

Loading...
Loading...
Abstract

The research aims to shed light on the abuses practiced by President Muammar Gaddafi in Libya (1969-2011) with the principles of human rights in Libya, although Gaddafi declared that the people is the source of all authorities, but it is, in fact, committed clear violations of human rights, which led to a popular revolution which ended with death Gaddafi on the twentieth of October of 2011 ,with external assistance, most notably NATO to receive the Transitional National Council ruling.

يهدف البحث الى تسليط الضوء على الانتهاكات التي كان يمارسها الرئيس معمر القذافي في ليبيا (1969-2011) لمبادئ حقوق الانسان في ليبيا ، فعلى الرغم من اعلان القذافي ان الشعب هو مصدر جميع السلطات، الا انه في حقيقة الامر ارتكب مخالفات واضحة لحقوق الانسان ، وهو الامر الذي ادى الى حدوث الثورة الشعبية التي انتهت بقتله في العشرين من تشرين الاول من عام 2011 بمساعدة خارجية كان ابرز من مثلها حلف شمال الاطلسي- ليتسلم الحكم المجلس الوطني الانتقالي.


Article
Human rights violations under the American-British occupation of Iraq (2003 -2004) (Historical Study)
انتهاكات حقوق الأنسان في ظل الاحتلال الأمريكي البريطاني للعراق (2003 -2004) (دراسة تاريخية)

Author: Majid Hadap Halhool مجيد هداب هلهول
Journal: Journal Of Al-Frahedis Arts مجلة آداب الفراهيدي ISSN: 26638118 (Online) | 20749554 (Print) Year: 2016 Issue: 26 Pages: 200-228
Publisher: Tikrit University جامعة تكريت

Loading...
Loading...
Abstract

Iraq fell under the yoke of the American- British Occupation in the April 9, 2003, and the Resolution 1483 issued by the UN Security Council knew their presence in Iraq as a military Occupation, and there fore it was necessary to apply the International agreements, especially the 1949 Genera conventions as well as the International convenants including the Human Rights and respect of his being and not being tortured, because the International convenants prevented the torture in all its forms. They considered it as a crime against the humanity no statute of limitating its time.The research dealt with the rights of prisoners in accordance with the International convenants and Genera conventions, in particular the respect of their rights and that they were not hurt and torture; and they were asked only on their names and the numbers of military units. After the war was over, they released, but the U.S.A and Britain violated their rights approved in the International law and didn’t release them.

وقع العراق تحت نير الاحتلال الأمريكي البريطاني في 9 نيسان 2003، وعرف القرار (1483) الصادر من مجلس الامن الدولي وجودهما في العراق بأنه احتلال عسكري، ولذلك استوجب تطبيق الاتفاقيات الدولية، سيما اتفاقيات جنيف لعام 1949، فضلا عن العهود الدولية والمتضمنة لحقوق الانسان واحترام كيانه وعدم تعريضه للتعذيب، إذ حرمت العهود الدولية التعذيب بكل اشكاله وعدتّه جريمة ضد الانسانية لا تسقط بالتقادم الزماني.تناول البحث حقوق الأسرى على وفق العهود الدولية، فضلاً عن اتفاقيات جنيف، سيما احترام حقوقهم الانسانية وعدم تعريضهم للأذى والتعذيب، ولا يسأل سوى عن اسمائهم وارقام وحداتهم العسكرية، وبعد انتهاء الحرب يطلق سراحهم، إلا أن الولايات المتحدة وبريطانيا عرضتهم للتعذيب وانتهكت حقوقهم المقرة في القانون الدولي ولم تطلق سراحهم.


Article
Violations of international private security companies to the humanitarian international law & international criminal law in Iraq
انتهاكات الشركات الأمنية الدولية الخاصة للقانونين الدولي الإنساني والدولي الجنائي في العراق

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract It is no secret to any Tracker for the activities of the companies international private security in Iraq, which has already been contracted by the U.S. side and British in their occupation of Iraq in 2003 in order to perform certain tasks is to protect and secure the armed forces of both the United States and Britain, and some foreign dignitaries and Iraqi embassies and staff and the headquarters of some international organizations, corporations and oil wells It may be associated with what was carried out by those companies in Iraq committed numerous violations of international humanitarian law specifically for each contained in the four Geneva Conventions of 1949 and their two Additional Protocols of 1977, as committed those companies at the hands of their employees very serious violations of the right of the provisions of international criminal law committing crimes of genocide, war crimes and crimes against humanity. It has turned out after the exercise of these companies for their activities in Iraq, he participated in combat operations alongside U.S. forces as well as security services responsible for the submission and due to lack of education in law for its employees, as regards the provisions of international humanitarian law and the criminal commits these violations against these two bills, but they invoked about it that they were performing the tasks entrusted to them and the problem is that the Iraqi authorities have not been able to firmly hold them accountable and punished, but they are far from the most to the enjoyment of immunity

ملخص البحث في الحروب يكون من العادة أن تمارس القوات المسلحة النظامية للدول المتنازعة العمليات القتالية كما يدخل في ممارستها كذلك بعض فئات المرتزقة والجماعات المسلحة إلا أن ما أنتشر حديثاً هو مشـاركة بعض الشركات الخاصة في ذلك وهي الشــركات العسـكرية والأمنية الخاصة ( )، ولربما يكون مقبولاً مشاركة الشركات العسكرية الخاصة في عمليات القتال وهذا يتضح من تسميتها على الأقل أما مشاركة الشركات الأمنية الخاصة في ذلك فهو مما لا يتناسب مع الأغراض الأمنية التي من أجلها أُسست ، وفي الحقيقة فأن لا هذه ولا تلك بعيدتان عن أرتكاب ما يعد أنتهاكاً للقانون الدولي الإنساني أو القانون الدولي الجنائي.


Article
Practices of the UN Security Council to criminalize violations of international humanitarian law during non-international armed conflicts
ممارسات مجلس الأمن الدولي في تجريم انتهاكات القانون الدولي الإنساني أثناء النزاعات المسلحة غير الدولية

Author: dr.mahmood م. د. محمود خليل جعفر
Journal: journal of legal sciences مجلة العلوم القانونية ISSN: 2070027X , 2663581X Year: 2014 Volume: 29 Issue: 1 Pages: 1-25
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

The Practices of the UN security council to criminalize the violations of International humanitarian law during non – international armed conflicts.The non – international armed conflicts represent the prevailing image of the conflicts in humanitarian law. The reactions of the International community, especially the UN security council, were categorical and influential at the same time that the council repeatedly announced through its decision the individual criminal responsibility of the perpetrators of these violations, and the UN security council practically determined to persecute and punish those accused of serious violations through the establishment of the special international criminal tribunals.

تشكل النزاعات المسلحة غير الدولية الصورة السائدة للنزاعات في الوقت الحاضر ورافقت هذه النزاعات انتهاكات واسعة لقواعد القانون الدولي الإنساني، وكان ردود فعل المجتمع الدولي ولاسيما مجلس الأمن الدولي قاطعاً ومؤثراً في الوقت نفسه، فقد أعلن المجلس من خلال قراراته ولمرات عديدة على المسؤولية الجنائية الفردية لمرتكبي هذه الانتهاكات، وعملياً أقدم المجلس على ملاحقة ومعاقبة المتهمين بارتكاب الانتهاكات الجسيمة من خلال تشكيل المحاكم الجنائية الدولية الخاصة.


Article
International Responsibility Private Security Companies in Violations to international law
مسؤولية الشركات الأمنية عن انتهاكات القانون الدولي الإنساني في العراق

Author: asmaa abraheem اسماء ابراهيم علي الياسري
Journal: Risalat al-huquq Journal مجلة رسالة الحقوق ISSN: 20752032 Year: 2016 Volume: 8 Issue: 1 Pages: 330-349
Publisher: Kerbala University جامعة كربلاء

Loading...
Loading...
Abstract

Abounded in recent years, the phenomenon of the state contracted with private security companies, to carry out it was only natural that performed by the security services to these countries. Where the bulk of these contracts in relation to the functions of the beginning of the administrative or logistical support, which led to the involvement of these companies in the performance of security functions in situations of armed conflict. This includes engaging the protection of personnel, equipment and military installations, and training of the armed forces and the security forces and provide advice, and maintenance of weapons systems, and interrogate suspects or prisoners, gather intelligence, and even participate in combat operations. These tasks are in fact at the heart of military operations.It is the emergence of private security companies, and the growing role in contemporary armed conflicts, and the work of flagrant violations of the rules of international humanitarian law and that our country was Iraq, the scene of the largest and most violent and murderous, and raises problems at the strategic, security, legal, sparking in ourselves cravings in an attempt explore in greater depth the subject, and eating lesson and analysis. This is based on the analytical and practical approaches.The State bears international responsibility soon as there is an illegal act according to international law attributed to it, on condition that the presence of mind or reason decide the legality of this action. However, the legal nature of the State's responsibility for the actions of employees of security companies may be directly when referring the actions of employees of these companies need, or indirectly based on the standard of due diligence by the State concerned and as required by the first article common to the Geneva Conventions when not to refer the actions of the staff of this Enterprises need.

أزادت في السنوات الأخيرة ظاهرة تعاقد الدول مع الشركات الأمنية الخاصة، للقيام بمهام كان من الطبيعي أن تؤديها الأجهزة الأمنية لهذه الدول. حيث كان الجانب الأكبر من هذه العقود يتعلق في البداية بمهام الدعم اللوجستي أو الإداري، مما أدى إلى انخراط هذه الشركات في أداء مهام أمنية في حالات النزاع المسلح. ويشمل هذا الانخراط حماية الأفراد والمعدات والمنشات العسكرية، وتدريب القوات المسلحة وقوات الأمن وتقديم المشورة لها، وصيانة أنظمة الأسلحة، واستجواب المشتبه فيهم أو السجناء، وجمع المعلومات الاستخباراتية، وحتى الاشتراك في العمليات القتالية. وهذه المهام هي في الواقع من صميم العمليات العسكرية. إذ يعد ظهور الشركات الأمنية الخاصة، وتنامي دورها في النزاعات المسلحة المعاصرة، وما قامت به من انتهاكات صارخة لقواعد القانون الدولي الإنساني والذي كان بلدنا العراق مسرحاً لأكبرها وأشدها عنفاً وإجراماً، وما تثيره من مشكلات على المستويات الإستراتيجية والأمنية والقانونية، مما أثار في نفسنا الرغبة الشديدة في محاولة التعمق في بحث هذا الموضوع، وتناوله بالدرس والتحليل. وذلك بالاعتماد على المنهجين التحليلي والتطبيقي.وتتحمل الدولة المسؤولية الدولية بمجرد وجود عمل غير مشروع طبقاً للقانون الدولي ينسب إليها، شرط عدم وجود مانع أو سبب يقرر مشروعية هذا العمل. إلا أن الطبيعة القانونية لمسؤولية الدولة عن أفعال موظفي الشركات الأمنية قد تكون مباشرة عند إحالة أفعال موظفي هذه الشركات إليها، أو غير مباشرة تقوم على معيار بذل العناية اللازمة من قبل الدولة المعنية وفقاً لما تقتضيه المادة الأولى المشتركة بين اتفاقيات جنيف عند عدم أحالة أفعال موظفي هذه الشركات إليها.


Article
Arrangements of the international protection of journalists during conflicts armed
تدابير الحماية الدولية للصحفيين أثناء النزاعات المسلحة ( دراسة تطبيقية على صحفي العراق )

Author: Mohammed Thamer Makot محمد ثامر مخاط
Journal: The Journal of Law Research مجلة القانون للبحوث القانونية ISSN: 20724934 Year: 2009 Issue: 1 Pages: 75-105
Publisher: Thi-Qar University جامعة ذي قار

Loading...
Loading...
Abstract

Journalists during international armed conflicts and non-international to the real risks may go beyond the limit harm to body or freedom, but may end up being subjected to the murder. And because the journalist is a witness on the outcome of the dispute or, rather, is the witness and the judge and publisher of the commitment of parties to the conflict to the principles and rules of international humanitarian law. And that article 79 of Protocol I has not been established and a new situation for journalists, but referred the rule of the press to the development of civil, with its immunities and the consequent obligations of a journalist into a dual responsibility witness a neutral professional technology, media and civilians have become a victim of serious violations during armed conflicts and that the character of this responsibility is imposed on the press to imagine and accept these risks and to impose on the parties to the dispute acknowledge supremacy of the values ​​of the profession due regard

يتعرض الصحفيون أثناء النزاعات المسلحة الدولية وغير الدولية إلى مخاطر حقيقية قد تتخطى حد إلحاق الأذى بالجسد أو الحرية وإنما قد تصل حد التعرض إلى القتل العمد .ولأن الصحفي هو الشاهد على مجريات النزاع أو بالأحرى هو الشاهد والقاضي والناشر بالتزام أطراف النزاع بمبادئ وقواعد القانون الدولي الإنساني . ولأن المادة 79 من البروتوكول الأول لم تنشأ وضعاً جديداً للصحفيين بل أحالت حكم الصحفي إلى وضع المدني بما يتمتع به من حصانات وما يترتب عليه من التزامات كان الصحفي موضع مسؤولية مزدوجة شاهداً محايداً بمهنية تقنية وإعلامية ومدني قد يتحول إلى ضحية انتهاكات جسيمة أثناء النزاعات المسلحة وإن طابع هذه المسؤولية هو الذي فرض على الصحفي تصور هذه المخاطر وقبولها وفرض على أطراف النزاع الإقرار بسمو قيم هذه المهنة الواجبة المراعاة

Listing 1 - 9 of 9
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (9)


Language

Arabic (7)

Arabic and English (1)

English (1)


Year
From To Submit

2016 (4)

2015 (2)

2014 (1)

2009 (2)