research centers


Search results: Found 48

Listing 1 - 10 of 48 << page
of 5
>>
Sort by

Article
Cartographic representation of grain crops in the district of Rumaitha
التمثيل الخرائطي لمحاصيل الحبوب في قضاء الرميثة

Loading...
Loading...
Abstract

The objective of the mapping agricultural land uses is to realize as a result of the interaction between natural and human factors in the agricultural field . In order to know and evaluate the current distribution of agricultural land uses, as well as highlighting trends in the development of such uses in the future.

يعد الهدف من اعداد خرائط استعمالات الأرض الزراعية هو ادراك نتيجة التفاعل بين العوامل الطبيعية والبشرية في الميدان الزراعي . وذلك بهدف معرفة وتقييم التوزيع الحالي لاستخدامات الأرض الزراعية ، وكذلك ابراز اتجاهات تطور هذه الاستخدامات في المستقبل . وتكوين صورة شاملة عن العلاقات المكانية بينها ، فضلا عن أهميتها في تقييم تاثير الانسان على البيئة المحيطة به وقدرتها على تمييز المحاصيل الزراعية في أوقات السنة المختلفة .


Article
The impact of visual pollution in urban aesthetic distortion "Baghdad city model"
أثر التلوث البصري في تشويه جمالية المدن "مدينة بغداد نموذجاً"

Author: Sawsan Sabih Hamdan سوسن صبيح حمدان
Journal: Mustansiriyah Journal of Arts مجلة آداب المستنصرية ISSN: 02581086 Year: 2013 Issue: 63 Pages: 1-29
Publisher: Al-Mustansyriah University الجامعة المستنصرية

Loading...
Loading...
Abstract

This study is one of the most dangerous environmental pollutants, which does not feel their rights directly, but to live with and get used to it and it becomes part of it, and here lies the danger of this pollutant The manifestations of visual pollution in the city of Baghdad is not the result but it took a day suffer from trying to emulate Western architecture and use of modern technologies, identity Eastern and independent character, not be able to access promoted European cities Doubled the size of visual pollution in the city of Baghdad several times after the year 2003, as a result of military operations and security procedures, and the absence of laws and legislative frameworks governing the construction process, and lack of coordination among state institutions in this aspect, and the absence of vision aesthetic to make additions or coordinate the streets, and the absence of marginalizing the role of planners and specialists in the field of urban design in the event of any change in the design of the foundation of the city, or when doing any construction projects

تناولت هذه الدراسة واحد من أخطر الملوثات البيئية، والتي لا يشعر بها الإنسان بشكل مباشر، وإنما يتعايش معه ويعتاد عليه ويصبح جزءً منه، وهنا تكمن خطورة هذا الملوث. إن مظاهر التلوث البصري في مدينة بغداد ليست وليدة اليوم بل إنها أخذت تعاني من محاولة محاكاة العمارة الغربية والاستفادة من التقنيات الحديثة، ففقدت هويتها الشرقية وشخصيتها المستقلة، ولم تتمكن من الوصول إلى رقي المدن الأوربية. تضاعف حجم التلوث البصري في مدينة بغداد عدة مرات بعد العام 2003، بفعل العمليات العسكرية والإجراءات الأمنية، وغياب القوانين والأطر التشريعية التي تنظم عملية البناء، وعدم التنسيق بين مؤسسات الدولة في هذا الجانب، وغياب الرؤيا الجمالية في إجراء الإضافات أو تنسيق الشوارع، وغياب وتهميش دور المخططين والمتخصصين في مجال تصميم المدن في حال إجراء أي تغيير في التصميم الأساس للمدينة، أو عند القيام بأي مشاريع إنشائية


Article
Urban Form Types and Some Related Social Problems of Multistorey Housing in Britain and the Gulf
انماط الشكل الحضري وبعض المشاكل الاجتماعية التي ارتبطت بها لمشاريع سكنية متعددة الطوابق في بريطانيا والخليج

Authors: dr.emad mushtaha د. عماد مشتهى --- dr.muhammed arar د. محمد عرعر --- dr.faisal hameed د. فيصل حميد
Journal: Iraqi Journal of Architecture & Planning المجلة العراقية لهندسة العمارة والتخطيط ISSN: 26179547 / 26179555 Year: 2011 Volume: 7 Issue: 22-23-24 Pages: 278-292
Publisher: University of Technology الجامعة التكنولوجية

Loading...
Loading...
Abstract

The urban expansion of the Gulf cities included many multi-storey housingprojects of urban form types similar to those built in Britain during the postSecond Wold War period of reconstruction. According to the literature, thesetypes of urban form are associated with a number of social problems in relationto the health of some residents, anti-social behaviour of some youngsters, andsome types of crime. The aim of this research is to identify the types of urbanform in the context of the British built environment and to conduct a pilot studyto investigate the presence of social problems in Gulf housing projects whichencompass urban forms similar to those built in Britain during the post SecondWold War period. The conclusion is that some social problems can be traced insome of the projects inspected in the study. The study suggest further in depthresearch to determine the extent of such social problems and suggest designsome guidance for new projects in order to avoid such problems.

اشتمل التوسع الحضري الكبير لمدن الخليج في العقد الاخير على مشاريع سكنية متعددة الطوابق وتميزت بعض تصاميمهذه المشاريع بأصناف من الشكل الحضري "الغير تقليدي" مشابهة الاصناف مشاريع سكنية بنيت في بريطانيا خصوصاً واوروبا عموماً في الفترة التي تلت الحرب العالمية الثانية. وتشير الادبيات المختصة الى ان هذه الاصناف من الشكلالحضري لهذه المشاريع البريطانية ارتبطت بعدد من المشاكل الاجتماعية التي عانى منها الساكنين مثل تلك المتعلقةبصحة الاطفال و الامهات وكبار السن، او على تصرفات الاطفال والم ا رهقين اللا اجتماعية وبعض انواع الجريمة.ويهدف البحث الى تحديد انماط الشكل الحضري في السياق البريطاني، و توثيق بعض الادبيات في ما يتعلق بالمشاكلالاجتماعية التي ارتبطت بمشاريع الفترة التي تلت الحرب العالمية الثانية في بريطانيا، و اج ا رء د ا رسة موقعية استكشافيةاولية لمدى تكرر هذه المشاكل الاجتماعية في المشاريع الخليجية المشابهة في شكلها الحضري للمشاريع التي بنيت فياوروبا في تلك الفترة. الاستنتاجات التي توصل اليها البحث تبين ان بعضاً من المشاكل الاجتماعية التي امكن رصدهاكمشكلة التصرفات اللا اجتماعية للأطفال والم ا رهقين، يتكرر حدوثها في المشاريع السكنية الخليجية وبشكل مشابه لماحدث في المشاريع الاوروبية، ويوصي البحث بضرورة اج ا رء بحوث معمقة في هذا الموضوع ويقدم البحث بعض الاساليبالعلاجية والتوصيات التي يمكن ان تساعد في تجنب المشاكل الاجتماعية في المشاريع الخليجية.الكلمات المرشدة: الشكل الحضري، المشاكل الاجتماعية، المدن البريطانية، مدن الخليج


Article
Developing the Economic Activities of cities According to the Sustainable Development Criteria A Case Study of Sinjar
تطوير الأنشطة الاقتصادية للمدن على وفق معايير التنمية المستدامة - دراسة حالة سنجار

Authors: Faruk H.Tamer فاروق حجي تمر --- Ayad B. Al-Galaby(PhD الدكتور أياد بشير ألجلبي
Journal: TANMIAT AL-RAFIDAIN تنمية الرافدين ISSN: 1609591X Year: 2018 Volume: 37 Issue: 119 following Pages: 109-125
Publisher: Mosul University جامعة الموصل

Loading...
Loading...
Abstract

Cities have become the center of the emergence of many urban problems that result from the increase in populations number and retardation by not getting along with the economic and social activities in the cities, and that led to the emergence of many problems that had a great impact on the quality of life through the insufficiency of services that are necessary to provide a luxurious life for the city dwellers, in addition to the problems of the environmental pollution in all its aspects. What has been mentioned in this study is based on a number of modern studies and researches as well as the field work of the researcher which are related to the economic activities of the cities, urbanism, sustainable development and environmental pollution, in addition to the historical and demographical aspects of the area studies as the rates of the urban growth and the urban expansion in the city. The most important aspects of the sustainable development of the cities were analyzed especially the mutual relations between some of the economic, social and environmental factors in the city, through which a number of conclusions and recommendations were reached, where the impact of the economic, social and environmental factors on the urban development was clear in different relations and in different levels.

لقد أصبحت المدن مركزا لظهور العديد من المشاكل الحضرية الناتجة عن تزايد النمو السكاني، وعدم مواكبة الأنشطة الاقتصادية والاجتماعية في المدن لهذه الظاهرة، مما ساعد على ظهور العديد من المشاكل التي أثرت على جودة الحياة من خلال محدودية الخدمات اللازمة لتوفير حياة كريمة لسكان المدينة، فضلاً عن مشاكل التلوث البيئي بكل صوره. يستند البحث إلى عدد من الدراسات والبحوث الحديثة والعمل الميداني للباحث يرتبط بالأنشطة الاقتصادية للمدن والتحضر والتنمية المستدامة والتلوث البيئي، فضلاً عن الملامح التاريخية والديموغرافية لمنطقة الدراسة ومعدلات النمو الحضري والتوسع العمراني في المدينة. وتم تحليل أهم الجوانب المتعلقة بالتنمية المستدامة للمدن، ولاسيما العلاقات المتبادلة مابين بعض العوامل الاقتصادية والاجتماعية والبيئية في المدينة، والتي عن طريقها تم التوصل إلى عدد من الاستنتاجات والمقترحات، إذ تبين وجود أثر للعوامل الاقتصادية والاجتماعية والبيئية على النمو الحضري بعلاقات مختلفة ودرجات متباينة.


Article
Development Strategy cities of Anbar province
إستراتيجية تطوير مدن محافظة الانبار

Loading...
Loading...
Abstract

أظهرت الدراسات الحضرية التي تناولت مدن محافظة الانبار أنها تشترك بالعديد من المشكلات الحضرية التي تعاني منها نتيجة النمو العشوائي قبل اعتماد التصاميم الأساسية الأمر الذي أدى إلى تبعثر استعمالات الأرض وتداخلها مما جعل التصاميم الأساسية عاجزة عن وضع الحلول للمشكلات الحضرية في جل المدن واستمرت تعاني من مشكلات عمرانية عديدة ,لاسيما مركز المدينة الذي يعاني من تداخل استعمالات الأرض وعدم انتظام شبكة الشوارع وازدحام المرور فضلا عن تهرؤ الوحدات المعمارية , كما أن شبكة النقل تعاني من مشكلة الازدحام المروري والنقص الحاد في مواقف السيارات. أما في مجال الإسكان فقد لوحظ النقص الكبير في الوحدات السكنية وتتفاقم مشكلة السكن في كافة المدن ا, كما أن الخدمات المجتمعية عاجزة عن تقديم الخدمات للسكان إذ تعاني من نقص في المساحات المخصصة, وبعضها اظهر عدم كفاءة توزيعا المكاني . وجاء هذه البحث بهدف تشخيص المشكلات الحضرية والكشف عن العوامل التي أدت إلى ظهورها وتفاقمها .
وبغية تحق هدف البحث توجهت الدراسة نحو تحليل واقع المدن وتوزيع استعمالات الأرض وتقويم التصاميم الأساسية لمدن محافظة الانبار .
ولاجل رسم صورة مشرقة للمدن وبمستوى حضاري أفضل جائت الدراسة بمجموعة من السياسات والإجراءات التي من شأنها تنظيم المدن بصيغ اقتصادية تنطلق من مركز المدينة نحو أطرافها لإنشاء وحدات معمارية وفضاءات مختلفة تلبي متطلبات المجتمع وتعمل على تحسين نوعية الحياة الحضرية في مدن محافظة الانبار.

Studies have shown urban dealt cities of Anbar province, they share many of the urban problems that suffer as a result unplanned growth before the adoption of the basic designs which led to the scattering of land uses and overlap, making the basic designs are unable to develop solutions to the problems of urban gel cities continued to suffer from problems in construction Many, especially the city center, which suffers from overlapping land uses and irregular network of streets and traffic congestion, as well as architectural تهرؤ units, transport network also suffers from the problem of traffic congestion and the acute shortage of parking. In the area of ​​housing has been observed the significant shortage of housing units and worsen the problem of housing in all cities, and community services unable to provide services to the population as suffering from a shortage of spaces, some of which showed the inefficiency of spatial distribution. The search in order to diagnose the problems of urban and disclosure of the factors that led to the emergence and aggravation.
In order to be entitled aim of the research study headed towards the analysis of the reality of the cities and the distribution of land use and evaluate the basic designs of the cities of Anbar province.
In a bid to draw a bright picture of the cities and the level of civilized best came study a set of policies and procedures that will organize cities formats economic off from the city center toward the edges to create units and architectural spaces different meet the requirements of society and working to improve the quality of urban life in the cities of Anbar province


Article
The Relation of Space Containment of Traditional Alleys with its Integration Degree (An Analytical Study of the District of Jame Al-Kabeer in the Old City of Mosul)
علاقة الاحتواء الفضائي للأزقة التقليدية بدرجة تكاملها (دراسة تحليلية لمنطقة الجامع الكبير في مدينة الموصل القديمة)

Author: Hatim Hazim Al-Sofi حاتم حازم داؤد
Journal: AL Rafdain Engineering Journal مجلة هندسة الرافدين ISSN: 18130526 Year: 2008 Volume: 16 Issue: 5 Pages: 51-62
Publisher: Mosul University جامعة الموصل

Loading...
Loading...
Abstract

AbstractThe Arabic–Islamic cities is characterized with its narrow alleys and their hierarchy in width and containment. So the district of Jame Al-Kabeer which represents an example of the urban fabric of the old Arabic–Islamic city of Mosul has been selected to measure the degree of alley's containment enclosure by measuring the percentage of the width (W) of the alley to the height (H) and its integration within the Space Syntax theory. The shape of the integration core was peripherical integration core and the segregation core was in the center of the district. The percentage of the narrow alleys was 60.6% and the normal alleys 3.4% which represent the high degree of enclosure of the alleys in general. The statistical relation between the degree of integration and the degree of containment of the alleys was significant. Key Words: Urban Design, Urban Space, Arabic – Islamic Cities.

الخلاصةتشير الكثير من الدراسات الى ان ازقة المدينة العربية الاسلامية تمتاز بالضيق والتعرج والتدرج في السعة والاحتواء وقد تم انتخاب منطقة الجامع الكبير في مدينة الموصل القديمة باعتبارها انموذجا لنظام حضري متراكم ذو ازقة تقليدية مع توفر مخططات واضحة للبنية الفضائية الخاصة بمنطقة الدراسة ، إلا انه لا يوجد قياس لدرجة احتواء الازقة وعلاقة ذلك بدرجة تكامل الزقاق ضمن التنظيم الفضائي للنسيج الحضري التقليدي ، وهكذا تم تحديد مشكلة البحث وكان الهدف هو قياس درجة تكامل فضاء الزقاق من خلال تطبيق نظرية قواعد تركيب الفضاء Space Syntax ومن ثم قياس درجة احتواء فضاء الزقاق في نواة التكامل ونواة العزل ، وذلك بتحديد نسبة عرض الفضاء (W) الى ارتفاعه (H) ومن ثم اختبار معنوية الارتباط احصائياً بين درجة تكامل الفضاء ودرجة احتواءه . وكان شكل نواة التكامل يقترب من النواة المحيطية تاركةً وسط المنطقة يمثل نواة العزل العميقة الصعبة الوصول ، في حين كانت نسبة الفضاءات بدرجة احتواء ضيق 69.6% وبدرجة احتواء عادي 30.4% من عدد الازقة في نواة التكامل والعزل، مما يشير الى ارتفاع درجة احتواء الازقة بشكل عام .وكانت العلاقة طردية ومعنوية بين درجة تكامل فضاء الزقاق ودرجة احتواءه حيث انه كلما كان التكامل عالي (نواة التكامل) كانت قيمة W=*H مرتفعة أي قل احتواء الفضاء (عادي) وكلما كانت درجة التكامل واطئ (نواة العزل) كانت قيمة W=*H واطئة أي زاد احتواء الفضاء (ضيق) .


Article
الاختناقات المرورية وأثرها على ارتفاع معدلات التلوث في مدينة بغداد

Author: أ.م. سوسن صبيح
Journal: AL-Mostansiriyah journal for arab and international studies مجلة مركز المستنصرية للدراسات العربية والدولية ISSN: 2070898X Year: 2016 Issue: 54 Pages: 217-243
Publisher: Al-Mustansyriah University الجامعة المستنصرية

Loading...
Loading...
Abstract

The Transport and Traffic problem one of the most important problems of the major cities, including the city of Baghdad, as the capital and center politically and economically, however, the concentration of various commercial, industrial, administrative and recreational activities, and the high number of the population which, is the way of the basic elements in the transport and traffic operation and affect his determination and capacity in streamlined and functioning of vehicles and this in turn affects the traffic density, so the streets and roads size and stopped many of them from work and shut down a lot of bridges and tunnels as a kind of security measures, causing the creation of large momentum traffic in the streets available to the population, as well as the multiplicity of checkpoints scattered in different ways and the streets, accompanied by the steadily increasing numbers of cars, particularly after 2003, which led to the occurrence and growing traffic congestion, which contributed to raise pollution levels in the city.

تعد مشكلة النقل والمرور أحد أهم المشاكل التي تعاني منها المدن الكبرى، ومنها مدينة بغداد، بعدها عاصمة العراق ومركزاً سياسياً واقتصادياً مهماً، لتركز مختلف الانشطة التجارية والصناعية والادارية والترفيهية، وارتفاع عدد السكان فيها، ويعد الطريق من العناصر الاساسية في عملية النقل والمرور ويؤثر تصميمه وسعته في انسيابية وسير المركبات ، وهذا بدوره يؤثر على الكثافة المرورية، لذا فإن حجم الشوارع والطرق وتوقف العديد منها عن العمل واغلاق الكثير من الجسور والانفاق كنوع من الاجراءات الامنية، تسبب بخلق زخم مروري كبير في الشوارع المتاحة أمام السكان، فضلاً عن تعدد نقاط التفتيش المنتشرة في مختلف الطرق والشوارع، يرافق ذلك زيادة مطردة بأعداد السيارات لاسيما بعد العام 2003، الامر الذي ادى الى حدوث وتزايد الاختناقات المرورية، مما ساهم برفع معدلات التلوث في المدينة.


Article
Capabilities and Dimensions of Sustainable Community Empowerments in Urban Design and planning Process for Iraqi Cities
امكانات و ابعاد مفهوم التمكين المجتمعي المستدام في عملية التصميم و التخطيط الحضري للمدن في العراق

Author: Lubna R. Turkey Alazzawi لبنى رحيم تركي
Journal: Engineering and Technology Journal مجلة الهندسة والتكنولوجيا ISSN: 16816900 24120758 Year: 2016 Volume: 34 Issue: 12 Part (A) Engineering Pages: 519-535
Publisher: University of Technology الجامعة التكنولوجية

Loading...
Loading...
Abstract

This research takes the capabilities of implicating sustainable community empowerment in the process of designing and planning Iraqi cities through the literature review that defined it, to get a final conclusion about the sustainable community empowerment definition that the research takes in its problem which is that there isn’t a theoretical frame for the community empowerment to take decisions in planning and designing cities aims for urban development for Iraqi cities. The research aims also to recognize the world implications of sustainable community empowerments to enrich the data background of the empowerment criteria and process, also the process of designing and planning the city. The research hypothesis is that the sustainable community empowerment is an urban strategy enrich the Iraqi situation in designing and planning cities also it could be implicated in Iraqi community to follow the developed countries around the world. The research methodology contains theoretical frame of elements extracted from examples around the world, the second is a practical frame depends on the theoretical frame elements with the questionnaire data and the personal interview with the expertise involved directly with the designing and planning process with the elements of the criteria and the process of empowerment. The research concluded number of conclusions due to recommendations of supporting the community role and develops it to get involved more seriously and clear in the planning and designing process,for being the true indicator for the success of the process.

يتناول البحث امكانات تطبيق مفهوم التمكين المجتمعي المستدام في العملية التصميمية و التخطيطية للمدن و المحافظات العراقية من خلال التطرق الى الدراسات السابقة التي عرفت المفهوم و الخروج باستنتاج لمعنى المفهوم بصيغنه التي يتناولها البحث في مشكلته من حيث عدم وجد اطار نظري لمفهوم تمكين المجتمع من اتخاذ القرارات التصميمية و التخطيطية التي تهدف الى التطور الحضري و العمراني للمدن العراقية , كما و يهدف البحث الى التعرف على الممارسات العالمية و النتاجات في موضوع البحث لاغناء الخلفية المعلوماتية من ناحية المعايير الممكنه للتمكين و المراحل لعملية التمكين المجتمعي المستدام فضلا عن مراحل العملية التصميمة و التخطيطية للمدينه و اجراءات التمكين فيها , فيفترض البحث ان التمكين المجتمعي المستدام استراتيجية حضرية تدفع الواقع الحضري في تصميم و تخطيط المدن و المحافظات العراقية الى مستوى اخر ممكن التطبيق في مجتمعنا العراقي للارتقاء بمستوى بلدان العالم في العمليات التصميمية الحضرية , و من ذلك فان منهج البحث كان على فرعين الاول للاطار النظري المعتمد على التحليل المقارن مستخرجا مفردات اطار نظري و الثاني المعتمد على الاستبيان و المقابلة الشخصية لخبراء و استشاريون معنيون بصورة مباشرة في العملية التصميمية و التخطيطية عن طريق مفردات الاطار العملي المعتمدة على الاطار النظري المستخرج و معايير و مراحل عملية التمكين المجتمعي المستدام , و استنتج البحث في نهايته جمله من الاستنتاجات ادت الى توصية بتدعيم دور المجتمع و توعيته و اشراكة بصورة اكثر جدية و وضوح عما سبق في العمل التصميمي كونه المؤشر الحقيقي على نجاح العملية و فاعليتها .(الكلمات المفتاحية: التمكين المجتمعي المستدام, التصميم الحضري, المدن العراقية, العملية التصميمية و التخطيطية).


Article
Assessment and Optimization for Urban Planning Projects

Authors: Walid Mustafa Khamas وليد مصطفى خماس --- Hafeth I. Naji حافظ ابراهيم ناجي --- Aya A. Hasan
Journal: DIYALA JOURNAL OF ENGINEERING SCIENCES مجلة ديالى للعلوم الهندسية ISSN: 19998716/26166909 Year: 2018 Volume: 11 Issue: 1 Pages: 20-27
Publisher: Diyala University جامعة ديالى

Loading...
Loading...
Abstract

After increasing the wheel of progress obviously in recent years in all areas, especially in urban planning projects. This led to the increasing need for a scientific and developing method to organize data processing by choosing the optimized master plan for cities. So, the importance of the process of selecting the optimized master plan of economic, environmental and social because of the indirect contact with the people, so the need arises to seek for the best methods that assist in the evaluation and selection of urban planning projects and decision-making by selecting the optimized master plan. One of the methods is the Fuzzy AHP and Fuzzy TOPSIS. This research concentrates on Fuzzy TOPSIS technique which helps to make the best decisions through choosing the optimized master plan for cities. This research aims to evaluate the alternatives to master plan of cities and select the best ones. To achieve the objectives of the research, the data collected from the literature reviews that dealt with themes of urban planning and Fuzzy TOPSIS technique as well as the personal interviews with specialists. The results showed through the data analysis of the sample that the third alternative (Muqdadiyah urban and agricultural center) has received the largest relative importance compared to other alternatives. In the end, a set of conclusions and recommendations were drawn such as the absence of an administrative system capable of evaluating and selecting the optimized master plan with less time and cost. It was found through using the technical research that time and cost of the evaluation and selection obviously significantly were reduced among the alternatives.Corrosion inhibition of low carbon steel, stainless steel types 316 and 304 in hydrochloric acid by potassium iodide was investigated at different temperatures using weight loss and polarization electrochemical techniques


Article
Spatial relevance for the development of desert cities in Anbar province (Al-Waleed District as a pattern)
الملاءمة المكانية لتنمية المدن الصحراوية في محافظة الانبار ( ناحية الوليد أنموذجا)

Author: Amjad Raheem M. Al-Kubeisy أمجد رحيم محمد الكبيسي
Journal: Al-Adab Journal مجلة الآداب ISSN: 1994473X Year: 2019 Issue: 129 Pages: 467-488
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

Regions differ and vary widely according the nature of environment and topography and the pattern of social and economic relations including desert regions which are characterized by special environmental characteristics besides its distinctive pattern of social relations. the pattern of desert regions which have hot and dry climate 70% from the total land of Iraq. Those regions, thus, suffer from the lack of adopting the pattern of regional planning and, also, the squander of the economic resources and the decadence of the social states. The economic development of any country depends on the extent of planning of investing and maintaining the natural resources to be employed in serving the environment and achieving the persistent and balanced development. In order to raise the population and environmental states of the desert regions, it is supposed to adopt special planning programs within the comprehensive and developmental planning programs of countries by not leaving any deserted areas like the weakness areas in order to ensure the natural extension of constructional development in the future. It is developed through the its available natural resources to consolidate the national economy by establishing human settlements which contribute to achieve settlement and avoid spatial isolation.

تختلف الأقاليم وتتنوع بشكل كبير بحسب طبيعة البيئة والطوبوغرافيا ونمط العلاقات الاجتماعية والاقتصادية ومن بينها الأقاليم الصحراوية التي تمتاز بصفات بيئية خاصة إلى جانب تميزها بنمط العلاقات الاجتماعية ،ويشكل نمط الأقاليم الصحراوية ذات المناخ الحار-الجاف في العراق ما نسبته (70%) من المساحة الكلية للعراق وتعاني تلك الأقاليم من عدم أتحاذ أساليب التخطيط الإقليمي إلى جانب الهدر في الموارد الاقتصادية وتدهور الأحوال الاجتماعية . ان التطور الاقتصادي لأي بلد مرهون بمدى التخطيط لاستثمار الموارد الطبيعية وصيانتها وتوظيفها في خدمة البيئة وتحقيق التنمية المستدامة المتوازنة ،ومن أجل النهوض بالواقع البيئي والسكاني للأقاليم الصحراوية كان لابد من اتباع برامج تخطيطية خاصة ضمن البرامج التنموية الشاملة للبلدان وذلك من خلال عدم ترك مساحات شاغرة مثلت مناطق ضعف وضمان الامتداد الطبيعي للتوسع العمراني المستقبلي، وتنميتها من خلال استثمار مواردها الطبيعية المتاحة بما يعزز الاقتصاد الوطني بإيجاد مستقرات بشرية تسهم في تحقيق الاستقرار ونبذ العزلة المكانية.

Listing 1 - 10 of 48 << page
of 5
>>
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (48)


Language

Arabic (41)

Arabic and English (4)

English (2)


Year
From To Submit

2019 (4)

2018 (7)

2017 (5)

2016 (10)

2015 (3)

More...