research centers


Search results: Found 39

Listing 1 - 10 of 39 << page
of 4
>>
Sort by

Article
تباين وجوه الإعراب للأسماء المعربة في سورة مريم

Author: هناء عيدان مهدي الجعيفري
Journal: Journal of University of Babylon مجلة جامعة بابل ISSN: 19920652 23128135 Year: 2017 Volume: 25 Issue: 4 Pages: 1475-1484
Publisher: Babylon University جامعة بابل

Loading...
Loading...
Abstract

In the name of Allah the mercifulAllah's Word Boggle all his creation, for what it offers. And it's not like something, all the scientists differed from commentators and the grammarians. I thought I'd look at one of the Sura and Sura was not long welabkosirh and fraught express names "Mary blessed."Many scientists disagree lyrics structures of the grammarians and commentators optometrists and dictational mistakes and why is the difference in their meanings and entanglement in the presentation and the delay and deletions in the verses and the convergence and divergence of grammatical functions and expand their meanings and tribal fanaticism that impacted on a lvazha. Hence the expression, where research has required in the first two sections: unlimited uploads names and second names set up section. All archaeological material as applicable helped graduate some vague words, diligence and add new patch. As well as ensure research conclusion that included the results and a list of sources and references that helped me in the search.Praise be to Allah, first and last

كلام اللهٌ تحيٌر فيه كل خلقه,لما يمتاز به. ولانه شيء ليس كمثله شيء ,أختلف كل العلماء من المفسرين والنحويين فيه. أرتأيت أن أبحث في إحدى سوره ولأنها كانت سورة ليست بطويلة ولابقصيرة وكثرت فيها معربات ألأسماء أخترت " سورة مريم المباركة" . كثيرا من تراكيب كلماتها أختلف فيها العلماء من النحويين والمفسرين البصريين والكوفيين وأسباب ذلك هو إختلاف في معانيها وقراءاتها في التقديم والتأخير والحذف في آياتها وتقارب وتباين وظائفها النحوية والتوسع في معانيها والعصبيات القبائلية ألتي أثرت على ا لفاظها. وبالتالي على إعرابها فقد أقتضى بحثي فيها في مبحثين الأول منه: مرفوعات ألأسماء والمبحث الثاني منصوبات ألأسماء . كل ذلك أثرى مادة النحو القرآني وساعد في تخريج بعض الكلمات المبهمة, وألإجتهاد وإضافة الجديد والتصحيح...وكذلك تضمن البحث الخاتمة التي تضمنت النتائج وقائمة بالمصادر والمراجع التي آزرتني في البحث.والحمد’ لله أولا وآخر


Article
Names and Their Significance for the Pre – Islamic Arab
الأسماء ومدلولاتها الإعلامية عند العرب قبل الإسلام

Authors: Amel Ajeel Ibraheem أمل عجيل إبراهيم الحسناوي --- . Khalid Musa Al- Hussainy خالد موسى الحسيني
Journal: Adab Al-Kufa مجلة اداب الكوفة ISSN: 19948999 Year: 2011 Volume: 1 Issue: 8 Pages: 81-98
Publisher: University of Kufa جامعة الكوفة

Loading...
Loading...
Abstract

AbstractThis study deals with the Arab mind ability of creativity, invention and find the method to achieve its aims according to its previous cultural heritage by using media in the different life aspects, it is a social phenomenon for the individual and society represented by the connection of human being among each other, no human group or social organization could live without it because is not restricted to diffusing news and novels, advertisement or guidance, rather it include each process by which the individuals are interacting within common concepts to exchange ideas and information whether by an individual or by a whole people. to be a social phenomenon does not mean that it is a new art, rather it had deep roots in all the human development, developing and renewing its methods to achieve its aims

الملخص:حملت الأسماء التي اختارها عرب ما قبل الإسلام لأبنائهم دلالات ومعاني عميقة فبعضها كان إعلاما بالتفاؤل والنصر على أعدائهم أو إرهابا معنويا ونفسيا لهم والبعض الأخر استلوه من واقع البيئة الجغرافية التي عاشوا فيها فلم يكن اختيارهم للأسماء عفويا او اعتباطيا وإنما يمكن القول انه كان ذو أبعاد إعلامية تتوخى أهداف ومقاصد محددة ومعروفة لهم وإنما عكس هذا نضجا فكريا على العكس مما هو شائع عن عرب ماقبل الإسلام من تخلف وقصور فكري وحضاري. تناول البحث مدى مقدرة الذهن العربي على الإبداع والخلق والابتكار وتسخير الظروف وإيجاد السبل التي يحقق بها غاياته ومقاصده مستندا إلى ارثه الحضاري السابق من خلال استخدامه للأسماء وتوظيفها في نواحي حياته الاجتماعية, فاختار منها ماهو قابل للنشر والذيوع والأعلام عن صفة من الصفات أو سجية حملها بعض الأفراد او أمر أرادوا إعلانه للناس.


Article
Devine Names and its role in theSajadi Script's structure andSignificance
الأسماء الحسنى وآثرها في البنية والدلالةفي الصّحيفة السجّاديّة

Author: Ahmed RisanSahen أحمد رسن صحن
Journal: The Arabic Language and Literature مجلة اللغة العربية وادابها ISSN: 20724756 Year: 2011 Volume: 1 Issue: 12 Pages: 131-177
Publisher: University of Kufa جامعة الكوفة

Loading...
Loading...
Abstract

الملخصهذه قراءة نصّيّة في الصحيفة السجّاديّة حاولت أن تعلم المؤثر الأساس في تكوين الخطاب في أدب الدعاء، فتبيّن أن الأسماء الحسنى لله تعالى و ما تمتلكه من كنوز معرفيّة، هي المحرك الفعّال في إنتاج النصّ وتنوّعه بناء ً ودلالة، فجاءت الأدعية على أشكال متعدّدة في طول الدعاء وعدد فقراته و موضوعه، كلّ هذه السمات الأسلوبيّة هي من آثار الاسم الإلهي الذي توجّه إليه الداعي. كذلك أكّد البحث قدرة الأسماء الحسنى على تزويد الداعي بمعان ٍكثيرة ٍ، ومعرفةٍ خاصّة ٍتكشف أنّها لم تكن مألوفة ً، وليست مكتسبة ًمن المعرفة البشريّة، وإنّما هي من صميم العلم الإلهي الموحى من الغيب . لذلك كان هناك وعي عميق في فهم حقائق منظومة الأسماء الحسنى، ودقة عالية في مناجاة كل ّ اسم منها أو عدّة أسماء في مقام واحد، وثمّة ربط فريد بين حاجات الداعي وبين الاسم المدعو ؛ لأنّ المعصوم مدرك اختصاص الاسم بحاجة ٍمعينة ٍ، كما أنّه مدرك سعة بعض الأسماء وقدرتها على تحقيق جميع الطلبات مثل الاسم الأعظم (الله) الذي يجمع الأسماء كلّها ومعانيها، فهو الذي يرزق، لأنّه يتضمن اسم الرزاق، وهو الذي يُعلّم ؛ لأنّه يمتلك اسم العالم ؛ وهو الذي يشفي ؛ لأنّ فيه اسم الشافي ... وغيرها . وهناك ظاهرة مكثفة في الدعاء، وهي الصلاة على الرسول الأعظم محمّد وآله (صلّى الله عليه وآله) تشكّل واسطة ً شاهدة ًعلى الدعاء حاضرة ًفيه، مثل حلقة ٍتربط بين متن الدعاء وبين الأسماء المدعو بها الراجعة إلى الله سبحانه ؛ لأنها أسماؤه وصفاته و كمالاته.وهذا يعني في فلسفة الدعاء أنّ الرسول الأعظم وآله هم واسطة الرّحمة النازلة من الرّحمن الرّحيم، فبهم يصعد الكلم الطيّب، فيسمعه السميع الخبير، فتتنزّل الرّحمة ؛ لإنجاز كلّ حاجة من رزق ٍأو شفاء ٍأو حياة ٍأو علم ٍ، أو نصر ٍ، أو ستر ٍ، أو خلق ٍ، أو أي ّ نعمة ٍ منه جلّت آلاؤه 0والمعصوم نفسه يتوسل بتلك الصلاة المباركة لتتحقق حاجته؛ لأنّها رحمة مقرّبة من الله الغني الذي لا تفنى خزائنه. فالأسماء الحسنى تعمل منفردة ، فيظهر اسم واحد في بعض المقامات ؛ ليشكّل بنية ًخاصّة ًبه لأنّه قادر على تكوينها لفظا ً ومعنى ً. أو تعمل مجتمعة ً، فتأتي مجموعة منها معا ً لتشكّل بنى متعدّدة ً، وُتولّد دلالة ًمشتركة ًمن أجل قضاء حاجات ٍمتعدّدة ٍلا يقضيها اسم واحد مختص بشيء واحد 0وممّا تقدّم يظهر أنّ أدب الدعاء عند المعصوم ليس قناة ً ينفذ منها نشيج النفس وزفراتها وحسراتها، وإنّما هو نصّ ديني مقدس يصور رؤية ًكونية ً توحيديّة، يمثّل الوجود الحقّ المعبّر عنه بالاسم الأعظم الله قمة الوجود و كمالاته، ثمّ تظهر منه الأسماء الحسنى الأخر ابتداءً بالاسم الأقرب منه كمالا ً الرّحمن، وتتوالى بقية الأسماء واحدا ًبعد واحدٍ لتكون دليلا ً على معرفته، وسبيلا ً مقربا ً إليه، وهذه الأسماء في مرتبتها اللفظيّة تشكّل محاور أساسية ً في خلق البنى النصيّة في فقرات ٍمتعدّدة ٍ، وتوحي بمضامين الدعاء لوجود العلاقات الدلالية بينها وبين تلك المضامين استنادا ًإلى العلاقة الوجوديّة بينهما في الوجود الخارجي الأصيل.


Article
The nouns' functions which are the same as their verbs functions part of the manuscript(tawdih qater alnada wa bal alsada) by sheik abid alkareem aldaban alhaialy alhassany. (1413a.h.)
الأسماء التي تعمل عمل أفعالها من مخطوط "توضيح قطر الندى، وبل الصدى" للشيخ عبد الكريم الدبّان الحيالي الحسني (ت 1413 هـ)

Loading...
Loading...
Abstract

This research is a study, explanation, and investigation of the nouns that function as their verbs in the manuscript (Tawdheeh Katir Anada Wa Bal Asada) by Sheikh Abdulkareem Addabban Alhayali (Allah's blessing be upon him). It is an illustrative syntactic book to the book (sharh Katir Anada Wa Bal Asada) by bin Husham Al-Ansari. The nouns that function as their verbs are the following:1.The verbal noun and its function.2.The infinitive noun and its function.3.The active participle and its function.4.The forms of the intensiveness.5.The passive participle and its function.6.The adjective made like a verb and its function.7.The noun of superiority and its function.

البحث هو دراسة وشرح وتحقيق "الأسماء التي تعمل عمل أفعالها من مخطوط: توضيح قطر الندى، وبل الصدى" للشيخ عبد الكريم الدبّان الحيالي (رحمه الله تعالى)، وهو عبارة عن كتاب نحوي توضيحي لكتاب "شرح قطر الندى، وبل الصدى" لابن هشام الأنصاري (رحمه الله تعالى).والأسماء التي تعمل عمل أفعالها هي:1.اسم الفعل وعمله.2.المصدر وعمله.3.اسم الفاعل وعمله.4.صيغ المبالغة.5.اسم المفعول وعمله.6.الصفة المُشبهة وعملها.7.اسم التفضيل وعمله.


Article
أسماء الأفعال في صحيح البخاري (ت256هـ)دراسة نحوية

Author: أثير طارق نعمان
Journal: Anbar University Journal of Islamic Sciences مجلة جامعة الأنبار للعلوم الإسلامية ISSN: 20716028 Year: 2012 Volume: 4 Issue: 13 Pages: 229-269
Publisher: University of Anbar جامعة الانبار

Loading...
Loading...
Abstract

بعد أن شارفت هذه الرحلة الطيبة المباركة مع الأحاديث الواردة في صحيح البخاري على نهايتها، و رصد ما فيها من أسماء أفعال حرص البحث على امتداده أن يخرج بنتائج ومعطيات تدل على أهمية الإفادة من كتب متون الحديث النبوي الشريف في تقديم دراسات نحوية ولغوية تطبيقية وليست مجرد افتراضات تحكمها الضرورات الشعرية، وسنحاول إجمال ما فصلناه في موضوع بحثنا فنقول:1-إنّ هذه الدراسة ألقت الضوء على مسألة لغوية نحوية مهمة وهي أسماء الأفعال لما فيها من فوائد لفظية ومعنوية تؤديها كالاختصار والتوكيد.2-لا يمكنُ بحالٍ التّقليلُ من الجهد الكبير الذي بَذَلَهُ نُحاةُ العربيَّة في استقصاء ظواهر هذه اللغة الكريمة، ولكنّ هذا لا يعني أنَّهم لم يجانبوا الصواب أيضاً عندما أقلّوا من الاستشهاد بالحديث النبويِّ الشَّريف، فابتعدوا عن الدِّقة في بعض ما قعّدوا من قواعد لظواهر نحويَّة على نحو ما بيناه في أثناء هذا البحث.3-كان لصحيح البُخاريِّ أثرٌ كبير في بعض الدِّراسات اللغويَّة والنحويَّة عن طريق ما نَقَلَه من نصوصٍ حملت بين طيَّاته ظواهرَ لُغويَّة أو نَحْويَّة، وقد استطاع ابنُ مالك أنْ يستثمر هذا الكتاب المبارك فيُتوِّجَ بعضَ ظواهره النَّحويَّة في أحد كتبه( ).4-كانت دائرةُ الاستعمال اللغويِّ للنبيِّ محمد  واسعةً إذ شملَت لهجاتٍ قبليةً مختلفةً، وهذا نابعٌ من ميله  للحديث بلهجاتِ العَرَب كلِّهم فهو الذي أُعطيَ جوامع الكلم.5-لم نجد عن طريق التطبيق في صحيح البخاري مخالفة كبيرة بين ما وثقه النحاة وما قاله العرب وصور تطبيقه في الحديث الشريف، فقد جاءت مطابقة لأقوال النحاة، موثقة لآرائهم داعمة لتطبيقاتهم بشواهد قريبة المأخذ على الناشئة محببة للنفوس ذات منافع أخلاقية وتربوية عالية، وعلى نحو واسع لاتصاله بلهجاتهم الفصيحة.وبعد، فإننا نأمل أن نكون قد وفقنا في بحثنا هذه لإعطاء صورة واضحة عن استعمال أسماء الأفعال في صحيح البخاري وآخر دعوانا أن الحمد الله رب العالمين ، والصلاة والسلام على نبينا محمد وعلى آله وأصحابه أجمعين .


Article
اقتران الأسماء الحسنى بالظواهر الطبيعية في القرآن الكريم «دراسة موضوعية، نماذج وأمثلة»

Authors: عمر عبدالله حسن --- سعدون جمعة حمادي
Journal: Anbar University Journal of Islamic Sciences مجلة جامعة الأنبار للعلوم الإسلامية ISSN: 20716028 Year: 2014 Volume: 5 Issue: 19 Pages: 49-96
Publisher: University of Anbar جامعة الانبار

Loading...
Loading...
Abstract

The present study has dealt with the natural phenomena that are associated with the noble names and supreme attributes in the Holy Quran. It has tried to expose reasons behind the association between this or that phenomenon with this name or that attribute to present a clear picture as researchers have never cared about such a subject although they have great literature in the domain of interpretation. The study is divided into an introduction, two chapters, references and a conclusion as follows; Introduction:Chapter One: Association of noble name with night and day phenomena this chapter consists of three sections;Section One: Association (ALsamia ALalem) with night and day phenomena this chapter consists of three sections .Section Two: Association (ALaziz ALalem) with night and day phenomena this chapter consists of three sections .Section Three: Association (ALsamia ALbaser) with night and day phenomena this chapter consists of three sections .Chapter Two: association of noble names with night rain, water, and sky.Section One: Association(ALwaly ALhamed)with rain phenomena.Section Two: Association(ALkader) with water phenomena.Section Three: Association(ALraoof ALrahem) with sky phenomena.

يتناول هذا البحث دراسة لبعض الظواهر الطبيعية السماوية المقترنة بالأسماء الحسنى في القرآن الكريم، حاول هذا البحث أن يظهر سبب اقتران بعض الأسماء الحسنى ببعض الظواهر السماوية ويقدم صورة واضحة عنها لعدم اهتمام الباحثين بذلك مع أن لهم كتابات واسعة في مجال التفسير. واقتضت طبيعة البحث أن يقسم البحث إلى مقدمة ومبحثين وخاتمة على النحو الآتي: المقدمة.المبحث الأول: اقتران الأسماء الحسنى بظاهرتي الليل والنهار, وفيه ثلاثة مطالب:المطلب الاول: اقتران اسميّ «السميع العليم» بظاهرة الليل والنهار.المطلب الثاني: اقتران اسمي «العزيز العليم» بظاهرة الليل والنهار.المطلب الثالث: اقتران اسميّ «السميع البصير» بظاهرة الليل والنهار.المبحث الثاني: اقتران الأسماء الحسنى بظواهر المطر والمياه والسماء, ووفيه ثلاثة مطالب:المطلب الاول: اقتران اسميّ «الولي الحميد» بظاهرة المطر.المطلب الثاني: اقتران اسم «القادر» بظاهرة المياه.المطلب الثالث: اقتران اسميّ «الرؤوف الرحيم» بظاهرة السماء.


Article
Explain some of the names of God in the model Alahwadi
شرح بعض أسماء الله الحسنى في عارضة الأحوذي

Authors: Farqad F. Nafe' فرقد فاضل نافع --- Takleef L. Rezej تكليف لطيف رزج
Journal: Anbar University Journal of Islamic Sciences مجلة جامعة الأنبار للعلوم الإسلامية ISSN: 20716028 Year: 2018 Volume: 10 Issue: 38 Pages: 295-324
Publisher: University of Anbar جامعة الانبار

Loading...
Loading...
Abstract

The study of the names of the most beautiful parts that have to do with the gods, because of the meanings of the meanings associated with the acts, and the acts of God Almighty, which increases the worship and reverence of God Almighty. The fact of sanctification cannot be achieved except by knowing its meaning, its implications, and the consequent facts that increase the attachment of the slave to his Lord, and add to the faith increase, and to the work of obedience and obedience. Ibn al-Arabi did not expand much in a statement about his names or attributes; he was often the only explanatory statement. The reason is that he has a book on the most beautiful names, entitled "The Maximum Period in Explaining the Names and Attributes of Allah" Above), which sometimes refers to it in the bar. Our approach in this research is to clarify some of the terms in the research, as well as some of the meanings of the names of the beautiful and related to the divine qualities and deeds, reinforced by the statements of scientists, and then come to the words of Ibn al- Arabi after that; to clarify the reader difference between the sayings of scientists, Our research, which is referred to as (the names of Allah in the model of Al-Ahwadi), which is divided into an introduction and three demands and a conclusion, but the introduction, where we talked about the importance of the subject, and our methodology in the search, but the first demand: we talked about the concept of names beautiful, Definition of the bar and its author Third: mentioned in which the meanings of some of the names of Allah, and then came the conclusion of the most important results.

مبحث الأسماء الحسنى من المباحث التي لها علاقة بالإلهيات؛ لما تحمله من معانٍ لها صلة بصفات وأفعال الله سبحانه وتعالى, مما تزيد العبد تعظيماً وتقديساً لله تعالى، ولا تحصل حقيقة التقديس إلا بمعرفة معناها, ودلالاتها, وما يترتب عليها من حقائق تزيد تعلق العبد بربه, وتضيف إلى الايمان زيادة, وإلى العمل إقبالاً وطاعة. لم يتوسع صاحب العارضة ابن العربي كثيراً في بيان ما يتعلق بأسمائه تعالى من صفات أو أفعال؛ وإنَّما كان الغالب هو بيان المعنى التفسيري فحسب، ولعل السبب يعود إلى أنَّ له كتاباً خاصاً بالأسماء الحسنى, والذي تحت عنوان (الأمد الأقصى في شرح أسماء الله الحسنى وصفاته العلى)، والذي يحيل إليه احياناً في العارضة. وكان منهجنا في هذا البحث هو توضيح بعض المصطلحات الواردة في البحث, فضلاً عن بعض معاني الأسماء الحسنى والتي لها علاقة بالصفات والأفعال الالهية, معززة بأقوال العلماء, ثم نأتي بقول بابن العربي بعد ذلك؛ ليتضح للقارئ الفرق بين أقوال العلماء, وقول ابن العربي؛ وعليه جاء بحثنا الموسوم بـ(أسماء الله الحسنى في عارضة الأحوذي) والذي جاء مقسماً إلى مقدمة وثلاثة مطالب وخاتمة, أما المقدمة فتحدثنا فيها عن أهمية الموضوع, ومنهجيتنا في البحث, وأما المطلب الأول: فتكلمنا فيه عن مفهوم الأسماء الحسنى, وأما المطلب الثاني: فتناولنا فيه تعريف بالعارضة ومؤلفها, وأما المطلب الثالث: فتطرقنا فيه إلى معاني بعض أسماء الله الحسنى, ثم جاءت الخاتمة بأهم النتائج.


Article
Zamzam well A study in its names and its way of digging
بئر زمزم دراسة في اسمائها وعملية حفرها

Author: Ali Saleh AL Muhammadawi علي صالح رسن المحمداوي
Journal: Journal of Historical studies مجلة دراسات تاريخية ISSN: 18180346 Year: 2010 Issue: 8 Pages: 57-123
Publisher: Basrah University جامعة البصرة

Loading...
Loading...
Abstract

اختلفت الاراء حول أسماءها ولم يتم الاتفاق حول ذلك قيل ثمانية وقيل احدعشر وقيل ستين وبئر زمزم كرامة من كرامات الله سبحانه الى نبيه وابن نبيه ابراهيم وإسماعيل عليهم السلام وفي عملية حفره روايات عدة.


Article
Names of Ashab Al-Kisaa (People of the Garment) (p.b.u.t) A Study of their derivation
أسماء أصحاب الكساء(صلوات الله عليهم) دراسة في اشتقاقها

Author: Dhurgham Ali Mohsin ضرغام علي محسن
Journal: The Arabic Language and Literature مجلة اللغة العربية وادابها ISSN: 20724756 Year: 2015 Volume: 1 Issue: 21 Pages: 469-500
Publisher: University of Kufa جامعة الكوفة

Loading...
Loading...
Abstract

The article deals with the names of owners apparel (P.B.U.H) in studying derivation ,which talk about virture for house hold (P.B.U.H) and this virture that Allah named i.e .He derived their names from his names before Adams creation about two thousand ago. The speeches composed this meaning and it includes in public books and private books , so the research divided in to three objects of research . The first had derivation and its kind in Arabic language. The second one had got the news which mention households names etymology. The last reached the derivation of the names of owners apparel in Arabic language. Finally there is a deduction and application in meaning between linguist derivation and speeches derivation.

لقد وقفنا على فضيلةٍ من فَضائلِ أهلِ بيت النبوة وموضع الرسالة ومختلف الملائكة , الذين أعدهم اللهُ حججاً عن الخلق , وجعلهم الوسيلة إليه , لقرب منزلتهم منه , فهم عبادٌ مُكرَمُون لا يسبقونه بالقول وهم بأمرهِ يَعملون , ولهذا خلقهم من نوره , وأسماهم بأفضل الأسماءِ , المشتقة من أسمائه , وجعلهم في بيوتٍ أذن اللهُ أن ترفع ويُذكر فيها اسمُهُ , وجعل صلواتنا عليهم , وما خصنا به من ولايتهم طيباً لخلقنا , وطهارةً لانفسنا , وتزكيةً لنا , وكفارةً لذنوبنا , فما احلى أسماءهم , وأكرم أنفسهم , وأعظم شأنهم , وأجل خطرهم , وأوفى عهدهم , وأصدق وعدهم .ومن اهم النتائج التي توصل اليها البحث هو كشف مدى التوافق بين الإشتقاق اللغوي وبين الإشتقاق في الأحاديث الشريفة .اللهم صلَّ على فاطمةَ وأبيها وبعلها وبنيها والسر المستودع فيها .


Article
The grammatical criticism of al-Mawradi is an example
النقد النحويّ عند المراديّ المرفوعات من الأسماء أنموذجًا

Author: أ.د. أسيل عبد الحسين حميدي م. م. حسين عليوي حسين السيلاوي
Journal: journal of Human Sciences مجلة العلوم الانسانية ISSN: 19922876/25239899 Year: 2018 Volume: 2 Issue: 25 Pages: 495-508
Publisher: Babylon University جامعة بابل

Loading...
Loading...
Abstract

In this research, I tried to explain the critical feature that was adopted by Al Hasan Ibn Qasim Al Muradi who was one of the unique Arab grammarians (died in 749 AH). There are two reasons behind studying such an object : The first is about the criticism field. This domain reflects the scientific ability and the intellectual production of the writer. Also it develops and increases the ideas. The second one is about the text that represents the body of the study. Any writer, who scrutinises the books of Al Muradi, will find mature science and grammatical intellect that can cover the opinions of the preceding grammarians; and will find out that it offers most of their critical opinions. This is due to the writer's wide scope of the grammatical thinking, and the knowledge about the roots of grammatical make up such as listening, measuring and... etc. As it is clear, this research contains a preface, two papers, and a conclusion.I dealt with the preface in the criticism language and terminology, and the first section of the study of criticism related to the expenditures in the nominal sentence, and the second study of criticism related to the expenditures in the actual sentence, and then came the conclusion bear the most important results of this study.

هذا بحثٌ حاولنا فيه إبانةَ الملمحِ النقديّ عند عالم من علماء العربية الأفذاذ ألا وهو الحسن بن قاسم المراديّ(ت749ه)، وكان الدافع لدراسة هذا الموضوع أمرين: أحدهما: يتعلق بميدان النقد، هذا الميدان الذي يُبرز المقدرة العلمية والعطاء الفكري للمؤلف، وينّمي الأفكار ويمنحها الكمال والتطوّر، والآخر: يتعلق بالمتن الذي قامت عليه الدراسة، فالباحث المدقق في كتب المرادي يجد علمًا ناضجًا وفكرًا نحويًّا استوعب آراء النحويين السابقين له، متعرضًا لجلّ آرائهم بالنقد، يسعفه في كلّ ذلك عقلية نحوية مدادها الإلمام بأصول الصناعة النحوية من سماع وقياس وغيرها، وكما هو واضح في أثناء البحث هذا، واقتضت طبيعة البحث أن يكون على تمهيد، ومبحثين، وخاتمة.تناولت في التمهيد النقد لغةً واصطلاحًا، وخصَّ المبحث الأول بدراسة النقد المتعلِّق بالمرفوعات في الجملة الاسمية، وخصَّ الثاني بدراسة النقد المتعلّق بالمرفوعات في الجملة الفعلية، ثم جاءت الخاتمة تحمل أهم ما خرجت بها هذه الدراسة من نتائج.

Listing 1 - 10 of 39 << page
of 4
>>
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (39)


Language

Arabic (32)

Arabic and English (4)

English (2)


Year
From To Submit

2019 (6)

2018 (4)

2017 (3)

2016 (2)

2015 (5)

More...