research centers


Search results: Found 16

Listing 1 - 10 of 16 << page
of 2
>>
Sort by

Article
Rhythmical Visions in the Poetry of Mudhafar Al-Nawwab
الــرؤى الإيــقــــاعــيـــة في شعــر مظفــر النــواب

Author: Raheem Kheraybut Atiyya AL-saidy. . رحيم خريبط عطيه الساعدي
Journal: Adab Al-Kufa مجلة اداب الكوفة ISSN: 19948999 Year: 2013 Volume: 1 Issue: 16 Pages: 231-268
Publisher: University of Kufa جامعة الكوفة

Loading...
Loading...
Abstract

The research found that the adoption of the poet Muthaffar AL nawwab seas net rhythm outside, and stability on the initialized one in the poem lengthy project visionary meaningful confirmed structures percussion to Mtolath, which could be considered a cause of the visions of poetic coordinated, there are formats in rhythm external generated them visions noodles The most important: introductory infrastructure and construction style and structural flexible rhythmic criterion, as well as the poetic content flows.Among energies art is also the rhythm poetic procedure, which is based on the bells sound chime generating visions of poetry appear on the patterns of repetition and uniformity and balance turned mostly to formats semantic incubator for visions of poetry and that the search in the sources of art reveals the poetry hidden behind the structure rhythmic phenomenon acoustically and visually

خلـُصَ البحث ُإلى أنّ اعتمادَ الشاعر مظفر النواب على تفعيلاتِ البحور الصافية في الإيقاع الخارجي، والثباتِ على تفعيلة واحدة في القصيدة المطوّلة مشروعُ رؤىً هادفة أكدتهُ البنيات الإيقاعية ﻠمطولاته، مما يمكن أن يُعد باعثاً للرؤى الشعرية المنسقة إيقاعياً ،فهناك أنساقٌ في الإيقاع الخارجي تتولدُ منها الرؤى الشعرية وأهمها: البنية الاستهلالية ونمط البناء الهيكلي ، ومرونة المعيار الإيقاعي ، وكذلك تدفقات المضمون الشعري. ومن بينِ الطاقاتِ الفنية كذلك هو الإيقاعُ الشعري الداخلي الذي يقومُ على أجراسٍ صوتية تتناغمُ مولدة رؤى شعرية تظهرُ على أنماط من التكرار والجناس والتوازن التي تحوّلَ أغلبُها إلى أنساقٍ دلالية حاضنة للرؤى الشعرية وأنّ البحثَ في مصادرها الفنية يكشفُ عن شعرية مخبئة وراءَ البنية الإيقاعية الظاهرة سمعياً وبصرياً .


Article
Economic development in the Islamic visions with reference The experience of the Islamic Republic of Iran
التنمية الاقتصادية في الرؤى الإسلامية مع الإشارة إلى تجربة الجمهورية الإسلامية في إيران

Author: Jawad Kadhim Hamid جواد كاظم حميد
Journal: Iranian Studies Journal مجلة دراسات ايرانية ISSN: 22232354 Year: 2009 Issue: 10-11 Pages: 95-116
Publisher: Basrah University جامعة البصرة

Loading...
Loading...
Abstract

في هذا البحث سوف نسلط الأضواء على مفهوم التنمية إسلاميا وأساسيات التنمية والياتها ، مشيرين إلى تجربة الجمهورية الإسلامية في إيران لبيان مدى انطباق الحركة الاقتصادية التنموية في هذا البلد مع منطلقات ورؤى الإسلام في هذا المجال ، لبيان النظرية والتطبيق في هذا المجال .


Article
الرؤى المنامية في المنظور العقدي

Author: حسن ابراهيم عبد
Journal: Anbar University Journal of Islamic Sciences مجلة جامعة الأنبار للعلوم الإسلامية ISSN: 20716028 Year: 2016 Volume: 8 Issue: 29 Pages: 381-428
Publisher: University of Anbar جامعة الانبار

Loading...
Loading...
Abstract

This topic deals with the importance of vision in the religion and its relationship with some doctrinal sections (divinities, prophecies and heard things) that relate to the vision of God in a dream And prophecy as one of the precursors to it and a part of their parts, and it for the prophets is revelation of God as well as seeing the Prophet Muhammad (pbuh). And the link of visions with spirit, the world of the jinn, the angels and science of the unseen. And we will show the link between vision and all those sections that are at the heart of the Islamic faith, and we will look at the importance of visions to strengthen the foundations of faith for a Muslim, waking him and warnings him of the pitfalls, they are either good news or a warning for him. Moreover, the expression of the vision is of the Fatwa and religion, so it must come from science and inspiration, No one may interprets if he is not from the people of this science, being a good person, adviser and a loving which are the terms of vision interpreter. Also it may not be lying in which, and other small parts which will become clearer in the various folds of the search.

يتناول هذا الموضوع أهمية الرؤيا في الدين وعلاقتها ببعض المباحث العقدية (الالهيات والنبوات والسمعيات) التي تتعلق برؤية الله تعالى في المنام وبالنبوة باعتبارها من المبشّرات لها وجزءً من أجزائها، وأنها للأنبياء وحيٌ من الله تعالى وكذلك رؤية النبي صلى الله عليه وسلم وارتباط الرؤى بالروح وعالم الجن والملائكة وعلم الغيب وسنبين الصلة بين الرؤيا وكل تلكم المباحث التي هي في صلب العقيدة الاسلامية، كما سنعرج على أهمية الرؤى في تدعيم الاسس الايمانية للمسلم وتنبيهه وتحذيره من المزالق فهي إما بشارة أو نذارة له، ثم إن تعبير الرؤيا هو من الفتوى والدين فيجب أن تصدر عن علمٍ وإلهام، ولا يجوز لأحدٍ أن يعبّر إذا لم يكن من أهل ذلك العلم، وان يكون ناصحاً صالحاً محباً وهي من شروط معبر الرؤيا كما لا يجوز الكذب فيها وغير ذلك من دقائق الموضوع التي ستتبين في ثنايا البحث المختلفة.


Article
Sunnah in the visions of Imam Ali (AS)
السنة النبوية في رؤى أمير المؤمنين (ع)

Authors: أ.م.د. جواد كاظم النصرالله --- م.م. انتصار عدنان العواد
Journal: The islamic college university journal مجلة كلية الاسلامية الجامعة ISSN: 62081997 Year: 2013 Issue: 21 Pages: 85-187
Publisher: College Islamic University / Najaf كلية الاسلامية الجامعة / النجف الاشرف

Loading...
Loading...
Abstract

السنة لغة: مأخوذة من (سنّ)، السين والنون أصل واحد مطرد، وهو جريان الشيء واطراده في سهولة، والأصل قولهم: سننت الماء على وجهي، أسنهُ سناً، إذا أرسلته إرسالا. والذي يبدو من معاجم اللغة أن هناك شرحين لهذه المفردة يختلفان في السعة والضيق: الأول: إن السنة لغة تعني: الطريقة، دون تقييد هذه الطريقة بشيء من حسن أو قبيح أو نحوهما.الثاني: إن السنة لغة: خصوص الطريقة المحمودة المستقيمة. يبدو إن إطلاق معنى السنة لغة وتجريده من قيد التحسين ونحوه هو الأصح، وإن اقتران مفهوم الحسن بالسنة إنما جاء وليدا للثقافة الإسلامية في ثنائيتها التي قدمتها تحت عنوان: السنة والبدعة، وإلا فتحرير المفردة من الثقل الإسلامي الذي حملته بعد البعثة النبوية يستدعي فهم السنة على أنها مطلق الطريقة.أما السنة اصطلاحا: فهي ما شرعه رسول الله i قولا، أو فعلا، أو تقريراً. وهي ما أمر به النبي عليه الصلاة والسلام. أو نهى عنه، أو ما ندب إليه، والمندوب ينطق به الكتاب العزيز. أما مدلول السنة الاصطلاحي، فلها تحديدات تضيق وتتسع بحسب تعريف المصطلحين، فهي في عرف الفقهاء: الطريقة الشرعية. فتكون أعم من الواجب والمندوب، وقد تطلق كثيرا على المفروض. وتطلق أيضا على ما يقابل البدعة، و يراد بها كل حكم يستند إلى أصول الشريعة في مقابل البدعة، وربما استعملها الكلاميون بهذا الاصطلاح. أما عند الأصوليين وأهل الحديث، فقد اختلفوا في مدلولها من حيث السعة والضيق مع اتفاقهم على صدقها على (ما صدر عن النبي (ص) من قول أو فعل أو تقرير).


Article
Visions and Dreams in the Islamic Thought
الرؤى والأَحلام في الفكر الإِسلامي

Author: karem najem koder كريم نجم خضر
Journal: Collage of Islamic Sciences Magazine مجلة كلية العلوم الاسلامية ISSN: 1812125X Year: 2008 Volume: 1 Issue: 2 Pages: 1-43
Publisher: Mosul University جامعة الموصل

Loading...
Loading...
Abstract

ABSTRACTThe current paper entitled 'Visions and Dreams in the Islamic Thought' tackles ahighly significant point. The Holy Quran cites many verses tackling this subject. Many are reported from our prophet (P.b.u.h.) in many prophetic traditions un covering many mysteries surrounding dreams and visions. The early moslims have also paid agreat attention to visions and their interpretations. Our main concern in this paper is also analyze the Quranic verses discussing this subject, and mention the different views of moslim jurisprudents concerning visions and dreams . The paper is divided in to an introduction and many sections. it include a definition of 'vision and dream' , showing the reality of vision in the Holy Quran and prophetic tradition . Viewpoints of moslim philosophers about both dreams and visions are also illustrated along with jurisprudents ' opinions about them. The paper concludes with our prophet's own vision, and the main conclusions of the paper.

ملخص البحثان البحث الموسوم ((الرؤى والاحلام في الفكر الاسلامي)) يتطرق لموضوع بالغ الاهمية ، وقد عرض القرآن الكريم في آيات عدة لهذا الموضوع ، وروي عن الرسول (صلى الله عليه وسلم) في هذا الصدد أحاديث عديدة ازاحت الستار عن كثير من خفايا الاحلام... وأولى المسلمون عناية بالغة بالرؤى وبتفسيرها ومنهجنا في هذا البحث تحليل الآيات القرآنية التي تمس الموضوع، وذكر الآراء المتعلقة بالاحلام والرؤى لعلماء المسلمين . مع بيان حكم الرؤيا والعمل بها. وقد قسم البحث على تمهيد ومباحث عدة . تناولت تعريف الحلم والرؤيا وبيان حقيقة الرؤيا في القرآن الكريم والسنة النبوية ، ثم بينا أراء فلاسفة الاسلام في الاحلام والرؤى. ورأي الفقهاء في حكمهما وختمنا البحث بالكلام عن رؤية النبي (صلى الله عليه وسلم) في المنام.


Article
Sayed Mohammed Baghdadi, visions and political positions
السيد محمد البغدادي رؤاه ومواقفه السياسية

Author: م.م. محمد جواد جاسم محمد الجزائري
Journal: The islamic college university journal مجلة كلية الاسلامية الجامعة ISSN: 62081997 Year: 2012 Issue: 16 Pages: 449-476
Publisher: College Islamic University / Najaf كلية الاسلامية الجامعة / النجف الاشرف

Loading...
Loading...
Abstract

كتب العديد من الباحثين العراقيين المعاصرين في موضوعات متعددة من تاريخ العراق الحديث والمعاصر، بيد أن القليل منها عنيت بدراسة دور المؤسسة الدينية ومرجعيتها في النجف الأشرف، خاصة ممن حملوا فكراً تنويرياً - إصلاحياً وسياسياً، كان السيد محمد البغدادي أحد أولئك الأعلام المميزين في المضمار هذا خلال النصف الثاني من القرن العشرين، في حياة البلاد وعلى الصعد كافة، فشكلت هذه الحقيقة دافعا في اختيار الباحث لموضوع البحث هذا .تناول البحث نشأة السيد محمد البغدادي في مدينة النجف الأشرف ودراسته الأولية فيها، ومن ثم اكمال دراسته على يد أساتذة ومشايخ كان لهم دوراً كبيراً في صقل شخصيته وموهبته العلمية، مما أهله وفي زمن مبكر من عمره التدريس في الحوزة العلمية بعد حصوله على درجة الإجتهاد، ثم بين الباحث أبرز مؤلفاته كنموذج لنتاجه الفكري، والتي تناغمت مع توجهاته الإصلاحية والسياسية .وتناول رؤاه ومواقفه السياسية مشيرا الى ان انشغالاته العقائدية وأنشطته الفكرية والمعرفية لم تنسه عن الاهتمام بالمفاهيم والقيم السياسية التي أثرت بعمق داخل مجتمعه، لافتاً الأنظار إلى ما يدب في الساحة العراقية من أيديولوجيات خصت مضامينها الإتجاهات الشيوعية بصورة خاصة، لا سيما أنها تمكنت وبعد مرور عقدين من زمن تأسيسها في البلاد بلوغها ثقلاً ملموساً في مختلف الأوساط الاجتماعية والشارع العراقي، فضلاً عن تنبيهاته إلى دور اللوبي اليهودي في الولايات المتحدة الأمريكية في حركة الاستيطان الصهيوني في فلسطين، حيث هاجم الحركة الصهيونية من خلال بياناته وفتاويه، معززاً ذلك بالنقد اللاذع، عاداً إياهم بأعداء الإسلام ومغتصبين للأراضي العربية المقدسة من دون مراعاة للأنظمة الانسانية والاجتماعية والشرعية .


Article
Peaceful linguistic units and lexical and non - lexicon units in the Arabic lexicon
سُلّميّة الوحدات اللغويّة الوحدات المُعجَميّة وغير المُعجَميّة في المُعجَم العربي

Authors: Najah Fahim نجاح فاهم --- Alaa Sahib علاء صاحب
Journal: The Arabic Language and Literature مجلة اللغة العربية وادابها ISSN: 20724756 Year: 2019 Volume: 1 Issue: 29 Pages: 159-188
Publisher: University of Kufa جامعة الكوفة

Loading...
Loading...
Abstract

In the light of modern linguistics, the lexicon becomes a tangible reality that cannot be ignored. In no case can it be relinquished from what it present from initial indication that is the basis for the salient meanings in the subsequent components (the structural component and the pragmative component).But the main problem considered the boundary between lexical and non-lexical units, or, more clearly, the units belonging to the dictionary, structure or pragmatic. While logical or functional classifications are no longer sufficient to clearly these limits, the search proposes a semantic classif ication based on the principles of semiotics, And adopt the say a hierarchical hierarchy of those units To form an entrance and a preliminary to talk about the linguistic and non-linguistic units and highlighted the areas of distinction between them, And one subject was based on two requests follow the first of them the semiotic vision of the linguistic sign through the successive stages of research, while the second classifies the language tags on the stages suggested by.

أضحى المكون المعجمي في ضوء اللسانيات الحديثة واقعًا ملموسًا لا يمكن إغفاله؛ إذ لا يمكن – بحالِ من الأحوال – التنازل عمّا يقدّمه من دلالة أوليّة تُعدّ الأساس الذي تُشيَّد عليه صروح الدلالة في المكونات اللاحقة ( المكوِّن التركيبي, والمكوِّن التداولي ), لكن تبقى المشكلة الأكبر كامنة في الحدِّ الفاصل بين الوحدات المعجميّة وغير المعجميّة, أو - بعبارة أوضح - الوحدات المنتمية للمعجم أو التركيب أو التداول, و في الوقت الذي لم تعد فيه التصنيفات المنطقيّة أو الوظيفية كافية لبيان تلك الحدود الفاصلة يقترح البحث تصنيفًا دلاليًا يقوم على مبادئ السيميائية, ويتبنّى القول بسلميّة هرميّة لتلك الوحدات, ليتكون بذلك من مدخل وتمهيد تحدّث خلالهما عن الوحدات اللغويّة وغير اللغويّة وأبرز مكامن التمييز بينهما, ومبحث واحد انبنى على مطلبين تتبع الأوّل منهما الرؤية السيميائية للعلامة اللغويّة عبر المراحل البحثيّة المتلاحقة, بينما راح الثاني يصنِّف العلامات اللغويّة على وفق سُلميّة اقترحها


Article
The War of the Sands in 1963 Other than visions and trends And international positions
حرب الرمال عام 1963 خلاف الرؤى والاتجاهات والمواقف الدولية منها


Article
Intellectual visions in the world after the Cold War
الاطاريح الفكرية في عالم ما بعد الحرب الباردة اطروحة صدام الحضارات انموذجا

Author: lecture faez saleh mahmood, saja fatah zedan أ.م. فائز صالح محمود, سجى فتاح زيدان
Journal: TIKRIT UNIVERSITY JOURNAL FOR RIGHTS مجلة جامعة تكريت للحقوق ISSN: 25196138 Year: 2013 Volume: 5 Issue: 18 Pages: 312-329
Publisher: Tikrit University جامعة تكريت

Loading...
Loading...
Abstract

After the end of the Cold War and bipolarity collapse (the Soviet Union) and disintegration, all this open space for the emergence of a new international system tried to the United States to dominate it, because it occupies an important position in the conflict of the Cold War, tried to attribute to itself the victory in this war, and that theinstalls itself the leader of the global system after the cold war, as the strongest player in the international arena in the absence of competitor (the Soviet Union).Thus emerged several intellectual Atarih, we tried to determine the nature of the international system, and prove to us ability of leadership Altdhaly States the New World Order and its leadership.The most prominent of these visions is the intellectual treatise on globalization, and the end of history, and the clash of civilizations thesis., And will be addressed in turn focusing mainly on the clash of civilizations thesis, as the most prominent model in those visions

بعد انتهاء الحرب الباردة والقطبية الثنائية بانهيار (الاتحاد السوفيتي) وتفكك جمهورياته كل هذا فتح المجال امام بروز نظام دولي جديد حاولت الولايات المتحدة الامريكية ان تهيمن عليه، وذلك لأنها تحتل موقعاً مهماً في صراع الحرب الباردة، فحاولت ان تعزو لنفسها الانتصار في هذه الحرب، وان تنصب نفسها زعيمة للنظام العالمي لما بعد الحرب الباردة، بأعتبارها اللاعب الاقوى في الساحة الدولية بغياب المنافس (الاتحاد السوفيتي).وبذلك ظهرت عدة اطاريح فكرية، حاولت ان تحدد لنا طبيعة النظام الدولي، وان تثبت لنا قدرة الولايات المتحدةعلى زعامة النظام العالمي الجديد وقيادته.وابرز هذه الاطاريح الفكرية هي اطروحة العولمة، ونهاية التاريخ، واطروحة صِدام الحضارات.وسيتم تناولها تباعاً مركزين بالدرجة الاساس على اطروحة صِدام الحضارات، بأعتبارها الانموذج الابرز في تلك الاطاريح

Listing 1 - 10 of 16 << page
of 2
>>
Sort by
Narrow your search

Resource type

article (16)


Language

Arabic (12)

Arabic and English (4)


Year
From To Submit

2019 (3)

2018 (2)

2016 (2)

2014 (2)

2013 (3)

More...