research centers


Search results: Found 7

Listing 1 - 7 of 7
Sort by

Article
The Effect Of The Use Intelligent Adaptive Learning Techniques To Build A Program Capable Of Developing The Educational Abilities Of The Future Teacher In History
اثر استخدام تقنيات التعلم التكيفي الذكي لبناء برنامج قادر على انماء القدرات التعليمية لدى معلم المستقبل في مادة التاريخ

Author: Firas Nabeel Mahmood فراس نبيل محمود
Journal: Al-Fatih journal مجلة الفتح ISSN: 87521996 Year: 2018 Volume: 14 Issue: 73 Pages: 230-246
Publisher: Diyala University جامعة ديالى

Loading...
Loading...
Abstract

The current research aims at finding out the effect of using intelligent adaptive learning programs on the history teacher. The researcher found that most models of educational design are in the field of enhancing and building the teacher's cognitive and measuring its effect on the learner. The behavioral psychology, which has become interested in constructional theories of education based on the five-point model, (Bates & Watson, 2008:38-44). Therefore, the researcher relied on this model to enhance the design with data and information concerning the scope of learning, the field of application, objectives and tasks with the conditions surrounding the educational process and the readiness of the teacher to receive such a kind of modern teaching methods in order to build an educational experience that makes the process of knowledge acquisition effective and attractive. And to ascertain the validity and readiness of the application of this type of modern educational programs and use as educational framework. The researcher adopted a scientific mechanism based on building a program to detect patterns of interaction between the inputs and outputs of the intelligent educational system and the use of feedback to correct the course of this program as shown in Figure (2). In this research, three hypotheses were adopted:• The primary purpose of Intelligent Adaptive Learning is to reduce the social comparison of a particular student with his / her peers in the learning environment. Where the student looks at his own positives only and compares himself with the possibility of development and achieving individual goals. Especially in the subject of history as it contains a variety of diverse topics.• The student can maintain his confidence in his knowledge and develop it to create a positive educational identity of his own.• The student may be considered a subject or a target. If the student is enabled in the proposed program to be able to implement his or her own education plan in consultation with a mentor, or to be able to choose between alternatives within a single subject, this is often called qualitative adaptation, where the student is the source of learning activity. While the teacher has been adopted as the main source of all decisions he is solely responsible for modifying levels, contents, strategies, etc. This is often called quantitative adjustment. Which was confirmed by the researcher because it carries the dimensions of legislative and scientific:1)The legislative dimension, where the teacher proposes reverse options, often called why?2) Practical dimension, no attempt to understand for (how and what to do) in the specified lesson.

يهدف البحث الحالي الى معرفة مدى اثر استخدام برامج التعلم التكيفي الذكي لدى معلم مادة التاريخ . وجد الباحث ان معظم نماذج التصميم التعليمي تصب في مجال تعزيز وبناء الإدراكية لدى المعلم وقياس اثرها على المتعلم أذ يؤكد علم النفس السلوكي الذي أصبح مهتم بنظريات التعليم البنائية التي تعتمد على نموذج "حصطنق" الخماسي المراحل منطلقا من التحليل، التصميم، التطور، التنفيذ و التقـييم (38-44 Bates & Watson, 2008:) . وعليه اعتمد الباحث على هذا النموذج معززاً التصميم ببيانات ومعلومات تخص نطاق التعلم ، المجال التطبيقي ، الاهداف و المهام مع الظروف المحيطة بالعلمية التعليمية ومدى جاهزية المعلم لاستقبال مثل هكذا نوع من اساليب التعليم الحديثة بهدف بناء خبرة تعليمية تجعل من عملية اكتساب المعرفة فعالة وجذابة . و لمعرفة مدى التحقق من سلامة و جاهزية تطبيق هذا النوع من البرامج التعليمية الحديثة واستخدامها كاطار تربوي . اعتمد الباحث الية علمية تعتمد على بناء برنامج لكشف انماط التفاعل ما بين مدخلات و مخرجات النظام التعليمي الذكي واستخدام التغذية الراجعة لتصحيح مسار عمل هذا البرنامج كما موضح في الشكل رقم (2) . في هذا البحث تم اعتماد ثلاث فرضيات وهي :•ان الغرض الأساسي للتعلم التكيفي الذكي هو تقليل المقارنة الاجتماعية لطالب معين مع اقرانه في البيئة التعليمية. حيث ينظر الطالب إلى الايجابيات الخاصة به فقط ويقارن نفسه مع امكانية التنمية وتحقيق الأهداف الفردية. وخصوصا في مادة التاريخ كونها تحتوي على مواضيع متنوعة ومتشعبة.•يمكن للطالب الحفاظ على ثقته بما يمتلك من معلومات وتطويرها لخلق هوية تعليمية إيجابية من تلقاء نفسه.•يمكن اعتبار الطالب موضوعا أو هدفا. إذا تم تمكين الطالب في البرنامج المقترح ليكون قادرا على تنفيذ خطة التعليم الخاصة به بالتشاور مع معلمه، أو ليكون قادر على الاختيار بين البدائل داخل الموضوع الواحد وهذا غالبا ما يسمى التكيف النوعي، حيث يكون الطالب هو مصدر نشاط عملية التعلم. في حين تم اعتماد المعلم كونه المصدر الرئيسي لجميع القرارات وهو المسؤول الوحيد عن تعديل المستويات والمحتويات والاستراتيجيات، وما إلى ذلك وهذا ما يسمى في كثير من الأحيان التكيف الكمي. والتي اكد عليها الباحث كونها تحمل ابعاد تشريعية وعلمية :1)البعد التشريعي، حيث يقترح المعلم خيارات عكسية، غالبا ما تسمى لماذا؟2)البعد العملي، أي محاولة لفهم لـ ( كيف وماذا تفعل) في الدرس المحدد.


Article
The Difficulties of Using Educational Techniques from the Point of View of Male and Female Teachers of Arabic in the Intermediate Schools
معوقات استخدام التقنيات التربوية من وجهة نظر مدرسي اللغة العربية ومدرساتها في المرحلة المتوسطة

Loading...
Loading...
Abstract

The present study aims at assessing the difficulties of using educational techniques from the Arabic teachers of intermediate schools point of view. A questioner consists of 15 items has been given out to a sample consists of 80 teachers. The study come up to that the teacher do not pay attention to the Educational aids in intermediate schools because the lack of experience and the lack of the training programs that explain the use of such aids. It is recommended to pay extra attention to the educational aids.

هدف الدراسة إلى معرفة معوقات استخدام التقنيات التربوية من وجهة نظر مدرسي اللغة العربية ومدرساتها في المرحلة المتوسطة، ولتحقيق هذا الهدف استخدمت الباحثة الاستبانة كأداة لتحقيق هذا الهدف وتكونت من (15) فقرة تمثل معوقات استخدام التقنيات التربوية وطبقت الباحثة هذه الأداة على عينة مكونة من (80) مدرساً ومدرسة يمثلون المجتمع الاصلي للبحث واستخدمت الوسائل الاحصائية المناسبة لتحقيق هدف البحث وفي ضوء ذلك اسفر البحث عن نتائج منها قلة الاهتمام بالوسائل التعليمية في المدارس المتوسطة وربما يعود السبب في ذلك إلى أن بعض المدرسين والمدرسات ليس لديهم الخبرة الكافية باستعمال الوسائل التعليمية وذلك لقلة الدورات التدريبية التي توضح كيفية استخدام الوسائل التعليمية وتوصي الباحثة بتكثيف الجهود في تصميم وانتاج الوسائل التعليمية التي تسهم في رفع مستوى التعليم.


Article
The Impact of Educational Techniques in Developing Teaching Skills of Apprentice Students in the Faculty of Fine Arts - Diyala University
أثر التقنيات التعليمية في تطوير مهارات التدريس للطلبة المطبقين في كلية الفنون الجميلة- جامعــــــــــــة ديالى

Authors: Raja Hamid Rashid رجاء حميد رشيد --- Omar Kassem Ali عمر قاسم علي
Journal: al-academy مجلة الاكاديمي ISSN: 25232029 18195229 Year: 2019 Issue: 91 Pages: 187-204
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

For the purpose of achieving the desired goal of the educational learning process, it was necessary to devote attention to educational means and employ them in this field because of their great role in overcoming the difficulties facing the learning process and providing an educational environment that keeps abreast of the scientific developments. This is the goal of the research in which the researchers wanted to know the effect of the educational techniques in the development of apprentice students' skills in teaching. The research consisted of the problem of the research which is: what is the impact of educational techniques on developing the apprentice students' teaching skills in the Faculty of Fine Arts? In addition to its importance, objectives and hypotheses, and the definition of the terms in the title. The theoretical framework dealt with the educational techniques, their importance and their effective role in the educational process. The procedures used by the researchers included the methodology and the random sample which consisted of (40) students who were distributed equally into two controlling and experimental groups. The two researchers, after conducting the analysis, reached a set of results, the most important of which are the results that confirm the clear effect of the educational techniques on the students, and the researchers reached at the following conclusions:There are no differences in the assessment of teaching skills between the form approved by the college and the form used by the researchers. The educational techniques used by the researchers had the same effect in developing the teaching skills of the experimental group.

لغرض تحقيق الهدف المرجو من العملية التعليمية التعلمية كان لابد من تو جيه الاهتمام الى الوسائل التعليمية وتوظيفها في هذا المجال لما لها من دور كبير في تذليل الصعوبات التي تواجه عملية التعلم وتوفير بيئة تعليمية تواكب التطورات العلمية، وهذا هو هدف البحث الذي اراد فيه الباحثان معرفة اثر التقنيات التعليمية في تطوير مهارات الطلبة المطبقين في التدريس. اشتمل البحث على مشكلة البحث وهي ما أثر التقنيات التعليمية في تطوير مهارات التريس للطلبة المطبقين في كلية الفنون الجميلة؟ واهميته وأهدافه وفرضياته وتحديد المصطلحات التي جاءت في العنوان ، اما الاطار النظري فقد تناول التقنيات التعليمية واهميتها ودورها الفعال في العملية التعليمية، و اشتملت الاجراءات التي استخدمها الباحثان من المنهجية والعينة العشوائية التي ضمت (40) طالب وطالبة الذين توزعوا بالتساوي على مجموعتين ظابطة وتجريبة، بعد اجراء عملية التحليل توصل الباحثان الى مجموعة نتائج اهمها النتائج التي توكد اثر التقنيات التعليمية الواضحة على الطلبة، وتوصل الباحثان إلى الاستنتاجات التالية: لا توجد فروق في تقويم مهارات التدريس بين الاستمارة المعتمدة من قبل الكلية والاستمارة المستخدمة من قبل الباحثين. وإن التقنيات التعليمية المستخدمة من قبل الباحثين كان لها نفس التأثير في تطوير مهارات التدريس للمجموعة التجريبية.


Article
استعمال التقنيات التربوية /الحاسوب في التعليم المهني من وجهة نظر نظر الطلبة

Author: م.م نورس منصور نعمان
Journal: DIRASAT TARBAWIYA مجلة دراسات تربوية ISSN: 20794673 Year: 2019 Volume: 12 Issue: 46 Pages: 203-228
Publisher: The Ministry of Education وزارة التربية

Loading...
Loading...
Abstract

The current research included a main objective.• Employing modern technologies to develop students' scientific thinkingThe study was based on a closed questionnaire distributed to a sample of vocational schools in Baghdad / Karkh.Chapter 2: Education and Learning, Education and Thinking, Education and Technology, Thinking Technology. And dealt with a number of previous studies. The results of the questionnaire were analyzed in the third chapter. In the fourth chapter, the results were discussed. In chapter 5, a number of conclusions emerged,The vitality of students in the classroom is related to the quality of the techniques used..1. Techniques improve students' thinking.23.The use of techniques helps to increase the student's learning because it is related to the information provided.The research concluded with a list of sources, references and appendix.

تضمن البحث الحالي هدف رئيس هو :-•توظيف التقنيات الحديثة لتنمية التفكير العلمي لدى الطلبة .واعتمد على اداة البحث هي: استبانة مغلقة , ووزعت على عينة من المدارس المهنية – بغداد / الكرخ.وتناول الفصل الثاني :التعليم والتعلم , التعليم والتفكير , التعليم والتكنولوجيا , تقنية التفكير . وتطرق الى عدد من الدراسات السابقة .وتم تحليل نتائج الاستبانة في الفصل الثالث.وفي الفصل الرابع اتم مناقشة النتائج .وفي الفصل الخامس خرجت الباحثة بعدد من الاستنتاجات اهمها:-1.حيوية الطلبة داخل قاعة الدرس ترتبط بنوعية التقنيات المستخدمة.2.التقنيات ترتقي بتفكير الطلبة .3.استعمال التقنيات يساعد على زيادة التعلم للطالب لأنه يرتبط بأجهزة تمده بالمعلومات .واختتم البحث بقائمة المصادر والمراجع والملاحق.


Article
The Development of Learning Techniques of The Acoustic Handicaps and Their Role in Developing Their Academic Achievement in The Educational Institutions of Saudi Arabia (A Comparative Study in the Light of The Experience of Some Countries)
تطور تقنيات التعليم للمعاقين سمعيا ودورها في تحسين التحصيل الاكاديمي بمؤسسات التعليم السعودي (دراسة مقارنة في ضوء تجارب بعض الدول)

Loading...
Loading...
Abstract

Learning Techniques are very important to people of special needs which treated many problems that block the process of learning. These techniques are designed with consideration to their learning needs.

تمثل تقنيات التعليم أحد أهم المداخل التعليمية الحديثة لذوي الاحتياجات الخاصة والتي ارتبطت بمعالجة العديد من مشكلاتهم التعليمية، وتتعاظم أهمية اتباع هذا المدخل في تصميم التعليم لذوي الاحتياجات الخاصة لضمان مراعاة خصائصهم وحاجاتهم التعليمية ونوع الإعاقة وطبيعتها.ويعد ذوى الاحتياجات الخاصة جزء من نسيج المجتمع، وتعليمهم يمثل مطلبا تربويا ملحا يترتب عليه الانخراط في المجتمع، يعيشون حياتهم، ويمارسون أنشطتهم باحترام وتقدير، خاصة أنه إذا كان لديهم قصور فى ناحية معينة، فإن لديهم قوة وطاقة فى جوانب أخرى، ربما أكثر من العاديين ومن ثم يجب استثمارها وتوظيفها بالشكل الصحيح


Article
The reality of utilizing Learning Management Syste (Blackboard) by Faculty Member in Education College at King Saud University
واقع استخدام أعضاء هيئة التدريس لنظام إدارة التعلم (Blackboard) بكلية التربية بجامعة الملك سعود

Loading...
Loading...
Abstract

The aim of this study is to find out the reality of the use of faculty members in the Faculty of Education at King Saud University to manage learning of the electronic system (Blackboard) used at the university during the academic year 2015/2016/2017 through using the study of factors and acquired experiences which affect using the descriptive approach .The sample of the study consists of (13) of the staff ,males and females, from various departments of the faculty of Education- King Saud University. The study depends on interviewing as a tool to collect information.The findings of the study show that raising the description of the teaching course and teaching content and raising the receipt of home assignment from students are the most commonly used services by faculty members. There is an agreement among the members of the sample that the facilities rendered are available. However, there are some factors which affect negatively such as the weakness of the technical support rendered and the shortage of training and the shortage of time for the staff to use and activate the system. The students’ problems are among the difficulties faced by the member of the staff in using this system .Also, the results show the existence of a positive trend for the staff of the Faculty of Education, King Saud University for the management system of learning (Blackboard) used within the universityRecommendations: In light of these results, the researchers made a number of recommendations, including: intensifying training courses for e-learning management system (Blackboard) to train beneficiaries to use it and facilitate access to technical support for the system.

هدفت هذه الدراسة لمعرفة واقع استخدام أعضاء هيئة التدريس بكلية التربية في جامعة الملك سعود لنظام إدارة التعلم الإلكتروني (Blackboard) المستخدم في الجامعة في الأعوام الدراسية /20172015/2016م، وذلك عن طريق تحديد العوامل وأثر الخبرات المكتسبة التي تؤثر على استخدام نظام إدارة التعلم بالبيئة الجامعية من قبل اعضاء هيئة التدريس. اتبعت الدراسة المنهج الوصفي Qualitative approach، وتكونت عينة الدراسة من (13) من أعضاء هيئة التدريس )ذكور وإناث) لهم خبرة بإستخدام النظام من عدد من الأقسام التابعة لكلية التربية بجامعة الملك سعود، واعتمدت الدراسة على المقابلة كأداة لجمع البياناتInterviews .أظهرت نتائج الدراسة أن رفع توصيف المقرر التدريسي والمحتوى التدريسي ورفع واستلام الواجبات من الطلبة هي الخدمات الأكثر استخداماً من أعضاء هيئة التدريس، وأن هناك اتفاق لأفراد العينة على أن التسهيلات لاستخدام النظام متوفرة. إلا أن هناك بعض العوامل التي تؤثر سلباً للإستخدام، منها ضعف الدعم الفني المقدم وقلة التدريب وضيق الوقت أمام عضو هيئة التدريس لاستخدام النظام وتفعيله. وأنّ فإن مشاكل الطلبة ضمن الصعوبات التي يواجهها عضو هيئة التدريس في استخدامه للنظام، وأظهرت النتائج وجود اتجاه ايجابي لدى أعضاء هيئة التدريس بكلية التربية في جامعة الملك سعود تجاه نظام (Blackboard) المستخدم بالجامعة، وفي ضوء نتائج الدراسة قدم البحث عدد من التوصيات منها: تكثيف الدورات التدريبية الخاصة بنظام إدارة التعليم الإلكتروني (Blackboard) لتدريب المستفيدين على استخدامه، وتسهيل الوصول للدعم الفني الخاص بالنظام.


Article
The Reality of Using the Educational Techniques in the Classes of the Special Education in the Governorate of Babylon
واقع استخدام التقنيات التربوية في صفوف التربية الخاصة في محافظة بابل

Loading...
Loading...
Abstract

The study aims at identifying (The Reality of Using the Educational Techniques in the Classes of the Special Education in the Governorate of Babylon According to Male and Female Teachers). The two researchers have constructed a tool to measure the Reality of Uusing the educational techniques in the classes of the special education in the Governorate of Babylon and they have made sure of its validity and reliability. Then they have applied the tool upon the basic sample which is composed of (39) male and female teachers

هدفت الدراسة إلى معرفة واقع استخدام التقنيات التربوية في صفوف التربية الخاصة في محافظة بابل من وجهة نظر المعلمين والمعلمات.وقد قام الباحثان ببناء اداة بحثهما لقياس واقع استخدام التقنيات التربوية في الصفوف الخاصة في محافظة بابل، إذ تأكد الباحثان من الصدق والثبات، ومن ثم قاما بتطبيقه على عيّنة البحث الأساسية البالغ حجمها (39) معلماً ومعلمة من معلمي التربية الخاصة في مركز محافظة بابل

Listing 1 - 7 of 7
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (7)


Language

Arabic (7)


Year
From To Submit

2019 (2)

2018 (2)

2017 (2)

2014 (1)