research centers


Search results: Found 2

Listing 1 - 2 of 2
Sort by

Article
Bone marrow trephine in some hematologicaland non-hematological disorders

Authors: Nazar M. Jawhar نزار جوهر --- Mohammed S. Saeed محمد سامي سعيد
Journal: Annals of the College of Medicine Mosul مجلة طب الموصل ISSN: 00271446 23096217 Year: 2010 Volume: 36 Issue: 1&2 Pages: 63-71
Publisher: Mosul University جامعة الموصل

Loading...
Loading...
Abstract

Objective: To evaluate the frequency, age distribution and document the histological pattern of various hematological disorders reported in bone marrow biopsy.
Methods: A retro and prospective study carried out from 2000 to 2007 at pathology laboratory of Irbil Razkary Hospital. A total number of 117 cases were investigated. The biopsy was taken from posterior superior iliac spine by the clinician. A length of 0.5 to 2 cm of marrow element was obtained, put overnight in 10% formalin for fixation, followed by decalcification in 5% nitric acid. Then processed in usual manner. Sections were examined by 2 pathologists independently.
Results: the mean age of patients was 46.16 years ranging from 2 years to 76 years. The male to female ratio was 1.49:1. The commonest presenting clinical features of patients underwent bone marrow biopsy were pallor (91.4%), followed by body weakness (59.0%). The most frequent histological diagnoses in order of frequency were unremarkable bone marrow (28.20%), lymphoma (11.1%), acute leukemia, chronic myeloproliferative disorders (9.40%), chronic leukemia, (5.12%), multiple myeloma (3.42%), metastatic tumor (2.56%), myelodysplastic syndrome and megaloblastic anemia equally reported (1.71%), pure red cell aplasia and granulomatous inflammation were present in (0.85%).
Acute leukemia was encountered mostly in 1st and 2nd decades of life. Lymphoma, chronic leukemia, chronic myeloproliferative disorders occur in 4th and 5th decades. Myelodysplastic syndrome presented in older age group 5th and 6th decades. Multiple myeloma and metastases were seen in 6th and 7th decades of life. Other disorders were randomly distributed.
Conclusion: Bone marrow trephine biopsy is an invasive procedure with few known complications, but is a valuable diagnostic tool in the diagnosis, staging, management and follow up of various conditions both neoplastic and non-neoplastic. High percentage of cases in our study showed normal marrow finding, this may reflect overindication of marrow biopsy, such finding urge for more clinicopathological coordination and data analysis.

الأهداف: لغرض تقييم التردد وتوزيع الأعمار وتثبيت النمط النسيجي لاضطرابات الدم المختلفة مع موجودات خزع نخاع العظم.الطرق: أجريت دراسة راجعة ومستقبلية للفترة من سنة 2000 ولغاية 2007 في مختبر الإمراض – مستشفى رازكاري في اربيل. ولقد تم فحص 117 حالة وقد أخذت الخزع من شوكة الحرقفة الخلفية العلوية من قبل الطبيب ألسريري. ولقد تم الحصول على 0,5 إلى 2 سم طولا من مادة النخاع ووضعت في 10% فورما لين للتثبيت ثم اتبعت بإزالة الكلس بمادة 5% حامض النتريك ومن ثم مررت بالطريقة الاعتيادية. ولقد تم فحص المقاطع النسيجية من قبل اثنان من اختصاصي علم الإمراض وبصورة مستقلة.النتائج: لقد كان المتوسط العمري للمرضى 46,16 سنة وبتراوح بين 2-76 سنة. وكانت نسبة الذكور إلى الإناث 1,49:1. إن الإمراض السريرية للمرضى الخاضعين إلى خزعة نخاع العظم كانت شحوب بنسبة 91,4% يتبعها الوهن الجسمي بنسبة 59%. لقد كان التشخيص النسجي وحسب الترداد كالآتي: نخاع عظم عادي في 28,2% و ورم لمفي في 11,1%. أبيضاضات حادة في 9,4% واضطرابات نخاعية تكاثرية في 9,4%. أبيضاضات مزمنة في 5,12% ، ورم نقي متعدد في 3,4% و نقائل الأورام في 2,56% ومتلازمة خلل تنسج النخاع وفقر الدم الضخم الارومات 1,71% لكل منها ولا تنسج خلايا الحمر النقي (الخالص) وكذلك التهابات حبيبية 0,85% لكل منهما. ولقد ترافقت الابيضاضات الحادة وعلى الأغلب في الحقب الأولى والثانية من العمر وتواجدت الأورام اللمفية و الابيضاضات المزمنة واضطرابات النخاع التكاثرية في الحقب الرابعة والخامسة وتواجدت متلازمة خلل تنسج النخاع في حقب الأعمار الأكبر إي الخامسة والسادسة. لقد شوهدت ورم نقي متعدد ونقائل الأورام في الحقب السادسة والسابعة. فيما تناثرت الاضطرابات الأخرى بصورة عشوائية.الاستنتاج: إن خزع نخاع العظم هي وسيلة عدوانية مع احتمالية القليل من المضاعفات المعروفة ولكن لها قدرات تشخيصيه عالية وأهمية في علاجات ومتابعة مختلف الحالات الورمية واللامرضية. نسبة عالية من الحالات في هذه الدراسة أظهرت نخاع عظمي سليم هذا يظهر الدلالة المفرطة لعمل خزعة نخاع العظم. هذا يؤكد على أهمية التواصل ألسريري المرضي وتحليل المعطيات والبيانات لكل حالة.


Article
Bone Marrow Fibrosis in Chronic myeloid leukemia (CML) and other Myeloproliferative Disorders Evaluated by Using Special Histochemical Stains for Collagen.
دراسة درجه تليف نخاع العظم في حالات ابيضاض الدم المزمن وحالات الخلل النخاعي المتشعب باستخدام الصبغات النسيجية الكيميائية الخاصة بانواع الكولاجين.

Authors: Ali Khalil I. Al-Khafaji علي خليل الخفاجي --- Haider H. Jaleel AL-Shammary حيدر جليل الشمري --- Salim R. Hamudi
Journal: Journal of the Faculty of Medicine مجلة كلية الطب ISSN: 00419419 Year: 2011 Volume: 53 Issue: 3 Pages: 296-300
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

Background: It is still difficult to give a final diagnosis in chronic myeloproliferative disorders (CMPDs) because of the overlap of the common pathological and clinical features of these disorders like bone marrow fibrosis which is considered important because it affects the normal function of the bone marrow. The collagen fibers are of different types, but in the bone marrow, the two main types are: collagen I, which is the most abundant type and collagen III (reticular) which is often associated with type I.Objectives:To study bone marrow fibrosis (BMF) in samples of bone marrow biopsies (BMB) of chronic myeloid leukemia (CML) and other chronic myeloproliferative disorders using histochemical stains to establish the grade of fibrosis and enabling a correct differentiation between chronic myeloid leukemia, essential thrombocythemia (ET), polycythemia rubra vera (PRV), and idiopathic marrow fibrosis (IMF) as subtypes of myeloproliferative disorders.Patients and methods: This retrospective study included collection of previously preserved formalin fixed- paraffin embedded bone marrow trephine biopsies of patients with chronic myeloproliferative disorders from January 2003 through December 2008 .The relevant clinical data of patients were retrieved from the stored case sheets. Applied histochemical stains (Reticulin stain, Van Gieson stain, and trichrome stain) with Haematoxylin and Eosin (H&E) stain on sections from these specimens. These stains were used to detect the presence and the degree of pathological marrow fibrosis by the most recent grading system, the European Consensus 2005(EC2005) originally described by Thiele at 2003. Using Trichrome stain for collagen type I and reticulin stain for reticulin fibers (collagen type III) and by using a special marrow fibrosis grading system as a routine work with H&E is valuable in determining the degree of marrow fibrosis on bone marrow biopsy examination and simplifies the diagnosis.Results: Sixty eight percent of chronic myeloproliferative disorders patients had no marrow fibrosis when diagnosed by H&E, while only 30% of chronic myeloproliferative disorders patients had no marrow fibrosis when the diagnosis was made by special stains and marrow fibrosis grading system. There is rare marrow fibrosis in essential thrombocythemia, polycythemia rubra vera, but present in chronic myeloid leukemia and almost always in marrow fibrosis. Some patients really have myelofibrosis of different grades and the histological findings by using histochemical stains are crucial to distinguish between myeloproliferative diseases Conclusion: Patients with chronic myeloid leukemia and other chronic myeloproliferative disorders had marrow fibrosis of different grades, which is confirmed by using histochemical stains for different collagen fibers and special grading system for marrow fibrosis (EC2005) that has to be applied. It can be used routinely to avoid misdiagnosis of the primary disease or its conversion and transition to another chronic myeloproliferative disorders type, in which the clinical and laboratory features overlap, but the prognosis and therapeutic implications are significantly different.

الخلفية :- دراسة نخاع العظم لازالت هي النقطه الاساسيه التي تعكس فعالية ونشاط نظام بناء الخلايا الدمويه, الامراض الدمويه وبعض الامراض العامه في جسم الانسان.ان من الصعب اعطاء التشخيص النهائي لامراض الخلل النخاعي المتشعب لحد الان بسبب تشابه المؤشرات والخواص الطبيه بالاضافه الى النسيجيه مثل تليف نخاع العظم والذي يعتبر مهما لانه يؤثر بشكل من الاشكال على نشاط نخاع العظم.الياف الكولاجين هي الياف مختلفة الانواع ولكن في نخاع العظم تتكون من نوعين اساسيين هما الكولاجين I وهو الاكثر انشارا في نخاع العظم والكولاجين III والذي يكون موجودا عادة مع النوع الاول.الهدف من الدراسة :- لدراسة تليف نخاع العظم في النماذج النسيجيه لنخاع العظم لحالات ابييضاض الدم النخاعي المزمن و امراض الخلل النخاعي المتشعب باستخدام الصبغات الكيميائيه الخاصه ونظام خاص لدرجة التليف والذي يمكننا من التفريق الصحيح بين حالات الخلل النخاعي المتشعب(PRV,ET,CIMF,CML).المواد وطرائق العمل :- تم جمع المكعبات الشمعيه النماذج النسيجيه لنخاع العظم والمحفوظه سابقا للمرضى في دائرة مدينه الطب من شهر كانون الثاني 2003 ولغاية شهر كانون الاول 2008 وعمل مقاطع نسيجية بسمك 5 مايكرومتر ذلك على شرائح زجاجية اعتيادية بالاضافه الى جمع المعلومات الطبيه والتحاليل المختبريه المتوفره واستخدام الصبغات الكيميائيه الخاصـــه باكتشاف التليـــــف ( الرتكولين, الصبغة الثلاثيه, الفان كيزن, بي أي اس) بالاضافه الى صبغه الهيماتوكسيلين ايوسين لهذه المقاطع.وباستخدام احدث نظام تقييم للتليف والدرجه المرضيه له (Thiele 2003) European consensus2005 النتائج :- باستخدام الصبغه الثلاثيه للكولاجين I والرتكولين وتطبيق النتائج على نظام تحديد درجه التليف كعمل روتيني مع صبغة الهيماتوكسيلين ايوسين يكشف يكون ذو فائده في عمليه التشخيص والتصنيف.ثمانيه وستون بالمائه من المرضى لا يمكن ملاحظة التليف في نخاع العظم عندهم بينما باستخدام الصبغات الخاصه ونظام تحديد درجة التليف , فقط 30% منهم لا يلاحظ لديهم اي تليف في نخاع العظم.لا يوجد اي تليف في حالات ET وتكون قليله ونادره في حالات PRV بينما تكون موجوده في حالات ابيضاض الدم النخاعي المزمنCML وحالات تليف نخاع العظم المزمنCIMF دراسة الانسجة المرضيه لنخاع العظم واستخدام الصبغات الكيميائيه الخاصه مهم جدا للتفريق بين مختلف انواع امراض الخلل النخاعي المتشعب والتي تتشابه بالعلامات الطبيه المرضيه والتحاليل المختبريه وتختلف جدا من ناحيه تطور المرض والعلاج المستخدم. الاستنتاجات :- مرضى الخلل النخاعي المتشعب مصابون بمختلف درجات تليف نخاع العظم والذي يكون مؤكدا باستخدام الصبغات الكيميائيه الخاصه لانواع الكولاجين ونظام تحديد درجه التليف كطريقه روتينيه لتفادي التشخيص الخاطئ لنوع المرض الرئيسي والتحولات من نوع لاخر ضمن امراض الخلل النخاعي المتشعبالغرض من الدراسه:دراسة تليف نخاع العظم في النماذج النسيجيه لنخاع العظم بواسطة الصبغات الكيميائيه النسيجيه حسب نظام التليف Thiele 2003 (European consensus2005)تقييم درجه تليف نخاع العظم في حالات ابيضاض الدم المزمن وحالات الخلل النخاعي المتشعب, حيث ان التليف يؤثر على تطور المرض ونوع العلاجتقييم استخدام الصبغات الخاصه لالياف الكولاجين واستخدامها كعمل روتيني في حالات الخلل النخاعي المتشعب

Listing 1 - 2 of 2
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (2)


Language

Arabic and English (1)

English (1)


Year
From To Submit

2011 (1)

2010 (1)