research centers


Search results: Found 6

Listing 1 - 6 of 6
Sort by

Article
The Marxist Cultivated Person in the Iraqi Novel
شخصية المثقف الماركسي في الرواية العراقية

Loading...
Loading...
Abstract

The research deals with the development of the Marxist cultivated person in the Iraqi novel and his role in guiding the novel's protagonist towards the insurgence against the oppressive social and political systems. The narrator focuses on the intellectual features of this character and its role in waking the society from its lethargy

يرصد البحث تطور شخصية المثقف الماركسي في الراوية العراقية ودور هذه الشخصية في توجيه بطل الرواية نحو التمرد على أنظمة القهر الاجتماعي والسياسي. وتركز الراوية على الملامح الفكرية لهذه الشخصية وأثرها في توعية المجتمع وانتشاله من سباته الفكري.


Article
Opposing the authentication of the narrator in the golden and Ibn Hajar in Sunan Ibn Majah and Alnasaei
تعارض التوثيق في الراوي الواحد عند الذهبي وابن حجر في سنن ابن ماجه والنسائي

Author: Khaldoon N. Ismael خلدون نوري إسماعيل
Journal: Anbar University Journal of Islamic Sciences مجلة جامعة الأنبار للعلوم الإسلامية ISSN: 20716028 Year: 2019 Volume: 10 Issue: 40 Pages: 329-388
Publisher: University of Anbar جامعة الانبار

Loading...
Loading...
Abstract

Praise be to Allah, Lord of the Worlds, peace and blessings be upon His Messenger, the Secretary, and after: Title of the research (conflict of authentication in the narrator of the two imams of aldhahabii and Ibn Hajar in Sunan Ibn Majah and al-Nasa'i)In which the narrators who were documented by the aldhahabiu in his books "Kashif", and Ibn Hajar said in his book "convergence": "acceptable", and the study on some Merawiat Ibn Majah and al-Nasa'i The study was limited to some models of the narrators of the Sunan to Ibn Majah, and al-Nasa'i whether they were alone in the narration, or agreed to them, as I offer the words of the imams with the words of the critics, and the extent of approval of Ibn Hajar and documented by the aldhahabiu, Critics of the science of wound and modification, which is one of the most important science in knowing the conditions of narrators.The research came in an introduction and three questions: The first: I dealt with what was agreed by the narration of Ibn Majah and al-Nasa'i. And the second: only narrated by Ibn Majah. And the third: It is only narrated by the al-Nasa'i The conclusion was then summarized in the most important results that emerged from the study, and then proven sources and references, and the index of topics. During my studies, I translated fifteen narrations, three of which Ibn Majah and al-Nasa'i agreed to narrate about him. Three of them were narrated by Ibn Majah

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على رسوله الأمين، وبعد : عنوان البحث ( تعارض التوثيق في الراوي الواحد عند الإمامين الذهبي وابن حجر في سنن ابن ماجه والنَّسائيّ ) ، تناولت فيه الرواة الذين وثقهم الذهبي في كتابه " الكاشف" ، وقال عنهم ابن حجر في كتابه" التقريب" : "مقبول" ، وكانت الدراسة على بعض مروياتهم عند ابن ماجه والنسائي، و اقتصرت الدراسة على بعض النماذج من رواة السنن لابن ماجه، والنسائي، سواء الذين انفردوا بالرواية عنهم، أو الذين اتفقوا عليهم، إذ أني أعرض قول الإمامين مع أقوال النَّقاد، ومدى موافقة ابن حجر لما وثقه الذهبي، واستخلصت حكم كل راوٍ، ودرجة حديثه مما قاله نقاد علم الجرح والتعديل، والذي يُعد من أهم العلوم في معرفة أحوال الرواة .وجاء البحث في مقدمة وثلاثة مباحث : الأول : تناولت فيه ما اتفق ابن ماجه والنسائي بالرواية عنه . والثاني: ما انفرد ابن ماجه بالرواية عنه . والثالث: ما انفرد النسائي بالرواية عنه . ثم الخاتمة استودعت فيها أهم النتائج التي تمخضت من الدراسة، ثم ثبت المصادر والمراجع، وفهرست الموضوعات . وقمت في دراستي بترجمت ( خمسة عشر راوياً)، ثلاث منهم ما اتفق ابن ماجة والنسائي بالرواية عنه ، وثلاثة منهم ما انفرد به ابن ماجه، وثلاثة من انفرد به النسائي.كما إني بينت مراد ابن حجر(رحمه الله) في قوله : "مقبول" ، وأوضحت كذلك ، مراد ابن القطان في قوله : " مجهول"، والذي كان مراده جهالة الحال، أي "المستور" ، وليس مجهول الحال .


Article
The narrator component narrative "A narrator in the Koranic story of a model."
الراوي مكوّنا سردياً "شكل الراوي في القصة القرآنية أنموذجاً"

Author: رياض جباري شهيل
Journal: The islamic college university journal مجلة كلية الاسلامية الجامعة ISSN: 62081997 Year: 2015 Volume: 2 Issue: 35 Pages: 413-441
Publisher: College Islamic University / Najaf كلية الاسلامية الجامعة / النجف الاشرف

Loading...
Loading...
Abstract

مكونات السرد في أي قصة أو رواية هي: الراوي، والمروي (الحدث والشخصية مؤطّران في فضاء: الزمان والمكان)، والمروي له. ويختص بحثنا هذا بالراوي من بين تلك المكونات، وبشكله تحديدا، تاركين موقعه ووظيفته إلى بحث آخر. كان للبحث إطلالة سريعة على أهم الدراسات السردية التي كشفت أبعاد النص القصصي، مكونات وعناصر، إذ فرقت بين الراوي والكاتب، ومن ثم نهض بدراسة: شكل الراوي في القصة القرآنية: الراوي الداخلي والراوي الخارجي.

Narrative components of any story or novel: the narrator, and the Narrated (event Mataran, personal, space in any time and place), and the Narratee. And respect our present Balrawi among those components, and form specifically, leaving his position to another search, was to find a quick look at the most important narrative studies revealed narrative text dimensions, and dispersed between the narrator and writer, and then got up to study the form of the narrator in the Qur'an: internal and external story.


Article
Doubt of the narrator and its impact on the reasoning applied in the study of Aldarkutni
الشك من الراوي وأثره في التعليل دراسةً تطبيقيةً في علل الدارقطني

Authors: Dr. Hatemi Ahmed Ibrahim د. هتيمي أحمد إبراهيم --- Dr. Sami Awad Badawi د. سامي عواد بدوي
Journal: Research and Islamic Studies Journal مجلة البحوث والدراسات الاسلامية ISSN: 20712847 Year: 2019 Issue: 57 Pages: 383-408
Publisher: Directorate of Research and Studies / Sunni Endowment دائرة البحوث والدراسات /ديوان الوقف السني

Loading...
Loading...
Abstract

its impact on reasoning applied in the study of Aldarkutni)); we can summarize the main findings we have as follows.1.The Imam al-Darqutni, who is similar among his peers, who died at the time of the Prophet's year, attests to this by saying: "Oh people of Baghdad, do not think that anyone can lie to the Messenger of Allaah (peace and blessings of Allaah be upon him).2-Al-Daraqutni began to present the problem and formulate it in his style. Then he started with the hadith of the hadeeth, then the difference on it. Then he explained the culprit, and then he presented the words of the imams of the hadeeth, and this leads to his ruling on the novel.3-There are several types of doubt in the case of al -Daraqutni, including: the doubt about the provenance of the hadeeth about the Prophet. 4-There may be a doubt between the narrator and the modernity or the doubt between the narrator and hearing and hearing or suspicion of hearing from the Sheikh or by.5-There shall be doubt as to the designation of the name of the narrator or of doubt in the designation of the name of the father of the narrator.6-It is likewise in the doubt between the two companions.7-It is also possible to doubt the thumb of the bond8-There are many clues to the suspicion of the Alarqutni, including the words of terminology or language.9-We recommend that more studies be done on the book of ills, since it is one of the most important books of ills.

يمكننا تلخيص النتائج الرئيسية للبحث على النحو التالي.1.الإمام الدارقطني، قل مثيله بين أقرانه، فقد أفنى عمره في الذب عن سنة النبي، يدل على ذلك مقولته الصادقة: ((يا أهل بغداد، لا تظنّوا أن أحداً يقدر أن يكذب على رسول الله  وأنا حيّ ))2.انتهج الدارقطني اسلوباً خاصاً به في كتاب العلل، فبدأ كتابه بمدار الحديث، ثم الاختلاف عليه، ثم بيّن المتسبب بالمخالفة، ثم عرض أقوال أئمة الحديث، وصولاً لحكمه على الرواية. 3.قدم الدارقطني عدة صور للشك منها: الشك في ثبوت الحديث عن النبي صلى الله عليه وسلم، وشك الراوي بين التحديث والعنعنة أو بين العنعنة والسماع أو الشك في السماع من الشيخ أم عنه بواسطة، أو الشك في تعيين اسم الراوي أو في تعيين اسم أَب الراوي. 4.ومن أنواع الشك أيضا عند الدارقطني: الشك في إبهام السند، وغيرها من القرائن الدالة على الشك، كما احتوى كتاب العلل على كثير من الألفاظ الاصطلاحية أو اللغوية الدالة على الشك.


Article
Important guidelines to distinguish the names of the narrators neglected
ضوابط مهمة في تمييز أسماء الرواة المهملين

Author: nureeia mahmood khallaf نورية محمود خلاف
Journal: Journal of Research Diyala humanity مجلة ديالى للبحوث الانسانية ISSN: 1998104x Year: 2010 Issue: 47 Pages: 637-663
Publisher: Diyala University جامعة ديالى

Loading...
Loading...
Abstract

This research deals with is in important object researcher in modern science namely the receipt of some of the narrators in the grounds neglected as if recalled by his first name or nickname or otherwise with the presence of others who participate with him in the name and class then no researcher can learn to be easily hav selecte tried in this research to extract controls that help to distinguish the narrator neglected and select it and intended to be provided in the cross or the otherAnd begana brief introduction then stated the definition of neglected and then reported the findings of these controls using a number of the books of the term and annotations hadith books and other men The total number of about fifteen officers and a summary of what can be said that Discrimination neglected by various means including the following: to know the narrator neglected by him if the novel is famous for or competent or what he tells about others and so on The bulk of them to know by sheikha by producing modern methods and knowledge or by the knowledge of the homelands of the narrators or by failure of the narrator of the novel presence of shared as well as can by distinguished by looking at older or months of them or by considering the grounds the other as well as through the identification of novels about sheikh and by whether the narrator neglected tells about the people of inovation and by the narrator dictating calendar year known for Rao narrated that if aweak category defined even did know as well through the consideration of whether the narrator is usually neglected the use of formula and one of the formulas update do not use the other kindle is in the habit of known that if one of the narrators was named sheikha means neglected by the one Without the other this is known as extrapolation or state ment of the narrator himself and through his company And the amount of narrated or otherwise of other methods are listed in detail with evidnce and examples in the course of this research This is this god knows best and blessings and peace upon our prophet Muhammad and his family and companions

يعالج هذا البحث أمراً مهماً يعترض الباحث في علم الحديث ، ألا وهو ورود بعض الرواة في الأسانيد مهملين ، كأن يذكر باسمه الأول ، أو كنيته أو غير ذلك ، مع وجود غيره ممن يشترك معه في الاسم والطبقة ، ومن ثم لا يستطيع الباحث معرفة المراد بسهولة .وقد حاولت في هذا البحث استخراج الضوابط التي تعين على تمييز الراوي المهمل ، وتحديده ، ومن المراد به إذا ورد في هذا الإسناد أو ذاك . وبدأت بمقدمة موجزة ، ثم ذكرت تعريف المهمل، ثم ذكرت ما توصلت إليه من هذه الضوابط ، مستعيناً بعدد من كتب المصطلح ، والشروح الحديثية ، وكتب الرجال وغيرها .وقد بلغ عددها حوالي خمسة عشر ضابطاً وخلاصة ما ذكرته أنه يمكن تمييز المهمل عن طريق عدة وسائل، فمنها : أن يعرف المهمل عن طريق الراوي عنه . كأن يكون مشهوراً بالرواية عنه ، أو مختصاً به ، أو لا يروي عن غيره ، وغير ذلك .ومنها أن يُعرف المهمل عن طريق شيخه عن طريق تخريج الحديث ومعرفة طرقه. ،أو عن طريق معرفة أوطان الرواة أو عن طريق امتناع الراوي من الرواية بوجود من يشاركه وكذلك يمكن تمييزه من خلال النظر إلى الأقدم أو الأشهر منهما أو عن طريق النظر في الأسانيد الأخرى وكذلك من خلال تحديد الروايات عن الشيخ.وعن طريق ما إذا كان الراوي المهمل لا يروي عن أهل البدع.وعن طريق إملاء الراوي أوإذا عرف عن راو انه إذا روى عن ضعيف كناه حتى لايعرف وكذلك عن طريق النظر في ما إذا كان من عادة الراوي المهمل استخدام صيغة واحدة من صيغ التحديث، لا يستعمل غيرها . أوقد يكون عُرف من عادة أحد الرواة أنه إذا أطلق اسم شيخه مهملاً فيعني به أحدهما دون الآخر . ويُعرف هذا بالاستقراء أو بتصريح من الراوي نفسه وعن طريق صحبته ومقدار ما روى عنه أو غير ذلك من طرق أخرى مذكورة بالتفصيل مع أدلتها والأمثلة عليها في ثنايا هذا البحث .


Article
The narrator in some disdain Aging and its impact in judging Mroyate - Qusaybah bin obstacle Alsoaia a model
استصغار الراوي في بعض شيوخه وأثره في الحكم على مروياته – قبيصة بن عقبة السوائي انموذجاً

Author: 23/5000 Qassim Mohammed Taha al-Samarrai قاسم طه محمد السامرائي
Journal: Journal of Islamic sciences مجلة العلوم الاسلامية ISSN: 22259732 Year: 2014 Volume: 1 Issue: 8 Pages: 367-387
Publisher: Iraqi University الجامعة العراقية

Loading...
Loading...
Abstract

The adjustment, which must be an element of trust when the narrator is a more modern setting apparent, and it is based on the issue of inadmissibility of the novel in the modern sense when most scientists.Requiring adjustment of the narrator in the condition, there is no necessary Alatsaf its lack of an illusion and violation of it; the narrator may be very disciple but matter, contrary to some accounts, and it does not Azhzha arranged for confidence.The weakening some of the imams to Qusaybah in his novel about the Revolutionary Sufian for being narrated from him when he was young, so I brought some of his novels for is not controlled, it has appeared to us that this was the first order, and then save Qusaybah then talk Sheikha Revolutionary Sufian, Imam Abu Dawood text on it .What was mentioned by some imams from young age to hear from the Revolutionary Sufian it looked, it was a text Qusaybah that he was sixteen years old, was Sufyan accompanied nearly three years, so it was tolerated for his speech within the right age honorable to carry, it also caught scientists talk to five years onwards

إنّ الضبط الذي يجب توافره في الراوي الثقة عند أكثر المحدثين هو الضبط الظاهر، وذلك مبني على مسالة جواز رواية الحديث بالمعنى عند أكثر العلماء.اشتراط الضبط في الراوي شرط عام، فلا يلزم من الاتصاف به عدم وقوع الوهم والمخالفة منه؛ فإن الراوي قد يكون في غاية الضبط لكنه يهم، ويخالف في بعض الروايات، وذلك لا يزحزحه عن مرتبة الثقة.إن تضعيف بعض الأئمة لقبيصة في روايته عن سفيان الثوري لكونه روى عنه وهو صغير، لذلك أتت بعض رواياته عنه غير مضبوطة، وقد ظهر لنا أنّ هذا كان أول أمره، ثم حفظ قبيصة بعد ذلك حديث شيخه سفيان الثوري، وقد نص الإمام أبو داود على ذلك.إنّ ما ذكره بعض الأئمة من صغر سنه في سماعه عن سفيان الثوري فيه نظر، فقد نص قبيصة على أن عمره كان ست عشرة سنة، وقد صحب سفيان ما يقرب من ثلاث سنوات، لذا كان تحمله لحديثه ضمن السن الصحيح المعتبر للتحمل، وذلك كما ضبطه علماء الحديث بخمس سنوات فصاعداً.

Listing 1 - 6 of 6
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (6)


Language

Arabic (4)

Arabic and English (2)


Year
From To Submit

2019 (2)

2015 (2)

2014 (1)

2010 (1)