research centers


Search results: Found 5

Listing 1 - 5 of 5
Sort by

Article
Political pluralism in Medina document
التعددية السياسية في وثيقة المدينة المنورة

Authors: adnan hashem jewad عدنان هاشم جواد --- samer mowed abd al-latef سامر مؤيد عبد اللطيف
Journal: Risalat al-huquq Journal مجلة رسالة الحقوق ISSN: 20752032 Year: 2012 Volume: 4 Issue: 2 Pages: 129-143
Publisher: Kerbala University جامعة كربلاء

Loading...
Loading...
Abstract

The pluralism takes - as a humanitarian activity pictures and various forms- most notably pluralism its image of political, but that the latter very first knock to mind at the launch of the term pluralism, it is possible to say that it contains the rest of the areas of pluralism; Perhaps the reason for this is due mainly to two major items:The first interesting of Western thinkers, especially in this particular area and give it priority in the handling and studies.The second thing: that the policy at the present time is the organization for communities and nations, people, and develop ideas in the form of constitutions and laws to govern the process of diversity and differences among members of society and the state, whether these differences, religious, economic, social and cultural, making political pluralism, ruler on the other types of diversity and differences. In the area of pluralism that Islam possessed a rich legacy in the field of building positive interaction with diverse specificities for all groups of different religious or ethnic or cultural or linguistic; found religions and doctrines and the many cultures and many people who can live safely in the shade of Islam. The document drafted by the Medina, the Prophet (Allah bless him and God and peace) in cooperation with the dignitaries of the social forces in the city, the leading business model in the care of all forms of pluralism, the most important political pluralism. In an effort to confirm the specificity of the Islamic approach to the concept of political pluralism adopted the premise that the researcher: "The concept that Cemented the document of city for political pluralism, it was understood qualitatively and ahead of all levels." The researcher followed in order to realize than approach (content analysis), through careful consideration and investigation in the joints and the details of the terms and document Medina. The research plan was divided to tow sections, the first of which went to show the definition of political pluralism. The second section addressed to the qualitative analysis of the concept of political pluralism in the light of the document Medina.

تتخذ التعددية بوصفها نشاطا إنسانيا صورا وأشكالا شتى لعل من أهمها التعددية بصورتها السياسية, بل إن هذه الأخيرة بالذات أول ما يطرق للذهن عند إطلاق لفظ التعددية, ومن الممكن القول أنها تحوي باقي مجالات التعددية ؛ ولعل السبب في هذا راجع في الأساس إلى أمرين رئيسين:الأول: اهتمام المفكرين وخاصة الغربيين بهذا المجال بالذات وإعطائه الأولوية في التناول والدراسات.الأمر الثاني: أن السياسة في الوقت الحاضر هي المنظمة لشؤون المجتمعات والدول والأشخاص ووضع تصورات على شكل دساتير وقوانين لتحكم عملية التعدد والاختلاف بين أفراد المجتمع والدولة, سواء كانت هذه الاختلافات دينية أم اقتصادية أم اجتماعية وثقافية مما جعل التعددية السياسية حاكمه على باقي أنواع التعدد والاختلاف. وفي مضمار التعددية هذا امتلك الإسلام تراثا غنيا في مجال التفاعل الايجابي البناء مع الخصوصيات المتنوعة لكافة المجموعات المختلفة دينية كانت أم قومية أم ثقافية أم لغوية ؛ فوَجدت أديان ومذاهب وثقافات عديدة وأقوام عدة إمكانيةَ العيش بأمان في ظل الإسلام . وكانت وثيقة المدينة المنورة التي صاغها الرسول (صلى الله عليه واله وسلم) بالتعاون مع وجهاء القوى الاجتماعية في المدينة النموذج العملي الرائد في مجال رعاية التعددية بأشكالها كافة وأهمها التعددية السياسية . وفي إطار السعي لتأكيد خصوصية النظرة الإسلامية الى مفهوم التعددية السياسية تبنى الباحثان فرضية مفادها :" أن المفهوم الذي رسخته وثيقة المدينة للتعددية السياسية ،كان مفهوما نوعيا ومتقدما على الصعد كافة" . وقد انتهج الباحثان في سبيل إدراك غايتهما منهج (تحليل المضمون) من خلال إمعان النظر والتحري في مفاصل وتفاصيل بنود وثيقة المدينة المنورة . وقد انقسمت خطة البحث على مبحثين ، انصرف الأول منها الى تبيان مفهوم التعددية السياسية . واستعرض المبحث الثاني مضمون التعددية السياسية في ضوء وثيقة المدينة المنورة ثم خاتمة البحث التي تضمنت أهم النتائج والتوصيات التي توصل اليها الباحثان. والله ولي التوفيق .


Article
The social interaction of the political pluralism
التفاعلات الاجتماعية للتعددية السياسية


Article
Political pluralism between rejection and acceptance Astrobiological study of the most prominent contemporary Islamic trends
التعددية السياسية بين الرفض والقبول دراسة نضريه لأبرز الاتجاهات الإسلامية المعاصرة

Author: Nizar Mohamed Gouda نزار محمد جوده
Journal: Journal of Political Sciences مجلة العلوم السياسية ISSN: ISSN 18155561 EISSN 2521912X DOI 10.30907 Year: 2014 Issue: 48 Pages: 343-357
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد


Article
Political pluralism in contemporary Islamic political thought
التعددية السياسية في الفكر السياسي الاسلامي المعاصر

Authors: Nazzar Jawda نزار جودة --- Amel Hindi امل هندي
Journal: Journal of Political Sciences مجلة العلوم السياسية ISSN: ISSN 18155561 EISSN 2521912X DOI 10.30907 Year: 2013 Issue: 46 Pages: 93-126
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

التعددية السياسية في فكر السيد محمد حسين فضل الله مفردة ملازمة للدين والسياسة وللمكانات الاجتماعية والقومية في العالم المعاصر ،ولكن دلالاتها ارتبطت بالفكر السياسي الليبرالي بوصفه الفكر السياسي الذي يقوم على التعددية السياسية والحزبية. وتتعدى التعددية الاطر السياسية الى الاطر الاخرى، الفكرية و القومية والدينية والثقافية ، من خلال الاعتراف بها وسن القوانين لحمايتها واحترام حقوقها شريطة عدم التعارض بين ثوابت ومحددات النص ومقتضيات الواقعية السياسية المعاصرة

The paper deals with the position of the Contemporary Islamic political thought concerning the Islamic of pluralism in party system and the role of political parties in the future Islamic state . this paper focuses on the vision of Mr. mohammad hussain Fadlulah to these topics and his opinion in the legitimacy of alliancy with secular political parties The paper , also discussed his opinion concerning the adaptation of political relations between the Islamic political parties under the rules and lows of secular political system in order to have broad positively the public goods.


Article
The Eqivocality between the Individual and the Authority in the Regimes and its Impact on the Political Pluralism
اشكالية العلاقة بين الفرد والسلطة في انظمة الحكم العربية وأثرها في التعددية السياسية

Author: Waleed Salim Mohamed وليد سالم محمد
Journal: Regional Studies دراسات اقليمية ISSN: 18134610 Year: 2009 Issue: 16 Pages: 323-356
Publisher: Mosul University جامعة الموصل

Loading...
Loading...
Abstract

AbstractDespotism is a phenomenon known by the Arabic region fora long time ago, many factors have been involved in itsformulation, such as the political, economic, social, cultural, andpsychological ones. It reveals a defect in the relation between rulerand the ruled, and this relation has always been understood bypolitical authority in a manner that shows the superiority of theruler over the ruled through considering the authority a privateproperty and not professional position, a matter that caused a defectin the relation between the authority and society.Hence the contemporary political system did not understandthe authority in a different way, and here came the negative standtowards the society in general and towards the political oppositionin particular.As a result, mechanism of the official politicaldiscourse of the authority with the opposition was characterized byinactivation, exiling, canceling and extreme violence. This creatednon – trust atmospheres between the authority and opposition,which was negatively reflected on the citizen, society, and the standtowards political pluralism. And this is what the research hasproven

ان الاستبداد ظاهرة تُعبر عن خلل يعتري العلاقة بين الحاكم والمحكوم التي طالما فُهمت من قبل السلطة السياسية بفوقية الحاكم على المحكوم من خلال عد السلطة ملكا شخصيا وليس اختصاصا وظيفيا مما اوجد خللا في العلاقة بين السلطة والمجتمع.
ومن ثم فان النظم السياسية العربية المعاصرة لم تفهم السلطة فهما مغايرا عما سبق ومن هنا كان الموقف السلبي من المجتمع عموما ومن المعارضة السياسية خصوصا، مما ساعد على قيام اجواء من عدم الثقة بينهما انعكست سلبا على المواطن والمجتمع وعلى الموقف من التعددية السياسية، مما يعني ان سوء فهم منظومة الحقوق والحريات على مستوى السلطة والمجتمع انعكس سلبا على مسار العلاقة بينهما ومن ثم اوجد نمطا تسلطيا في تلك العلاقة، وهي الفرضية التي حاول البحث اثباتها.

Listing 1 - 5 of 5
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (5)


Language

Arabic (4)

Arabic and English (1)


Year
From To Submit

2014 (1)

2013 (1)

2012 (1)

2010 (1)

2009 (1)