research centers


Search results: Found 22

Listing 1 - 10 of 22 << page
of 3
>>
Sort by

Article
Paleoenvironments and Sequence Development of the Miocene succession , Western and Southern Iraq
البيئات القديمة وتطور تتابع المايوسين لغرب وجنوب العراق

Authors: Ali D. Gayara د. علي داوود كيارة --- Dhyaaldain K. Ajar ضياء الدين كاظم عجر
Journal: Iraqi Journal of Science المجلة العراقية للعلوم ISSN: 00672904/23121637 Year: 2015 Volume: 56 Issue: 2C Pages: 1763-1769
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

The Miocene succession of western and southern Iraq is represented by the Euphrates, Ghar, Jeribe, Nfayil, Fatha, and Injana formations. The Euphrates Formation (Early Miocene) consists mainly of shallow marine facies; it`s equivalent the Ghar Formation (Early- Early Middle Miocene) is represented by continental clastic facies. The Jeribe Formation (Early Middle Miocene) represents shallow marine environment. The Nfayil Formation (Middle Miocene) also of shallow marine environment, it`s equivalent the Fatha Formation is represented mainly by supratidal marine environment. The Injana Formation (Late Miocene) represents the clastic continental facies. The studied succession was highly affected by many diagenetic processes such as dolomitization, dedolomitization, dissolution and cementation with less effective micritization, neomorphism, and compaction. Four third order cycles were recognized in the studied sections, These include: cycle A of the Miocene Euphrates Formation and it`s equivalent the lower part of the Ghar Formation, cycle B of the Early Middle Miocene Jeribe Formation and it's equivalent the upper part of the Ghar Formation, cycle C of the Middle Miocene Nfayil Formation and it`s equivalent the Fatha Formation, and cycle D of the Late Miocene Injana Formation. Each third order cycle can be subdivided into a number of fourth order cycles. All of the fourth order cycles are assymmetrical reflecting an imbalance between the relative sea level and carbonate production. A variation between the different sections in nature of cyclic deposition reflects the difference of local tectonic effect on the sequence development.

يتمثل تتابع المايوسين في غرب وجنوب العراق بتكوينات الفرات ومكافئه الغاروالجريبي و النفايل ومكافئه الفتحة وتكوين انجانة. يتمثل تكوين الفرات ( المايوسين المبكر ) بصورة اساسية من سحنات البيئات البحرية الضحلة وهو مكافيْ لتكوين الغار المتمثل بترسبات قارية فتاتية لعمر المايوسين المبكر – المايوسين الاوسط المبكر. تكوين الجريبي ( المايوسين الاوسط المبكر) يمثل تعاقباً من بيئات بحرية مفتوحة ضحلة مع بيئات بحرية معزولة، أما تكوين النفايل (المايوسين الاوسط ) فيشابه تكوين الجريبي من الناحية البيئية وهو مكافئ لتكوين الفتحة المتمثل بصورة رئيسية من بيئات بحرية مدية. يمثل تكوين انجانة (المايوسين المتاخر) بترسبات قارية فتاتية.تأثرت المقاطع المدروسة بدرجه عالية بعمليات تحويرية مثل الدلمتة واعادة الدلمتة والسمنتة والاذابة مع عمليات اقل تأثيراً مثل المكرتة وإعادة التشكيل والاحكام. تم ملاحظه اربع دورات ترسيبية من الدرجة الثالثة في المقاطعقد الدراسة , دورة A لعمر المايوسين المبكر ( تكوين الفرات ومكافئه الغار), دورة B لعمر المايوسين الاوسط المبكر (تكوين الجريبي والجزء الاعلى من تكوين الغار). دورة C لعمر المايوسين الاوسط (تكوين النفايل ومكافئه الفتحة), دورة D لعمر المايوسين المتأخر لتكوين إنجانة القاري . كل دورة من هذه الدورات يمكن تقسيمها الى دورات غير متناظرة من الدرجة الرابعة تعكس عدم التوازن بين مستوى سطح البحر ومعدل انتاج الصخور الكاربوناتية. التباين في الطبيعة الدورية للترسيب بين المقاطع المدروسة يعكس التاثير التكتوني المحلي على تطور التتابع.


Article
the documentation of succession in islamic dctorine
أحكــام الشجــاج في الفقــه الإسلامــي

Author: feras sadoon fadel فراس سعدون فاضل
Journal: Collage of Islamic Sciences Magazine مجلة كلية العلوم الاسلامية ISSN: 1812125X Year: 2011 Volume: 5 Issue: 9 Pages: 60-93
Publisher: Mosul University جامعة الموصل

Loading...
Loading...
Abstract

ABSTRACT Allah has created man to be his viceroy on earth to be on obedient servant . To realize this purpose it has become necessessiry to maintain mankind to ensure the continuity of life . Thus aggression against man is a erime in Islam to be punished . Injuries are among types of aggression against man , in particular those affecting head and face known as cleave . This study deals with this kind of injuries in order to show how great Islamic teachings and rules are through stating the rules of head cleave . The study is divided into : - Introduction where the issue is generally reviewed . - Section one defines head cleave both linguistically and terminal – gically and subdivided into two section . - Section two deals with types of head cleave , and subdivided into three sections . - Section three is concerned with rules of head cleave and subdivided into two sections . The study sums up with the main conclusions .

ملخص البحث خلق الله سبحانه وتعالى الإنسان وجعله خليفة في الأرض لكي يعمرها ويصلحها ويكون عبدا طائعا له عزوجل ، ولكي يتحقق ذلك كان لابد من الحفاظ على النوع الإنساني بما يضمن استمرارية الحياة إلى ان يرث الله الأرض ومن عليها ، وفي هذا السياق اعتبر الإسلام الاعتداء على الإنسان جناية تترتب عليها العقوبة .ومن أنواع هذا الاعتداء الجروح التي تصيب الإنسان ومن هذه الجروح ما يعرف بالشجاج التي تصيب الرأس والوجه خاصة .ولبيان عظمة التشريع الإسلامي جاء هذا البحث لبيان أحكام الشجاج ، وكيف تعامل الشارع مع هذا الموضوع ، فكانت خطة البحث على النحو الاتي :المقدمة : وقد مهدت للموضوع ببيان أهميته وسبب اختياره وطريقة البحث فيه .المطلب الأول : تعريف الشجاج لغة واصطلاحا ، وفيه مقصدان .المطلب الثاني : أنواع الشجاج ، وفيه ثلاثة مقاصد .المطلب الثالث : أحكام الشجاج ، وفيه مقصدان .الخاتمة : وتضمنت أهم النتائج .


Article
Ostracoda as a paleoecological indicators for the Maastrichtian – Upper Eocene succession in North and Western Iraq
الأوستراكودا كدليل بيئي قديم لتتابع الماسترختي – الأيوسين الأعلى في شمال وغرب العراق

Authors: Sa’ad S. Al- Sheikhly سعد سامي الشيخلي --- Anhar I. Kamil انهار انعيم كامل
Journal: Iraqi Journal of Science المجلة العراقية للعلوم ISSN: 00672904/23121637 Year: 2016 Volume: 57 Issue: 2B Pages: 1227-1237
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

Ostracode assemblages have been utilized for the study of the paleoecology of the Maastrichtian – Upper Eocene succession (Hartha, Shiranish, Aaliji, Kolosh, Jaddala and Avanah formations) in North and Iraq, represented by five sections, including four boreholes, Anah well-2, Mityaha well-1, Makhul well-2, Chemchemal well-2 and Jabel Sinjar outcrop section. According to the different environmental factors affecting on the ostracode ecology, such as salinity, depth, temperature, oxygenation, substrate and food supply; and depending on the distribution of ostracode assemblages within the studied sections, nine ecofacies have been recognized indicating shallow brackish or brackish- marine water, neritic marine, inner shelf, inner to middle shelf, inner to outer shelf, middle shelf, middle to outer shelf, outer shelf, and outer to upper bathyal environments. So, the depositional palaeoenvironment of the formations of the study area are determined.The presence of the genera Leptocythere and Callistocythere within the Jaddala Formation in Mityaha well- 1 section indicate to the rising of the Khlesia- Mosul uplift during the Late Eocene, which is separating the basin of deposition into two bio-provinces; the Mediterranean Bio-province in the west and the Indo - Pacific Bio-province to the east – southeast.

أن تجمعات الأوستراكودا قد أستخدمت لدراسة البيئة القديمة لتتابع الماسترختي – الأيوسين الأعلى (تكوينات الهارثة والشيرانش والعليجي والكولوش والجدالة والآفانة) في شمال وغرب العراق، متمثلة بخمسة مقاطع، تشتمل على أربعة آبار وهي بئر عنة –2 وبئر متياهة -1 وبئر مكحول -2 وبئر جمجمال -2، أضافة الى المقطع المكشفي في جبل سنجار. استناداً الى العوامل البيئية المختلفة المؤثرة على بيئة الأوستراكودا، مثل الملوحة والعمق ودرجة الحرارة وكمية الأوكسجين المذاب وطبيعة القاع والتجهيز الغذائي؛ واعتماداً على توزيع مجاميع الأوستراكودا ضمن المقاطع قيد الدرس، فقد تم تشخيص تسع سحنات بيئية لها الدلالة الى بيئات المياه الخليطة او الخليطة - البحرية الضحلة والبحرية النرتية والرف الداخلي والرف الداخلي الى الأوسط والرف الداخلي الى الخارجي والرف الأوسط والرف الأوسط الى الخارجي والرف الخارجي والرف الخارجي الممتد الى النطاق الأعلى للأعماق. لذا، فأن البيئة الترسيبية القديمة لتكوينات هذه الدراسة قد تم تعينها. أن تواجد الجنسين Leptocythere وCallistocythere ضمن تكوين الجدالة في مقطع بئرمتياهة -1، يشيران الى أرتفاع نهوض الخليصية– الموصل خلال الأيوسين المتأخر والذي قسَم حوض ترسيب الجدالة الى منطقتين حياتيتين، منطقة البحر الأبيض المتوسط الحياتية في الغرب ومنطقة المحيطين الهندي – الهادي الحياتية في الشرق والجنوب الشرقي.


Article
Facies Analysis and Paleoenvironments of the Lower Jurassic Silisiclastic-Carbonate Succession, Western Iraq
لتحلیل ألسحني والبیئات الترسیبیة القدیمة للتتابع ألفتاتي- الجیري للجو ا رسي الأسفل- غرب الع ا رق

Authors: Ali D.Gayara --- Amir S.Al-Gibouri
Journal: Journal of university of Anbar for Pure science مجلة جامعة الانبار للعلوم الصرفة ISSN: ISSN: 19918941 Year: 2011 Volume: 5 Issue: 2 Pages: 93-102
Publisher: University of Anbar جامعة الانبار

Loading...
Loading...
Abstract

The Lower Jurassic Silisiclastic-Carbonate Succession of Western Iraq consist(frombottom to up) of Ubaid, Hussiniyat, and Amij succession. They were deposited within a variety ofcontinental, transitional and marine environments. Microfacies analysis of the Ubaid Formation reflectdeposition in different environments within the carbonate platform. Lithofacies analysis of the clasticunit of the Hussiniyat Formation reflect deposition within a meandering river system, the Coastal plainfacies can also be recognized within the lower part of the upper carbonate unit. The Amij successionconsist of a lower clastic unit with few carbonate interbeds and an upper carbonate unit. Thissuccession consist of a wide range of lithofacies reflecting the different subenvironments of fluvial,transitional and shallow marine environments. The activity of the Rutba uplift and Anah Grabenduring the Early Jurassic greatly affected the paleogeography of the basin in the study area

الخلاصة: یتمثل التتابع ألفتاتي-الجیري للجو ا رسي الأسفل غرب الع ا رق بتكاوین العبید والحسینیات والعامج ،وقد أظهرت الد ا رسةالسحنیة للصخور الفتاتیة بالإضافة إلى د ا رسة السحنات المجهریة للصخور الجیریة أنها ترسبت في عدد من البیئات الترسیبیة . تكوینالعبید ترسب في عدد من البیئات ضمن المصطبة الجیریة. أما تكوین الحسینیات فأن الوحدة الفتاتیة السفلى ترسبت ضمن النظامالنهري ألالتوائي وبعض أج ا زءه قد ترسبت في البیئة الشاطئیة. تكوین العامج ترسب في البیئات النهریة والانتقالیة والبیئة البحریةالضحلة.یعتبر مرتفع الرطبة ومنخفض عنه من أهم النشاطات التكتونیة التي أثرت بشكل مباشر على الجغ ا رفیة القدیمة للحوضالترسیبي خلال فترة الجو ا رسي الأسفل


Article
Sequence Stratigraphy and Reservoir Characterization of the Upper Campanian-Maastrichtian Succession, Buzurgan Field, Southeastern Iraqi
طباقية التتابع والصفات المكمنية للكامباني الاعلى- الماسترختي في حقل بزركان, جنوب شرق العراق

Authors: Ali D. Gayara علي داوود كيارة --- Anwar K. Mousa انوار كاظم موسى
Journal: Iraqi Journal of Science المجلة العراقية للعلوم ISSN: 00672904/23121637 Year: 2015 Volume: 56 Issue: 2B Pages: 1457-1464
Publisher: Baghdad University جامعة بغداد

Loading...
Loading...
Abstract

The Upper Campanian-Maastrichtian succession in Buzurgan oil field of Southeastern Iraq consists of Hartha and Shiranish formations. Three facies associations were distinguished in the studied succession. These include shallow open marine environment within the inner ramp, deep outer ramp and basinal environments. The Hartha Formation in the study area was deposited on a shallow carbonate platform with distally steepened ramp setting. The studied succession represents two 3rd order cycles. These cycles are asymmetrical and start with cycle A which is incomplete where the lower part of the Hartha Formation represents the deep outer ramp facies of the transgressive system tract.and the upper part of the Hartha Formation reflects deposition within the shallow open marine condition of the highstand systems tract. The overlying Shiranish Formation represents the transgressive system tract of cycle B only where it is basinal extent to Aliji Formation. The lower part of the Hartha Formation characterized mainly by microporosity, whereas the middle and upper part of the formation are less porous with interparticle porosity. This high porosity zone includ the lower part of the overlying Shiranish Formation. Where porosity is mainly intraparticle with moldic and fracture porosity being less dominate. The upper part of the Shiranish Formation is less porous.

يتكون تتابع الكامباني الاعلى- الماسترختي في حقل بزركان النفطي جنوب شرق العراق من تكويني الهارثة والشرانش. تم تمييز ثلاث مجاميع للسحنات المجهرية تمثل : البيئة البحرية الضحلة وبيئة المنزلق الخارجية العميقة والبيئة الحوضية. يمثل تكوين الهارثة في منطقة الدراسة ترسيب في بيئة بحرية ضحلة على منزلق بعيد الانحدار. يمثل التتابع قيد الدراسة من دورتين ترسيبتين من الدرجة الثالثة. ظهرت هاتان الدورتان بشكل غير متناظرتبدأ الدورة Ạ والتي تكون غير مكتملة و يكون فيها الجزء الاسفل من تكوين الهارثة يمثل الترسيب في بيئة المصطبة الخارجية العميقة وتمثل نظام التقدم البحري. أما الجزء الأعلى من تكوين الهارثة فيمثل ترسيب بيئة بحرية ضحلة والذي يمثل نظام الترسيب العالي. أما تكوين الشرانش فيمثل فترة أرتفاع مستوى سطح البحرللدورةB حيث تستمر البيئة العميقة الى تكوين العليجي الذي يعلوه. الجزء الاسفل من تكون الهارثة يتميز بالمسامية المجهرية, بينما الجزء الاوسط والاعلى يكون اقل مسامية والتي تكون بشكل مسامية بين الحبيبات. نطاق المسامية العالية تميز الجزء الاسفل من تكوين شرانش والتي تكون مسامية داخل هياكل المتحجرات بصورة رئيسية بالاضافة الى مسامية قالبية والشقوق التي تكون اقل شيوعا. الجزء الاعلى من تكوين الشرانش يكون اقل مسامية.


Article
Separate States succession of treaties
خلافة الدول المنفصلة للمعاهدات.

Loading...
Loading...
Abstract

Confined to the Vienna Convention on Succession of States in respect of Treaties of 1978, the application of The principle of clean Slate on the newly emerging independent states on decolonization without the separate states, and in fact that the separate states with legal personal survival of the international state of her predecessor, her circumstances similar to the emergence of newly independent states, both in essence separation of the state of all followed by the state. Although customary international law affirms the application of The principle of clean Slate on the separate states, but the agreement were not codified the practice of States in this matter, but it was a gradual development of international law, and justifies the non-application of The principle of clean Slate on the separate states, it is not a dependent territory, where did confiscate authority of the sovereign on the international actions, but the state of separate rear contribution in this power with the state of her predecessor, but that unreliable in determining whether the region follower or not, a standard that the state followed by responsible for international relations of her province, is a standard is objectively, because the sovereignty of the state followed by the foreign relations of the state, it can happen in the context of colonialism is traditional, and then lose sight of this standard for mixed dependency cases (affiliated countries, but separate). In fact, the separate states are another type of the newly independent states, so it should be amended Vienna Convention on Succession of States in treaties that separate nations be survival of the state with its predecessor - any of the non-state solution - to apply The principle of clean Slate.

ملخص البحثقَصَرَتْ اتفاقية فيينا لخلافة الدول في المعاهدات لعام 1978، تطبيق مبدأ الصحيفة البيضاء على الدول المستقلة حديثاً الناشئة عن إنهاء الاستعمار دون الدول المنفصلة، والواقع إن الدول المنفصلة مع بقاء الشخصية القانونية الدولية للدولة سلفها، لها ظروف مشابهة لظروف نشأة الدول المستقلة حديثاً، فكلاهما في جوهره انفصالاً للدولة التابعة عن الدولة المتبوعة. وإن القانون الدولي العرفي يؤكد تطبيق مبدأ الصحيفة البيضاء على الدول المنفصلة، إلا أن الاتفاقية لم تكن تدويناً لممارسات الدول في هذه المسألة، وإنما كانت تطوراً تدريجياً للقانون الدولي، ويبرر عدم تطبيق مبدأ الصحيفة البيضاء على الدول المنفصلة، بأنها ليست إقليماً تابعاً، حيث لم تُصادَرْ سلطتها السيادية على تصرفاتها الدولية، وإنما كانت الدولة الخلف المنفصلة مساهمة في هذه السلطة مع الدولة سلفها، إلا أن ما يعول عليه في تحديد ما إذا كان الإقليم تابعاً أم لا، وهو معيار أن الدولة المتبوعة تتحمل مسؤولية العلاقات الدولية للإقليم التابع لها، هو معيار غير موضوعي، وذلك لأن سيادة الدولة المتبوعة على العلاقات الخارجية للدولة التابعة، يمكن أن يحدث في سياق الاستعمار غير التقليدي، ومن ثم يغفل هذا المعيار عن الحالات المختلطة من التبعية( دول تابعة ولكن منفصلة). والواقع إن الدول المنفصلة هي نوع آخر من الدول المستقلة حديثاً، لذا ينبغي تعديل اتفاقية فيينا لخلافة الدول في المعاهدات بأن تكون الدول المنفصلة مع بقاء الدولة سلفها – أي من غير حل الدولة – تطبق مبدأ الصحيفة البيضاء.


Article
The Islamic East During the Caliphate of Al-Imam Ali (Peace Be Upon Him): Studying Different Texts
المشرق الاسلامي في إثناء خلافة الامام علي (عليه السلام)

Loading...
Loading...
Abstract

The paper is titled: "The Islamic Mashriq during the Era of Caliphate of Imam Ali (A.S.): Exploring Different Texts" The current paper sheds a light on a subject that was not dealt with before as a result of lack historical references in providing information that help researchers and those who study in the field in question in unveiling the hidden dangerous events that accompanied the Caliphate of Imam Ali Bin Abi Talib (A.S.). Besides, this includes the Mashriq front as well as the rarity of information which describe the situations and the events accompanied to them. Moreover, the paper concerned is featured by collecting the scattered pieces of information from sundries of references, organizing them and arranging them in its historical context.

تسلط الضوء على دراسة لم يسبق البحث فيها، لفقر المضان التاريخية في توفير المعلومات التي تعين الباحثين والدارسين في الكشف عن خفايا الأحداث الخطيرة التي رافقت خلافة الإمام علي بن أبي طالب (علية السلام) ومنها جبهة المشرق، فضلاً عن ندرة المعلومة التي تصف تلك الأوضاع وما رافقها من أحداث، وتبرز أهمية هذه الدراسة في جمع ما تفرق من معلومات من أشتات تلك المضان، وتنظيمها وترتيبها في سياقها التاريخي.ظل تدوين أخبار الفتوح العربية الاسلامية التي اندلعت بعد القضاء على حركات المرتدين في شبه الجزيرة العربية، يتسع لمساحات زمنية تمتد لقرون بعيدة عن تواريخ حدوثها، ولعل مرد ذلك يعود الى أن الفتوح قد أسهمت الى حد كبير في اتساع الدولة العربية الاسلامية شرقاً وغرباً، وما نتج عنها من نشر الدين الاسلامي واللغة العربية في المدن والاقاليم التي وصلتها، فضلا عن رفع المستوى الاقتصادي للرعية عامة، وقد تمخض ذلك عن ظهور مؤلفات حملت عنوانات مستقلة في الفتوح، غير أن ما يؤسف له حقاً ضياع َجّلها أو فقدانها، ولم يصل منها الى القليل جداً، الى جانب بعض النقول أو الاشارات المبثوثة في تضاعيف مؤلفات أخرى سلمت من عاديات الزمان، وليس من الصعب أن يتحقق القارئ أو الدارس من الرأي المذكور آنفاً اذا توقف عند معاجم المؤلفين وفهارسهم، اذ يجد عدداً من مؤلفات الفتوح بعناوين مباشرة ومستقلة كدليل موضوعي لا يقبل الشك


Article
Verbal Succession: A Neglected Rhetorical Term
(الخلافةُ) اللفظيّةُ ... نظرة في اصطلاحه البلاغي

Loading...
Loading...
Abstract

Verbal succession is one of the concepts to be selected for terminological use, thought it did not receive the degree of propagation or publicity among researchers. The term is very rarely used not only in the field of rhetoric, but also in linguistic studies in general, and the concept is almost unknown to many scholars. What is more astonishing is that this term is used by Abdul Qahir Al-Jarjani (471 AH or 474 AH) – who is one of the pillars and founders of rhetoric – in his book "The Secrets of Rhetoric", referring to the rhetorical processes where the meaning of words is not understood directly, but indirectly through inferences via meanings of other words. These other words form terms that can be considered as the origin of other successive words. In other words, the words are created from meanings of other original words and replaced them.

يعدّ مفهوم الخلافة اللفظيّة واحداً من المفاهيم المرشّحة للاستعمال المصطلحيّ، ولكنّه مع ذلك لم يستحصل درجة الشيوع لدى الباحثين، فهو مصطلح نادر الاستعمال في مجال الدراسات البلاغيّة، لا بل في مجال الدراسات اللغويّة عامّة؛ إذ أنّ مفهومه يكاد يكون مجهولاً بالنسبة للدارسين، وقد نستغرب أكثر لو علمنا أنّ هذا المصطلح استعمله عبد القاهر الجرجانيّ (ت471ه أو 474ه)- أحد أعمدة علم البلاغة والمؤسّسين لها- في كتابه (أسرار البلاغة)، مشيراً به إلى الظواهر البلاغيّة التي لا يتأتّى استعمال الألفاظ فيها بشكل مباشر- من خلال الدلالة على معانيها- وإنّما من خلال الاستدلال على المعاني بمعانٍ أخر، تُوصل إلى تشكيل ألفاظ تكون بمثابة الأصل لمن سيؤدي دور (الخليفة) عنها لاحقاً، من خلال عمليّة استدلال عقليّة توصل إليها، أو بمعنى آخر: ألفاظٌ تُولد من رحم معانٍ دلّت عليها ألفاظ أصليّة، فنابت منابها في أداء المعنى.


Article
PETROPHYSICAL PROPERTIES AND RESERVOIR DEVELOPMENT OF ALBIAN SUCCESSION IN NASIRIYAH OIL FIELD, SOUTHERN IRAQ
الخواص البتروفيزيائية والتطور المكمني لتتابع الالبيان في حقل الناصرية النفطي، جنوبي العراق

Authors: Marwah H. Khudhair مروة حاتم خضير --- Aiad A. Al-Zaidy أياد علي الزيدي
Journal: Iraqi Bulletin of Geology and Mining مجلة الجيولوجيا والتعدين العراقية ISSN: 18114539 Year: 2018 Volume: 14 Issue: 2 Pages: 61-69
Publisher: Ministry of Industry and Minerals وزارة الصناعة والمعادن

Loading...
Loading...
Abstract

The carbonate-clastic succession in the studied wells is represented by the Nahr Umr and Mauddud formations deposited during the Albian Sequence. This study includes petrophysical properties and reservoir characterization of this succession in 5 wells within the Nasiriyah oil field. According to values and shape of gamma ray logs and shale values, the studied formations were subdivided into five zones named; A, B, C, D, and E. Three types of rocks were identified in these zones according to their total porosity: Type I: High-moderate active porosity rocks; Type 2: High-moderate inactive porosity rocks and Type 3: Low-non porous rocks. According to the relationship of resistivity-porosity and hydrocarbon saturation two reservoir horizons have been identified in this study within the Nahr Umr Formation. The Mauddud Formation, on the other hand, does not show any hydrocarbon in the studied succession, due to the overwhelming presence of shale strongly affected by diagenetic processes such as cementation and compaction. Horizon 1 appears in the upper sand member of Nahr Umr Formation, encountered in wells No.1, No.2, and No.3. This type of rocks is characterized by high-moderate porosity (effective porosity) with low volume of shale and high deep resistivity. The thickness of this type ranges from 21 m to 48.5 m. Horizon 2 is represented by breaded river lithofacies, occurring in all the studied wells except No.3. It is divided into two sub-horizons in well No.5. This type of rocks is 12.25 – 57 m thick and characterized by high-moderate porosity with low volume of shale and high deep resistivity.

يتمثل التتابع موضوع الدراسه الحالية بتكويني نهر عمر ومودود المترسبين خلال دورة الألبيان وتضمنت الدراسة البتروغرافية والتحليل السحني والخواص المكمنية لهذا التتابع في خمسة آبار ضمن حقل الناصرية النفطي. قسم التتابع الى خمس أنطقة (A، B، C، D و E) بالاعتماد على شكل وقيمة أشعة گاما وحجم السجيل الموجود وقسمت هذه الأنطقة الى ثلاث أنواع من الصخور بالاعتماد على المسامية الكلية هي: 1) عالي-متوسط المسامية الفعالة، 2) عالي الى متوسط المسامية غير الفعالة، و 3) قليل الى عديم المسامية. تم تقييم الخواص المكمنية لتكويني نهر عمر والمودود من خلال مناقشة التغيرات في المساميات الثانوية والفعالة والنفاذية بالاعتماد على المقاومية والمسامية. تم حساب الاشباع الهايدروكاربوني وتحديد مستويين مهمين في المقاطع المدروسة ضمن تكوين نهر عمر، بينما لم يظهر تكوين مودود أيشواهد لوجود الهيدروكاربونات ويرجع ذلك ربما الى نسبة السجيل العالية وتأثر التكوين بالعمليات التحويرية وخاصة السمنتة وعملية التراص. يقع المستوى الأول في الجزء الأعلى للوحدة الرملية ضمن الآبار ناصرية-1، ناصرية-2 و ناصرية-3 ويتميز بوجود صخور ذات مسامية فعالة عالية الى متوسطة ونسبة سجيل ضئيلة ومقاومية عميقة عالية ويتراوح سمكه بين 21 – 84.5 متر. يتميز المستوى الثاني بقيم مسامية فعالة عالية وقيم سجيل ضئيلة ومقاومة عميقة عالية ويتراوح سمكه بين 12.25 – 57 متراً ويتمثل بسحنة بيئة النهر الضفائري في جميع الآبار المدروسة عدا البئر ناصرية-3.


Article
Biostratigraphy of Bluish Marl Succession (Maastrichtian) in Sulaimanyia, Area, Kurdistan Region NE- Iraq
الطباقية الحياتية لتتابعات الطفل المزرق (الماسترختيان) في منطقة السليمانية،شمال شرق العراق

Loading...
Loading...
Abstract

Recently a new lithology is found at the middle part of Tanjero Formation (Maastrichtian) and consists of a bluish marl succession about 100m thick in Sulaimayia area. This succession is lithologically similar to Shiranish Formation and has nearly same color and stacking pattern which didn’t described in the original description in the type section of Tanjero Formation. Geographically it can be seen in Piramagroon and Sharazoor plains, Chaqchaq valley (to the northwest of Sulaimani City) and Dokan area. The biostratigraphy of this succession indicates Early Maastrichtian to Early Late Maastrichtian which includes four interval zones of: Racemiguembelina fructicosa Interval Zone (CF4) (Early late Maastrichtian), Pseudotextularia intermedia Interval Zone (CF5) (Early Maastrichtian)Contusotruncana contusa Interval Zone (CF6) (Early Maastrichtian)Gansserina gansseri Interval Zone (CF7) (Early Maastrichtian)As concerned to the affinity of this succession two possibilities can be assigned:1-Middle part of Tanjero Formation. 2-lentils of Shiranish Formation inside Tanjero Formation.This study prefers the first assignation as the foraminiferal assemblages show that the marly succession is not belonging to Shiranish which has, in the studied area, the age of Campanian. Another reason for this assignation is that the environment and sequence stratigraphy, tectonics of Tanjero Formation is more understandable than the first assignation (If it is included in the Shiranish Formation). The record of this new lithology and submergence of the type section of the formation under the water of Darbandikhan (dam) impose selection of a new type section or a supplementary type section for the formation either in Dokan or Chwarta areas where there are representatives of the new lithology inside the Tanjero Formation and the sections are well exposed.

اظهرت الدراسة الحالية تواجد تتابعات صخرية للطفل المزرق والتي تقع داخل تكوين تانجرو بسمك 100م و تشبه تكوين شرانش من حيث المكونات الصخرية واللون والتتابع, حيث لم يتم التطرق الي هذه التتابعات في الوصف الاصلي للمقطع المثالي لتكوين تانجرو. يمكن ملاحظة هذه التتابعات في سهلي شهرزور و بيره مكروون و وادي جق جق و منطقة الدوكان. اجريت لها دراسة طباقية حياتية للفورامنفيرا الطافية حيث تم تحديد الانطقة الحياتية الاتية واظهرت عمر الماسترختيان المبكر.

Listing 1 - 10 of 22 << page
of 3
>>
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (22)


Language

Arabic (12)

English (9)

Arabic and English (1)


Year
From To Submit

2019 (4)

2018 (3)

2017 (3)

2016 (2)

2015 (3)

More...