research centers


Search results: Found 1

Listing 1 - 1 of 1
Sort by

Article
An Auto Evaluation of the Demographic Environment in Shat Al-Arab City 2011
التقييم الذاتي للبيئة السكنية في مدينةشط العرب لعام 2011

Loading...
Loading...
Abstract

AbstractShatt al arab is one of al basrah government district which has an important geograhicl situation .this crucial geographicl sitation gives its important .it occurs an shatt al arab banks ban itsleft side we now the exist and develop ment important of theis watery for the flouris hment of the of al basrah city and shatt al arab district though shatt alarab dic trict is not ane of the historical city ,so many events happened in this dic t rict from time to time and left its cleareffestc in the memres and its nory of theis district.it also affect ts its exitance flourishment and devlop ment through ant reading and searcing abont the district feat civil and social services ,it is clear that the district lack sufficient number of the civil institution esbecially in the number of school ,instilntion markets and hosbitals.beeause of the wide population it becomes an urgent need to establish alof these civil institution.

مدينة شط العرب واحدة من مدن محا فظة البصرة التي تميزت بأهميتها الجغرافية كونها تتمتع بموقع جغرافي حيوي اكسبها هذه الأهمية إطلالها على مجرى نهر شط العرب من جهة اليسار ونحن نعلم مالها الممر المائي من أهمية كبيرة في حياة مدينة البصرة ومدينة شط العرب ووجودهما وتطورهما ونموهما .أن مدينة شط العرب ليس من المدن التاريخية ولكن رغم ذلك شهدت إحداث عبر المراحل الزمنية السابقة اذ تركت بصماتها واضحة في ذاكرة المدينة ومؤثرة في نشئنها ونموها وتطورها .من خلال الاطلاع والبحث عن خصائص المدينة في خدماتها المجتمعية اتضح حاجة المدينة ألبى المزيد من المؤسسات الخدمية خاصة مايتعلق فيها بالمدارس وإعدادها والأسواق والمؤسسات الصحية بسبب الزيادة المضطردة في إعداد سكانها كما تحتاج إلى اهتمام أوسع في خدماتها البلدية ويتطلب ذلك رعاية وتخطيط جاد من قبل مسؤولي المدينة لأجل خلق بيئة حضرية مناسبة للسكن والعمل ,ومن خلال التجوال الميداني في إحياء المدينة وبالأخص الفقيرة منها اذ كانت معصمها تفتقر الى شبكات صرف صحي وتراكم النفايات بين أزقتها وهذه بطبيعة الحال له مردودة السلبي على صحة الساكنين والبيئة المحيطة بهم .أشار ت الدراسة إلى مدى قناعة الساكنين في إحياء مدينتهم وسكنهم في بعض المناطق ومن هذه الإحياء (الأندلس الثالثة والجاحظ الثانية ,حي الموظفين ,حي الأندلس الأولى)بينما عبر الآخرون عن عدم قناعتهم بسكنهم كما هو في أحياء (الغدير,كرد لان,الجاحظ الأولى,الشهداء).

Listing 1 - 1 of 1
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (1)


Language

Arabic (1)


Year
From To Submit

2014 (1)