research centers


Search results: Found 5

Listing 1 - 5 of 5
Sort by

Article
Study the Effect of Cold and Hot Water Extracts of Parsley Plant Petroselinumcrispum on the Growth of some Enterobacteriaceae

Author: May H. Mohammad
Journal: Al-Nahrain Journal of Science مجلة النهرين للعلوم ISSN: (print)26635453,(online)26635461 Year: 2014 Volume: 17 Issue: 1 Pages: 148-154
Publisher: Al-Nahrain University جامعة النهرين

Loading...
Loading...
Abstract

This study was conducted to determine the effect of hot and cold water extractsof parsley leaves on five genus of bacteria belong toenterobacteriaceae familynomely; E.coli, Enterobacter, Klebsiella, Shigellaand Salmonella after 24 or 48 hrs of incubation where the number of growth colonies on macConkey agar appears. The efficiency of these extractsto prevent bacteria from growthwas indicated by using the percentage ofdilution value. The resultsshowed that the hot water extract was more efficientin most treated bacteria compared with cold water extract. Also resultsindicated that both Salmonella andEnterobacterwere more sensitive toward both extracts incomparsion with other studied bacteria, such asKlebsiellashowed higher resistance toward both extracts. Additionally, significant differencesbetween number of colonies grown on MacConkeymedium that treated with hot or cold water extracts were recorded.

اجريت هذه الدراسة لتحديد تأثير المستخلصات المائية الحارة والباردة لأوراق نبات المعدنوس على خمسة اجناس بكتيرية تعود لعائلة البكتريا المعوية :E.coli وEnterobacter وKlebsiella وShigella و Salmonella بعد 24 و 48 ساعة من الحضن اذ يمكن ان تظهر المستعمرات النامية على وسط ماكونكي.وتم الاشارة الى كفاءة تلك المستخلصات في منع البكتريا من النمو عبر ايجاد النسبة المئوية للقيم. وقد اظهرت النتائج ان المستخلص المائي الحار كان اكثر كفاءة في الحد من نمو اغلب البكتريا المعاملة من المستخلص المائي البارد، كما اشارت النتائج الى ان كل من Salmonella و Enterobacter كانت الاكثر حساسية تجاه المستخلصين مقارنة ببقية البكتريا الاخرى المدروسة، وايضا اظهرت Klebsiella مقاومة كبيرة جدا تجاه كلا المستخلصين. كما اظهرت النتائج وجود فروق معنوية بين اعداد المستعمرات النامية على وسط ماكونكي المعامل بالمستخلص المائي الحار والبارد.


Article
Effect of Water Extracts of SomeMedicinal Plants OnGermination Percentage and Development of Plumule and Radicle Growth Anethum graveolens L.
تأثير المستخلصات المائية لبعض النباتات الطبية في نسبة الانبات وتطور نمو الرويشة والجذير لنبات الشبنت L. Anethum graveolens

Author: Taif Majid Abdulhussein طيف ماجد عبد الحسين
Journal: Ibn Al-Haitham Journal For Pure And Applied Science مجلة ابن الهيثم للعلوم الصرفة والتطبيقية ISSN: 16094042/ 25213407 Year: 2016 Volume: 29 Issue: 3 Pages: 295-303
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

An experiment was conducted at the laboratories of College of Agriculture – Kerbala University during 2016. The aim of this study was to the effect of water extracts of medicinal plants germination percentage and development of plumule and radicle growth .The completely randomized design with three replicates was usedin each experiment consisted of water extracts (T1= Distilled water),(T2= Eruca sativa Eruca sativa L),(T3= FenugreekTrigonella foenum - graecum L),(T4= Sweet FennelFoeniculum vulgare.Mill),(T5=Borage Anchusa strigosa Lab),(T6=Dill Anethum graveolens L) ,(T7=Black cuminNigella Sativa L),(T8=Cumin Cuminumcyminum L),(T9= CorianderCoriandrum sativum L. ). Results of Lab. Water extracts that T9and T8 treatments significantly increased the germination percentage (96.70 and 95%) and germination speed (1.38 and 1.35 seed / day) .whileT9,T8 and T5 gave the high radical lengths (4.05,3.02 and 2.31 cm) respectively. The T8 treatment was superior in giving the higher average of plumule length (7.53cm) and dry weight radical (1.03mg). The T9 significantly gave the highest average of force seedling(958) and dry weight plumule(3.00mg) compared with the T1 treatment (control) which gave the lowest values of percentage, germination speed and high length of radical, length of plumule , dry weight radical, force seedling and dry weight plumule (80% , 1.14 seed / day , 1.66cm,6.63,0.80mg,665 and 2.86mg) respectively. Water extracts of T7, T4.T2 and T3 showed inhibition of all most parameters studies

نفذت تجربة مختبرية في مختبرات كلية الزراعة /جامعة كربلاء خلال العام 2016 بهدف تأثير المستخلصات المائيةلبعض النباتات الطبية في نسبة الانبات وتطور نمو الرويشة والجذيرلنبات الشبنت L. Anethum graveolens وتحديدأفضل مستخلص نباتي. استعمل التصميم العشوائي الكامل CRD بثلاث مكررات وعامل واحد المستخلصات المائية T1 =ماء مقطرو =T2 الجرجير Eruca sativaL. و T3 = الحلبة Trigonella foenum - graecum L و T4 = الحبة الحلوةFoeniculum vulgare.Mill و T5 = الورد الماوي )ورد لسان الثور( Anchusa strigosa Lab و =T6 الشبنتAnethum graveolens L. و T7 = الحبة السوداء Nigella sativa L. و T8 =الكمون Cuminumcyminum L و T9 = الكزبرة Coriandrum sativumL. .اظهرت النتائج ان معاملات المستخلصات الكزبرة T9 والكمون T8 أدتالى زيادة معنوية في نسبة الانبات بلغت 96.70 % و 95 % و اعلى سرعة انبات بلغت 1.38 بذرة.اليوم- 1 و 1.35بذرة.اليوم- 1بينما أعطت T9 و T8 و T5 اعلى طول الجذير بلغ 4.05 سم و 3.02 سم و 2.31 سم على التوالي.تفوقت المعاملةT8 في إعطاء اعلى متوسط لطول الرويشة والوزن الجاف للجذير وبلغ 7.58 سم 1.03 ملغم .بينما تفوقت معاملة T9معنويا في إعطاء اعلى متوسط لقوة البادرة والوزن الجاف للرويشة بلغ 958 و 3.00 ملغم , في حين أعطت معاملةالمقارنة T1 اقل متوسط لنسبة الإنبات و سرعة الانبات وطول الجذير وطول الرويشة والوزن الجاف للجذير وقوة البادرةوالوزن الجاف للرويشة بلغ 80 % و 1.14 بذرة.اليوم- 1 و 1.66 سم و 6.63 سم و 0.80 ملغم و 665 و 2.86 ملغم بالتتابع .أدتالمستخلصات T7 و T4 و T2 و T3 الى تثبيط كل الصفات


Article
Bacteriological study of Haemophilus influenzae isolated from chronic tonsillitis in children under six year in Kirkuk city .
دراسة البكتريولوجية ﻟHaemophilus influenzae المعزولة من التهاب اللوزتين المزمن في الاطفال دون السادسة من العمر في مدينة كركوك.

Author: Shymaa H.Ali Najdat B.Mahdi شيماء حسن علي(1) نجدت بهجت مهدي(2)
Journal: kirkuk university journal for scientific studies مجلة جامعة كركوك - الدراسات العلمية ISSN: 19920849 / 26166801 Year: 2016 Volume: 11 Issue: 4 Pages: 227-242
Publisher: Kirkuk University جامعة كركوك

Loading...
Loading...
Abstract

This study done to investigate the role of H.influenzae and other bacterial types which cause chronic tonsillitis in children below six years of age , (120) clinical samples were collected , Included (60) samples from surface tonsiles and (60) samples from core tonsils, In the period from December 2014 to April 2015 attending Azadi teaching hospital and general Kirkuk hospital in Kirkuk city, 147 different bacterial isolation were obtained which showed positive for bacteriological culture. The result showed obvicus differences in bacterial species between surface throat and core swabs and the most common isolates was : Streptococcus spp. which came at first order (54) isolates (36.73%) , And Staphylococcus spp. came secondly with (45) (30.61%). Haemophilus spp. Which came in third order with (18) (12.24%), And Pseudomonas spp. With (14) (9.52%), And Proteus spp.with (12) (8.16%), And Klebsiella spp. With(4) (2.72%).The result showed infection with chronic tonsillitis in males about 60% and in the females 40% , The serotyping results appears that H.ifluenzae type (Hib) was common 81.81% , but Biotyping results (III,I) was more common types 33.33%.H.influenzae isolates exhibit high resistance to the antibiotics Ampicillin, Gentamycin, Erythromycin, Tetracyclin, Amoxicillin, Co-trimeexazole, Piperacillin and Cephalothin, while appeared highly sensitive to antibiotics Cefotaxime, Chloramphenicol, Ciprofloxacin, Azithromycin, Imipenem and Ceftriaxone,The study showed inhibitory effect of Water extracts (Thuja- pomegranate peel, garlic) on the growth of bacteria H.influenzae.

أجريت هذه الدراسة للتحري عن دور بكتريا Haemophilus influenzaeوالأنواع البكتيرية الأخرى في الاصابة بالتهاب اللوزتين المزمن في الاطفال دون السادسة من العمر ، إذ جمعت 120 عينة سريرية شملت 60عينة من سطح اللوزتين و60عينة من لب اللوزتين ، للفترة من كانون الاول2014 إلى نيسان 2015 الوافدين إلى مستشفى آزادي التعليمي ومستشفى كركوك العام في مدينة كركوك، وتم الحصول على (147) عزلة بكتيرية مختلفة كانت جميعها موجبة للزرع البكتريولوجي .أظهرت النتائج تبايناً في الأنواع البكتيرية بين مجموعتي مسحات (سطح اللوزتين ولب اللوزتين) ، وكان أكثر العزلات شيوعاً من كلا المسحتين: Streptococcus spp إذ جاء في المرتية الاولى وبلغ عدد عزلاته (54) بنسبة36.73%، إما Staphylococcus spp فانه جاء في المرتبة الثانية وعدد عزلاته(45) وبنسبة 30.61%، و Haemophlius spp كانت في المرتبة الثالثة وعدد عزلاته (18) وبنسبة 12.24%، ويليه Pseudomonas spp وبلغ عدد عزلاته (14) بنسبة 9.52%، ويليه Proteus spp بواقع (12)عزلة وبنسبة 8.16%، ثم Klebsiella spp فبلغ (4) عزلات وبنسبة2.72 %.أظهرت الدراسة أن نسبة الاصابة بالتهاب اللوزتين المزمن كانت في الذكور60 % وفي الاناث 40%، واظهرت Serotyping لبكتريا H.influenzaeان نمط (Hib) هو السائد بنسبة 81,81% على الأنماط ألاخرى, وأما Biotyping فكان نمط (III وI)أكثر الأنماط سائدة بنسبة 33.33% ، ويليه النمط (II) بنسبة 20%، وأظهرت عزلات H.influenzae مقاومة عالية للمضادات الحيوية Ampicillin ، Gentamycin،,Amoxicillin Erythromycin ،Tetracyclin، Piperacillin ، Co-trimeexazoleو Cephalothin ،بينما أظهرت حساسية عالية للمضادات Cefotaxime ،Chloramphenicol, Imipenem ،Azithromycin, Ciprofloxacin و Ceftriaxone ، وأظهر المستخلصات المائية (العفص- وقشور الرمان والثوم ) تأثيراً مثبطاً على نمو بكتريا H.influenzae


Article
The impact of cold water extracts and boiled roots of licorice Licorice in the inhibition of toxic effect and Alttafara to drug Mitotrksi in white mice Mus Moscolos
تأثير المستخلصات المائية الباردة والمغلية لجذور عرق السوس Licorice في تثبيط الأثر السمي والتطفيري لعقار الميثوتركسيت في الفئران البيض Mus musculus

Loading...
Loading...
Abstract

لقد أشارت الدراسات الى أهمية المركبات الكيميائية التي يتم استخلاصها من النباتات الطبية سواء من الأوراق أو الجذور أو السيقان أو الثمار ودورها في الوقاية من تأثير المواد المطفرة والمسرطنة (Bhattacharya , 2010). ويعد نبات عرق السوس Glycyrrihiza glabra من النباتات المهمة ومنذ تاريخ طويل لاستخداماته الطبية والعلاجية والصناعية وقد أثبتت البحوث امتلاك النبات فعالية مضادة للأكسدة وفعالية مضادة للتطفير وأن له دوراً كبيراً في الحد من تطور الأمراض السرطانية (Isbrucker & Burdock , 2006) وأن تاريخه يعود الى الحضارة البابلية والمصرية (Fenwik et al , 1990) حيث استعمله البابليون كعنصر مقوي للجسم ومناعته في حين استخدمه الأطباء المصريون القدماء فكانوا يخلطونه بالأدوية ذات المذاق المر لإخفاء طعم مرارتها ويعالجون به أمراض الكبد والأمعاء وينتمي هذا النبات الى العائلة البقولية (Ligumenaceae).


Article
Field Evaluation of some Plants Water Extracts on Ammonia volatilization in Soil
التقييم الحقلي لبعض المستخلصات المائية النباتية في تطاير الامونيا من التربة

Authors: Ahmed .K.Fazaa احمد كاظم فزاع --- Hanoon N. Kadhem AL-Barakat حنون ناهي كاظم البركات
Journal: Jornal of Al-Muthanna for Agricultural Sciences مجلة المثنى للعلوم الزراعية ISSN: 40862226 Year: 2017 Volume: 5 Issue: 2 Pages: 48-55
Publisher: Al-Muthanna University جامعة المثنى

Loading...
Loading...
Abstract

A field experiment was conducted in Al- Muthanna province. at sweer river during the growing season of 2016. The experiment was carried to evaluate efficiency of some plants water extracts (Caper seeds, Garlic) and urea treated with DMPP on ammonia volatilization in soil. Plants extracts were applied at rate of 1:10 (extract: urea). Conventional urea and urea with extracts and DMPP were applied at levels of 80, 160, 240 Kg N h - 1 with two dose. . Factorial Experiment carried out according to RCBD with three replications. Ammonia volatilization was estimated on periods of 1, 8, 15, 23, 30, 31, 38, 45, 53, and 60 day after addition. Water extract of caper seeds significantly reduced ammonia volatilization , as compared to DMPP and Plants fertilized with level 80 to 160 and 240 Kg N h – , which revealed the highest ammonia volatilization

نفذت تجربة حقلية في محافظة المثنئ على ضفاف نهر السويرخلال الموسم الربيعي 2016 لمعرفة تأثير إضافة المستخلصات المائية لبذور نبات الكبر و ثمار نبات الثوم والمركب الكيميائي DMPP لسماد اليوريا في تطاير الامونيا . اُضيفت المستخلصات المائية للنباتات مع سماد اليوريا بتركيز 100 مل مستخلص كغم-1 سماد أضيف النتروجين بمستوئ 80 و160 و240 كغم N هكتار-1 بهيئة سماد يوريا (46 % N ( . نفذت تجربة عاملية وفق تصميم . R.C.B.Dاُضيف السماد النتروجيني المعامل بالمستخلصات او بالمركب الكيميائي DMPP وعلى دفعتين للتربة. زرعت بذور الذره الصفراء في1/3/2016. تم قياس كمية الأمونيا المتطايرة حقلياً بعد (1و8و15و23و30و31و38و45و53و60) يوم من اضافة السماد واظهرت النتائج ان معاملة اليوريا بالمستخلصات المائية النباتية والمركب الكيميائي DMPP ادئ الى خفض كمية الأمونيا المتطايرة قياساً بمعاملة اليوريا فقط (بدون مثبط) مع تفوق معاملة مستخلص بذور الكبر على معاملة المركب DMPP في خفض كمية الأمونيا المتطايرة، كذلك ادت زيادة مستويات السماد النتروجيني المضاف من (80 إلى 160 إلى 240) كغم N هكتار-1 الى زيادة كمية الأمونيا المتطايرة وبشكل معنوي. كذلك زيادة كمية الامونيا المتطايره التجميعية لكل الفترات الزمنية.

Listing 1 - 5 of 5
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (5)


Language

Arabic (2)

Arabic and English (2)

English (1)


Year
From To Submit

2017 (1)

2016 (2)

2014 (1)

2012 (1)