research centers


Search results: Found 36

Listing 1 - 10 of 36 << page
of 4
>>
Sort by

Article
Engineering Geological Assessment for Rock Slope Stability of Chosen Areas from SW of Haibat Sultan Mountain, Kalkasmak-Koisanjaq Road / Iraq
التقييم الجيولوجي الهندسي لاستقرارية المنحدرات الصخرية لمناطق مختارة من الجزء الجنوبي الغربي لجبل هيبت سلطان على طريق كلكسماك-كويسنجق/ العراق

Author: Thair Thamer Al-Samarrai ثائر ثامر السامرائي
Journal: Iraqi Journal of Science المجلة العراقية للعلوم ISSN: 00672904/23121637 Year: 2016 Volume: 57 Issue: 2A Pages: 956-963
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

Engineering geological study of rock slope stability in two stations lying in the SW of Haibat Sultan mountain, along the Kalksmaq - Koisanjaq road was carried out. At each station, rock slopes and discontinuities were comprehensively surveyed and the relationships with failures were determined. The limestone rock was described in engineering terms, the types of failures recorded during field study were rock roll and toppling whiles the probable failures were sliding, toppling, and rock roll. The study also revealed that the factors affecting slope stability in the study area were slope angle, height, dip of strata, and discontinuities (which are almost perpendicular to the bedding plane). The laboratory test, of the rock samples (point-load test) showed that the average value of compressive strength of the rock for the study area is about 192 M.Pa. Landslide possibility index (LPI) classification of Bejerman (1998) is applied to the study area, it shows that slopes of both stations lie in the category IV of moderate (LPI). The hazards related to the (LPI) are also moderated (LPI). Some remedial measures were suggested to slopes, such as remove of unstable blocks, to avoid further failure problems and safeguard the slopes in the future.

اجريت دراسة جيولوجية هندسية لاستقرارية المنحدرات الصخرية لمحطتين واقعتين في الطرف الجنوبي الغربي من جبل هيبت سلطان وعلى الطريق الذي يربط بين كالكسماك-كويسنجق. في كل محطة اجري مسح شامل للمنحدرات والانقطاعات الصخرية وتحديد علاقتها بالانهيار ووصف الصخور (الجيرية) هندسيا وتحديد انواع الانهيار وتحليل استقرارية المنحدرات بواسطه طريقة الاسقاط الفراغي المجسم. انواع الانهيارات التي سجلت في هذه الدراسة هي الدحرجة الصخرية والانقلاب، اما المحتملة فهي الانزلاق والانقلاب والدحرجة الصخرية واظهرت الدراسة ان العوامل المؤثرة في استقرارية المنحدرات هي ارتفاع المنحدر، ميل الطبقات الصخرية,الانقطاعات الصخرية (اغلبها عمودية على اسطح التطبق). اظهرت نتائج الفحوصات المختبرية للنماذج الصخرية (فحص حمل النقطة) ان معدل قيم المقاومة الانضغاطية لصخور منطقة الدراسة كانت δ=192 Mpa. تم تطبيق تصنيف Bejerman, 1998 المتعلق بأمكانية الانهيار(LPI) على منطقة الدراسة وظهر بأن منحدري المحطتين تقعان ضمن المجموعة (4) وهي متوسط امكانية الانزلاق (LPI) كذلك فأن المخاطر المتعلقة ب(LPI) هي متوسطة ايضا. تم اقتراح بعض المعالجات لحماية الطريق من الانهيارات الصخرية مثل ازالة الكتل غير المستقرة لضمان سلامة الطريق في المستقبل.


Article
The reality and the possibility of the sustainability of the leading sectors in the Iranian economy
واقع وامكانية ديمومة القطاعات الرائدة في الاقتصاد الايراني

Author: Hussein Ali Hashim حسين علي هاشم
Journal: Iranian Studies Journal مجلة دراسات ايرانية ISSN: 22232354 Year: 2012 Issue: 15 Pages: 107-122
Publisher: Basrah University جامعة البصرة

Loading...
Loading...
Abstract

Turning a researcher in the research is marked by (Reality and the possibility of permanent leading sectors in the economy Iran) and in the first section specifically to the diagnosis of general indicators of the economic structure of Iran at the stage of nineties, and in the second section was analyzed The Directions of investment in The Iranian Economic Sectors , but in the third section dealt with the researcher to marking the nature of economic trends, current and future through development plans in place and the target after the entry of the third millennium, and in doing so have been diagnosed with the leading sectors of the economy or stimulating Iran that have contributed to generate the largest proportion of the added value of the commodity or service sectors and factors of growth was reached in which to prove the hypothesis that there is still a dual economy depends On international trade of crude oil source.

تطرق الباحث في البحث الموسوم (واقع وإمكانية ديمومة القطاعات الرائدة في الاقتصاد الإيراني) وفي المبحث الأول تحديداً إلى تشخيص المؤشرات العامة للهيكل الاقتصادي الإيراني في مرحلة التسعينات ، وفي المبحث الثاني تم تحليل اتجاهات الاستثمار في القطاعات الاقتصادية الإيرانية ، أما في المبحث الثالث تطرق الباحث إلى تأشير طبيعة التوجهات الاقتصادية الحالية والمستقبلية من خلال خطط التنمية المتبعة والمستهدفة بعد انبثاق الألفية الثالثة ، ومن خلال ذلك تمّ تشخيص القطاعات الرائدة أو المحفّزة للاقتصاد الإيراني التي أسهمت بتوليد اكبر نسبة من القيمة المضافة للقطاعات السلعية أو الخدمية وعوامل النمو فيها وتم التوصل إلى إثبات الفرضية القائلة بأنه لا زال اقتصاداً ثنائياً يعتمد على التجارة الدولية للنفط الخام المصدّر.


Article
APPLICATION OF LANDSLIDE POSSIBILITY INDEX (LPI) SYSTEM ON ROCK SLOPES OF AL-SALMAN DEPRESSION, SOUTHWEST SAMAWA REGION, SOUTH IRAQ

Authors: Saif A. Rumaied --- Mustafa A. Ali --- Ali M. Awad --- Luay D. Yousif
Journal: Iraqi Bulletin of Geology and Mining مجلة الجيولوجيا والتعدين العراقية ISSN: 18114539 Year: 2013 Volume: 9 Issue: 2 Pages: 15-25
Publisher: Ministry of Industry and Minerals وزارة الصناعة والمعادن

Loading...
Loading...
Abstract

Landslide probability along the rock slopes and their hazards along the edges of Al-Salman Depression, 130 Km southwest of Samawa city, south Iraq was evaluated with Landslide Possibility Index System (LPI). The application of this system is based on field observations and measurements only, by considering ten characteristic features of the slopes and their rock forming.Only four sites of rock slopes were studied along the edges of Al-Salman Depression, where some rock slopes failures have occurred. The four studied sites comprise the rock slopes of exposures of Dammam Formation (Middle Eocene), which consists of alternations of white, grey and yellowish grey Nummulitic limestone. They are strong (rock material strength between 50 – 100 MPa), moderately weathered, medium to very thickly bedded and widely to very widely spaced joints. The joints apertures range between (0 – 30) cm, with tough and moderately weathered surfaces. The filling materials are soft, clayey and silty sand.The results of LPI calculations showed that the sites 1, 2 and 3 are of Very Low LPI values, whereas the site-4 has Low LPI value, because the slope height factor was estimated as high. Accordingly, the studied rock slopes in sites 1, 2 and 3 have Low Hazard categories, whereas the site-4 has Moderate Hazard category.

تم تقييم إمكانية حدوث الانزلاقات الأرضية على المنحدرات الصخرية على جروف منخفض السلمان الذي يبعد 130 كم جنوب غرب مدينة السماوة، جنوب العراق، من حساب دليل إمكانية (احتمالية) الانزلاقات الأرضية (LPI). استخدم هذا النظام لسهولة وسرعة إنجازه وبإمكانيات بسيطة. يمكن تحقيق هذا النظام بالمشاهدات والقياسات الحقلية فقط ولعشرة عوامل لخصائص المنحدر والصخور المكونة له.تم دراسة أربعة مواقع فقط لمنحدرات صخرية حدث فيها انزلاق، على جروف منخفض السلمان. هذه المواقع الأربعة تتضمن منحدرات لمكاشف صخور العضو الأوسط لتكوين الدمام (الإيوسين الأوسط)، والمتكونة من تعاقبات صخور بيضاء ورمادية ورمادية مصفرة من أحجار الكلس النيوميولايتية والطباشيرية أحياناً. هذه الصخور قوية (ذات مقاومة إنضغاطية بين 50 - 100 ميگا باسكال)، متوسطة التجوية، متوسطة التطبق الى سميكة جداً ومتأثرة بمجموعتين من الفواصل ذات الفسحات البينية الواسعة الى الواسعة جداً وفتحات الفواصل بين (0 - 30) سم وأسطح الفواصل قوية ومتوسطة التجوية. المواد المالئة للفواصل هي مواد رخوة تتكون من رمل غريني وطيني. بينت نتائج حساب دليل إمكانية الانزلاقات الأرضية إن كل من المواقع 1 و 2 و 3 ذات قيم واطئة جداً (Very Low LPI) ولكن الموقع­4 ذو قيمة واطئة (Low LPI)، وعلى هذا الأساس تكون المنحدرات الصخرية في المواقع 1 و 2 و 3 ذات خطورة واطئة (Low Hazard) والمنحدر الصخري في الموقع­4 ذو خطورة متوسطة (Moderate Hazard).


Article
SLOPE STABILITY ASSESSMENT WITHIN AND AROUND THE RESERVOIR OF THE PROPOSED BASARA DAM, SULAIMANIYAH, NE IRAQ

Author: Ghafor A. Hamasur
Journal: Iraqi Bulletin of Geology and Mining مجلة الجيولوجيا والتعدين العراقية ISSN: 18114539 Year: 2013 Volume: 9 Issue: 3 Pages: 51-66
Publisher: Ministry of Industry and Minerals وزارة الصناعة والمعادن

Loading...
Loading...
Abstract

The study of the slope stability within and around the reservoir of the proposed Basara dam near Delaizha village, Sulaimaniyah District, Kurdistan Region, NE Iraq is carried out. To evaluate the stability of slopes in the studied area, sixteen stations were selected within and in the vicinity of the reservoir area, fourteen stations in the rock slopes, and two stations in the soil and talus sediments.In this study, the stability of the rock slopes have evaluated by a new system, known as Landslide Possibility Index (LPI), as well as the approach of Hoek and Bray for those stations that are near the proposed dam site and need a detailed study. Moreover, the soil and talus slopes have evaluated by conventional methods.The application of the LPI system leads to the conclusion that the possibility of failures and the degree of hazard in the eight rock slopes, Stations No. 2, 5, 8, 9, 11, 12, 13 and 15 is Moderate, while in the six remained rock slopes, Stations No. 1, 3, 4, 6, 7 and 10; the possibility of failures and the degree of hazard is High.Detailed study of rock slopes in the vicinity of the proposed Basara dam (Stations No. 1 and 2) revealed that they are unstable, where toppling, rock fall, rock rolling have occurred. Further failures will occur in the future, which might affect the stability of the dam, because during toppling and/ or rock fall; some of the blocks may roll down into the reservoir of the dam, when it is filled by water, where the consequences will be very hazardous.The study of the soil and talus slopes revealed that soil slump had occurred in Station No. 14, which is recognized by leaning of the trees down slope and the moved soil left a scar due to movement. While in the talus slope (Station No. 16) rock rolling and falling have occurred, because the slope has a direct contact with the valley floor and being continuously under-cut by water currents during floods, thus the water currents have removed, the fine materials between large blocks.

تم في هذا البحث دراسة استقرارية المنحدرات داخل وحول خزان سد "باسرة" المقترح، الواقع بالقرب من قرية ديليزة في محافظة السليمانية، إقليم كوردستان، شمال شرق العراق. تم اختيار ستة عشر محطة داخل منطقة الخزن والمناطق القريبة منها، وذلك لتقييم استقرارية المنحدرات في المنطقة، أربعة عشر محطة تقع في المنحدرات الصخرية، بينما تقع محطتين في التربة والترسبات المنجرفة (Talus) (مزيج من القطع أو الكتل الصخرية والتربة).تم تقييم استقرارية المنحدرات الصخرية بأحد الأنظمة الجديدة والمعروفة بدليل إحتمالية الإنزلاق الأرضي Landslide Possibility Index, LPI))، بالإضافة الى وسيلة Hoek and Bray لتلك المحطات القريبة من موقع السد والتي تتطلب دراسة مفصلة، بينما تم تقييم المنحدرات المتكونة من التربة والترسبات المنجرفة بالطرق التقليدية.من خلال تطبيق نظام LPI، وجدنا بأن احتمالية الإنهيالات ودرجة الخطورة في ثمانية منحدرات صخرية (المحطات رقم 2, 5, 8, 9, 11, 12, 13 و 15) تكون متوسطة بينما في المنحدرات الصخرية الست المتبقية (المحطات رقم 1, 3, 4, 6, 7 و 10 ) تكون عالية.أظهرت الدراسة التفصيلية للمنحدرات الصخرية القريبة من السـد المقـترح (المحطتين رقم 1 و 2) بأنها غير مستقرة، حيث حدثت إنهيالات من نوع الانقلاب والسقوط الصخري والدحرجة الصخرية ومن المتوقع حدوث المزيد من الإنهيالات في المستقبل والتي ستؤثر على استقرارية السد، لأنه أثناء الانقلاب والسقوط الصخري، فإن بعض الكتل الصخرية ستتدحرج أو تزحف الى الأسفل وتسقط في خزان السد خصوصا بعد المليء، والعواقب تكون خطرة جداً.أظهرت دراسة المنحدرات المتكونة من التربة والترسبات المنجرفة بأن الهبوط الترابي (Soil slump) قد حصل في المحطة رقم 14، حيث تم التعرف على هذا النوع من الانهيال من خلال ميلان الأشجار أسفل المنحدر وترك أثر نتيجةً للحركة. في حين حدثت في المنحدرات الجرفية (المحطة رقم 16) إنهيالات من نوع الدحرجة الصخرية أو السقوط الصخري والدحرجة معاً، لكون المنحدر في تماس مباشر مع قاع الوادي، وهذا بدوره يؤدي الى تعرية مستمرة من قبل التيارات المائية إثناء السيول الجارفة وإزالة المواد الناعمة من بين الكتل الكبيرة.


Article
The possibility of using sugar beet pulp in the diet of common carp Cyprinus carpio L.
إمكانية استعمال ثفل البنجر السكري في تغذية أسماك الكارب العادي Cyprinus carpio L.

Author: Amir A. Al-Shamma'a عامر علي الشماع
Journal: ANBAR JOURNAL OF AGRICULTURAL SCIENCES مجلة الأنبار للعلوم الزراعية ISSN: PISSN: 19927479 / EISSN: 26176211 Year: 2005 Volume: 3 Issue: 2 Pages: 201-211
Publisher: University of Anbar جامعة الانبار

Loading...
Loading...
Abstract

Beet pulp, the byproduct of sugar industry was in a nutritional and growth experiment this used experiment determine the possibility of using the pulp in the diet of common carp cyprinus carpio L as a source of carbohydrate instead of yellow corn, barley and wheat bran.Beet pulp was used in the experimental diets by 10% and 20% for the second (T2) and third (T3) treatments respectively. A treated (BP) with beaker yeast was used in the fourth (10%) and the fifth (20%) treatments. The first experimental diet (T1) left with out BP as a control. diet. The fish were feed by 3% of its weight divided on three times a day, during the period between 15/4/2005-2/7/2005 in glass aquariums (60cm×30cm×30cm). A total of 50 fish of 19.51±0.03 gr. were used, with two replicate.Experimental diets were evaluated according to the average values of final weight, specific growth rate, relative growth rate, food conversion ratio, protein efficiency ratio and protein productive value. Results indicated that experimental diets with 10% of BP gave good results, specially that with treated BP (T4) which showed no differences between it and T1 (p>0.05). Where as, diets with 20% BP (T2&T5) showed less values for most studied variables. chemical analysis after the and of the experiment, showed of fish bodies an increase in the body moisture and decrease in body fat, as well as little changes in protein content were obtained . However, blood hemoglobin (HB) and pached cell volume (PCV) of T3&T5 were less then that of T2&T4 and these were lower than that of T1.

أجريت تجربة تغذية اسماك الكارب Cyprinus carpio L.، استخدم فيها مادة ثفل البنجر السكري beet pulp الناتج العرضي لصناعة السكر بدلاً من الذرة الصفراء والشعير ونخالة الحنطة .استعمل ثفل البنجر السكري في علائق التجربة بنسبة 10% و 20% للمعاملتين الثانية والثالثة على التوالي ، و10% و 20% بعد معاملة الثفل بخميرة الخبز لمدة 72ساعة للمعاملتين الرابعة والخامسة على التوالي . وتركت العليقة الأولى للمقارنة خالية من الثفل . غذيت الأسماك بنسبة 3% من وزنها على ثلاث وجبات يومياً، خلال المدة بين 15 نيسان و2 تموز 2002، وفي أحواض زجاجية بحجم (30×30×60)سم3.استخدمت 50 سمكة كارب عادي بمعدل وزن 19.51 ± 0.03غم وبواقع 10 سمكات للمعاملة الواحدة وبمكررين. قيمت العلائق المستعملة على ضوء معدلات الزيادة الوزنية للأسماك والنمو النسبي والنمو النوعي ومعامل التحويل الغذائي ونسبة كفاءة البروتين والقيمة المنتجة للبروتين. دلت النتائج إن العلائق التجريبية التي احتوت على 10% ثفل قد أعطت أفضل النتائج خاصة العليقة المعاملة بالخميرة ، لعدم وجود فروقات معنوية (0.05 P> ) بينها ومعاملة المقارنة على ضوء المعايير السابقة. بينما ظهر إنخفاض معنوي للمعاملتين المحتوية 20% ثفل عند مستوى احتمالية 0.05 لمعظم الصفات المدروسة. بعد إنتهاء التجربة وجد إن نسبة الرطوبة قد أرتفعت وانخفضت نسبة الدهن في أجسام الأسماك مع حصول تغيرات طفيفة في نسبة البروتين الخام فيها. بينما أظهرت فحوصات خضاب الـــدم ( الهيموغلوبين ) وحجم الخلايا المرصوصة (PCV ) قيم منخفضة للمعاملتين ذات 20% ثفل عن المعاملتين الحاويتين على 10% ثفل ، واللتين أنخفضتا عن معاملة المقارنة . وأعطت نتائج فحص معدل النوى الصغيرة قيما تشير الى عدم حدوث أضرار للكروموسومات في جسم الأسماك . وبالتالي يمكن الاستنتاج بإمكانية استخدام ثفل البنجر السكري في علائق الكارب العادي بنسبة 10% خاصة بعد معاملته بخميرة الخبز.


Article
The Status of Arabic Language and the Possibility of Having One Language for the World
واقع اللغة العربية وامكانية وجود لغة واحدة للعالم

Author: Mohammad Dham Nazal م0م0 محمد د حام نزال
Journal: Journal of Basra researches for Human Sciences مجلة ابحاث البصرة للعلوم الأنسانية ISSN: 18172695 Year: 2010 Volume: 35 Issue: 2 Pages: 5-21
Publisher: Basrah University جامعة البصرة

Loading...
Loading...
Abstract

The research studies the status of the Classical Arabic Language and how the dialects and other languages began to invade it to an extent that some Arabic countries established associations to protect Arabic Language. The research shows the duplicity of the cultured man and the teacher who is lost between the language of work and the language of the street. It shows how our language became a burden on those who study it. Thus, some people called to facilitate its grammar and vocabulary. Some formal advisory opinions(fatwa) were issued stating that Quran is protected(by God), not Arabic Language. The research presents the opinions which claim that Arabic Language is the root for all languages. This is done by comparisons with utterances from some alive languages. It also sheds light on some attempts to promote Arabic Language by regarding that the vocal value of any one letter unifies the meanings to a level, which can be understood by speakers of different languages. The research tackled globalization and its effect on Arabic Language and other languages. It deals with some invented languages like Al – Asbrantoo and Al- Ardnoo, and with the possibility that these languages might substitute Arabic Language and other languages in the way to unify the languages of the world because language is the main gate for peace and coexistence. Language is also an ideal way to spread Islam. The research verified that any language in the world including Arabic is subject to vanishing. It also verified the possibility of having one language for the world, and the language is a living being without which there is no existence.

الخلاصة عربي يتناول البحث واقع اللغة العربية الفصحى وكيف بدات تزحف عليها اللهجات العامية واللغات الاخرى بشكل كبير ليصل الامر ان تؤسس بعض البلدان العربية جمعيات لحماية اللغة العربية . كذلك بين البحث الازدواجية التي يعيشها المثقف والاستاذ (التدريسي) بين لغة العمل ولغة الشارع والبيت وكيف ان لغتنا اصبحت عبئا ثقيلا على دارسيها لتنطلق بين اونة واخرى دعوة للتيسير النحوي واللغوي وكيف بدات تصدر بعض الفتاوى ان القرآن محفوظ وليس اللغة العربية هي محفوظة. بين البحث بعض الاطروحات القائلة بان العربية هي اصل اللغات وذلك بالمقارنة مع بعض الفاظ اللغات الحية، وتوقف عند بعض المحاولات التي ترمي لرفع شان اللغة العربية من خلال اعتبار ان القيمة الصوتية للحرف توحد الدلالات لمستوى يمكن فهمه من متحدثين بلغات مختلفة .وقف البحث عند العولمة واثرها في اللغة العربية وغيرها من اللغات وكذلك تناول بعض اللغات المبتكرة مثل لغة الاسبرانتو ولغة الارادنو ومدى امكانية ان تحل هذه اللغات محل اللغة العربية وغيرها من اللغات في طريق توحيد لغة العالم ، لان اللغة تمثل الباب الرئيس للسلام والتعايش بل وطريق امثل لنشر افكار الدين الاسلامي الحنيف .اثبت البحث ان أي لغة في العالم ومنها العربية قابلة للزوال وكذلك اثبت امكانية اقامة لغة واحدة للعالم وان اللغة هي كائن حي اذا لم يتطور يصعب على الاخرين التعايش


Article
Civil liability for the worker and the possibility of mitigation
المسؤولية المدنية للعامل وامكانية التخفيف منها

Author: D. Aziz al-Khafaji د. عزيز الخفاجي
Journal: journal of legal sciences مجلة العلوم القانونية ISSN: 2070027X , 2663581X Year: 2005 Volume: 20 Issue: 1 Pages: 48-69
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

When the worker liable to the employer for physical damage generated by him or not, as a result of this mistake is there special rules governing such liability or apply the general rules of the responsibility?Subject to contract work to a legal system essential, and at odds with civil contracts other and even nearby, which are subject to the provisions of the Civil Code, a contract entrepreneurship and agency contract, or which are subject to the provisions of the Commercial Code as a contract company, although these contracts consistent with the employment contract of the fact that the theme is action.The basis of this fundamental legal regulation contradictory to the employment contract with other contracts is the legal standard accessory which would put working under the authority and supervision of the employer when Ativh work.If legal dependency is based on the distinction between contract work and other similar contracts, means the possibility of the existence of special rules for the employment contract, may differ from the legal rules governing the civil liability provisions in other contracts.Iraqi project, both at the level of civil law or at the level of the labor law, stressed the application of the general rules of civil liability on Alsúlah civilian workers toward the employer or direction of others.The research topic is divided into two principles:The first topic: determine the legal nature of the civil liability of the worker.The second topic: Working protection against civil liability resulting from the work.

متى يكون العامل مسؤولاً تجاه صاحب العمل عن الضرر المادي الذي يولده له او للغير ، والناتج عن خطأ ارتكبه هل هناك قواعد خاصة تنظم هذه المسؤولية ام تطبق القواعد العامة في المسؤولية ؟يخضع عقد العمل الى نظام قانوني اساسي ، ومتناقض مع العقود المدنية الاخرى وحتى القريبة منه والتي تخضع الى احكام القانون المدني ، كعقد المقاولة وعقد الوكالة ، او التي تخضع الى احكام القانون التجاري كعقد الشركة رغم ان هذه العقود تتفق مع عقد العمل من حيث ان موضوعها هو القيام بعمل .ان اساس هذا التنظيم القانوني الاساسي المتناقض لعقد العمل مع العقود الاخرى هو معيار التبعية القانونية الذي من شأنه ان يضع العامل تحت سلطة واشراف ورقابة صاحب العمل عند التنفيذه العمل .اذا كانت التبعية القانونية هي اساس التميز بين عقد العمل والعقود المشابهة الاخرى يعني امكانية وجود قواعد خاصة لعقد العمل ، قد تختلف عن القواعد القانونية المنظمة لاحكام المسؤولية المدنية في العقود الاخرى .المشروع العراقي سواء على مستوى القانون المدني او على مستوى قانون العمل ،اكد على تطبيق القواعد العامة للمسؤولية المدنية على السؤولية المدنية للعامل تجاه صاحب العمل او اتجاه الغير.وينقسم موضوع البحث الى مبدأين :المبحث الاول : تحديد الطبيعة القانونية للمسؤولية المدنية للعامل .المبحث الثاني : حماية العامل ضد المسؤولية المدنية الناتجة عن العمل .


Article
Divorce Between Possibility and Forbiddance; A Socio-analytical Study
الطلاق بين الممكن والمحظور دراسة اجتماعية تحليلية

Loading...
Loading...
Abstract

Divorce is a social problem that stems from the failure of the couple in compatibility, understanding, and co-living even in the lowest limits under one roof called the family. Its consequences are serious among which are failure of marriage, family and essential relationships of the society. Divorce is the cost of the undesirable marriage and is considered the opposite of it. It is known from the beginning of the human society that recognizes marriage as a start to form a family whereas divorce is the end of the unsuccessful marital life. All the ancient world and nations know divorce even before the heavenly legislations. Many researchers think that Babylonian Hammurabi (1810-1750 BC) is the most famous and ancient legislator in history for its legislation contained divorce stating that the husband had the right to divorce his wife if she was barren; the wife had also the right to be constantly separated from her husband if she hated him after resorting to law. If the husband committed a serious misbehaviour, the woman returned to her father's house after taking her possessions

الطلاق مشكلة اجتماعية تنبع من المجتمع وتنجم عن فشل الزوجين في الانسجام والتفاهم، وإمكانية التعايش ولو بالحدود الدنيا تحت سقف واحد يضمها تحت مسمى الأسرة. ويترتب عليها أمور عدّة أهمها تحطيم الزواج والأسرة والروابط الأساسية للمجتمع وهو ثمن للزواج غير المرغوب فيه ويعدّ النقيض التعيس للزواج، وعُرِف الطلاق منذ قيام المجتمع الإنساني الذي عَرَف الزواج من حيث كونه بداية لتكوين الأسرة، وعُرِف الطلاق من حيث كونه نهاية للحياة الزوجية غير الناضجة إذْ يعدّ ملازماً للزواج. وقد عَرَفَ العالم والحضارات القديمة المختلفة في أطوارها جميعاً الطلاق حتى قبل أنْ تنزل الشرائع السماوية. ويرى كثيراً من الباحثين أنَّ حامورابي البابلي (1810- 1750ق. م) صاحب أشهر القوانين في التأريخ كان أقدم المشرعين الذين سنوا لوائح للطلاق حيث نصت شريعته على حق الزوج في تطليق زوجته في حالة العقر(عدم الإنجاب)، وإنَّ للمرأة حق الانفصال الدائم عن الزوج في حالة الكراهية بعد أنْ يفصل القضاء في ذلك، وعند خطأ الزوج فأنَّ المرأة تعود إلى بيت أبيها بعد أخذ حاجياتها


Article
Geothermal Energy and Possibility Use It in Iraq
الطاقة الحرارية الأرضية الطاقة وإمكانية استخدامها في العراق

Author: Hassan Jassim الباحث: حسن جاسم
Journal: The islamic college university journal مجلة كلية الاسلامية الجامعة ISSN: 62081997 Year: 2013 Issue: 25 Pages: 193-213
Publisher: College Islamic University / Najaf كلية الاسلامية الجامعة / النجف الاشرف

Loading...
Loading...
Abstract

Geothermal energy is promised source of renewable and sustainable energy for production of electricity and offer a wide variety of choices in terms of direct heat applications such as heating and cooling homes, warming swimming pools, and agriculture applications

ووعد الطاقة الحرارية الأرضية مصدر للطاقة المتجددة والمستدامة لإنتاج الكهرباء وتقدم مجموعة واسعة من الخيارات من حيث التطبيقات الحرارة المباشرة مثل التدفئة والتبريد المنازل وبرك السباحة الاحترار، وتطبيقات الزراعة


Article
Objectivity in Literary Translation Assessment: A Model for Teacher of Translation
الموضوعية في تقييم الترجمة الأدبية: نموذج لمدرس الترجمة

Author: Ayad Hameed Mahmood اياد حميد محمود
Journal: Journal of Research Diyala humanity مجلة ديالى للبحوث الانسانية ISSN: 1998104x Year: 2009 Issue: 33 Pages: 617-648
Publisher: Diyala University جامعة ديالى

Loading...
Loading...
Abstract

The main purpose of this paper is to investigate the possibility of securing objectivity in the assessment of litrary translation, and account for the main factors that can contribute to an objective assessment. In brief, the paper is intended to suggest a model that can be useful for teacher of translation in assessing their students' translation of literary texts .The suggested model can be useful in training students of translation on how to be more objective in the process of translation. To achieve this purpose, the paper attempts to answer two questions, viz ''Is it possible to secure objectivity in the assessment of literary translation? '', and if it is possible, ''How to secure it? '' .

والغرض الرئيسي من هذه الورقة هو التحقيق في احتمال تأمين موضوعية في تقييم الترجمة litrary، وتمثل العوامل الرئيسية التي يمكن أن تسهم في تقييم موضوعي. وباختصار، فإن المقصود من ورقة تشير إلى نموذج يمكن أن تكون مفيدة للمعلم للترجمة في تقييم الترجمة طلابهم من النصوص الأدبية. النموذج المقترح يمكن أن يكون مفيدا في تدريب الطلاب من الترجمة على كيفية أن تكون أكثر موضوعية في عملية ترجمة. لتحقيق هذا الغرض، ورقة يحاول الإجابة على سؤالين، بمعنى'' هل من الممكن لضمان الموضوعية في تقييم الترجمة الأدبية؟ ''، وإذا كان ذلك ممكنا،'' كيف لضمان الحصول عليها؟ ''.

Listing 1 - 10 of 36 << page
of 4
>>
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (36)


Language

Arabic (15)

Arabic and English (13)

English (8)


Year
From To Submit

2019 (3)

2018 (6)

2017 (2)

2016 (2)

2015 (3)

More...