research centers


Search results: Found 26

Listing 1 - 10 of 26 << page
of 3
>>
Sort by

Article
Arabization of the Arabic language
تعريب اللغة العربية

Loading...
Loading...
Abstract

That teach the exact sciences in the Arab world in foreign languages ​​other than Arabic would lead to the dissolution of intellectual and threatens generations of the nation's loss of identity, as well as caused by the shallowness of educational attainment, and deprive the student of the correct understanding of the meaning, and as a result the presence of a layer culture in the Arab world threaten the growth of intellectual and scientific and unlike the Arabic language, which originates with the student and Etcherbha along the stages of his life teaching

ان تعليم العلوم الدقيقة في الوطن العربي بلغات اجنبية غير اللغة العربية من شأنه ان يؤدي الى انفصام فكري ويهدد اجيال الامة بضياع هويتها، فضلا عن تسببه في ضحالة التحصيل العلمي، وحرمان الطالب من الفهم الصحيح للمعاني، وبالنتيجة وجود طبقة ثقافية في الوطن العربي تهدد نموه الفكري والعلمي وذلك بخلاف اللغة العربية التي ينشأ الطالب معها ويتشربها على امتداد مراحل عمره التعليمي


Article
Remember the reality of literary texts at junior high school students
واقع حفظ النصوص الادبية عند طلاب المرحلة الاعدادية

Author: abidelhassan abidelameer عبد الحسن عبدا لأمير احمد ألعبيدي
Journal: Journal of Research Diyala humanity مجلة ديالى للبحوث الانسانية ISSN: 1998104x Year: 2009 Issue: 35 Pages: 214-236
Publisher: Diyala University جامعة ديالى

Loading...
Loading...
Abstract

The weakness in the Arabic language familiar phenomenon in these days, so many Manaqra or hear Maidl on this weakness, as it rarely survive the class of this weakness, but may include in some cases Vilt belong to the family of the Arabic language teachers and teachers, as well as our students, dear.Despite the large number of research and studies in the field of language and education is still weak phenomenon almost universally (Tamimi, p 5.2003).As the branches of language complement each other, any weakness in the branch of which is undoubtedly weaker in sections as a whole, is no secret to every specialist weakness in the branches of the language are all not to mention the weakness seems obvious in the subject of literary texts, Vtdris literature is still a minor on the performance of his duties and access to achieve its objectives (Freiha, page 1975.146).And students are not able to increase their achievement in this article are thus lack the technical outlook as lack aesthetic taste of the texts and literature (Mr., p 88.1988).This was confirmed by more than one of the researchers and specialists as the amount of repertoire and the archives of the very few literary texts and at different academic levels (Cargas, p 30, b c).As the most important outlet marks on the education of the Arabic language in our schools is to say what keeps students from the Koran and Arabic literature of poetry and prose is evident from our knowledge that the amount of what keeps students at a certain stage is the one hundred and fifty beta of the hair and fifty lines of prose is no doubt that this amount of the saved to Aasahh language and builds Queen (Al-Azzawi, p 23.1988).It is far Ibn Khaldun on the amount saved from the words of the quality of the Arabs Almcol (Ibn Khaldun, p 566, t v).Has felt the workers in the field of teaching in a few saved a boy students of literary texts and the loud complaints of this problem and the problem becomes clear more of the weaknesses of expression and public speaking and even reading weakening in the material basis of the lack of repertoire and the lack of archives of texts with our students. Then no one doubts that this leads to the result of weakness in the linguistic Queen of the learners and the inability of language and language skills and no skills, no singing or fatten. The text literary and save the basis for the Queen linguistic as see Ibn Khaldun, the Queen linguistic get the conservation and hearing continuous simulation permanent language of the Arabs in the Holy Quran and Hadith decent and do a lot Qraúh Arab writers in poetry and prose (Ibn Khaldun, p 559, b c)Each phenomenon or problem causes and stood many studies on the causes of weakness in the language and its subsidiaries Some blamed the teacher and others blamed the student and gave others the blame on the subject and perhaps share the methods used was the most among all this which made the language teaching Arabic and its subsidiaries are experimenting with methods and modern methods perhaps benefit in the development of appropriate treatment for these problems, but that the phenomenon of lack of ammunition to the archive of literary texts is still a phenomenon still visible without receiving attention from the presence of researchers and specialists in methods of teaching Arabic language, they did not examine this phenomenon (to science researcher), especially in middle school and one doubts the importance of this problem as it is saved from the speech of measurement in the literary mastery of language skills, especially speaking skills and expression.And understanding and even the skill of reading as it is also affected by the amount of ammunition owned by Darcoa Arabic verses of the Koran, the Hadith, and literary texts of poetry and prose and seek the researcher in this research humble way to contribute to the seizure of successful solutions to this phenomenon or reduce the severity or the provision of some advice and guidance on how the outcome of the enrichment of our students from dear old saying of poetry and literary prose.

يعد الضعف في اللغة العربية ظاهرة مألوفة في هذه الأيام ،ذلك لكثرة مانقرا أو نسمع مايدل على هذا الضعف ، إذ قلما تنجو فئة من هذا الضعف بل قد يشمل في بعض الأحيان فئلت تنتمي إلى عائلة اللغة العربية من المعلمين والمدرسين ، فضلا عن طلبتنا الأعزاء .فبالرغم من كثرة البحوث والدراسات في المجال اللغوي والتعليمي مازال الضعف ظاهرة تكاد تكون عامة ( التميمي ،صفحة 5،2003) .ولما كانت فروع اللغة تكمل بعضها بعضا فان أي ضعف في فرع منها يكون دون شك ضعفا في الفروع كلها ، ولا يخفى على كل مختص مظاهر الضعف في فروع اللغة كلها ناهيك عن الضعف الظاهر البين في مادة النصوص الأدبية ، فتدريس الأدب لازال قاصر عن أداء مهامه والوصول إلى تحقيق أهدافه ( فريحة ،صفحة1975،146) .والطلبة غير قادرين على زيادة تحصيلهم في هذه المادة وهم بالتالي يفتقرون الى النظرة الفنية مثلما يفتقرون إلى التذوق الجمالي للنصوص والأدب (السيد ،ص88،1988) .وهذا ما أكده غير واحد من الباحثين والمتخصصين إذ أن مقدار الذخيرة الفنية والمحفوظ من النصوص الأدبية قليل جدا وعلى مختلف المراحل الدراسية (النويهي ، ص 30، ب ت) .إذ أن أهم مأخذ يؤشر على تعليم اللغة العربية في مدارسنا هو قل ما يحفظ الطلاب من القران الكريم والأدب العربي من الشعر والنثر يتضح ذلك من معرفتنا أن مقدار ما يحفظ الطلاب في مرحلة معينة هو مائة وخمسون بيتا من الشعر وخمسون سطرا من النثر ولا شك أن هذا القدر من المحفوظ لايصحح لغة ولا يبني ملكة (العزاوي ،ص23،1988) .ومن بعيد قال ابن خلدون على قدر المحفوظ من كلام العرب تكون جودة المقول ( ابن خلدون ،ص566،ر ت) .وقد أحس العاملون في مجال التدريس في قلة المحفوظ لدا الطلبة من النصوص الأدبية وتعالت الشكوى من هذه المشكلة وتتضح المشكلة أكثر من خلال الضعف في التعبير والخطابة وحتى القراءة فالضعف في هذه المواد أساسه قلة الذخيرة الفنية وقلة المحفوظ من النصوص لدى طلبتنا .ثم لا يشك احد أن ذلك يؤدي بالنتيجة إلى ضعف في الملكة اللسانية للمتعلمين وعدم التمكن من اللغة ومهارتها واللغة بلا مهارات لا تغني ولا تسمن . فالنص الأدبي وحفظه الأساس في حصول الملكة اللسانية اذ يرى ابن خلدون ان الملكة اللسانية تحصل بالحفظ والسماع المستمرين والمحاكاة الدائمة لكلام العرب في القران الكريم والأحاديث الكريمة وما جادت به قرائح الأدباء العرب شعرا ونثرا ( ابن خلدون ،ص 559،ب ت ) ولكل ظاهرة أو مشكلة أسبابها ووقفت دراسات كثيرة على أسباب الضعف في اللغة وفروعها فبعض القى باللوم على المدرس والبعض الأخر ألقى باللوم على الطالب وألقى البعض الأخر اللوم على المادة الدراسية ولعل نصيب الطرائق المستعملة كان هو الأكثر من بين ذلك كله الأمر الذي جعل القائمين على تدريس اللغة العربية وفروعها يجربون طرائق وأساليب حديثة علها تنفع في وضع العلاج الملائم لهذه المشكلات ، غير أن ظاهرة قلة الذخيرة للمحفوظ من النصوص الأدبية مازالت ظاهرة ماثلة للعيان دون ان تلقى الاهتمام من لدن الباحثين والمتخصصين في طرائق تعليم اللغة العربية ، إذ لم تدرس هذه الظاهرة (على حد علم الباحث) لاسيما في المرحلة الإعدادية ولا يشك احد في أهمية هذه المشكلة إذ يعد المحفوظ من الكلام الأدبي القياس في التمكن من المهارات اللغوية لاسيما مهارات الخطابة والتعبير . والفهم بل وحتى مهارة القراءة إذ هي الأخرى تتأثر بكمية الذخيرة التي يمتلكها دارسوا اللغة العربية من الآيات القرآنية والأحاديث النبوية الشريفة والنصوص الأدبية من الشعر والنثر ويلتمس الباحث في هذا البحث المتواضع الطريق للإسهام في وضع اليد على حلول ناجحة لهذه الظاهرة او التقليل من حدتها أو تقديم بعض النصح والإرشادات في كيفية أغناء حصيلة طلبتنا الأعزاء من المأثور الأدبي من الشعر والنثر .


Article
الجملة الناقصة في اللغة العربية

Authors: محمد نوري محمد الموسوي --- نجلاء حميد مجيد
Journal: Journal of University of Babylon مجلة جامعة بابل ISSN: 19920652 23128135 Year: 2016 Volume: 24 Issue: 1 Pages: 62-72
Publisher: Babylon University جامعة بابل

Loading...
Loading...
Abstract

The researcher eat term wholesale missing when grammarians and fundamentalists, but grammarians presented the research to the views of the ancients in the sentencein complete as well as modernists, then to the views discussed the significance of this term when ancient and modern critique of these views and finally display the types of whole sale underemployment. The purists have touched on the concept of the study Wholesale missing when fundamentalists and accept the most prominent views in it

تناول البحث مفهوم الجملة الناقصة عند النحويين والأصوليين ، أما النحويون فقد عرض البحث لآراء القدماء في الجملة الناقصة وكذلك لآراء المحدثين ، بعدها ناقش دلالة هذا المصطلح عند القدماء والمحدثين ونقد هذه الآراء وعرض أخيراً لأنواع الجملة الناقصة . أما الأصوليون فقد تناول البحث بالدراسة مفهوم الجملة الناقصة عند الأصوليين ، واستعرض أبرز آرائهم في ذلك . وخلص البحث إلى نتائج مهمة تكفلت الخاتمة ببيانها .


Article
Alruav votes in alphabetical system of the Arabic language
الأصوات الروادف في النظام الأبجدي للغة العربية

Author: Salih Dhip Salih Al-Jubory صالح ذيب صالح الجبوري
Journal: Journal Of Al-Frahedis Arts مجلة آداب الفراهيدي ISSN: 26638118 (Online) | 20749554 (Print) Year: 2016 Volume: II Issue: 24 Pages: 1-29
Publisher: Tikrit University جامعة تكريت

Loading...
Loading...
Abstract

Linguistic studies have shown that writing Arabic not modern era, it was known before the advent of Islam, but it was not known that also known after its emergence, the lack of evidence of the writers before.There are many stories which show Arabic calligraphy, Where taken and how it arrived to us.Based on those novels have two sources of calligraphy:I: the bracket line in the South of the Arab country.II: (Alhimiary) who used the North Arabic.The line South was represented in alphabetical beginning according to the novels, but where relevant they completed carefully, add six characters it collects, her (alrwadv), they haven't put starting with the alphabet, but had that parent, and attached.Hence this research shows the origins of these sounds (alrwadv) and their significance and the use of the Arabs have, as well as her study accompanied by stages, through to the high languages, together with the lose and maintain those languages.

اثبتت الدراسات اللغوية ان الكتابة العربية لم تكن حديثة عهد, بل كانت معروفة قبل مجيء الإسلام, الا أنّها لم تكن معروفة آن ذاك كما عُرفت بعد ظهوره, بدليل قلة الكاتبون قبلها، وقد تعددت الروايات التي رُويت في بيان الخط العربي الأول, ومّما أُخذ وكيف وصل الينا، وفي ضوء تلك الروايات التي تعددت آزاء ذلك تبين أنّ للخط العربي منبعين:الأول: الخط المسند الذي في الجنوب من بلاد العرب.الثاني: الحميري الذي أُستعمل في شمال الجزيرة العربية. فالخط الأبجدي الجنوبي كان ناقصا في بدايته بحسب ما ذكرته الروايات, الا أنّه أُستكمل أبجديته بعناية, باضافة ستة أحرف اليه يجمعها (ثغذ, ضظغ) فسموها الروادف, كونها لم تكن قد وُضعت ابتداء مع الحروف الأبجدية, بل أُردفت بتلك التي كانت الأصل, وأُلحقت بها.من هنا جاء هذا البحث ليبين أصول هذه الأصوات (الروادف) ودلالتها واستعمال العرب لها, فضلاً عن تقديم دراسة لها مصحوبة بمراحل تطورها, من خلال تناولها للغات السامية, مع بيان فقدنها والحفاظ عليها من تلك اللغات .


Article
The impact of objective tests in the collection of middle school students and keep it in an article spelling
أثر الاختبارات الموضوعية في تحصيل طلاب المرحلة المتوسطة والاحتفاظ به في مادة الإملاء

Author: abidelhasan abidelameer عبد الحسن عبد الأمير احمد العبيدي
Journal: Journal of Research Diyala humanity مجلة ديالى للبحوث الانسانية ISSN: 1998104x Year: 2009 Issue: 41 Pages: 106-153
Publisher: Diyala University جامعة ديالى

Loading...
Loading...
Abstract

Has consistently specialists to address the weaknesses obvious apparent in the Arabic language in various ways that are available for their testing new methods and modern methods to integrate the two together to reach the new talk of innovative methods, at a benefit in reducing the severity of the problems facing the learners of this language decent. Because of the difficulty they find learners know how to speak classical Arabic, the consolation educators and specialists teach the Arabic language that the problem is less acute in writing, as the learner finds the most time to make sure that writes and could after review and verification that seek the right thing goes back to him, but the same is true in government and the degree, as they write what became educated to know the face of the right face of the wrongdoing. And write without reference to grammar or spelling rules, as well as the complete neglect of the morphological rules, since these rules (morphological) neglected even by many of the graduates of sections of the Arab language specialists

لقد دأب المختصون على معالجة الضعف البين الظاهر في اللغة العربية بشتى السبل التي تتوفر لديهم من تجريب وسائل جديدة وطرائق حديثة إلى دمج الاثنين معا للوصول إلى الحديث الجديد من الأساليب المبتكرة ، علّ ذلك ينفع في التقليل من حدة المشكلات التي تواجه متعلمي هذه اللغة الكريمة . ولما كان من الصعوبة إن تجد متعلمين يجيدون التكلم بالعربية الفصحى ، كان عزاء المربين والمختصين بتعليم اللغة العربية إن المشكلة اقل حدة في الكتابة ، إذ المتعلم يجد الوقت الأطول للتأكد مما يكتب ويستطع بعد المراجعة والتحقق إن يلتمس الصواب فيعود إليه ، الا أن الأمر سيان في الحكم والدرجة ، إذ أصبح المتعلمون يكتبون ما لايعرفون وجه الصواب فيه من وجه الخطاء . ويكتبون دون الرجوع إلى القواعد النحوية أو القواعد الاملائية ، فضلا عن إهمال تام للقواعد الصرفية ، إذ إن هذه القواعد ( الصرفية ) مهملة حتى من قبل الكثير من خريجي أقسام العربية المختصين باللغة .


Article
Evaluation study of teaching as in the Arabic language departments in the faculties of the University of Diyala, from the viewpoint of Altdresen and students
دراسة تقويمية لتدريس مادة النحو في أقسام اللغة العربية في كليات جامعة ديالى من وجهة نظر التدريسين والطلبة

Authors: haifaa hameed hassn هيفاء حميد حسن --- ameera mahmood khdaier اميرة محمود خضير
Journal: Journal of Research Diyala humanity مجلة ديالى للبحوث الانسانية ISSN: 1998104x Year: 2010 Issue: 45 Pages: 303-346
Publisher: Diyala University جامعة ديالى

Loading...
Loading...
Abstract

The problem with current research to study grammar in spite of its importance in our schools still suffers from the vulnerability of many referred to by many interested in learning the language in grades all, and even in higher education, and conferences, seminars and fashion individual invited all to facilitate learning as since the fourth decade of this century Aladleyl therefore, that the complaint of the teaching of grammar and learning and poor students who had prevailed, although some teachers and learners have fed taught and studied patience, the difficulty of accountability, and dry article, many of Tafrieth, but lost their acquiring it onerous and burdensome and effort . Because language is a component of national character task, it is the only feature that is unique among nations religion may include Bdouhth nations and many varieties were mixed, Arabic should be an integrated system consisting of four subsystems: - Grammar morphological and voice, and semantic and lexical, and occupies the grammar morphological most important location in learning and teaching, if it focuses linguistic theories and scientific psychological dealt with language study and analysis and addressed the learning and acquisition and is therefore the right of the Arab we have to love it and we are working to publish and know Assaabha surrounding her until Processes to overcome them, the development of the educational process starts with examining the current reality of the teaching process study scientific methodology that includes elements of this process of educational approaches and methods, and teaching methods, techniques and educational methods of assessment and examinations, and this development helps to keep pace with changes in the fields of different life even not affected the educational process inertia and backwardness, is the calendar is necessary for the educational process because Dorrh directional diagnostic, it Iqdermdy success teaching or his failure, as well as that reflected in the importance he assigns students to learn aspects of the error or weakness in the learning and explains the cause and help the teaching to judge the adequacy of methods in teaching, and help to make judgments that take the basis of administrative organization. Designed the present research to evaluating the teaching as to the Arabic language departments in the faculties of the University of Diyala, from the standpoint of teaching in Iraq and Tlbpmn by diagnosing strengths and weaknesses in the light of Alaeijer up to the proposals for improving teaching. And to achieve the goal of Alboukt muslim the researchers Adph for the consideration of two questionnaires, one for Tdresen and the other for students after of reading literature and previous studies and the paragraphs Alastpantin (38) paragraph of a Tdresen divided into five areas, and (29) paragraph of the students are distributed in four areas, has made sure a much more extreme to be characterized by the tool truth Frdtha to an elite of specialists in Arabic and the Educational Sciences, and verified by two researchers at the tool After it was returned on a sample of teaching in Iraq, students, applied researchers note tool on the core sample and the amount of (12) teaching aid in the faculties of education Asma'i and Basic Education and (116) students from fourth grade students in the Arabic language departments / University of Diyala to the faculties of education Asma'i and Basic Education, and then completed answers according to each area, and used a much more extreme Pearson correlation coefficient, and the weighted average, and weight percentile and the percentage statistical methods, has brought a much more extreme to the results of several of them 1 - some follow the way of teaching in Iraq confirms the auto save and that it is supposed to be familiar with teaching methods are all used to be an innovative way and follows the way commensurate with the circumstances surrounding .2 - that the students complain about the large number of redundancies and overlap in the subjects of the book and lead to confuse the students in the choice of vocabulary and good see through responses that there were no application in the book, but limited his study to the theoretical aspects .

تكمن مشكلة البحث الحالي في أن الدرس النحوي على الرغم من أهميته في مدارسنا مازال يعاني من مظاهر ضعف كثيرة اشـار اليها الكثير من المهتمين بالتعليم اللغوي في المراحل الدراسية كافـة ، بل وحتى في التعليم الجامعي، وما المؤتمرات والندوات والصيحات الفردية التـي دعت جميعا الى تيسير الدرس النحويالادليل على ذلك ، إن الشكوى من تعليم النحو وتعلمه وضعف الطلبة فيه قد عمت ، وإن بعض المعلمين والمتعلمين قد ضاقوا بتدريسه ودراسته ذرعاً ، لصعوبة مسائله ، وجفاف مادته ، وكثرة تفريعاته ، ولاقوا في تحصيله عنتاً وإرهاقاً وجهداً . اذ تعد اللغة من مكونات شخصية الأمة المهمة ,بل هي السمة الوحيدة التي تنفرد بها بين الأمم فالدين قد يضم بدوحته أمماً كثيرة واجناساً متباينة،وتكون اللغة العربية نظاماً متكاملاً يضم أربعة انظمة فرعية :- نحوي صرفي وصوتي ودلالي ومعجمي, ويحتل النظام النحوي الصرفي الموقع الأهم في تعلمها وتعليمها , اذا عليه ينصب أهتمام النظريات اللغوية والعلمية النفسية التي تناولت اللغة بالدراسة والتحليل وعالجت تعلمها واكتسابها ولذا فمن حق العربية علينا ان نحبها ونعمل على نشرها وتعرف صعابها التي تكتنف مسيرتها حتى تجه لتذليلها ، أن تطوير العملية التربوية يبدأ بدراسة الواقع الحالي لعملية التدريس دراسة علمية ومنهجية تشمل عناصر هذه العملية التربوية من مناهج واساليب، وطرائق تدريس، وتقنيات تربوية واساليب التقويم والامتحانات, وهذا التطوير يساعد على مواكبة التغيرات في ميادين الحياة المختلفة حتى لاتصاب العملية التربوية بالجمود والتخلف، ويعد التقويم ضروريا للعملية التربوية لأن دورره توجيهي تشخيصي ،فهو يقدرمدى نجاح التدريس او فشله، فضلا عن ذلك فأن أهميته تتجلى في انه يعين الطالب على معرفة جوانب الخطأ أو الضعف في تعلمه ويوضح اسبابه, ويساعد التدريسي على الحكم على مدى كفاية طرائقه في التدريس , ويساعد على اصدار الاحكام التي تتخذ اساس للتنظيم الاداري . يرمي البحث الحالي الى الى تقويم تدريس مادة النحو لاقسام اللغة العربية في كليات جامعة ديالى من وجهة نظر التدريسين والطلبةمن خلال تشخيص جوانب القوة ونواحي الضعف في ضوء العايير وصولا الى مقترحات لتحسين تدريسه.،وتحقيقا لهدف البخث بنت الباحثتين ادةه لبحثها استبانتين احداهما للتدريسين والاخرى للطلبة بعد قراءتهما للادبيات والدراسات السابقة وكانت فقرات الاستبانتين (38) فقرة للتدريسين موزعة على خمس مجالات و(29) فقرة للطلبة موزعة على اربع مجالات ،وقد حرصت الباحثتان على اتصاف الاداة بالصدق فعرضتها على نخبة من المختصين باللغة العربية والعلوم التربوية وتثبتت الباحثتان من الاداة . بعد اعادتها على عينة من التدريسين والطلبة ،طبقت الباحثتان الاداة على العينة الاساسية والبالغة (12) تدريسيا في كليتي التربية الاصمعي والتربية الاساسية و(116) طالب وطالبة من طلبة الصف الرابع في اقسام اللغة العربية /جامعة ديالى لكليتي التربية الاصمعي والتربية الاساسية ،ثم فرغت الاجابات بحسب كل مجال ، واستخدمت الباحثتان معامل ارتباط بيرسون ،والوسط المرجح ،والوزن المئوي والنسبة المئوية وسائل احصائية ،وقد اوصلت الباحثتان الى نتائج عدة منها : 1- ان بعض التدريسين يتبع طريقة تؤكد الحفظ الالي وان من المفروض ان يكون التدريسي ملما بالطرائق كلها وعليه ان يكون مبتكرا لطريقته وان يتبع الطريقة والتي تتناسب والظروف المحيطة به .2- بان الطلبة يشكون من كثرة الحشو والتكرار والتداخل في موضوعات الكتاب ويؤدي ذلك الى ارباك الطلبة في اختيار المفردات الجيدة وترى من خلال استجاباتهم بأنه لاتوجد تطبيقات في الكتاب وانما يقتصر دراسته على الجوانب النظرية .


Article
Impact of the Arabic language in enrich the vocabulary of Hebrew
اثر اللغة العربية في إثراء المفردات العبرية

Author: kifah saber rashid كفاح صابر رشيد
Journal: Journal Of Al-Frahedis Arts مجلة آداب الفراهيدي ISSN: 26638118 (Online) | 20749554 (Print) Year: 2012 Issue: 12 Pages: 295-324
Publisher: Tikrit University جامعة تكريت

Loading...
Loading...
Abstract

Occupies impact study linguistic and literary among civilizations important place among researchers concerned with the knowledge of the language or comparative literature, it is known that there is almost no history of any civilization reciprocal influences between civilizations or between other cultures, and that these effects are a natural result of the inevitable continue civilizations what among them, especially thatcivilization does not arise in isolation from other nations and other cultures.In view of this, opted to examine the impact of Arabic in enriching vocabulary Hebrew, especially with frequent friction between the two languages ​​and Lima in the modern era, and the Arabic language had a site influence in Hebrew for centuries in human history, was this research that I called (the impact of the Arabic language in enrich the vocabulary of Hebrew).

تحتل دراسة التأثيرات اللغوية والأدبية بين الحضارات مكانة مهمة لدى الباحثين المعنيين بعلم اللغة أو الأدب المقارن ، فمن المعروف أنه لا يكاد يخلو تاريخ أية حضارة من تأثيرات متبادلة بين الحضارات أو بين الثقافات الأخرى ، وأن هذه التأثيرات نتيجة طبيعية وحتمية لتواصل الحضارات فما بينها ، ولاسيما أن الحضارة لا تنشأ بمعزل عن سائر الأمم والحضارات الأخرى . ونظراً لذلك ، آثرت دراسة أثر اللغة العربية في إثراء المفردات العبرية ، ولاسيما مع كثرة الاحتكاك بين اللغتين ولا يما يف العصر الحديث ، وأن اللغة العربية كان لها موقع التاثير في العبرية طوال قرون في التاريخ الإنساني ، فكان هذا البحث الذي أسميته ( أثر اللغة العربية في إثراء المفردات العبرية).


Article
The impact of improvisation in the development of the Arabic language
أثر الارتجال في تنمية اللغة العربية

Author: Sabah Ali Suliman صباح علي سليمان
Journal: Journal Of Al-Frahedis Arts مجلة آداب الفراهيدي ISSN: 26638118 (Online) | 20749554 (Print) Year: 2013 Volume: II Issue: 16 Pages: 209-320
Publisher: Tikrit University جامعة تكريت

Loading...
Loading...
Abstract

Praise be to Allah , and peace and blessings on the honest and trustworthy , and to his family and him, and after .Arabic strong despite the difficulties faced by the selections over the ages, is the language of the Koran , has created her God Almighty men Ivodon them , and Enqgunha of all impurity , . Arabic language is alive and fit every time and place , but the shortcomings in us ; because we follow the West in everything , Fjalnaha deficient , and we started talking about her death , she is still alive always .One manifestation of the development of the Arabic language improvisation , which is the ability of the Arab word that comes to the approval of the assets of the Arabic language , a kind of derivation , and a feature of the Arab armed with a weapon of Arab heritage .The nature of the research required to swear to pave spoke it about improvisation language idiomatically , and News poets in improvisation , and I mentioned in the first section look at the future of improvisation and its impact on the Arabic language , and devoted the second part, the words Names improvised , winding him conclusion of the main search results. And adopted in this research on a variety of sources , the most important words in the language of improvisation to mark Dr Anis Ibrahim ; as it was his role in the verification of improvisation , past and present , and a set of language books of poetry and divans .

الحمد لله رب العالمين ، والصلاة والسلام على الصادق الأمين ، وعلى آله وصحبه وسلم ، وبعد .اللغة العربية قويةٌ على الرغم الصعوبات التي واجهتها من تحديدات على مدى العصور ، فهي لغة القران الكريم ، وقد هيأ لها الله سبحانه وتعالى رجالاً يذودون عنها ، وينقونها من كل شائبة ، . فاللغة العربية حيةٌ وتصلح لكل زمان ومكان ، ولكن القصور فينا ؛ لأننا نتبع الغرب في كل شيء ، فجعلناها قاصرة ، وبدأنا نتكلم عن موتها ، وهي ما تزال حيّة دائماً .ومن مظاهر تنمية اللغة العربية الارتجال ، وهو قدرة العربي على أن يأتي بكلمة موافقة لأصول اللغة العربية ، وهو نوع من أنواع الاشتقاق ، وسمة من سمات العربي المسلح بسلاح التراث العربي.أمَّا طبيعة البحث فقد اقتضى أنْ يقسم على تمهيد تكلمت فيه عن الارتجال لغة واصطلاحاً ، وأخبار الشعراء في الارتجال ، وذكرت في المبحث الأول نظرة في مستقبل الارتجال وأثره على اللغة العربية، وخصص المبحث الثاني لألفاظ الأسماء المرتجلة ، مختتماً إيّاه بخاتمة لأهم نتائج البحث . واعتمدت في بحثي هذا على مجموعة من المصادر ، أهمها الارتجال في ألفاظ اللغة للعلّامة الدكتور إبراهيم أنيس ؛ إذ كان له دورٌ في التحقق من الارتجال قديماً وحديثاً ، ومجموعة من كتب اللغة والدواوين الشعرية .


Article
The Effect of Jordan's Model in the Achievement of the Female Students of the Second year of Intermediate School In Arabic Grammar
أثر أنموذج جوردن في تحصيل طالبات الصف الثاني المتوسط في مادة قواعد اللغة العربية

Loading...
Loading...
Abstract

The researcher has tried Jordan's model to assess the achievement of the female students of the second year of the intermediate school in Arabic grammar. The sample of the study has been divided into two groups the experimental group and the controlling one.

حاولت الباحثة في بحثها الحالي تجريب (أثر أنموذج جوردن في تحصيل طالبات الصف الثاني المتوسط في مادة قواعد اللغة العربية)، ولتحقيق هدف البحث وضعت الباحثة الفرضية الصفرية الآتية: ليس هناك فرق ذو دلالة إحصائية عند مستوى (0.05) بين متوسط تحصيل طالبات المجموعة التجريبية اللائي يدرسن مادة قواعد اللغة العربية على وفق أنموذج جوردن ومتوسط تحصيل طالبات المجموعة الضابطة اللائي يدرسن المادة نفسها بالطريقة التقليدية، وللتحقق من ذلك اعتمدت الباحثة تصميماً تجريبياً ذا ضبط جزئي، للمجموعتين المتكافئتين التجريبية والضابطة، واختارت بطريقة عشوائية متوسطة السيدة زينب (ع) للبنات في مركز محافظة بابل لتكون عينة للبحث وبالطريقة نفسها اختارت الباحثة شعبة (أ) تمثل المجموعة التجريبية وعدد طالباتها (29) طالبة، وشعبة (ب) تمثل المجموعة الضابطة وعدد طالباتها (28) طالبة.


Article
فاعلية إستراتيجية التساؤل الذاتي في تحصيل طلاب الصف الأول المتوسط في مادة قواعد اللغة العربية

Author: حيدر محمد هناء الشلاه
Journal: Journal of University of Babylon مجلة جامعة بابل ISSN: 19920652 23128135 Year: 2016 Volume: 24 Issue: 2 Pages: 859-893
Publisher: Babylon University جامعة بابل

Loading...
Loading...
Abstract

The effectiveness of the self-questioning strategy of secondary first-grade students performance in Arabic language grammarThe current research aims to use the self-questioning strategy to recognize its effectiveness in the secondary first-grade students performance in Arabic language grammar. In order to achieve the goal of the research, the researcher assumes the following hypothesis (there is no statistically significant differences at the level (0.05) between the marks' average of the experimental group students who studying Arabic language grammar by using self-questioning strategy and marks' average of the control group students who studying Arabic language grammar in the usual way). The researcher adopts the experimental research method and the sample size is (62 students). The results shows that the experimental group that studied the use of self-questioning strategy, surpasses the control group that studied the Arabic language grammar in the usual way.

على الرغم من أنّ اللغة العربية هي لغة العقيدة والدين والقومية، ولها أبلغ الأثر في الحياة الفردية والاجتماعية إلا أنّها ما زالت تعاني ، سواء في مناهجها وكتبها أو في طرائق تدريسها من مشكلات متعددة، ممّا يلقي بظلاله على الطلبة وممّا يؤسف عليه أنّ أمْيزَ ما يوصم به الأداء اللغوي لطلبتنا كُثرة الأخطاء النحوية التي يقعون فيها , وكذلك عدم قدرتهم على الضبط السليم لأواخر الكلمات نطقاً وكتابة, وبالتالي فإنّهم يعانون من ضعف كبير في قواعد اللغة العربية.وفي ضوء ذلك فإنّ البحث الحالي يهدف الى استعمال إستراتيجية التساؤل الذاتي ليتعرف فاعليتها في تحصيل طلاب الصف الأول المتوسط في مادة قواعد اللغة العربية. من أجل تحقيق هدف البحث صاغ الباحث الفرضية الصفرية الآتية: (لا توجد فروق ذو دلالة إحصائية عند مستوى دلالة (0.05) بين متوسط درجات طلاب المجموعة التجريبية الذين يدرسون مادة قواعد اللغة العربية بإستراتيجية التساؤل الذاتي ومتوسط درجات طلاب المجموعة الضابطة الذين يدرسون مادة قواعد اللغة العربية بالطريقة الاعتيادية). وقد تحدد البحث طلاب الصف الأول المتوسط في متوسطة 14/ تموز للبنين في محافظة بابل، موضوعات(المعارف وأنواعها، والمبتدأ والخبر، وكان وأخواتها، وإنّ وأخواتها) للعام الدراسي 2015 ــ 2016م. وقد اعتمد الباحث منهج البحث التجريبي وبلغ حجم عينة التطبيق الأساسية ( 62) طالبا في شعبتين(أ) و(ب)، أجرى الباحث عملية التكافؤ لطلاب المجموعتين في متغيرات عدّة، أمّا أداة البحث فكانت اختباراً تحصيلياً من نوع الاختيار من متعدد " لثلاثة بدائل "متصفاً بالصدق والثبات والشمول تكوٌن من (30) فقرة اختبارية ،وتم حساب معاملات صعوبتها وقوة تمييزها، تم استعمل الوسائل الإحصائية الآتية:-(اختبار (t-test) لعينتين مستقلتين ـ مربع كاي ــ معادلة قوة تمييز الفقرة)وبعد تفسير النتائج ظهر تفوق المجموعة التجريبية التي درّست باستعمال إستراتيجية التساؤل الذاتي على المجموعة الضابطة التي درست المقرر بدونها، وذلك في ضوء نتائج الاختبار.ومن أهم استنتاجات البحث إنّ هذه الإستراتيجية عوّدت الطلاب على معالجة المشكلات معالجة نظامية، في ضوء النظر إليها وإلى عناصرها جميعاً نظرة كلية. وقد اقترح الباحث ضرورة استعمال الأساليب التدريسية الحديثة ، أو المعاصرة ومنها إستراتيجية التساؤل الذاتي في المرحلة الدراسية كافة، وضرورة إدخالها في مناهج الكليات لتأهيل الطلبة لمهنة التدريس وبما يناسب روح العصر.واستكمالاً للبحث الحالي يقترح الباحث إجراء دراسة مماثلة للدراسة الحالية على البنات، وإجراء دراسة مماثلة للدراسة الحالية في مرحلة دراسية أخرى .

Listing 1 - 10 of 26 << page
of 3
>>
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (26)


Language

Arabic (23)

Arabic and English (2)


Year
From To Submit

2019 (2)

2018 (1)

2017 (2)

2016 (7)

2015 (1)

More...