research centers


Search results: Found 3

Listing 1 - 3 of 3
Sort by

Article
Confirming intrinsic pathway apoptosis event in cervical carcinoma cells (HeLa) treated with hybrid nanoliposomes
تأكيد حدوث ظاهرة الموت المبرمج في خط خلايا سرطان عنق الرحم HeLa المعالجة بالجسيمات الدهنية النانوية الهجينة

Loading...
Loading...
Abstract

Cancer targeted nanotherapy represent an exciting eld in the search for new cancer speci c therapies to avoid conventional chemotherapy side effects. Because cancer cells usually have malfunctioning apoptotic machinery which favors survival pathways and drug resistance. Cancer cell apoptosis is the favorable event to be induced in any new anticancer agent develop- ment. Nanotherapy goals are to elevate therapeutic ef ciency, selectivity, and overcome drug resistance as major obstacle in cancer treatment. Hybrid nanoliposomes (nHLs) may ful ll all these features in cancer therapeutics. We have previously dem- onstrated the ability of in house synthesized nHLs to inhibit HeLa cell line proliferation and study preliminary the induction of apoptosis as a consequences of that inhibition. In order to con rm the event of apoptosis in HeLa cell line incubated with the synthesized nHLs we exposed HeLa cells to inhibition concentration 50 (IC50) of previously synthesized hybrid nanoli- posomes. Mechanism of apoptosis induction was determined using mitochondrial membrane potential disruption, caspase-3 activity and single cell gel electrophoresis as well as DNA fragmentation assay. All apoptosis detection procedures used gave a clear de ned signi cant indication that nHLs was capable of induce apoptosis in HeLa cells through intrinsic pathway. This result needs further investigation to con rm nHLs as potential nanotherapy.

تعد عملية إستحداث الع جات النانوية المستهدفه للخ يا السرطانية مثار هتمام الباحثين في هذا المجال لغرض التخلص من ا ثار الجانبية الناتجة عن إستخدام الع جات الكيميائية التقليدية . تميل الخ يا السرطانية نتيجة للخلل الحاصل في مكنونها الوراثي الى الحيود عن المرور في سبل الموت المبرمج ونتيجة لنفس الخلل تكتسب تلك الخ يا قدرة على مقاومة الع جات الكيميائية التقليدية لذا فان من أفضل الطرائق التي يتم فيها تحديد كفاءة الع جات الجديدة المقترحة هي مقدرة تلك الع جات على حث الموت المبرج في الخ يا السرطانية . تطمح عملية تطوير الع جات النانوية إلى رفع كفائة وإنتخابية الع جات المتوفرة فض عن تجاوز عقبة ظاهرة مقاومة الخ يا السرطانية ل دوية ، هنا تأتي أهمية إستخدام الجسيمات الدهنية النانوية الهجينة كع ج مقترح يحقق كل تلك الطموحات . قام الفريق الذي أعد هذا البحث في بحث سابق بتصنيع الجسيمات الدهنية النانوية الهجينة ودرس بشكل أولي قدرة الجسيمات الدهنية النانوية المصنعة على تثبيط نمو خ يا سرطان عنق الرحم HeLa في الزجاج كما درس بشكل أولي إمكانية حث الموت المبرمج في تلك الخ يا نتيجة لذلك التثبيط ، ولغرض التثبت تماما من إمكانية حث الموت المبرمج في خ يا HeLa بواسطة الجسيمات الدهنية النانوية الهجينة المصنعة جرى إستخدام أربعة تقنيات مختلفة لدراسة هذه العملية وشملت تحديد مدى تأثر مكنون غشاء المايتوكوندريا وقياس فعالية أنزيم 3-caspase وتقطع الدنا في الخ يا المعرضة من خ يا إستخدام تقنية هجرة الخ يا المنفردة في المجال الكهربائي comet assay وتقنية التلوين بالصبغ المتفلورة . أشارت نتائج كل تلك التقنيات المستخدمة إلى قدرة الجسيمات الدهنية النانوية المصنعة على إحداث ظاهرة الموت المبرمج في خ يا HeLa بشكل واضح وذلك من خ ل المسار الداخلي intrinsic pathway ، تحتاج النتائج المعروضةإلى دراسات إضافية بهدف تدعيم هذه الفرضية .


Article
Immunogenic Activity of Lipopolysaccharide Isolated from Salmonella enterica serovar Typhimurium and Conjugated with Liposome in Albino Male Mice.
الفعالية التمنيعية لمستضد متعدد السكريد الشحمي المعزول من بكتريا Salmonella enterica الضرب Typhimurium والمقترن مع الجسم الشحمي في ذكور الفأر الأبيض.

Loading...
Loading...
Abstract

This study was designed to evaluate the role of Salmonella enterica serovar Typhimurium as a causative pathogen in hospitalized diarrhoeal patients younger than five years old, extract and purify endotoxin (lipopolysaccharide; LPS) from isolated and identified S. Typhimurium, and determine the immunogenic activity (humoral and cellular immune responses) of LPS-liposome conjugate in albino male mice. The patients (95 cases) were admitted to the Central Pediatric Hospital and Al-Kadhiymiah Pediatric Hospital in Baghdad during the period 24/10/2010 - 30/11/2010, because of severe diarrhoea and fever. Bacterial evaluation of stool samples revealed the identification of two (2.1%) S. Typhimurium isolates (S1 and S2). Antibiotic sensitivity test demonstrated that S1 isolate was more resistance than S2 isolate; therefore it was considered more virulent and subjected for extraction and purification of LPS. Chemical characterization of the extracted LPS revealed that the carbohydrate content was 2.34 mg/ml, while the protein concentration was very low (0.52 μg/ml). Partial purification of extracted LPS by using gel-filtration chromatography (Sephacryl S200) showed three peaks, and after determination of protein and carbohydrate concentrations for each peak, peak two was observed to have the highest carbohydrate content (25%) and the lowest contaminated protein (0.001%). The LPS of this peak was immunologically evaluated in mice at a concentration of 100 μg/ml, alone or in conjugation with a commercially available liposome (LIP). These evaluations revealed that LPS-LIP conjugate was able to modulate the humoral and cellular immune responses against live S. Typhimurium.

صممت الدراسة لتقييم دور بكتريا Salmonella enterica الضرب Typhimurium كممرض مسبب للإسهال في المرضى الراقدين في المستشفى وبعمر أقل من خمسة سنوات، واستخلاص وتنقية الذيفان الداخلي (متعدد السكريد الشحمي) المعزول والمنقى من بكتريا S. Typhimurium المشخصة، وتحديد الفعالية التمنيعية (الاستجابتين المناعيتين الخلوية والخلطية) للمقترن متعدد السكريد الشحمي-الجسم الشحمي في ذكور الفأر الأبيض. أدخل المرضى (95 حالة) إلى مستشفى الطفل المركزي ومستشفى الكاظمية للأطفال في بغداد خلال الفترة 24/10/2010-30/11/2010 بسبب الإسهال الحاد والحمى. وفي ضوء التقييم البكتيري لعينات الخروج، تم الحصول على عزلتين (2.1%) من بكتريا S. Typhimurium وهي S1 وS2، وكانت العزلة S1 أكثر مقاومة للمضادات الحيوية من العزلة S2 وبالتالي عدت أكثر ضراوة واستعملت في استخلاص وتنقية متعدد السكريد الشحمي. أظهر التوصيف الكيميائي لمتعدد السكريد الشحمي المستخلص بأن المحتوى الكاربوهيدراتي هو 2.34 ملغم/مل، في حين كان تركيز البروتين واطئ جدا (0.52 مايكروغرام/مل)، وعند التنقية الجزئية للمستخلص باستعمال تقنية الكروماتوغرافي على الهلام (Sephacryl S200)، ظهرت ثلاث قمم وبعد تحديد المحتوى الكاربوهيدراتي والبروتيني لها، انفردت القمة الثانية بأعلى محتوى كاربوهيدراتي (25%) وأقل تلوث بالبروتين (0.001%). أجري تقييم مناعي لمتعدد السكريد الشحمي لهذه القمة في الفئران بصورة مفردة وبتركيز 100 مايكروغرام/مل أو بصورة مقترنة مع الجسم الشحمي. أوضحت هذه التقييمات بامتلاك مقترن متعدد السكريد الشحمي-الجسم الشحمي القدرة على تعديل الاستجابتين المناعيتين الخلوية والخلطية ضد بكتريا S. Typhimurium الحية.


Article
Ef ciency of nanoliposomes loaded with chloroformic extract of Jasminum sambac or Jasminin on the growth inhibition of some cell lines, a preliminary study
كفاءة إستخدام جسيمات اللايبوسوم النانوية المحملة بمركب Jasminin أو بالمستخلص الكلوروفورمي لنبات الرازقي Jasminum sambac في تثبيط نموالخطوط الخلوية السرطانية

Loading...
Loading...
Abstract

The ef ciency of nanoliposome to deliver Jasminum sambac chloroformic extract or the puri ed compound Jasminin to cervical cell carcinoma )HeLa( cell line, rhabdomyosarcoma cell line )RD( and rat embryo broblast normal cell line )REF( was studded. Cells growth inhibition by the compound loaded liposome in compare to same unloaded compounds was determined. Nanoliposomes were prepared by the dehydration-rehydration method using Dimyristoylphosphatidyl- choline )DMPC(:Cholesterol as )50:45( mg/ml ratio and loaded with 50 μg/ ml of chloroformic extract of Jasminum sambac )which contain 1.11386 mg/ g of dried plant( or Jasminin separately. The encapsulation ef ciency of both chlo- roformic extract and Jasminin, liposome size, liposome surface charge and liposome shape was measured using HPLC, DSL and the scanning electron microscope )SEM( technique respectively. The results showed that nanoliposome was suc- cessful prepared by the suggested method and they were well loaded with the compounds. For nanoliposome which was loaded with the chloroformic extract the average size was 84.7 nm and zeta potential was -44.84. For nanoliposome which was loaded with Jasminin compound its average size was 70.3 nm and its surface charge was -57.00. The scanning elec- tron microscope )SEM( shows the spherical shape of liposome. The liposome encapsulation ef ciency for the chlroformic extract and jasminin were 40% and 50.84% respectively. Cancer cell line growth results indicated that both cloroformic extract and jasminin were capable of inhibit HeLa and RD cells up to 58% in concentration reange from 7.81 to 125 μg/ml after 72 hour of exposure time. However when using the nanoliposom encapsulated compound for both cloroformic ex- tract and jasminin the cancer cells growth inhibition elevated to highest growth inhibition percentage, for HeLa cells it was 84.31% and for RD cells it was 80.57% after 48 hours of exposure time. These records didn’t get higher signi cances after 72 hour of exposure time, inhibition percentages were 80.90% and 87.18% for HeLa and RD cells respectively. Results also indicated that there was no high inhibitory effect for DMPC, cholesterol and unloaded liposome on cell lines under investigation. In conclusion the encapsulation of the chloroformic extract and jasminin by the synthesized nanoliposome enhanced the capability of these compounds to inhibit cancer cells growth more ef ciently.

درس��ت كفاءة إس��تخدام جس��يمات ال يبوس��وم النانوية في إيصال مركب Jasminin المنقى أو المس��تخلص الكلوروفورمي لنبات الرازقي Jasminum sambac والحاوي على مركب Jasminin إلى خطوط الخلوية السرطانية HeLa و RD مقارنة بالخ يا الطبيعية REF وقدرتها على تثبيط نمو تلك الخطوط الخلوية. حضرت جس��يمات ال يبوس��وم النانوية nanoliposome بطريقة التجفيف وإعادة الترطيب لمزيج دهني مكون من الكوليس��ترول والدهن المفس��فر دايميرس��تيل فوس��فوتديل كولين (DMPC: Cholesterole) بنس��بة (50:45) ملغم/مل ومن ثم حمل جزء منها بمركب Jasminin بتركيز 50 مايكروغرام/ مل من معلق الجس��يمات النانوية المصنع��ة وج��زء أخر بالمس��تخلص الكلوروفورمي لنبات الرازقي Jasminum sambac والحاوي على مق��دار mg1,11386 من مركب Jasminin لكل غرام من النبات الجاف , ش��خص حجم وش��كل جس��يمات ال يبوسوم النانوية المصنعة بطريقة التشتت الضوئي الديناميكي Dynamic Light Scattering (DLS ) و المجهر ال لكتروني الماسح SEM على التوالي وقيس مقدار ونوع الشحنة الكهربائية المحيطة بجسيمات ال يبوسوم النانوية باستعمال فحص zeta polential .اظهرت النتائج إمكانية تصنيع ا يبوس��وم النانوي بالطريقة المقترحة مع إمكانية تحميله بكل من مركب Jasminin والمس��تخلص الكلوفورمي لنبات الرازقي الحاوي على Jasminin وإمتلكت الجس��يمات المحضرة متوس��ط حجم مقداره 84,7 نانومتر وبش��حنة كهربائية سطحية سالبة مقدارها 44,84 عند تعبأتها بالمستخلص الكلوفورمي في حين كانت بحجم 70,3 نانومتر وبش��حنة كهربائية س��طحية سالبه مقدارها 57,00 عند تعبأتها بمركب Jasminin وكانت جسيمات ال يبوسوم المصنعة كروية الشكل عند فحصها بالمجهر ا لكتروني الماس��ح وقد بلغت كفاءة تحميل ال يبوس��وم بالمستخلص الكلوروفورمي نسبة مقدارها %40 في حين كانت تلك النسبة بمقدار 50.84 % عند تعبأة مركب Jasminin. كانت نتائجة تثبيط نمو الخطوط الخلوية الس��رطانية بإس��تخدام ال يبوس��وم المحمل بالمستخلص الكلوروفورمي على خ يا الخط الخلويHeLa قد بلغت %84.31 و على خ يا الخط الخلوي RDبلغت %80,57 بعد مرور 48 س��اعة من التعريض. وكانت نس��بة التثبيط لل يبوس��وم المحمل بمركب Jasminin بمقدار80.90 % على خ يا الخط الخلوي HeLa و %87,18 على خ يا الخط RD بعد مرور72 ساعة من التعريض با ستنتاج فإن المستخلص الكلوفورمي ومركبjasminin داخل الجسيمات ال يبوسوم النانوية قد زاد من قدرتهما على تثبيط نمو الخ يا السرطانية.

Listing 1 - 3 of 3
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (3)


Language

English (2)

Arabic (1)


Year
From To Submit

2016 (1)

2015 (1)

2012 (1)