research centers


Search results: Found 3

Listing 1 - 3 of 3
Sort by

Article
ECONMIC ANALYSIS OF MUNG BEAN SUPPLY RESPONSE IN IRAQ DURING THE PERIOD 1970 - 2010
تحليل اقتصادي لاستجابة عرض محصول الماش في العراق للمدة من 2010-1970

Author: Akad S. Bashar اكد سعدون بشار
Journal: Iraqi Journal of Agricultural Science مجلة العلوم الزراعية العراقية ISSN: 00750530/24100862 Year: 2013 Volume: 44 Issue: 2 Pages: 258-264
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

Mung bean is considered as one of the most important crops in Iraq, because it contains relatively high percent of lysine-rich protein, as well as carbohydrate, aside from gram's importance in maintaining soil fertility. The average planted acreage with gram in Iraq was 13.84 thousands ha, while average total production was 11.49 thousand tons, whereas average yield was 799.6 kg/ha for the period 1970-2010. This study aimed to estimate planted acreage supply response of gram during the period 1970-2010, and use of estimated coefficient in calculation of short and long-term price elasticities using dynamic nerlove model. The results of the study have important applications in adaptation of price policies required for increasing gram production in Iraq. The results indicated that the main variables were lagged planted acreage, the relative amended price of gram and lagged sesame price, and production risks. These variables represented about 70% of the total changes in planted acreage with gram. Estimated elasticities indicated that price-elasticity of gram in relative to its price was 0.2452, and it was significant. This means a 10% increase in gram price causes 2.4% and 6.3% increase in planted acreage in short and long-term respectively. The cross elasticities of gram were -0.3211 and-0.3022. That means an increase in the price of sesame by 10% will result in a decrease in planted acreage with gram by 3% in the short-term and 7.8% in the long-term.

يعد محصول الماش من المحاصيل المهمة في العراق لاحتواءه على نسبة مرتفعة من البروتين الغني بالحامض الاميني اللايسين بالاضاقة الى المواد الكاربوهيدراتية، فضلا عن أهميته في الحفاظ على خصوبة التربة. بلغ معدل المساحة المزروعة بالماش في العراق 13.84 الف هكتار، في حين بلغ معدل الانتاج الكلي 11.49 الف طن اما متوسط الانتاجية 799.6 كغم/هكتار لمتوسط المدة 1970-2010 . استهدف هذا البحث تقدير استجابة عرض المساحة المزروعة بالماش خلال المدة2010-1970 واستخدام المعلمات المقدرة في احتساب المرونات السعرية القصيرة والطويلة الاجل باستخدام نموذج نيرلوف الديناميكي، ولنتائج هذا البحث تطبيقات هامه في مجال وضع السياسات السعرية اللازمة لزيادة انتاج محصول الماش في العراق. أشارت النتائج الى ان المتغيرات الرئيسية هي المساحة المزروعة لسنة سابقة والسعر النسبي المعدل لمحصول الماش وسعر محصول السمسم لسنة السابقة والمخاطرة الانتاجية، وقد مثلت هذه المتغيرات حوالي %70 من التغيرات في المساحة المزروعة بالماش. أشارت المرونات المقدرة الى ان المرونة السعرية لمحصول الماش بلغت 0.2452, وهذا يعني ان زيادة السعر النسبي لمحصول الماش بنسبة 10% يؤدي الى زيادة المساحة المزروعة بنسبة %2.4 في الاجل القصير و%6.3 في الاجل الطويل. بلغت المرونات العبورية لمحصول الماش0.3022 - اي ان زيادة سعر محصول السمسم بنسبة %10 يؤدي الى انخفاض المساحة المزروعة بالماش بنسبة %3 في الاجل القصير وبنسبة%7.8 في الاجل الطويل.


Article
Measure of the Relationship Between the Domestic and Foreign Investment and Their Effects on the Economic Growth: Evidence from Turkish Economy 1970-2011
قياس العلاقة بين الاستثمار المحلي والاجنبي واثرهما على النمو الاقتصادي في تركيا 1970-2011

Author: Marwan A. Thanoon مروان عبد المالك ذنون
Journal: TANMIAT AL-RAFIDAIN تنمية الرافدين ISSN: PISSN: 1609591X / EISSN: 2664276X Year: 2018 Volume: 37 Issue: 117 Pages: 179-193
Publisher: Mosul University جامعة الموصل

Loading...
Loading...
Abstract

The economic relationship between the developed and developing countries grow in last two decade, trade movement and foreign capital inflow increased and the types of FDI variety. This study analyzes the relationship between foreign and domestic investment and their effect upon economic growth in Turkish economy. The issue of theory relationship between FDI and DINV has been focus of attention in the literature since the early 1980s and it is still the subject of consider able controversy. This study try to know if FDI or DINV has a different impact on economic growth, and what is the linkages between them. The study adopted the VAR model which is measure the log-term relationship and the Error Correction Model (ECM) to measure the short-term and finally the Granger Causality test to analyze the direction between them. The empirical results suggest that on average the crowing in effect dominates, the causality run in both direction, and increase in foreign investment accelerate the economic growth through increase in capital accumulation.

نمت العلاقات الإقتصادية بين الدول النامية والمتقدمة وتوسعت بشكل كبير خلال العقدين الأخيرين، وازدادت حركة التجارة الخارجية، وتدفقات رأس المال الأجنبي، وتطورت آليات تنفيذ الإستثمارات الأجنبية (نقل التكنولوجيا وإعداد الدراسات وتقديم المشورة والخبرة) إلى البلدان النامية. تكسب مسالة أي العوامل تؤثر على معدل الاستثمار المحلي وكيفية استجابته للتغيرات في السياسات الحكومية اهمية كبيرة في الوقت الحاضر، وذلك للدور الهام الذي يؤدية الاستثمار الخاص والعام المحلي والاجنبي في كل من التنمية طويلة الأجل وبرامج الاصلاح والتكيف الهيكلي قصيرة ومتوسطة الأجل؟ والسؤال هو كيف يتفاعل الاستثمار الاجنبي مع الاستثمار المحلي في تركيا، وكيف يؤثران في النمو الاقتصادي؟ وما اتجاهات العلاقة السببية بينهما؟ الحقيقة لا توجد حتى الآن سوى شواهد محدودة عن هذه العلاقة في تركيا. أهم النتائج التي توصل اليه البحث: إن الاستثمار الاجنبي المباشر (FDI) له تأثير إيجابي على النمو الاقتصادي في المدى الطويل مقارنة بالمدى القصير، وإنه يكمل Crowding-in الاستثمار المحلي، والأخير له تأثير إيجابي على النمو الاقتصادي في المدى القصير مقارنة بالمدى الطويل. وقد كشف اختبار تصحيح الخطأ العشوائي أن الاستثمار المحلي قادر على تحقيق نمو اقتصادي معتدل في المدى القصير، وأخيراً اتضح أن هناك علاقة سببية ذات اتجاهين بين النمو الاقتصادي والاستثمار الاجنبي، إذ يؤثر أحدهما في الآخر، بمعنى إن السياسات التي تشجع على تحفيز النمو هي في الوقت نفسه تشجع على زيادة الاستثمار الاجنبي والذي يؤدي بدوره إلى زيادة التراكم الرأسمالي ثم تسريع النمو الاقتصادي.


Article
Monetary Policy Management of the Money Supply to Interest rates in Iraqi Economy for the period 2004-2011
ادارة السياسة النقدية من عرض النقود الى اسعار الفائدة في الاقتصاد العراق للمدة(2004-2011)

Authors: محمود محمد داغر --- سيف راضي محي
Journal: journal of Economics And Administrative Sciences مجلة العلوم الاقتصادية والإدارية ISSN: 2227 703X / 2518 5764 Year: 2014 Volume: 20 Issue: 79 Pages: 255-273
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

The results show the inability to apply the Taylor rule within inflation and GDP Gaps, because the monetary behave is elated from Iraqi economy. When applying the Taylor rule to exchange rate with the inflation and the output gap, the results do not match the nominal price announced by the central thing, which proves the lack of commitment by the Central Bank by using the Taylor rule, whether short-run interest rate or exchange rate (Nominal Anchor), so it did not stay to the Iraqi Central Bank only using the principle of Taylor with the expected inflation rate below the level of output (Macro activity) for the separation of monetary behavior from the real one of the Central Bank, and cannot consider the interest rate in the economy of the country an effective tool in the creation of monetary stability and the fight against inflationary pressures and a driving force for the growth of output. As for the tool Exchange rate and its use as a tool to fight inflation, it is the most effective tool in influencing variables of the national economy, both monetary or real variables, where the statistical tests have proven the significant role played by the exchange rate to influence inflation and output, the opposite of what The results of the statistical tests of interest rates, inflation and output which illustrated the weakness of the effect of the interest rate in the short run on the inflation and output.

استخدم البنك المركزي العراقي سياسة استهداف التضخم والناتج بعد عام (2004) قاعدة تايلور (Taylor rule) وتحديد سعر الفائدة قصير الأجل بوصفه اداة حديثة لاستهداف وتقليل معدلات التضخم وضمان الاستقرار، وتحديد معدل مستهدفاً للناتج من اجل الوصول للأهداف المرسومة.اتخذ واضعوا السياسة النقدية في العراق(2004-2011) منهجا استهداف التضخم المرتكز بشكل اساس الى استهداف المتغير الوسيط ( التضخم ) عبر استهداف القاعدة النقدية وسعر الفائدة كمتغيرات تشغيلية وسعر الصرف متغيراً وسيطاً لتحقيق هدف السياسة النهائي في الاستقرار النقدي.توضح النتائج عدم امكانية تطبيق قاعدة تايلور بفجوة التضخم وفجوة الناتج المحلي الاجمالي لابتعاد السلوك النقدي عن السلوك الحقيقي لواضعي السياسة النقدية، كما ان تأثير اسعار الفائدة في الاقتصاد العراقي ضعيف في متغيرات الاقتصاد النقدية، يعود ذلك لضعف بنية النظام المالي في البلاد وضعف الائتمان المحلي. عند تطبيق قاعدة تايلور لمتغير سعر الصرف مع الفجوتين التضخمية وفجوة الناتج فأن النتائج لا تطابق السعر الاسمي المعلن من قبل البنك المركزي الامر الذي يثبت عدم التزام المركزي باستخدام قاعدة تايلور سواء بالفائدة قصيرة الاجل او سعر الصرف (المثبتات الاسمية)، لذا لم يبق امام المركزي العراقي سوى استخدام مبدأ تايلور مع معدل التضخم المتوقع دون مستوى الناتج (النشاط الكلي) لانفصال السلوك النقدي عن الحقيقي للبنك المركزي ولا يمكن عد سعر الفائدة في اقتصاد البلاد اداة فاعلة في خلق الاستقرار النقدي ومحاربة الضغوط التضخمية وقوة دافعة لنمو الناتج. اما فيما يخص اداة سعر الصرف واستخدامها اداةً لمكافحة التضخم فهي تعد الأداة الأكثر فاعلية في التأثير في متغيرات الاقتصاد الوطني سواء المتغيرات النقدية او الحقيقة اذ اثبتت الاختبارات الاحصائية الدور الكبير الذي يؤديه سعر الصرف في التأثير بالتضخم، عكس ما بينت نتائج الاختبارات الاحصائية للفائدة والتضخم والناتج والتي وضحت ضعف تأثير سعر الفائدة في المدة القصيرة على التضخم والناتج.(*)

Listing 1 - 3 of 3
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (3)


Language

Arabic (2)

Arabic and English (1)


Year
From To Submit

2018 (1)

2014 (1)

2013 (1)