research centers


Search results: Found 7

Listing 1 - 7 of 7
Sort by

Article
Expression of matrix metalloproteinase -2 in Breast cancer
التعبير عن matrix metalloproteinase -2 في سرطان الثدي

Loading...
Loading...
Abstract

Formalin-fixed , paraffin embedded blocks tissue for thirty one breast cancer patients were obtained from the archive of the Pathology laboratory of Al-Yarmouk Teaching Hospital from January 2011 to July 2012 . In addition Formalin-fixed , paraffin embedded blocks tissue for ten fibroadenoma of breast were collected and used as control group . These blocks were subjected to cut as serial thin sections of (4μm) thickness and were sticked on positive charge slides to be used for in situ hybridization for the detection of matrix metalloproteinase -2 in breast cancer (MMP-2) . Overexpression of MMP-2 was detected in 90.3% (28 out of 31) of breast cancer samples (> 50% of the cells appearing as positive) . The remaining 3 samples (9.7%) showed a weak- moderately expression (< 50% of the cells appearing as positive) . The statistical analysis demonstrated a highly significant differences in MMP-2 expression among patients with breast cancer when compared with fibroadenoma of breast patients (control group) . In conclusion MMP-2 plays an important role in pathpgensis of breast cancer and supports the evidence of its role in evolution , progression and cell survival of breast cancer .

تم الحصول على واحد وثلاثون خزعة سرطان ثدي مثبتة بالفورمالين ومطمورة بالبرافين من ارشيف مختبر الامراض في مستشفى اليرموك التعليمي للفترة من كانون الثاني 2011 الى تموز 2012 . فضلا عن عشرة عينات مثبتة بالفورمالين ومطمورة بالبرافين من ورم الثدي الحميد fibroadenoma تم الحصول عليها واستخدامها كمجموعة سيطرة . حضرت مقاطع نسيجية بسمك 4μm على شرائح زجاجية موجبة الشحنة لتستخدم في التهجين الموضعي للتحري عن matrix metalloproteinase-2 (MMP-2) في سرطان الثدي . اظهرت النتائج زيادة في التعبير عن MMP-2 في 90,3 ( 28 من 31 ) من عينات سرطان الثدي (> 50% من الخلايا كانت موجبة ) . العينات الثلاثة الباقية ( 9,7%) اظهرت تعبيرا ضعيف- متوسط (< 50% من الخلايا كانت موجبة ) . التحليل الاحصائي اظهر فرق معنوي عالي في التعبير عن MMP-2 لدى مرضى سرطان الثدي مقارنة مع المرضى بالاورام الحميدة ( مجموعة السيطرة ) . استنتج ان MMP-2 يلعب دورا مهما في امراضية سرطان الثدي ويدعم دليلا على دوره في تطور , تقدم وبقاء خلايا سرطان الثدي .


Article
The role of matrix metalloproteinase -2 in bladder cancer
دور ماتريكس ميتالوبروتينيز-2 في سرطان المثانة

Loading...
Loading...
Abstract

Transitional cell carcinoma of the bladder is the most common malignancy of the urinary tract.This study was designed to assess the expression of matrix metalloproteinase -2 in transitional cell carcinoma of the bladder using in situ hybridization technique.Formalin-fixed, paraffin embedded blocks tissue for thirty urinary bladder carcinoma patients were obtained from the archives of the Pathology laboratories of Al-Yarmouk and Baghdad Teaching Hospital from January 2011 to July 2012.In addition twenty apparently normal bladder autopsies were collected from the Forensic Medicine Institute archivesas control group.The blocks were subjected to cut as serial thin sections of (4μm) thickness and were sticked on positive charge slides to be used for In situ hybridization for the detection of MMP-2. Over expression of matrix metalloproteinase -2 was detected in 70.1923% (26 out of 30) of transitional cell carcinoma of the bladder samples (> 50% of the cells appearing as positive). The remaining 4 samples (42.775%) showed a weak- moderately expression (< 50% of the cells appearing as positive). In conclusion matrix metalloproteinase -2 play an important role in transitional cell carcinoma of the bladder.

سرطان الخلية الانتقالية للمثانة اكثر السرطانات شيوعا للمجاري البولية . عائلة انزيمات matrix metalloproteinase (MMP ) تتالف من انزيمات بروتينية مهمة في اعادة تشكيل الارضية خارج خلوية وتشترك خلال عملها في عدد من العمليات الرئيسية الطبيعية والمرضية ، هذه الاخيرة تشمل نمو الورم ، تقدمه وانتشاره وتكوين اوعية دموية جديدة مقترنة مع هذه الاحداث . ونتيجة لذلك اصبحت هذه الانزيمات البروتينية تمثل اهدافا مهمة علاجية وتشخيصية في العلاج والكشف عن سرطانات الانسان. وتدخل matrix metalloproteinase -2 ضمن مجموعة من اهم هذه الانزيمات . وصممت هذه الدراسة لتقييم التهجين الموضعي لتعبير matrix metalloproteinase -2 واهميته في سرطان الخلية الانتقالية للمثانة وتم الحصول على ثلاثين خزعة سرطان مثانة مثبتة بالفورمالين ومطمورة بالبرافين من ارشيف مختبر الامراض في مستشفى اليرموك التعليمي ومستشفى بغداد التعليمي للفترة من كانون الثاني 2011 الى تموز 2012 . فضلا عن عشرين عينة مثبتة بالفورمالين ومطمورة بالبرافين لخزع طبيعية من المثانة تم الحصول عليها من معهد الطب العدلي واستخدامها كمجموعة سيطرة . حضرت مقاطع نسيجية بسمك ( 4μm) على شرائح زجاجية موجبة الشحنة لتستخدم في التهجين الموضعي للتحري عن MMP-2 .ووجدت زيادة التعبير لـ MMP-2 في 70.1923% ( 26 من 30 ) لعينات سرطان الخلية الانتقالية للمثانة (> 50% من الخلايا كانت موجبة ) وأظهرت العينات الاربعة الباقية تعبيرا ضعيف ومتوسطا˝ (42.775%) (< 50% من الخلايا كانت موجبة ) . وقد استنتج من الدراسة الحالية انmatrix metalloproteinase-2 يلعب دورا مهما في سرطان الخلية الانتقالية للمثانة .


Article
Role of Epstein–Barr virus (EBV) in human females with breast cancer

Author: Abbas Sabbar Dakhil
Journal: Iraqi Journal of Biotechnology المجلة العراقية للتقانات الحياتية ISSN: 18154794 Year: 2017 Volume: 16 Issue: 3 Pages: 122-128
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

Background: Epstein Barr Virus (EBV) contamination has been involved in pathogenesis of numerous forms of carcinomas, which includes gastric most carcinoma nasopharyngeal carcinoma, and bladder most carcinoma. It has been recently linked with cancer of the breast. The aim of this study is to estimating the relationship among Epstein Barr virus encoded minor piece of RNA (EBER) with tumors of the breast. 40 patients with breast cancer had been regained from the Pathology laboratory of AL-Sadder Medical City in Najaf AL-Ashraf Governorate/Iraq. Scientific records were investigated of the medical information and formalin permanent, paraffin implanted tumor tissue have been observed via Chromogenic in situ hybridization (CISH) method to the discovery of the protein of virus EBER. The manifestation of EBER in most breast tissue in this study became 50% (11 from 22), in which tough association became observed amongst the communication from EBER and sufferers with cancer of the breast. Even as not create considerable variances between ISH terms of EBER with kind of cancer, age, lymph node metastasis and grade. Depedned on the outcomes of the present study, Epstein Barr virus performs a prime part in the pathogenesis of most breast cancers.


Article
A STUDY ON HUMAN PAPILLOMAVIRUS USING IN SITU HYBRIDIZATION TECHNIQUE AND ITS ROLE IN CERVICAL NEOPLASIA
دراسة حول الفيروس الحليمي البشري باستعمال تقانة التهجين الموضعي و علاقته بسرطان عنق الرحم

Loading...
Loading...
Abstract

Background: clinical epidemiological studies have shown that human papillomaviruses play major role in the development of different types of cervical lesions, are therefore considered as the major infectious etiological agents of genital lesions and cancer. Objective: to determine the prevalence of HPV DNA by using in situ hybridization technique among archival tissue specimen of the uterine cervical lesions and normal cervical postmortem tissue biopsies.Material & Methods: Eighty cervical tissue samples were included in this study. 70 archival tissue biopsy samples comprised a risk group for HPV infection and / or cervical neoplasia; these were selected for the years from 1998 to 2005 from histopathology files of Al-kadhimiya teaching hospital, Al-Ilwiya teaching hospital, Al-Yarmouk hospital, Medical city department of teaching laboratories, and from four private laboratories. The patients mean age was 43.1 years with a range of 20 to85 years. The remaining 10 normal cervical postmortem tissue biopsies were obtained from the institute of forensic medicine and considered as control group. These autopsies were taken from virgin female cervices, their mean age 23.1 years with a range of 18-30 years. In Situ Hybridization was performed for the detection of HPV on cervical tissue.Results: All normal control cases showed no specific signals for HPV DNA. 6 (30%) of 20 cases of cervical tissue with codylomatous changes, 1 (11.11%) of 9 cases of CIN I.3 (21.43%) of 14 cases of CIN II/III, and 9 (33.33%) of 27 cases of ISCC were shown to be positive for HPV 6/11/16/18/31/33 DNA.Conclusion: The In situ hybridization enabling direct visualization of viral tissue distribution and better substantiate HPV as a causal agent in cervical neoplasia.A significant association (p <0.05) was found between Insitu Hybridization signal pattern and the histological type of cervical noeplasia.

خلفية الدراسة: أظهرت الدراسات السريرية و الإحصائية أن الفايروس ألحليمي البشري يلعب دورا كبيرا في تطور مختلف أنواع إصابات عنق الرحم لذلك اعتبر عامل ملوث أساسي مسبب للإصابات السرطانية في عنق الرحم.هدف الدراسة: لتحديد تفشي الفايروس ألحليمي البشريDNA باستخدام تقانة التهجين الموضعي في نماذج الأنسجة الأرشيفية المطمورة بشمع البارافين المأخوذة من إصابات عنق الرحم و مقارنتها بخزعات ما بعد الوفاة المأخوذة من أعناق رحم طبيعية.طرق العمل: تضمن البحث ثمانين عينة و كان سبعون منها مأخوذة من الأنسجة الأرشيفية المطمورة في شمع البارافين و التي تمثل مجموعة الخطر المحتوية على دلائل تشير إلى وجود إصابة بالفايروس الحليمي البشري مع أو وجود حالات سوء نمو ظهارية (السرطانية أو غير السرطانية ) و قد اختيرت العينات من ملفات مختبرات التحليلات النسيجية للمدة بين 1998 و لغاية 2005 من مستشفى الكاظمية التعليمي, مستشفى العلوية,مستشفى اليرموك التعليمي, المختبرات التعليمية في مستشفى مدينة الطب و بعض المختبرات الخاصة.كان متوسط عمر المرضى 43.1 سنة ضمن مدى يتراوح بين 20-85 سنة.أما العشر عينات المتبقية تمثل خزع بعد الوفاة من عنق أرحام نسوة أبكار كانت أعمارهم تتراوح بين 18-30 سنة و بمعدل عمر23.1 كمجموعة سيطرة اثبت الفحص النسيجي عدم وجود عوارض أو إصابات فيها.لقد تم التحري بواسطة تقانة التهجين الموضعي عن DNA هذا الفايروس في أنسجة عنق الرحم.النتائج: لقد أظهرت الدراسة انتشار موجبيه DNA هذا الفيروس في مجموعة الخطرهي30%,11.11%,21.43%,33.33% في كل العينات التي تحمل في ثناياها دلائل على الإصابة بالفايروس الحليمي البشري,حالات سوء النمو الظهارية البسيطة ,حالات سوء النمو الظهارية المتوسطة و الشديدة و أخيرا حالات سرطان عنق الرحم المحرشف, على التوالي , في حين لوحظ عدم وجود DNA الفايروس في مجموعة السيطرة.الاستنتاج: إن تقانة التهجين الموضعي تجسد القيمة الحقيقية لوجود الفايروس كمسبب للمرض ووجد إن هناك ترابط وثيق بين توزيع علامات التهجين الموضعي والنوع النسيجي لسرطان عنق الرحم.


Article
Detection of Human Papilloma Virus type 6 and type 11 in women with Breast Cancer by in situ hybridization technique
التحري عن فيروس الورم الحليمي البشري النوع -6 والنوع -11 في النساء المصابات بسرطان الثدي باستخدام تقنية التهجين الموضعي

Journal: Journal of the Faculty of Medicine مجلة كلية الطب ISSN: 00419419 Year: 2015 Volume: 57 Issue: 1 Pages: 59-63
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

Background: Breast cancer is one of the common malignancies among women worldwide. Human papillomavirus (HPV) infections have been linked to many human cancers in addition to cervical cancer and one of them is breast cancer. Objective: To investigate the presence of human papilloma virus type 6 and type 11in breast cancer tissue specimens by in situ hybridization technique. Patients and Methods: Thirty four formalin-fixed, paraffin embedded tissue blocks from breast cancer patients were obtained from the archives of the pathology laboratory of Al-Yarmouk Teaching Hospital from January 2011 to July 2012. In addition formalin-fixed, paraffin embedded blocks tissue for twenty fibroadenoma of breast were collected and used as control group. In situ hybridization technique was used for the molecular detection of HPV type 6 and HPV type 11. Results: There were 82.4 % of breast cancer tissues positive for HPV type 6 and 88.2 % were positive for HPV type 11. Conclusion: The presence of human papillomavirus DNA in most breast carcinoma samples merits further investigation and confirmation by second assay in order to establish the exact role of this virus in the pathogenesis of breast cancer.Keywords: Breast cancer, human papilloma virus type 6 and type 11, In situ hybridization technique.

المقدمة: سرطان الثدي هو احد انواع الاورام الخبيثة الاكثر شيوعا في النساء على مستوى العالم .تم ربط الاصابة بفيروس الورم الحليمي البشري مع العديد من السرطانات في الانسان بالاضافة الى سرطان عنق الرحم ومنها سرطان الثدي .الهدف: للتحري عن وجود فيروس الورم الحليمي البشري للانواع 6 ,11 في عينات سرطان الثدي باستخدام تقنية التهجين الموضعي . طرائق العمل: تم الحصول على اربعة وثلاثون خزعة سرطان ثدي مثبتة بالفورمالين ومطمورة بالبرافين من ارشيف مختبر الامراض في مستشفى اليرموك التعليمي للفترة من كانون الثاني 2011 الى تموز 2012. فضلا عن عشرون عينة مثبتة بالفورمالين ومطمورة بالبرافين من ورم الثدي الحميد تم الحصول عليها واستخدامها كمجموعة سيطرة . استخدمت تقنية التهجين الموضعي للتحري الجزيئي عن فيروس الورم الحليمي البشري للانواع 6 ,11 . النتائج: كانت هناك 82,4 % من انسجة سرطان الثدي موجبة لفيروس الورم الحليمي البشري - النوع 6 و 88,2 % كانت موجبة لفيروس الورم الحليمي البشري النوع 11 .الاستنتاج: وجود الحامض النووي لفيروس الورم الحليمي البشري في معظم عينات سرطان الثدي تستوجب مزيدا من الاختبارات من اجل تحديد الدور لهذا الفيروس في امراضية سرطان الثدي .مفتاح الكلمات: سرطان الثدي ، فيروس الورم الحليمي البشري النوع - 6 والنوع -11 ، تقنية التهجين الموضعي .


Article
Molecular detection of Epstein Barr Virus in Women infected with Breast cancer
الكشف الجزيئي عن الابشتاين - بار فايروس في النساء المصابات بسرطان الثدي

Author: Areej A. Hussein اريج عطية حسين
Journal: Journal of the Faculty of Medicine مجلة كلية الطب ISSN: 00419419 Year: 2013 Volume: 55 Issue: 2 Pages: 144-148
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

Background: Epstein Barr Virus (EBV) infection has been implicated in pathogenesis of several types of carcinomas such as nasopharyngeal carcinoma, gastric cancer and bladder cancer and has recently been associated with breast cancer.Objective: To evaluate the relations between Epstein Barr virus-encoded small RNA (EBER) and breast cancer. Methods: Twenty two cases of breast cancer were retrieved from the Al-Kadhimiya Teaching Hospital in Baghdad. Clinical data were analyzed from the medical records and formalin fixed, paraffin embedded tumor tissue were examined by Chromogeneic in situ hybridization (ISH) technique for the detection of EBER. Results: The expression of EBER in tissues patients with breast cancer in the present study was 50% (11 out of 22), where strong correlation was found between expression of EBER and patients with breast cancer. While not found significant differences between ISH expressions of EBER with age, type of cancer, grade and lymph node metastasis.Conclusion: Based on the results of the current study, Epstein Barr virus infection plays a major role in the pathogenesis of breast cancer.Key word: Breast cancer, Epstein Barr virus, Epstein-Barr virus-encoded small RNA, in situ hybridization technique.

خلفية الدراسة: يعد فايروس الابشتاين - بار من الفايروسات التي اقترنت مع امراضية العديد من الاورام كسرطان الاغشية المخاطية وسرطان المعدة والمثانة وفي السنوات الاخيرة لوحظ ارتباط الفايروس مع سرطان الثدي.هدف الدراسة: التحري عن العلاقة بين الابشتاين- بار فايروس وسرطان الثدي. المواد وطرائق العمل: جمعت اثنان وعشرون عينة من النساء المصابات بسرطان الثدي والوافدات الى مستشفى الكاظمية التعليمي في بغداد, كافة البيانات تم الحصول عليها من التقاريرالمحفوظة في مختبر الامراض, اذ استخدمت الانسجة المحفوظة بالفورمالين والمطمورة بشمع البرافين للكشف عن الابشتاين- بار باستخدام طريقة التهجين الموضعي.النتائج:اوضحت الدراسة الحالية بان نسبة الابشتاين - بار فايروس كانت 50% (11 مريضة من مجموع 22 مريضة). كما بينت الدراسة وجود علاقة معنوية بين فايروس الابشتاين- بار وسرطان الثدي بينما لم تظهر علاقة معنوية بين فايروس الابشتاين –بار وعمر النساء المصابات, درجة الورم, نوع السرطان واجتياح العقد اللمفاوية في الورم.الاستنتاجات : اعتماداً على النتائج الدراسة الحالية فان فايروس الابشتاين - بار قد يلعب دورا مهماً في امراضية سرطان الثدي. مفتاح الكلمات: سرطان الثدي, فايروس الابشتاين- بار, الابشتاين- بار فايروس المشفر للحامض الرايبوزي الصغير, تقنية التهجين الموضعي.


Article
Evaluation of the possible role of HPV16, CMV and EBV in Cervical Carcinoma progression using In Situ Hybridization technique
تقييم الدور المحتمل لفيروس الورم الحليمي البشري نوع 16 والفيروس المضخم للخلايا مع فيروس ابشتاين بار في نشوء سرطان عنق الرحم باستخدام تقنية التهجين الموضعي

Authors: Jasim Mohammed Muhsin م.م.جاسم محمد محسن --- Sahira Hamdan Abbas د.ساهرة حمدان عباس
Journal: Diyala Journal of Medicine مجلة ديالى الطبية ISSN: 97642219 Year: 2016 Volume: 11 Issue: 1 Pages: 37-43
Publisher: Diyala University جامعة ديالى

Loading...
Loading...
Abstract

Background: Cervical carcinoma was considered as a major problem and life threaten of women; therefore it is worthy to study the association of Epstein –Barr virus and cytomegalovirus co-infection with human papillomavirus type 16 in uterine cervical carcinoma progression. Cervical carcinoma is known closely associated with human papillomavirus.Objective: To identify whether Epstein–Barr virus and cytomegalovirus play a co-factors role in the cervical carcinogenesis besides human p apillomavirus type 16 infection. Patients and Methods: Current study included paraffin embedded sections from 50 cases of cervical cancer in Baghdad during the period from 2012 till 2014. They were examined for the presence of human papillomavirus type 16, cytomegalovirus and Epstein-Barr virus DNA using in situ hybridization technique.Results: This study showed that (33, 66%), (22, 44%) and (38, 76%) out of 50 cervical cancer specimens were positive to human papillomavirus type 16, cytomegalovirus and Epstein–Barr virus DNAs signals respectively by using in situ hybridization technique. Conclusion: The co-operation effects of CMV and EBV onto HPV16 might progress the oncogenesis of cervical carcinoma in female patients.

خلفية الدراسة: يعد سرطان عنق الرحم من المشاكل الرئيسية المهددة لحياه النساء ؛ لذلك انه جدير بالاهتمام دراسة العلاقة المحتملة لفيروس ابشتاين بار والفيروس المضخم للخلايا مع فيروس الورم الحليمي البشري نوع 16 في تقدم سرطان عنق الرحم . اذ من المعروف إن سرطان عنق الرحم يرتبط بشكل وثيق مع فيروس الورم الحليمي البشري نوع 16.الهدف من الدراسة: لتحديد ما إذا كان فيروس ابشتاين بار والفيروس المضخم للخلايا يلعبان كعوامل مساعدة في تسرطن عنق الرحم إلى جانب إلاصابة فيروس الورم الحليمي البشري نوع 16.المرضى والطرائق : الدراسة الحالية تضمنت مقاطع نسيجية مثبتة بالفورمالين ومطمورة بالبارافين لخمسين حالة من سرطان عنق الرحم في بغداد خلال الفترة من 2012 الى 2014.هذه العينات تم استخدام طريقة التهجين الموضعي للكشف عن وجود الحامض النووي لفيروس الورم الحليمي البشري نوع 16 , فيروس المضخم للخلايا و البشتاين بار فيروس . النتائج: أظهرت هذه الدراسة إن (33,66%) , (22,44%) و (38,76%) من مجموع (50) عينة لسرطان عنق الرحم كانت موجبة للحامض النووي لكل من فيروس الورم الحليمي البشري نوع 16 ، والفيروس المضخم للخلايا و البشتاين بار على التوالي باستخدام تقانة التهجين الموضعي .الاستنتاجات: إن التأثير المشترك لفيروس المضخم للخلايا و ابشتاين بار على فيروس الورم الحليمي البشري نوع 16 ربما قد يساهم في تقدم تكون ورم سرطان عنق الرحم في المرضى العراقيات.

Listing 1 - 7 of 7
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (7)


Language

English (6)

Arabic and English (1)


Year
From To Submit

2017 (1)

2016 (1)

2015 (1)

2014 (1)

2013 (2)

More...