research centers


Search results: Found 11

Listing 1 - 10 of 11 << page
of 2
>>
Sort by

Article
Base indivisibility mortgage comparative research with Islamic jurisprudence
قاعدة عدم تجزئة الرهن بحث مقارن مع الفقه الإسلامي

Author: abass ali al hasaene عباس علي الحسيني
Journal: Risalat al-huquq Journal مجلة رسالة الحقوق ISSN: 20752032 Year: 2009 Issue: 1 Pages: 16-42
Publisher: Kerbala University جامعة كربلاء

Loading...
Loading...
Abstract

The Rule of the Mortgage Non – Partitioning Asummary of the study in English .The rule of the mortgdge non – Partitioning is considered one of the principal rules of mortgage in general since it gives the mortgageeasolid guarantee to get back his debt. When amortyagor gives amortgage to amortgagee( alender), this mortgage will refer to the thing mortgaged and he will not free himself from it until the debt has been paid . -We have also adopted a contrastive study bctween the civil Fiqh ( Juris prudence ) and the Islamic Fiqh ( Jurisprndence). -Some civil legislations attitudes and views, rules of judiciary have not been ignored .-Wehave come up with anumber of resuits and recommendations

تعد قاعدة عدم تجزئة الرهن من القواعد الرئيسة في الرهن بشكل عام ، لأنها تعطي للدائن ضماناً قوياً لأستيفاء دينه . فعندما يقدم الراهن رهناً إلى الدائن فإن هذا الرهن يبقى على الشئ المرهون ولايتخلص منه ألا بعد إنقضاء الدين بتمامه . فلو بقي جزء من الدين مهما قلّ فإن الرهن يبقى لضمان ذلك الجزء . وقد برع الفقهاء المسلمون بحث هذه القاعدة وأهتموا بالحالات العملية لها ووضعوا أحكاماً بشأنها . ولم يقل جهد فقهاء القانون المدني والمشرعون عن الأهتمام بهذه القاعدة وكرسّوا جهودهم في شرحها ووضع النصوص القانونية الملائمة لها . ولم يبتعد القضاء رغم قلة أحكامه عن إقرار حق الدائن المرتهن في حبس الرهون حتى إستيفاء الدين كله ولا يجبر على التخلي عن المرهون . وقد بحثنا هذه القاعدة من حيث تعريفها وتأصيلها القانوني والشرعي لها والأحكام المترتب عليها .
وأعتمدنا الدراسة المقارنة بين الفقه المدني والفقه الإسلامي . ولم نهمل موقف بعض التشريعات المدنية وأحكام القضاء وتوصلنا إلى جملة من النتائج والتوصيات .


Article
Mortgage share common ( a comparative study)
رهن الحصة الشائعة (دراسة مقارنة)

Loading...
Loading...
Abstract

ABSTRACT The commonality of legal cases many falling in everyday life, which is often the source material fact represented death and what Arranges effect of cases of the prevalence among heirs in the estate as well as legal actions and the text of the law as a second source for the spread as a partner Partner in common owner of a share of common ownership of the full and has the right to dispose of all types and behaviors, including the mortgage, but the partner does not have its share of proved and that may be mostly non-detachment or proved that the secretory part of the common money or all the money is common, causing many of the problems resulting from conflicts of interest between the partners so enter the legislature to regulate the mortgage share common whether this mortgage by insurance or Possessory following the method of referral provisions possessory pledge to mortgage insurance, as in Article 1329 of the Civil Code of the Iraqi and Article 1098 of the Civil Code of Egypt since cut this referral for civil law of the Iraqi conflict on is permissible mortgage share common as taking the latter idea workarounds in kind in the case of a mortgage issued by all the partners, which goes against the Egyptian civil law, which took this idea to its launch, and is aware of mortgagee condition common is essential to its mortgage share common as in the case of non-science mortgagee condition common is entitled to revoke the mortgage contract for a mistake, especially after taking into account the mortgage partner for money is common not located not in the amount of its share only making the mortgage is not effective against the other partners, even if authorized partners this foreclosure to take place, they become act as guarantors eyes and not Wagesr for this money.

ملخص البحث يعد الشيوع من الحالات القانونية كثيرة الوقوع في الحياة اليومية و الذي غالبا ما يكون مصدره واقعة مادية متمثلة بالوفاة و ما يرتبه من حالات للشيوع بين الورثة في التركة إلى جانب التصرفات القانونية و نص القانون باعتبارهما المصدر الثاني للشيوع إذ يكون الشريك المشتاع مالكا لحصته الشائعة ملكية تامة و يحق له التصرف بها بكافة أنواع التصرفات و منها الرهن ، إلا إن الشريك قد لا يقوم برهن حصته و التي قد تكون في الغالب غير مفرزة أو أن يقوم برهن جزء مفرز من المال الشائع أو كل المال الشائع مما يسبب العديد من المشاكل الناتجة عن تضارب المصالح بين الشركاء لذا تدخل المشرع لتنظيم رهن الحصة الشائعة سواء أكان هذا الرهن تأمينيا أو حيازيا متبعا أسلوب إحالة أحكام الرهن الحيازي إلى الرهن التأميني كما في المادة 1329 من القانون المدني العراقي و المادة 1098 من القانون المدني المصري إذ قطعت هذه الإحالة بالنسبة للقانون المدني العراقي النزاع حول جواز رهن الحصة الشائعة ، كما اخذ الأخير بفكرة الحلول العيني في حالة الرهن الصادر من كل الشركاء وهو ما خالفه فيه القانون المدني المصري الذي اخذ بهذه الفكرة على إطلاقها ، ويعد علم الدائن المرتهن بحالة الشيوع من الأمور الجوهرية في رهن الحصة الشائعة إذ في حالة عدم علم الدائن المرتهن بحالة الشيوع يحق له إبطال عقد الرهن للغلط و خصوصا بعد الأخذ بالاعتبار إن رهن الشريك للمال الشائع لا يقع الا في مقدار حصته فقط مما يجعل الرهن غير نافذ تجاه باقي الشركاء حتى وان أجاز الشركاء هذا الرهن بعد انعقاده فإنهم يصبحون بمثابة الكفلاء العينين و ليس براهنين لهذا المال .


Article
Cash in the mortgage contract and its effects
القبض في عقد الرهن وآثاره

Author: أ.م.د. هادي حسين الكرعاوي
Journal: The islamic college university journal مجلة كلية الاسلامية الجامعة ISSN: 62081997 Year: 2010 Issue: 11 Pages: 17-35
Publisher: College Islamic University / Najaf كلية الاسلامية الجامعة / النجف الاشرف

Loading...
Loading...
Abstract

إن البشرية تعاني اليوم من أعقد مشكلاتها على مر العصور التاريخية وهي مشكلة الفقر والتخلف الاقتصادي الناتج من احتكار الثروات الطبيعية والاقتصادية بالفعل أو القوة بيد دول أو أفراد مما سبب إرباكاً واضحاً على مجرى الحياة الطبيعية وخالف نواميسها الأساسية بالموازنة بين الثروات البشرية والكفاية الاقتصادية للموارد الموجودة والتي لو رتبت بشكل معتدل لكان هناك فائضاً واضحاً ولم يوجد أي معنى للفقر وهذا ما أكد عليه الإسلام وشرعة اقتصاده والذي لو طبق فعلاً لكان من أظهر إفرازاته القضاء على داء البشرية وهو الفقر، ولكن إبعاده عن الساحة الواقعية في التطبيق هو الذي أفسد على الناس معائشهم ورتب علية إضرابهم في حياتهم الاجتماعية، لأن الفارق يخلق الفرو قات الطبقية بين أفراده والتي تسبب النفاق والشقاق بين أفراده لاسيما إذا علمنا انه لا توجد قضية مطروحة في الواقع الاقتصادي المعاش اليوم الأولها ما يقابلها بشكل أو بآخر في الفقه الإسلامي لأنه تكفل ببيان كل ما يحتاج إليه الناس في معاشهم وبرهنة ذلك أمر ظاهر من خلال التفحص في أصوله وفروعه وبمختلف مذاهبه، ومن أمثلة ذلك المباحث المتعلقة بالرهن في الاقتصاد الإسلامي فمن تفحصه بإمعان خاصة لمداركه أللفضية يرى العلاج الناجح لكل ما يقوم الفقه الوضعي لأحكام الرهن مع زيادة في مسائله الافتراضية من أجل استيعاب كل ما يستجد فلذلك اخترت منه مسألة جزئية ومهمة ترتب عليها خلاف فقهي وهذا ما أظهره البحث حيث تعددت فيه وجهات النظر مما تستوعب لكل جوانبه حتى التي استجدت الآن ومنا الرهن التأميني هو مصطلح قانوني وضعي يعد من أظهر مصاديق الرهن وأكثرها شيوعاً فقد تعرض إليه الفقهاء ضمناً من خلال بحثهم لشرطية القبض فيه وهذا ما سيكشفه البحث.


Article
Mortgage Transferred without transfer of Possession – Concept and impact -
رهن المنقول المادي دون حيازة ( المفهوم والأثر )

Loading...
Loading...
Abstract

AbstractMortgage transferred without the transfer of possession of the mortgagee is a type of mortgage types contained on portables added to the mortgage possessory . But nevertheless it differs in its provisions for mortgage possessory not only not to transfer possession .

ملخص البحث رهن المنقول المادي دون أنتقال حيازته للدائن المرتهن يعد نوع من أنواع الرهن الوارد على المنقولات يضاف الى الرهن الحيازي ، ولكن مع ذلك يختلف في احكامه عن الرهن الحيازي ليس فقط بعد انتقال الحيازة .


Article
Comparative Development between the Asian Tiger Crisis and the Mortgage Crisis
ازمة النمور الاسيوية وازمة الرهن العقاري/ دراسة تحليلية مقارنة

Authors: ليلى عبد الكريم محمد الهاشمي --- سراء سالم داود الجرجوسي
Journal: journal of Economics And Administrative Sciences مجلة العلوم الاقتصادية والإدارية ISSN: 2227 703X / 2518 5764 Year: 2019 Volume: 25 Issue: 111 Pages: 384-397
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

Financial crisis is one of the topics that have attracted the interest of researchers in recently. The research focused on the issue of the crisis of the Asian Tigers and the mortgage crisis and comparing them in terms of causes and repercussions. It may meet most of the financial crises in many of its causes, factors, roots and results in the advanced and the developing countries. This crisis has its own pattern and its causes and nature and it is characterized by a crisis of cash liquidity and the collapse of many banks and declare bankruptcy and a sharp decline in stock prices and indices of the stock market and so far the common denominators among the causes but does not mean this There are differences between the financial crisis and the other in terms of its concept and roots, measurement and depth and the aggression and economic and social effects that leave them in the economic and social changes in the countries of crisis and beyond, and the main difference is the period of time that the length of the crisis and slow processing and weakness in the hedge and Are developing countries open and have economic relations with other countries and regional or international countries or get in countries with a semi-closed economy is limited within and eat its economy and it seems from this research that both global crises crisis Asia 1997 and the crisis of America 2008 that it does not Found that there was a common denominator in their causes. On the contrary, both crises were completely different, and the treatment was quite different. The Asian tiger crisis was treated by the International Monetary Fund, while the 2008 mortgage crisis was the only America in which the crisis took place. She quickly treated her and eliminated her. However, the common denominator between the two crises remains their hostility, speed of transmission and its impact on the economies of the developed and developing countries and their impact on many economic variables.

يعد موضوع الازمات المالية من المواضيع التي حضت باهتمام الباحثين في الآونة الأخيرة فقد ركز البحث على موضوع ازمة النمور الاسيوية وأزمة الرهن العقاري والمقارنة بينهما من حيث الأسباب والتداعيات فقد تلتقي معظم الازمات المالية في كثير من أسبابها وعواملها وجذورها ونتائجها، ويجمع بين هذه الازمات المالية التي حدثت في العالم المتقدم والنامي ولكن هذه الازمة لها نمطها الخاص واسبابها وطبيعتها وتعد بأزمة سيولة نقدية وانهيار العديد من المصارف وإعلان افلاسها وانخفاض شديد في أسعار الأسهم ومؤشرات البورصة ولحد الان قواسم مشتركة بين أسبابها ولكن لا يعني هذا ان هناك فروقات بين ازمة مالية وأخرى من حيث مفهومها وجذورها وقياسها وعمقها وعدواها والاثار الاقتصادية والاجتماعية التي تتركها في المتغيرات الاقتصادية والاجتماعية في داخل دول الازمة وخارجها، والفرق الرئيس هو المدة الزمنية التي تطول فيها الازمة والبطء في معالجتها والضعف في التحوط منها وهل تضرب هذه الازمة دول متقدمة ام دول نامية وهل دول مفتوحة ولها علاقات اقتصادية متشابكة مع دول أخرى إقليمية ودولية؟ ام تحصل في دول باقتصاد شبه مغلق فتختصر بداخلها وتأكل باقتصادها ويبدو من هذه البحث ان كلتا الازمتين العالميتين ازمة اسيا 1997 وأزمة أمريكا 2008 انه لا توجد قواسم مشتركة في أسبابها بل العكس من هذا كلا الازمتين كانت بأسباب مغايرة تماما، وكذلك الحال في طريقتا علاجها تختلفان تماماً حيث ان ازمة النمور الاسيوية كان علاجها من قبل صندوق النقد الدولي في حين ازمة الرهن العقاري 2008 كانت أمريكا التي حصلت فيها الازمة هي الوحيدة التي تولت علاجها والقضاء عليها سريعاً. ولكن يبقى القاسم المشترك بين كلا الازمتين عدواها وسرعة انتقالها وتأثيرها في اقتصاديات دول العالم المتقدم والنامي وتأثيرها في العديد من المتغيرات الاقتصادية.


Article
The provisions of foreclosure comparative study jurisprudence
أحكام الرهن المستعار دراسة فقهية مقارنة

Author: أ.م.د. هيثم حميد عبد الامير
Journal: Univesity of Thi-Qar Journal مجلة جامعة ذي قار العلمية ISSN: 66291818 Year: 2018 Volume: 13 Issue: 4 Pages: 104-125
Publisher: Thi-Qar University جامعة ذي قار

Loading...
Loading...
Abstract

Mortgage: An agreement between two parties, provided that it is made in accordance with a legal contract, in which the first party is granted its own ownership to the second party, with the first party retaining ownership under certain conditions in exchange for a payment from the second party. The foreclosure ends upon the first party's repayment of the money, based on a period of time to be agreed upon. If the money can not be returned, the second party has the right to dispose of the ownership of the first party by selling it or investing it to obtain its financial amount.• The mortgage, like the rest of the contracts, consists of two pillars: the formula, the contract, the mortgage, and the mortgage• The way in which the foreclosure occurs, such as: to say the current, the mortgagee, you mortgaged you for the debt you will give him, and the current answer: affirmative, acceptance, and not necessarily the formula is fixed by a certain text, but can happen agreement Between the two parties of the mortgage, in the manner that indicates the occurrence of the mortgage contract is the thing that will be mortgaged, in exchange for access to debt, and has a set of conditions that must be characterized by: which he described as an eye, anything not invested, no benefit, He says to the current mortgagee, you have mortgaged my house to live. The mortgagor accepts the sale, such as: land. To be complete, for example: it is not right to pledge a piece of land, but must be mortgaged all.• The mortgage is the debt that the current person obtains from the mortgagee against the mortgage and has a set of conditions that must be characterized by it. It cannot be guaranteed money, ie, against purchase contracts. It may not be unsecured money, such as: financial deposits The debt should be fixed money. It is not permissible to have money that is spent on daily expenses. To be clear value to the present, and the mortgagee.

•الرهن :وهو اتفاقٌ يكون بين طرفين ،على ان يتم وفقاً لعقد قانوني، ويمنح فيه الطرف الأول ملكيةً خاصةً به، للطرف الثاني، مع احتفاظ الطرف الأول بملكيته ضمن شروط معينة، وذلك مقابل الحصول على مبلغ مالي من الطرف الثاني. ينتهي الرهن عند رد الطرف الأول للمال، بناءً على فترة زمنية يتم الاتفاق عليها، وفي حال تعذرت إعادة المال، يحق للطرف الثاني التصرف بالملكية الخاصة بالطرف الأول، عن طريق بيعها، أو استثمارها للحصول على المبلغ المالي الخاص به.•يتكون الرهن شأنه شأن بقية العقود من اركان تتمثل بالصيغة والعاقدان والمرهون والمرهون به الصيغة•هي الطريقة التي يتم من خلالها وقوع الرهن، مثل: أن يقول الراهن، للمرتهن، رهنتُ لك أرضي مقابل الدين الذي ستمنحني إياه، فيرد عليه الراهن: بالإيجاب، والقبول، وليس بالضرورة أن تكون الصيغة ثابتةً بنص معين، بل من الممكن أن يحدث الاتفاق بين طرفي الرهن، بالطريقة التي تدل على وقوع عقد الرهن هو الشيء الذي سيتم رهنه، مقابل الحصول على الدين، وله مجموعة من الشروط التي يجب أن يمتاز بها، وهي :وصفه بأنه عين، أي شيء غير مستثمر، ولا منفعة به، فلا يصحُ أن يقول الراهن للمرتهن، رهنتُ لك منزلي لتسكن به. أن يقبل المرهون البيع، مثل: الأراضي. أن يكون كاملاً، فمثلاً: لا يصح رهن قطعة من أرض، بل يجب رهنها كلها.•المرهون به هو الدين الذي يحصل عليه الراهن، من المرتهن، مقابل الرهن، وله مجموعة من الشروط التي يجب أن يمتاز بها، لا يجوز أن يكون مالاً مضموناً، أي مقابل عقود شراء .لا يجوز أن يكون مالاً غير مضمون، مثل: الودائع المالية .أن يكون الدين مالاً ثابتاً، فلا يجوز أن يكون من المال الذي يصرف على النفقات اليومية. أن تكون قيمته واضحةً أمام الراهن، والمرتهن.


Article
The real estate vessel for Non-possessory mortgage
الوعاء العقاري للرهن دون الحيازي

Author: الوعاء العقاري للرهن دون الحيازي أ.م.د. حسين عذاب السكيني
Journal: journal of legal sciences مجلة العلوم القانونية ISSN: 2070027X , 2663581X Year: 2007 Volume: 22 Issue: 1 Pages: 222-267
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

The transactions depend nowadays on funding because it’s very rare for a project to be continued with self- possibilities and getting the need for insurance, because no one gives his money without a guarantee and it could be a guarantee in kind, which is the mortgage. The mortgage today comes in two forms: possessory mortgage, non-possessory mortgage and in spite of the fact that the first was older in its establishment from the non-possessory mortgage, but the latter represents an advanced image for it. The study of this thread requires an explanation of the general theory of the right kind in the first demand, and the real estate rights in the second demand.

تعتمد معاملات العصر على التمويل اذ يندر قيام مشروع او استمراره بامكانيات ذاتية والحصول على الائتمان يحتاج الى تامين فلا احد يعطي ماله دون ضمان والذي قد يكون ضمانا عينيا والذي يعد الرهن في طليعته والرهن اليوم على صورتين رهن حيازة ورهن دون حيازة واذا كان الاول اقدم في النشأة من الرهن دون حيازة فان الاخير يمثل صورة متقدمة عليه . ان دراسة هذا الموضوع تتطلب منا بيان النظرية العامة للحق العيني في مطلب اول والحقوق العينية العقارية في مطلب ثاني.


Article
Mortgage possessory between configuration rules and the rules of inclusion of the mortgagee (Legal comparative study of Islamic jurisprudence)
الرهن الحيازي بين قواعد التكوين وقواعد التضمين للمرتهن (دراسة قانونية مقارنة بالفقه الإسلامي)

Loading...
Loading...
Abstract

Abstract What was intended foreclosure, ascertained Balidn to reach Kims of the price of the mortgaged , if the inability of the current meet him at the deadline to meet , then this is achieved is intended to if the parties to the contract to implement what they have obligations originating from the agreement concluded between them , which is any breach of its terms of pre-bonded positive for guaranteed , so the rules of the foreclosure possessory closely related to ensuring the mortgagee for money mortgaged , those relating addressed by Muslim jurists in their writings and texts of the laws of the comparator , and the importance of this topic and the dilemmas posed by being not been discussed previously Senbgesh in three sections , we devote section of which the first the definition of mortgage- possessory , and divide it by two demands , and we hold the second section of the formation possessory lien and divide it by two demands , then single out the third section of the relationship of possessory mortgage rules to ensure the mortgagee and divide it by two demands . And we follow the most prominent conclusion Ndmnha results and proposals that we reached through.

ملخص البحثلما كان مقصود الرهن , الاستيثاق باليدن للتوصل لاستيفاءه من ثمن المرهون , إذا عجز الراهن عن الوفاء به في الأجل المحدد للوفاء , فلا يتحقق هذا المقصود الى اذا قام اطراف العقد بتنفيذ ما عليهم من التزامات مصدرها الاتفاق الذي المبرم بينهما , والذي يعد أي اخلال ببنوده من قبل المرتهن موجباً لضمانهِ , لذا فإن لقواعد الرهن الحيازي صلة وثيقة بضمان المرتهن للمال المرهون , تلك الصلة التي عالجها الفقهاء المسلمون في كتاباتهم ونصوص القوانين المدنية المقارنة , ولأهمية هذا الموضوع والاشكاليات التي يثيرها كونه لم يتم بحثه سابقاً سنبحثه في ثلاث مباحث , نخصص المبحث الاول منها للتعريف بالرهن الحيازي , ونقسمة على مطلبين , ونعقد المبحث الثاني لتكوين الرهن الحيازي ونقسمه على مطلبين , ثم نفرد المبحث الثالث لعلاقة الرهن الحيازي بقواعد ضمان المرتهن ونقسمه على مطلبين. ونتبعها بخاتمة نضمنها ابرز النتائج والمقترحات التي توصلنا اليها من خلاله.


Article
The legal Regime of the agreement of acquirement mortgage pledged in the case of nullity settlement (Comparative Study)
النظام القانوني للاتفاق على تملك المرتهن المرهون عند عدم الوفاء (دراسة مقارنة)

Loading...
Loading...
Abstract

The agreement on the mortgagor's mortgagor's possession is a condition associated with the contract of mortgage, whether insurance or possession. It is an agreement between the mortgagor and the mortgagor on the mortgaged mortgagor's possession when the debtor fails to pay the secured debt. Agreement, and some legislation, but when the availability of certain conditions that achieve the interests of contractors.

ملخص البحث الاتفاق على تملك المرتهن للمرهون ، هو شرط يقترن بعقد الرهن ، تأمينياً كان أم حيازياً ، فهو أتفاق بين الدائن المرتهن والراهن على تملك المرتهن المرهون عند عدم وفاء المدين بالدين المضمون بالرهن ، أما حكمه ، فيختلف بين التشريعات المختلفة محل المقارنة ، فبعضها جعلت البطلان مصير هذا الاتفاق ، وبعض التشريعات اجازته ولكن عند توافر بعض الشروط التي تحقق مصلحة المتعاقدين.


Article
Impact of the Global Financial Crisis on the Economies of the Gulf Cooperation Council (GCC)
انعكاسات الأزمة الماليــة العالمية على أقتصادات دول مـجــلس التعاون الخليجي

Author: Amjed Sabah Abdulali أمجد صباح عبد العالي
Journal: Gulf Economist الاقتصادي الخليجي ISSN: 18175880 Year: 2016 Volume: 32 Issue: 29 Pages: 53-84
Publisher: Basrah University جامعة البصرة

Loading...
Loading...
Abstract

Since 2007, the effect of global financial crisis has varied in different degrees on the economies of Gulf Cooperation Council (GCC), this is due to their linkage with the global economy. GCC countries are characterized in a high economic openness to the market economy. However, the crisis began influencing the financial sector, especially the stock markets and banking sector, the banking sector in GCC countries has faced a liquidity crisis and causes inability to grant loans for various development projects and reluctance many banks from granting loans or imposing high interest rates. As the sovereign funds, the Gulf cooperation Council has been subjected to significant losses in the value of real estate assets that were investing in the advanced industrial countries' markets, as well as, the effects of the crisis on the oil sector. Furthermore, the fluctuated prices in the international oil market and then the degree of economic growth, and direct and indirect investments shape the importance of this research due to the size of the financial losses faced by the economies of the Gulf Cooperation Council (GCC). Due to the financial crisis and economic openness of GCC economies, the author is motivated to set an assumption which assumes that the global financial crisis will be affected negatively on GCC countries. However, the study set several recommendations that could reduce the negative impact, such as applying teachings of the Islamic economy in light of the jurisprudence of the Islamic banking and financial markets, and take a non-cash actions that encourage consumption and private investment and the development of new and stringent conditions in granting of high values of loans and demand real guarantees, and activating the role of censorship Securities that have remained outside government control markets.

أثرت الأزمة المالية العالمية التي بدأت منذ سنة 2007 بدرجات مختلفة في اقتصادات دول مجلس التعاون الخليجي؛ وذلك يرجع إلى طبيعة ارتباط كل اقتصاد منها بالاقتصاد العالمي، إذ تتميز دول مجلس التعاون بأنها ذات اقتصادات منفتحة وتميل إلى اتباع نظام الاقتصاد الحر . فقد بدأت آثار الأزمة المالية في القطاع المالي وبالأخص في سوق الأوراق المالية والقطاع المصرفي، فقد تعرض إلى أزمة سيولة كبيرة وعدم القدرة على منح القروض للمشاريع التنموية المختلفة، وتعرضت الصناديق السيادية إلى خسائر كبيرة في قيمة الأصول العقارية التي كانت تتاجر بها في أسواق الدول الصناعية المتقدمة، فضلاً عن تأثيرات الأزمة في قطاعات اقتصادية مهمة ومن أهمها القطاع النفطي الذي تذبذبت أسعاره في أسواق النفطية الدولية. أن أهمية البحث ترجع إلى حجم الخسائر المالية التي تعرضت لها اقتصادات دول مجلس التعاون الخليجي جراء الأزمة المالية وانفتاح اقتصاداتها على الاقتصاد العالمي، مما دعا الباحث إلى افتراض إن هذه الدول ستتأثر سلباً بالأزمة المالية العالمية ويمكن وضع مجموعة توصيات للتقليل من تأثيرها مثل تطبيق تعاليم الاقتصاد الإسلامي في ضوء فقه الصيرفة الإسلامية والأسواق المالية واتخاذ إجراءات غير نقدية تُشجع الاستهلاك والاستثمار الخاص ووضع شروط جديدة ومتشددة على منح القروض ذات القيم المرتفعة وطلب ضمانات حقيقية، وتفعيل دور الرقابة على أسواق الأوراق المالية التي بقيت خارج نطاق المراقبة الحكومية.

Listing 1 - 10 of 11 << page
of 2
>>
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (11)


Language

Arabic (7)

Arabic and English (3)


Year
From To Submit

2019 (2)

2018 (1)

2017 (2)

2016 (1)

2015 (2)

More...